تطلعات مشتركة بين الثنائي ضرورية لنجاح العلاقة
آخر تحديث GMT 10:00:06
 فلسطين اليوم -

تطلعات مشتركة بين الثنائي ضرورية لنجاح العلاقة

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - تطلعات مشتركة بين الثنائي ضرورية لنجاح العلاقة

تطلعات مشتركة بين الثنائي ضرورية لنجاح العلاقة
القاهرة - فلسطين اليوم

لطالما حُكي عن تجاذب الأضدّاد كشرط لنجاح العلاقات وخصوصاً العاطفية منها، فعلى سبيل المثال يُقال إنّ حبيبين متطابقا الصفات والشخصيات لا يعيشان الحماسة في الحبّ ويغلب عليهما الروتين. قد تكون هذه النظرية صحيحة وواقعنا يشهد عليها، ولكن هناك أرضية مشتركة لا يجوز إلاّ أن تتحقق بين الثنائي وإلاّ باءت علاقتهما لا شكّ بالفشل الذريع. فما هي النقاط المشتركة التي يجب أن تجمع بين الحبيبين لعلاقة تستحقّ الميدالية الذهبية؟ اليك التفاصيل. 

-القيم والمبادئ: كلّ من تربى ونشأ على منظومة قيم يعتبرها مبادئ ثابتة لا تقبل المساومة ولا حتّى المناقشة يسير في حياتها بحسبها ولا يرى الحياة والمستقبل إلاّ من خلالها كرؤيته للعائلة مثلاً، التعامل مع المال، العلاقة بالأقارب وغيرها من المعتقدات. فلا يمكنك عزيزتي أن تنسجمي بعلاقة مع رجل لا يشاركك الحدّ الأدنى من قيمك هذه لأنّك ستشعرين أنّ الخروج عنها خطأ والدفاع عنها بوجهه سيكون غاية في الصعوبة. 

- طريقة التعبير عن الحبّ: لعلاقة ناجحة قوامها الأساسي الانسجام الى جانب الحبّ، يجب أن يلتقي الثنائي بطريقة التعبير عن الحبّ، فالناس بشكل عام منقسمون بين من يعبّر بالكلام ومن يعبّر بالتصرفات. ولكن بشكل عام لا تكتفي المرأة من التصرّف؛ كالاهتمام والحماية والاحترام على رغمّ أنّها كلها دلالة للحبّ العميق إلاّ أنّها تهتمّ لرجل يعرف صفّ كلام الغزل وألاّ تقع في دوامة الشكّ بصدق مشاعره. تأكّدي من تجانسكما في هذه النقطة لأنّ الندم لا ينفع. 

-  الأهداف والأحلام: قد يكون مشروع حبيبك السفر بعد الزواج فيما لا تتقبّلين فكرة مغادرة أهلك والابتعاد عن أمّك. قد يرى حبيبك في الادّخار الطريقة الفضلى للعيش أمّا أنت فمن المدافعات عن قول أصرف ما في الجيب يأتيك ما في الغيب، وقد يكون تقدّمك المهني واحد من الأهداف التي تتعبين للوصول اليها فيما حبيبك يريد زوجته أن تلتزم المنزل، كلّها احتمالات الاختلاف عليها مشروع مشاكل عميقة بين الطرفين، لذا تأكّدي من انسجامكما لئلّا تقعي في الفشل. 

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تطلعات مشتركة بين الثنائي ضرورية لنجاح العلاقة تطلعات مشتركة بين الثنائي ضرورية لنجاح العلاقة



إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

القاهره ـ فلسطين اليوم
اشتهرت المغنية والممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية سيرين عبد النور في العالم العربي بعد إصدارها ألبومها الغنائي لعام 2004، بينما كان دخولها مجال عرض الأزياء هو الباب الذي قادها إلى التمثيل والنجاح، كما تميزت مؤخرًا بتقديم البرامج التلفزيونية، وتبقى سيرين من الفنانات العربيات اللاتي تميزن في الإطلالات؛ لكونها صاحبة أسلوب فريد من نوعه.فضَّلت سيرين عبد النور اختيار الإطلالات الأحادية في مظهرها اليومي، ومن أبرز إطلالاتها تأنقت بجمبسوت باللون البيج مزين بحزام من نفس اللون مع قميص بيج مميز كشفت به عن أحد كتفيها بلمسة عصرية، وفي إطلالة أخرى اختارت تنورة بيضاء مصممة بعدة طبقات مع معطف من الجلد الأبيض، وتزينت بتسريحة شعر مرفوعة مع مكياج ترابي لخيار ناعم بلمسة كلاسيكية، وفي الإطلالة الثالثة نسقت بنطالًا أسود لامعًا مع قميص أسود شف...المزيد

GMT 08:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021
 فلسطين اليوم - طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"
 فلسطين اليوم - أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:23 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن
 فلسطين اليوم - نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها
 فلسطين اليوم - بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 07:12 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يستولي على جرافة وجرار في فروش بيت دجن

GMT 10:19 2021 الأربعاء ,06 كانون الثاني / يناير

مستوطنون يهاجمون مركبات المواطنين جنوب جنين

GMT 14:17 2020 الجمعة ,03 كانون الثاني / يناير

يحاول أحد الزملاء أن يوقعك في مؤامرة خطيرة

GMT 16:55 2019 الإثنين ,01 تموز / يوليو

تنتظرك أمور إيجابية خلال هذا الشهر

GMT 09:21 2021 الإثنين ,04 كانون الثاني / يناير

مستوطنون يقتحمون الأقصى

GMT 09:00 2015 السبت ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

ثري عربي يمتلك مجموعة نادرة من المجوهرات الثمينة

GMT 12:00 2018 الخميس ,04 تشرين الأول / أكتوبر

خطة الحكومة في هيكلة قطاع الأعمال العام

GMT 23:29 2014 الأحد ,07 كانون الأول / ديسمبر

عقار جديد من ثمار الزهور يساعد على علاج التهاب المفاصل
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday