بدانة الام تحرم وليدها من الرضاعة الطبيعية
آخر تحديث GMT 09:50:13
 فلسطين اليوم -

بدانة الام تحرم وليدها من الرضاعة الطبيعية

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - بدانة الام تحرم وليدها من الرضاعة الطبيعية

بدانة الام تحرم وليدها من الرضاعة الطبيعية
رام الله - فلسطين اليوم

قد لا يكون الدافع للرضاعة الطبيعية وحده كافيا للنجاح فيه، فقد تحارب الام وتجاهد من اجل ان ترضع مولودها ارضاعا طبيعيا حتى يستفيد بثمار الرضاعة الطبيعية من ناحية، ولتستفيد هي ايضا منها. ولكن في كثير من الاحيان قد توجد بعض العقبات التي تحول دون تحقيق ما تريده، مثل البدانة.

دراسة
بينت دراسة استرالية جديدة ان بدانة الام اثناء الحمل وبعد الولادة قد تحرم مولودها الرضاعة الطبيعية، وذلك بسبب، عدم ارتياحهن ارتياحهن لفكرة الرضاعة الطبيعية في وجود أشخاص آخرين.

الارضاع امام الآخرين
وكان من بين اهم نتائج هذه الدراسة ان البدينات كن أكثر عرضة للشعور بعدم الارتياح للقيام بالرضاعة الطبيعية امام اشخاص آخرى، مهما كانت درجة قرباتهم لهن، وهذه هي الفئة من النساء اللواتي امتنعن عن الرضاعة الطبيعية اكثر من النساء اللواتي لا يمانعن ابدا من ارضاع اطفالهن امام الآخرين.

الثقة
افادت روث نيوبي من جامعة كوينزلاند في برزبين، إحدى المشاركات في الدراسة "ان الامر يختلف من امراة لاخرى وفقا للثقة وعدم الارتياح.

توصية 
ويوصي اطباء الأطفال الامهات اللاتي يتعرض لمثل هذه المشاكل التي لا ارادة لهن فيها، كعدم الثقة وعدم الشعور بالارتياج جراء ارضاع الاطفال امام الآخرين، بضرورة الاهتمام بالمواظبة على الرضاعة الطبيعية خلال الستة أشهر الاولى، حتى يستفيد الطفل منها خلال هذه الفترة، حيث يكتسب الطفل مناعة ضد امراض معينة مثل امراض الأذن والتنفس أو الوفاة المفاجئة والحساسية والسمنة والسكري، فضلا عن الفائدة التي تعم على الام كلما اطالت في فترة الرضاعة الطبيعية.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

بدانة الام تحرم وليدها من الرضاعة الطبيعية بدانة الام تحرم وليدها من الرضاعة الطبيعية



إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

القاهره ـ فلسطين اليوم
اشتهرت المغنية والممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية سيرين عبد النور في العالم العربي بعد إصدارها ألبومها الغنائي لعام 2004، بينما كان دخولها مجال عرض الأزياء هو الباب الذي قادها إلى التمثيل والنجاح، كما تميزت مؤخرًا بتقديم البرامج التلفزيونية، وتبقى سيرين من الفنانات العربيات اللاتي تميزن في الإطلالات؛ لكونها صاحبة أسلوب فريد من نوعه.فضَّلت سيرين عبد النور اختيار الإطلالات الأحادية في مظهرها اليومي، ومن أبرز إطلالاتها تأنقت بجمبسوت باللون البيج مزين بحزام من نفس اللون مع قميص بيج مميز كشفت به عن أحد كتفيها بلمسة عصرية، وفي إطلالة أخرى اختارت تنورة بيضاء مصممة بعدة طبقات مع معطف من الجلد الأبيض، وتزينت بتسريحة شعر مرفوعة مع مكياج ترابي لخيار ناعم بلمسة كلاسيكية، وفي الإطلالة الثالثة نسقت بنطالًا أسود لامعًا مع قميص أسود شف...المزيد

GMT 08:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021
 فلسطين اليوم - طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"
 فلسطين اليوم - أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:23 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن
 فلسطين اليوم - نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها
 فلسطين اليوم - بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 13:09 2020 الجمعة ,03 كانون الثاني / يناير

لا تتردّد في التعبير عن رأيك الصريح مهما يكن الثمن

GMT 07:12 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يستولي على جرافة وجرار في فروش بيت دجن

GMT 08:16 2019 الثلاثاء ,03 كانون الأول / ديسمبر

أبرز الأحداث اليوميّة لمواليد برج"العذراء" في كانون الأول 2019

GMT 16:06 2020 الأربعاء ,01 إبريل / نيسان

تنعم بحس الإدراك وسرعة البديهة

GMT 10:06 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يعتقل شابا من العيسوية

GMT 09:11 2019 الثلاثاء ,03 كانون الأول / ديسمبر

أبرز الأحداث اليوميّة لمواليد برج"الحوت" في كانون الأول 2019

GMT 06:51 2019 الثلاثاء ,03 كانون الأول / ديسمبر

أبرز الأحداث اليوميّة لمواليد برج"الحمل" في كانون الأول 2019

GMT 15:53 2020 الأربعاء ,01 إبريل / نيسان

تركز انشغالك هذا اليوم على الشؤون المالية

GMT 00:54 2018 الجمعة ,22 حزيران / يونيو

الفنان ماجد المصري يكشف دوره في فيلم " كارما"

GMT 06:48 2020 السبت ,02 أيار / مايو

الأجواء راكدة وروتينية تمامًا

GMT 04:15 2019 الأحد ,24 آذار/ مارس

مصر تسترد قطعتين أثريتين من سويسرا

GMT 10:41 2017 الإثنين ,16 تشرين الأول / أكتوبر

اعلان نتائج انتخابات المتقاعدين العسكريين في قطاع غزة
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday