نصائح لازمة للتعامل مع الطفل كثير البكاء بدون أسباب
آخر تحديث GMT 07:00:22
 فلسطين اليوم -

نصائح لازمة للتعامل مع الطفل كثير البكاء بدون أسباب

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - نصائح لازمة للتعامل مع الطفل كثير البكاء بدون أسباب

نصائح لازمة للتعامل مع الطفل كثير البكاء بدون أسباب
القاهرة - فلسطين اليوم

دارين ابنة أخي الأكبر طفلة ودودة للغاية منذ صغرها وحتى الآن بعد أن أتمت عامها السابع ما زالت طفلة رقيقة وجميلة وحنونة ومطيعة إلى حد كبير لكنها كثيرة البكاء، تبكي أحيانًا لأتفه الأسباب من مجرد كلمة يقوّمها بها والدها، أو نظرة من والدتها، أو ربما تصرف طفولي طبيعي من شقيقها الأكبر، وتصبح لديها القدرة على أن تستمر في البكاء لفترة طويلة ومتواصلة، وهكذا فقد حفزني ما لاحظته عليها في الإجازة الصيفية أن أعمل على البحث عن تلك المشكلة وكيف يمكن للأبوين علاجها.
ماذا يعني البكاء دون سبب؟

في أول عامين من عمر الطفل يكون البكاء هو وسيلة التعبير عن الجوع أو الحر أو الضيق أو الرغبة في تبديل الملابس أو ربما حتى الاشتياق عند غياب الأم والأب، لكن بعد تمام العام الثاني يكتسب الطفل أدوات تعبيرية مختلفة مثل الكلام وغيره ويصبح لديه شخصية أكثر استقلالًا، لذا فإن استمرار الطفل على حل مشكلاته بالبكاء بعد عمر العامين يُعد مشكلة سلوكية يجب تقويمها.

إن استسلام الأبوين وتساهلهما مع بكاء الطفل وغضبه غير المبرر ليس مقبولًا على الإطلاق لأنهما بذلك إما يتسببان في تدليله وإفساده أو في حالة ابنة أخي المطيعة فإن قد يكون سببًا في ضعف شخصية الصغير وعدم إكسابه القدرة على مواجهة الصعاب. وفي هذه الحالة يصبح السبب الحقيقي وراء بكاء الصغير أحد سببين لا ثالث لهما الأول هو الابتزاز، ابتزاز الصغير لأبويه دون وعي منه فهي مجرد وسيلة اعتادها وأصبح لها الناتج الذي يريده ونوه من جذب انتباه أبويه أو إثنائهما عن عزمهما في قرار ما، والثاني هو ضعف الصغير أمام أي مشكلة يواجهها وهكذا فإن تجنيبه ضغوط الحياة العادية التي يعانيها كل الأطفال في عمره ليس حلًا وفي الحالتين فإن الأبوين بذلك يسيئان لطفلهما من حيث لا يدريان.

(اقرأي أيضًا: كيفية التعامل مع نوبات غضب الأطفال)
شكل نوبات البكاء

تختلف نوبات الغضب من طفل لآخر ومن وقت لآخر فهي إما نُواح أو تذمّر أو شكوى أو بكاء أو كتم النفس، أو قد يرتمي الطفل أرضًا أو ينزوي غاضبًا وهكذا.

(اقرأي أيضًا: كيف تروض عناد الصغار)
كيف تتصرفين إذا كان طفلك يبتزك بالبكاء؟ 9 نصائح لازمة

1.      إن كان البكاء لابتزازك لتغيير موقفك في رفض طلب يطلبه فلا تـرضخـى لابتـزازه، ولا تتنازلي مهما كانت الأسباب ومهما زاد بكاؤه أو طال لأن ذلك هو أول ما يرسخ لديه أن البكاء هو الوسيلة الأنجح.

2.      عندما يعلن عن رفضه أو ضيقه بطريقة غير البكاء والزن عليك أن تكافئيه بالمدح والعناق والقبلات بينكما أولًا ويجب أن تتحدثي عن سلوكه المحمود أمام الآخرين أيضًا.

3.      اطلبي منه عند البكاء الدخول لغرفته والتفكير في سبب البكاء وتهدئة نفسه ثم ليأتي إليك بعدها لتتفاوضا

4.      اشرحي له كيف يجب أن يطلب الطلب أو أن يرفض شيئًا لا يرغبه أو أن يفاوضك فيما يريد بطريقة جيدة تناسب عمره وأن البكاء دون سبب هو للأطفال لكن لا تقولي له "الراجل ما يعيطش" لأن الرجل يبكي ولكن يجب أن تكون أسباب البكاء مهمة ومناسبة للعمر فلا يجب أن يكون البكاء كما لو كان رضيعًا على كل شيء

5.      إن رفضت شيئًا رفضًا قاطعًا ولك أسبابك فعليك أن تجدي له البديل فإن رفضت مشاهدته للتلفاز لأن التلفاز يجب ألا تتعدى فترة مشاهدته ساعتين مثلًا وقد انتهت الساعتان، أو لأن البرنامج المعروض غير مناسب له، فعليك أن تجدي له البديل مثل الرسم والتلوين والاستماع إلى الموسيقى وغير ذلك

6.      لا تضغطي عليه بطلباتك وتطالبيه بأكثر من مقدرته كأن يجبريه على المذاكرة وهو متعب وغير ذلك.

7.      لا تتوتري أو تبادليه الصراخ فيزداد بكاؤه بل اتركيه يبكي واتركي أنت الغرفة إن استطعت، ولكن تابعيه خاصة لو كان في عمر صغير أو كانت نوبات غضبه عارمة حتى لا يجرح نفسه أو يخرب شيئًا.

8.      كوني حازمة وتعلمي سلوكيات بعينها لتصل إليه رسالتك بالحزم وعدم التردد. انظري في عينيه مباشرة وعلى مستوى نظره أي اجلسيه أمامك أو على رجليك. اطلبي الطلب مرة واحدة فقط بحزم وأظهري ضيقك إن لم ينفذ. أظهري تعبير الضيق والاستغراب من سلوك الطفل لتصل له الرسالة عن التصرف الصحيح.

9.      أخيرًا لا تظني أبدًا أن بكاء الطفل سلوك عادي بل يجب أن يوضع في مساره الصحيح.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

نصائح لازمة للتعامل مع الطفل كثير البكاء بدون أسباب نصائح لازمة للتعامل مع الطفل كثير البكاء بدون أسباب



إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

القاهره ـ فلسطين اليوم
اشتهرت المغنية والممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية سيرين عبد النور في العالم العربي بعد إصدارها ألبومها الغنائي لعام 2004، بينما كان دخولها مجال عرض الأزياء هو الباب الذي قادها إلى التمثيل والنجاح، كما تميزت مؤخرًا بتقديم البرامج التلفزيونية، وتبقى سيرين من الفنانات العربيات اللاتي تميزن في الإطلالات؛ لكونها صاحبة أسلوب فريد من نوعه.فضَّلت سيرين عبد النور اختيار الإطلالات الأحادية في مظهرها اليومي، ومن أبرز إطلالاتها تأنقت بجمبسوت باللون البيج مزين بحزام من نفس اللون مع قميص بيج مميز كشفت به عن أحد كتفيها بلمسة عصرية، وفي إطلالة أخرى اختارت تنورة بيضاء مصممة بعدة طبقات مع معطف من الجلد الأبيض، وتزينت بتسريحة شعر مرفوعة مع مكياج ترابي لخيار ناعم بلمسة كلاسيكية، وفي الإطلالة الثالثة نسقت بنطالًا أسود لامعًا مع قميص أسود شف...المزيد

GMT 08:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021
 فلسطين اليوم - طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"
 فلسطين اليوم - أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:23 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن
 فلسطين اليوم - نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها
 فلسطين اليوم - بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 10:19 2021 الأربعاء ,06 كانون الثاني / يناير

مستوطنون يهاجمون مركبات المواطنين جنوب جنين

GMT 03:47 2017 الثلاثاء ,07 تشرين الثاني / نوفمبر

عروس"داعش" تكشف أسباب زواجها من قائد الخلافة الأميركي

GMT 01:44 2018 الخميس ,25 كانون الثاني / يناير

صناعة النحت على خشب الزيتون تُحقق شهرة كبيرة في بيت لحم

GMT 00:05 2020 الثلاثاء ,07 تموز / يوليو

التفرد والعناد يؤديان حتماً إلى عواقب وخيمة

GMT 21:22 2016 الجمعة ,18 آذار/ مارس

الألوان الهادئة الافضل

GMT 21:49 2014 الخميس ,18 كانون الأول / ديسمبر

الفنانة هنا شيحة تنهي مشاهدها في فيلم "قبل زحمة الصيف"

GMT 12:29 2015 الأربعاء ,09 كانون الأول / ديسمبر

علماء يكشفون طريقة تدفئة البطاريق في العواصف الثلجية

GMT 07:12 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يستولي على جرافة وجرار في فروش بيت دجن

GMT 07:43 2016 الأربعاء ,29 حزيران / يونيو

"كاترهام" تطرح لمحبيها سيارتها 620S بقوة 310 أحصنة
 
palestinetoday
palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday