حقائق صادمة عن مكونات أقراص التخسيس
آخر تحديث GMT 10:00:06
 فلسطين اليوم -

حقائق صادمة عن مكونات أقراص التخسيس

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - حقائق صادمة عن مكونات أقراص التخسيس

حقائق صادمة عن مكونات أقراص التخسيس
رام الله - فلسطين اليوم

الجميع يعلمون أن النظام الغذائي الصحي المتوازن مع ممارسة الرياضة هو أفضل الطرق لفقدان الوزن. ولكن أقراص التخسيس بدأت في الحصول على الشهرة في الفترة الأخيرة، وذلك لأنها تقدم الحل في فقدان الوزن بدون مجهود وبدون اتباع نظام غذائي. ولكن ما مدى صحة هذا الامر؟ وما مدى فعالية تلك الأقراص؟ وهل هي آمنة أم تسبب متاعب صحية ولها آثار جانبية عالية؟

هناك العديد من انواع أقراص التخسيس. فبعض الأنواع تعمل على منع امتصاص الدهون من المعدة. أنواع أخرى تثبط الشهية واخرى تحفز عملية التمثيل الغذائي. وهذه الأقراص قد تكون مناسبة في بداية عملية فقدان الوزن الزائد، أو عندما يعلق شخص عند وزن معين ولا يستطيع التقدم في عملية إنقاص الوزن ولكن ليست للاستعمال الطويل.

في الحقيقة أن تلك الأقراص ليست كلها آمنة، فبعضها يحتوي على مواد فعالة ضارة للصحة ويجب عليك استشارة الطبيب قبل تناول اي من تلك الأقراص. لأن المنتجات المسجلة من وزارة الصحة هي التي يمكن الوثوق بها، أما الباقي فإنه يحتوي على مواد فعالة غير مسموح بها، ويتم تصنيعها بدون اجراءات السلامة وتحتوي على الكثير من الملوثات. ومن المواد الفعالة الضارة المستخدمة في أقراص التخسيس:
الافدرين او السودو افدرين

هي مادة كيميائية تستخرج من نبات الايفدرا ويمكن تخليقها في المعمل. ولها تأثير على الجهاز العصبي، وتتسبب في رفع ضغط الدم، وزيادة معدل ضربات القلب. وقد تتسبب في الوفاة بسبب السكتة الدماغية. وهذه المادة تم منعها في الولايات المتحدة الأمريكية.
البرتقال المر أو الساينفرين

البرتقال المر يحتوي على مادة تسمى ساينفرين وهي مثل المادة السابقة. ولكن أعراضها الجانبية أعنف وتسبب الصداع، والقيء، والارق، والاغماء، وارتفاع ضغط الدم، وزيادة ضربات القلب.
السيبوترامين

وهي مادة محفزة قوية قد تتسبب في أزمات قلبية، وتسارع ضربات القلب والسكتات الدماغية. والقائمة تطول من الآثار الجانبية. وتم منع تلك المادة من سنة 2010 ولكن مازالت تُهرب وتوضع في تلك الاقراص بطريقة غير قانونية.
وهناك مادتين أيضا محرم استعمالهما دوليا وهما فينوبروبوريكس وفينول فثالين.

تأكدي من استشارة طبيبك قبل استخدام أي من هذه الأقراص. مع قراءة الملصق الخاص بها واذا ما رأيت اي من كل هذه المواد فعليك بتجنب هذا النوع من الأقراص.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

حقائق صادمة عن مكونات أقراص التخسيس حقائق صادمة عن مكونات أقراص التخسيس



إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

القاهره ـ فلسطين اليوم
اشتهرت المغنية والممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية سيرين عبد النور في العالم العربي بعد إصدارها ألبومها الغنائي لعام 2004، بينما كان دخولها مجال عرض الأزياء هو الباب الذي قادها إلى التمثيل والنجاح، كما تميزت مؤخرًا بتقديم البرامج التلفزيونية، وتبقى سيرين من الفنانات العربيات اللاتي تميزن في الإطلالات؛ لكونها صاحبة أسلوب فريد من نوعه.فضَّلت سيرين عبد النور اختيار الإطلالات الأحادية في مظهرها اليومي، ومن أبرز إطلالاتها تأنقت بجمبسوت باللون البيج مزين بحزام من نفس اللون مع قميص بيج مميز كشفت به عن أحد كتفيها بلمسة عصرية، وفي إطلالة أخرى اختارت تنورة بيضاء مصممة بعدة طبقات مع معطف من الجلد الأبيض، وتزينت بتسريحة شعر مرفوعة مع مكياج ترابي لخيار ناعم بلمسة كلاسيكية، وفي الإطلالة الثالثة نسقت بنطالًا أسود لامعًا مع قميص أسود شف...المزيد

GMT 08:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021
 فلسطين اليوم - طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"
 فلسطين اليوم - أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:23 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن
 فلسطين اليوم - نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها
 فلسطين اليوم - بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 17:50 2019 الأحد ,10 شباط / فبراير

تيفاني ترامب على علاقة بشاب من أصول لبنانية

GMT 09:51 2021 الخميس ,07 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يعتقل مواطنين ويفتش منازل في الخليل

GMT 06:25 2020 الخميس ,04 حزيران / يونيو

تجنّب أيّ فوضى وبلبلة في محيطك

GMT 01:45 2020 الأربعاء ,08 تموز / يوليو

يبدأ الشهر مع تلقيك خبراً جيداً يفرحك كثيراً

GMT 13:42 2020 الجمعة ,03 كانون الثاني / يناير

أعد النظر في طريقة تعاطيك مع الزملاء في العمل

GMT 17:43 2015 الخميس ,15 تشرين الأول / أكتوبر

معلومات خاطئة عن العلاقة الجنسية

GMT 03:25 2018 الخميس ,27 كانون الأول / ديسمبر

أفكار ديكور لتزيين المنزل استقبالًا للعام الجديد

GMT 05:20 2018 الخميس ,13 كانون الأول / ديسمبر

"النعناع البري" نبات ربما يُساعد في علاج مرض السرطان

GMT 01:07 2017 الثلاثاء ,06 حزيران / يونيو

ماغي بو غصن تؤكّد أن "كراميل" يغرّد خارج السرب
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday