طفلي يبالغ في تصرفاته ماذا أفعل
آخر تحديث GMT 07:00:22
 فلسطين اليوم -

طفلي يبالغ في تصرفاته ماذا أفعل

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - طفلي يبالغ في تصرفاته ماذا أفعل

طفلي يبالغ في تصرفاته ماذا أفعل
رام الله - فلسطين اليوم

هناك وسائل كثيرة يلجأ إليها الطفل لجذب الأنظار إليه...يشترك فيها الأطفال الذين يشعرون بالاستقرار والأمان، والأطفال الذين يعانون من عدم الشعور بالأمان، وغالباً ما يلجأ الطفل لهذه السلوكيات المبالغة مابين السنة الأولى والثالثة من العمر.
عن أسباب هذه السلوكيات ومظاهرها وسبل علاجها تحدثنا الدكتورة "فؤادة هدية" أستاذ طب نفس الطفل بجامعة عين شمس.


* أحيانا كثيرة تأتي المبالغة من شعور الطفل الطبيعي وحاجته أن يكون مهماً، ومرات بسبب افتقاره للحب والحنان من أفراد أسرته.
* لشعور الطفل بعدم إعطائه المسؤوليات التي يحتاج إليها، مما يدفعه لاستعمال سلوكيات مبالغة.
* لإشباع رغبته في الشعور بأهميته.
* يريد الطفل أن يملي إرادته على أهله؛ حتى يشعر باستقلاله وحريته في التعبير والاختيار.
* لا تعتبري عدم طاعة الطفل مشكلة عسيرة، وفسريها بأنها محض اختلاف بسيط بينك وبين طفلك.

سلوكيات مبالغة
1- تأتي في شكل رفض للطعام خاصة تلك الأنواع التي تختارها الأم؛ مثل اللحم واللبن والخضروات وغيرها، فيلفظها الطفل، أو يمتنع عن المضغ أو يسقطها على الأرض.
2- الطفل هنا لا يعاني من مرض في المريء يمنعه من البلع؛ بل هو يبالغ في الرفض، وهو قادر على الاحتفاظ بقطعة اللحم -مثلاً- بفمه دون بلع لمدة تتراوح من ساعتين إلى ثلاث، وأحياناً يتصنع القيء.
3- يرفض الطفل وضعه بالمهد لينام، فيلجأ الطفل للصياح معبراً عن رفضه للنوم، يتبول أو يتبرز إرادياً في الأماكن غير المحددة، ويحاول الإمساك بفضلاته.
4- أحياناً يلجأ الطفل للفت الأنظار بتغيير طريقته في الكلام، أو بتغيير ملامح وجهه؛ أو بأحداث ضوضاء عن طريق السعال المفتعل مثلاً.
5- ومرات يقتلع الورود الجميلة من الحديقة، أو يفتح صمام الغاز، أو يبتلع مسامير أو يشرب الماء القذر أو افتعال عدم طاعة الوالدين. وغيرها كثيرة.

5 طرق للعلاج
تؤكد الدكتورة "فؤادة" أنه لابد من:
* التعرف على سبب تكرار الطفل لهذه السلوكيات، ومعرفة الطريقة التي يفكر بها الطفل، ومحاولة إشباع رغباته.
* لا تظهري القلق الشديد عند ممارسة الطفل لهذه السلوكيات المبالغة، واعملي على إبعاده عنها عند محاولته التكرار.
* عالجي الأمر دون تهديد أو تحذير أو عقاب قبل أو بعد الواقعة، ولابد من العقاب عند نهاية السنة الثالثة من عمره.
* محاولة إقناع الطفل بأن هذه السلوكيات لا تتفق وسنه الكبير، وإن فشلت استعملي الشدة في معالجة الأمر، خاصة الوسائل أو الأساليب الخطرة التي يلجأ إليها.
* مرات كثيرة يكون إهمال الحالة، وتجاهل تصرفات الطفل بمثابة العقاب الأمثل له.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

طفلي يبالغ في تصرفاته ماذا أفعل طفلي يبالغ في تصرفاته ماذا أفعل



إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

القاهره ـ فلسطين اليوم
اشتهرت المغنية والممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية سيرين عبد النور في العالم العربي بعد إصدارها ألبومها الغنائي لعام 2004، بينما كان دخولها مجال عرض الأزياء هو الباب الذي قادها إلى التمثيل والنجاح، كما تميزت مؤخرًا بتقديم البرامج التلفزيونية، وتبقى سيرين من الفنانات العربيات اللاتي تميزن في الإطلالات؛ لكونها صاحبة أسلوب فريد من نوعه.فضَّلت سيرين عبد النور اختيار الإطلالات الأحادية في مظهرها اليومي، ومن أبرز إطلالاتها تأنقت بجمبسوت باللون البيج مزين بحزام من نفس اللون مع قميص بيج مميز كشفت به عن أحد كتفيها بلمسة عصرية، وفي إطلالة أخرى اختارت تنورة بيضاء مصممة بعدة طبقات مع معطف من الجلد الأبيض، وتزينت بتسريحة شعر مرفوعة مع مكياج ترابي لخيار ناعم بلمسة كلاسيكية، وفي الإطلالة الثالثة نسقت بنطالًا أسود لامعًا مع قميص أسود شف...المزيد

GMT 08:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021
 فلسطين اليوم - طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"
 فلسطين اليوم - أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:23 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن
 فلسطين اليوم - نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها
 فلسطين اليوم - بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 14:03 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يعتقل شابا من رام الله وسط مواجهات

GMT 09:21 2021 الإثنين ,04 كانون الثاني / يناير

مستوطنون يقتحمون الأقصى

GMT 13:50 2020 الجمعة ,03 كانون الثاني / يناير

تتمتع بالنشاط والثقة الكافيين لإكمال مهامك بامتياز

GMT 08:21 2019 الثلاثاء ,03 كانون الأول / ديسمبر

أبرز الأحداث اليوميّة لمواليد برج"الميزان" في كانون الأول 2019

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 10:26 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يعتقل 11 مواطنا من الضفة بينهم محاميان
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday