الطريق إلى تجنب مشاكل المراهقة
آخر تحديث GMT 10:00:06
 فلسطين اليوم -

الطريق إلى تجنب مشاكل المراهقة

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - الطريق إلى تجنب مشاكل المراهقة

مشاكل المراهقة
القاهرة ـ فلسطين اليوم

احذري التعامل بانفعال مع ابنك أو ابنتك المراهقة لأن هذا يفقدك التواصل معهما‏,‏ فكما يوضح د‏.‏اسماعيل يوسف أستاذ الطب النفسي جامعة السويس ان المراهق لديه شعور دائم بالتوتر و القلق الرفض ومعاداة للأسرة فيكون غير متعاون‏,‏ غيور من اخوته‏,‏ عنيد‏,‏ مجادل مع الأبوين لمجرد اثارة المتاعب و يزداد الصراع مع الأم حيث انها الأكثر اتصالا به منذ طفولته, فاذا كانت الأم متسامحة و علاقتها به جيدة تقل هذه المنازعات لأنه يسعي لمقاومة كل ألوان السلطة و لا يريد أن يعامل كطفل بل و يبدأ في تكوين شلة أصدقاء يقتنع بهم و يجعلهم مرجعه و يقارن بين والده و الآباء الآخرين.أما الفتاة فهي تواجه أزمة خطيرة لأننا في مجتمع ذكوري, فالأب يعاملها بقسوة بقهرها و منعها من الخروج, و هي تحاول الاستقلال عن الأم لذلك فهي تحتاج الي رعاية و تعامل خاص لأن المراهقة تسعي للتخلص من كل ما يمت للطفولة بصلة و التمرد علي ما يمليه الوالدان أو الأخوة الذين يكبرونها سنا و تعتبر أسلوب الحوار العدواني اثبات علي مقدرتها للهروب من سلطة الآباء. و من الأسباب الجوهرية للخلافات التي تحدث بين المراهقة و أسرتها: اختيار الصديقات و طريقة صرف النقود و التأخر في العودة الي المنزل بالاضافة الي اختيار الملابس و قصات الشعر الجديدة.

و نجد الكثير من الفتيات خاصة اللاتي لا يجدن من يسمعهن يلجأن لصديقاتهن لأخذ مشورتهن في حل مشاكلهن, هنا يظهر دور الأم في احتواء ابنتها بلا ضغوط و أن تمدها بالحب و الحنان و تعطيها المعلومة الصحيحة بالحوار الهاديء. و ينصح د. اسماعيل الأبوين بتفهم الحالة النفسية للمراهق بعدم توبيخه المستمر و اتهامه بسوء السلوك لأن ذلك يزيد احساسه بالذنب و الاحباط و هو في حاجة للشعور بالاحترام و التوجيه الايجابي بدون سخرية أمام أحد و خاصة الأصدقاء و تشجيعه علي ممارسة هواياته و الرياضة بشكل منتظم و عدم مقارنته بأحد من العائلة مع تجاهل بعض التصرفات الخاطئة و حثه علي التماسك الأسري مما يجعله أقل ضغط و أكثر ايجابية لنظرته للحياة و لا مانع من الأخذ برأيه في المناقشات التي تتناول مشكلات الأسرة لبعث الثقة في نفسه.

 

   

 

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الطريق إلى تجنب مشاكل المراهقة الطريق إلى تجنب مشاكل المراهقة



إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

القاهره ـ فلسطين اليوم
اشتهرت المغنية والممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية سيرين عبد النور في العالم العربي بعد إصدارها ألبومها الغنائي لعام 2004، بينما كان دخولها مجال عرض الأزياء هو الباب الذي قادها إلى التمثيل والنجاح، كما تميزت مؤخرًا بتقديم البرامج التلفزيونية، وتبقى سيرين من الفنانات العربيات اللاتي تميزن في الإطلالات؛ لكونها صاحبة أسلوب فريد من نوعه.فضَّلت سيرين عبد النور اختيار الإطلالات الأحادية في مظهرها اليومي، ومن أبرز إطلالاتها تأنقت بجمبسوت باللون البيج مزين بحزام من نفس اللون مع قميص بيج مميز كشفت به عن أحد كتفيها بلمسة عصرية، وفي إطلالة أخرى اختارت تنورة بيضاء مصممة بعدة طبقات مع معطف من الجلد الأبيض، وتزينت بتسريحة شعر مرفوعة مع مكياج ترابي لخيار ناعم بلمسة كلاسيكية، وفي الإطلالة الثالثة نسقت بنطالًا أسود لامعًا مع قميص أسود شف...المزيد

GMT 08:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021
 فلسطين اليوم - طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"
 فلسطين اليوم - أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:23 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن
 فلسطين اليوم - نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها
 فلسطين اليوم - بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 07:12 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يستولي على جرافة وجرار في فروش بيت دجن

GMT 10:19 2021 الأربعاء ,06 كانون الثاني / يناير

مستوطنون يهاجمون مركبات المواطنين جنوب جنين

GMT 14:17 2020 الجمعة ,03 كانون الثاني / يناير

يحاول أحد الزملاء أن يوقعك في مؤامرة خطيرة

GMT 16:55 2019 الإثنين ,01 تموز / يوليو

تنتظرك أمور إيجابية خلال هذا الشهر

GMT 09:21 2021 الإثنين ,04 كانون الثاني / يناير

مستوطنون يقتحمون الأقصى

GMT 09:00 2015 السبت ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

ثري عربي يمتلك مجموعة نادرة من المجوهرات الثمينة

GMT 12:00 2018 الخميس ,04 تشرين الأول / أكتوبر

خطة الحكومة في هيكلة قطاع الأعمال العام

GMT 23:29 2014 الأحد ,07 كانون الأول / ديسمبر

عقار جديد من ثمار الزهور يساعد على علاج التهاب المفاصل
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday