أخطاء تربوية لا نريدها
آخر تحديث GMT 07:00:22
 فلسطين اليوم -

أخطاء تربوية لا نريدها

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - أخطاء تربوية لا نريدها

أخطاء تربوية لا نريدها
رام الله - فلسطين اليوم

ضغوط الأمومة والحياة تجعلنا أحيانًا نتركب أخطاء تربوية لا نريدها مثل الصراخ في أطفالنا، طبيعتنا كبشر بمشاعر متقلبة وقدرات متفاوتة على تحمل الضغوط، هي التي تجعلنا أحيانًا نخرج عن السيطرة.
وبما أن خطأ الصراخ يقع فيه كل الآباء والأمهات دون قصد، فيمكننا محاولة إصلاح الموقف بعد ذلك، ولا نيأس حتى نقلل تأثيره السلبي على أطفالنا، إليكِ بعض الخطوات التي يمكنك اتباعها؟

تنفسي بهدوء

حينما نصل نحن الأمهات إلى درجة غضب عالية يتسارع نبض القلب وتتشنج العضلات ويزداد التنفس بصعوبة عند الوصول لهذه الحالة، فمن الأفضل أن نجلس في ركن ونحاول أن نتنفس بهدوء وانتظام لمدة دقيقتين، حتى نخرج من حالة التوتر والغضب، وسيكون من الجيد أن نطلب من الأطفال أن يتركونا لدقيقة من الوقت، حتى نهدأ ذلك سيعلمهم أيضًا كيف يتصرفون وقت الغضب.

اشرحي موقفك

طفلك يريد أن يفهم العالم من خلالك، لذلك من المهم أن توضحي له لماذا غضبت؟ هل بسبب أنكِ تشعرين بتعب أو ضغط أو أو حتى لا يشعر بأنه السبب لغضبك.

اعتذري عن الخطأ

مهما كان لديكِ سبب للغضب، فذلك ليس مبررًا لصراخك في وجه طفلك، فمن المهم أن يتعلم منك تحمل المسؤولية والاعتذار عند الخطأ، فصراخك بطفلك يجعله يشعر بالخوف أو الإحباط لذلك نعتذر عن خطأ ارتكبناه

اقرئى أيضًا: الصراخ في الأطفال: بدائل وحلول

حاولي مرة أخرى

الآن بعد أن تخلصت من غضبك، حاولي مرة أخرى شرح ما تودين فعله لطفلك، بأسلوب أهدأ واشرحي له قدر الإمكان، لماذا عليه سماع الطلب أو اتباع التعليمات.

تواصلي مع طفلك

هذه طريقة جيدة لتقولي لطفلك "أنا آسفة"، وتلك طريقة مستقبلية لتفادي المشكلات المشابهة، فعندما نقوي علاقتنا بأطفالنا بتوفير وقت لهم والجلوس معهم والاستماع إليهم يوفر علينا مقاومتهم في سماع التعليمات وتنفيذها، إلى جانب أن عدم قضاء الوقت مع أطفالنا، يجعلنا نشعر بضغط وذنب أننا مقصرين تجاههم.

خصصي وقتًا لنفسك

أنتِ كأم تحتاجين للراحة والاسترخاء من وقت لآخر، فاحرصي على أن تخصصي وقتًا لنفسك، ولو بسيطًا حتى تنعمي ببعض الهدوء وإعادة الشحن، لأن معظم الضغوط التي تصيبنا تكون نتيجة عدم الراحة، فاطلبي مساعدة زوجك لبعض الوقت أو اتركي الأطفال عند أحد أفراد العائلة لتجددي طاقتك.com

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

أخطاء تربوية لا نريدها أخطاء تربوية لا نريدها



إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

القاهره ـ فلسطين اليوم
اشتهرت المغنية والممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية سيرين عبد النور في العالم العربي بعد إصدارها ألبومها الغنائي لعام 2004، بينما كان دخولها مجال عرض الأزياء هو الباب الذي قادها إلى التمثيل والنجاح، كما تميزت مؤخرًا بتقديم البرامج التلفزيونية، وتبقى سيرين من الفنانات العربيات اللاتي تميزن في الإطلالات؛ لكونها صاحبة أسلوب فريد من نوعه.فضَّلت سيرين عبد النور اختيار الإطلالات الأحادية في مظهرها اليومي، ومن أبرز إطلالاتها تأنقت بجمبسوت باللون البيج مزين بحزام من نفس اللون مع قميص بيج مميز كشفت به عن أحد كتفيها بلمسة عصرية، وفي إطلالة أخرى اختارت تنورة بيضاء مصممة بعدة طبقات مع معطف من الجلد الأبيض، وتزينت بتسريحة شعر مرفوعة مع مكياج ترابي لخيار ناعم بلمسة كلاسيكية، وفي الإطلالة الثالثة نسقت بنطالًا أسود لامعًا مع قميص أسود شف...المزيد

GMT 08:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021
 فلسطين اليوم - طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"
 فلسطين اليوم - أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:23 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن
 فلسطين اليوم - نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها
 فلسطين اليوم - بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 10:24 2021 الأربعاء ,06 كانون الثاني / يناير

مستوطنون يرشقون مركبات المواطنين بالحجارة جنوب نابلس

GMT 09:21 2021 الإثنين ,04 كانون الثاني / يناير

مستوطنون يقتحمون الأقصى

GMT 09:11 2019 الثلاثاء ,03 كانون الأول / ديسمبر

أبرز الأحداث اليوميّة لمواليد برج"الحوت" في كانون الأول 2019

GMT 12:53 2020 الأحد ,13 كانون الأول / ديسمبر

130 مستوطنا يقتحمون المسجد الأقصى

GMT 09:10 2020 الإثنين ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

اغتيال الناشطة حنان البرعصي يفتح ملف حقوق الإنسان في ليبيا

GMT 07:16 2020 الخميس ,15 تشرين الأول / أكتوبر

ملاسنة حادة بين نانسي بيلوسي ومذيع "سي إن إن" الشهير

GMT 08:44 2019 الثلاثاء ,03 كانون الأول / ديسمبر

أبرز الأحداث اليوميّة لمواليد برج"الجدي" في كانون الأول 2019

GMT 15:09 2020 الأربعاء ,01 إبريل / نيسان

التصرف بطريقة عشوائية لن يكون سهلاً

GMT 12:47 2020 الخميس ,06 شباط / فبراير

يبدأ الشهر بيوم مناسب لك ويتناغم مع طموحاتك

GMT 15:43 2019 الإثنين ,07 كانون الثاني / يناير

أحدث ألوان صبغات الشعر لعام 2018 لتُصبحي أكثر جاذبية

GMT 17:53 2019 الثلاثاء ,01 تشرين الأول / أكتوبر

تدخل مرحلة إيجابية جدّاً في هذا الشهر
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday