آبل في تحدٍ فني خاص بعد نجاح حكومة الولايات المتحدة في فكّ شفرة آيفون أحد المتهمين
آخر تحديث GMT 21:38:09
 فلسطين اليوم -

"آبل" في تحدٍ فني خاص بعد نجاح حكومة الولايات المتحدة في فكّ شفرة "آيفون" أحد المتهمين

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - "آبل" في تحدٍ فني خاص بعد نجاح حكومة الولايات المتحدة في فكّ شفرة "آيفون" أحد المتهمين

فحص عامل جهاز آيفون من الداخل الشهر الماضي في متجر لإصلاح الإلكترونيات في مدينة نيويورك
سان فرانسيسكو- عادل سلامة

يواجه عملاق شركات تكنولوجيا المعلومات "آبل" تحديًّا فنيًّا كبيرًا في ما يتعلق بالثغرات الأمنية لهواتفها، بعدما استطاعت حكومة الولايات المتحدة الأميركية فكّ شفرة هاتف "آيفون" الخاص بأحد المشتبه بتورطهم في واقعة إطلاق النار في سان بيرناردينو العام الماضي، من دون مساعدتها، وهو ما يجعل الأخير تحت ضغوط كبيرة من أجل سرعة إيجاد وإصلاح هذه الثغرة الأمنية في هواتفها.

وتبدأ التحديات مع الافتقار إلى المعلومات حول الطريقة التي تمكنت من خلالها سلطات إنفاذ القانون الأميركية بمساعدة "طرف ثالث" إلغاء الحماية على هاتف آيفون الخاص بأحد المشتبه بهم في تنفيذ اعتداءات سان بيرناردينو العام الماضي، ويدعى سيد رضوان فاروق، ورفض المسؤولون الفيدراليون تحديد هوية الشخص أو المؤسسة التي ساعدت في فكّ الجهاز، كما رفضوا تحديد الإجراء المستخدم في فتح جهاز آيفون، فضلاً عن عدم قدرة آبل على استعادة الجهاز مثلما يحدث في حالات القرصنة الأخرى من أجل إصلاح الثغرة الأمنية.

وما جعل الأمور أكثر تعقيدًا، أن آبل أجرت تغييراً في فريق العمل المعني بأمن الأجهزة نهاية العام الماضي، بحيث ترك المدير الذي كان مسؤولاً عن التعامل مع غالبية طلبات استخراج بيانات الحكومة، فريق العمل وانتقل إلى جزء آخر من الشركة، وفقاً لأربعة موظفين حاليين وسابقين في شركة آبل، والذين تحدثوا شريطة عدم الكشف عن هويتهم؛ لأنه غير مصرح لهم بالتحدث علناً عن تلك التغييرات، كما رحل عن الشركة خلال الأشهر القليلة الماضية موظفين آخرين كان من بينهم من تتضمن مهامه محاولة اختراق الأجهزة الخاصة بشركة آبل، مع انضمام أشخاص آخرين.

وتخوض آبل عمليات كرّ وفرّ مع القراصنة، إلا أنه في هذه المرة تواجه الشركة عقبة كبيرة كون من قام باختراق الجهاز هو حكومة الولايات المتحدة، وتحتاج الشركة الآن أن تحوز ثقة عملائها، بحسب ما يقول الرئيس التنفيذي لشركة "سيناك" للأمن التقني ومحلل وكالة الأمن القومي السابق، جاي كابلان، ومن ثم ستكون بحاجة إلي إيجاد حل في أسرع وقت لهذه الثغرة الأمنية، وأشارت الشركة في بيانٍ لها عقب الإعلان من جانب الحكومة عن إلغاء حماية جهاز آيفون الخاص بفاروق، أنها ستستمر في زيادة مستوى الأمان لأجهزتها في ظل التهديدات والهجمات المتواترة والمتطورة على بياناتها.

 وأوضح الرئيس التنفيذي لشركة آبل، تيموثي كوك، خلال حديثه إلى زملائه، أنه يدعم خطة آبل في تشفير كل شئ مخزن على أجهزتها وخدماتها إضافةً إلى المعلومات التي يتم تخزينها في خدمة آبل السحابية "آي كلود" المستخدمة في عمل نسخة احتياطية من البيانات على الأجهزة النقالة، كما بدأ أيضًا المهندسون في شركة آبل وضع تدابير أمنية جديدة من شأنها أن تجعل من الصعب على الحكومة فتح جهاز آيفون يتمتع برمز حماية، ولا يسع الخبراء في الوقت الراهن سوى تخمين كيفية قيام الحكومة بفكّ جهاز آيفون سي5 والذي يعمل بنظام تشغيل آي.أو.أس 9، حيث ذكر خبراء الأدلة الجنائية أن الحكومة ربما تكون قد هاجمت نظام آبل باستخدام وسائل متعددة لاستخلاص المعلومات من منطقة تتمتع بالحماية في الهاتف، عبر إزالة شريحة ووقف تخمين كلمة المرور.

وحال أدخلت وكالة الاستخبارات المركزية كلمة المرور خطأ عشر مرات لإلغاء حماية الهاتف ثم فشلت، فربما إذاً بإمكانها تكوين نسخة جديدة من محتويات الهاتف ومحاولة تخمين كلمة مرور أخرى، وتتمتع أجهزة آيفون الجديدة بمعالج أيه7 مع حماية تسمى الجيب الآمن، والذي يتميز بمفتاح رقمي فريد من نوعه غير معروف للشركة وضروري لتأمين المعلومات المخزنة على الهاتف، بما يجعل من الصعب اتباع هذه الطريقة في اختراقه.

وباتت الثغرات الأمنية في منتجات شركة آبل محل اهتمام متزايد من جانب القراصنة في الأعوام الأخيرة، مع انتشار الأجهزة النقالة للشركة، وهو ما يجعل آبل تقوم بإجراء تغيير مستمر على الفرق الأمنية الخاصة بها، فهناك مجموعة تسمي كور أو.أس لهندسة الأمن والتي تفحص ما إذا كانت البيانات مشفرة وغير معلومة المصدر أم لا، وفريق آخر لمنتجات الأمن والذي يتعامل مع الثغرات التي توصل إليها أشخاص من خارج آبل، وذكر موظف سابق في الشركة أن المتخصصين في مجال أمن الأجهزة أكثر طلباً في قطاع التكنولوجيا بعد المهندسين.

ومن المرجح عدم تصريح الحكومة بالطريقة التي تم من خلالها الوصول إلى البيانات على جهاز آيفون بعد إلغاء الحماية التي كان يتمتع بها؛ لأنها ملكية خاصة للشركة التي ساعدت مكتب التحقيقات الفيدرالي، بحسب ما قال محامي في ستبتو آند جونسون، والسكرتير الأول المساعد للسياسة في إدارة الأمن الداخلي، ستيوارت بيكر، أما رئيس قسم التكنولوجيـا في شركة "هاكروان" الأمنية في سان فرانسيسكو، أليكس رايس، فقد شدد على أنه من مصلحة الجميع وصول آبل إلى هذه الثغرة الأمنية.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

آبل في تحدٍ فني خاص بعد نجاح حكومة الولايات المتحدة في فكّ شفرة آيفون أحد المتهمين آبل في تحدٍ فني خاص بعد نجاح حكومة الولايات المتحدة في فكّ شفرة آيفون أحد المتهمين



طغى عليه اللون المرجاني وأتى بتوقيع نيكولا جبران

مايا دياب بإطلالة تخطف الأنظار بصيحة الزخرفات الملونة

القاهرة ـ سعيد البحيري
لم تكن اطلالة النجمة مايا دياب عادية في مصر، خصوصاً أنها اختارت فستان راق وخارج عن المألوف بصيحة الزخرفات الملونة التي جعلتها في غاية الأناقة. فبدت اطلالتها ساحرة خلال إحيائها حفلاً غنائياً، وتألقت بتصميم فاخر حمل الكثير من الصيحات العصرية. من خلال إطلالة النجمة مايا دياب الأخيرة، شاهدي أجمل اختيارتها لموضة الفساتين المنقوشة خصوصاً الذي تألقت به في إطلالتها الاخيرة. اختارت مايا دياب اطلالة تخطّت المألوف في مصر، وابتعدت عن الفساتين الهادئة التي كانت تختارها في الآونة الأخيرة لتتألق بفستان سهرة فاخر يحمل الكثير من التفاصيل والنقشات البارزة. فهذا الفستان الذي طغى عليه اللون المرجاني أتى بتوقيع المصمم اللبناني نيكولا جبران، وتميّز بالقماش المخملي ونقشات جلد الحيوان المتداخلة مع الزخرفات السوداء والتفاصيل السوداء المنقط...المزيد

GMT 03:13 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

استمتع بسحر التاريخ وجمال الطبيعة في "غرناطة"
 فلسطين اليوم - استمتع بسحر التاريخ وجمال الطبيعة في "غرناطة"

GMT 04:39 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

"المخمل الفاخر" يمنح منزلك مظهرًا فاخرًا في شتاء 2019
 فلسطين اليوم - "المخمل الفاخر" يمنح منزلك مظهرًا فاخرًا في شتاء 2019

GMT 04:16 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

ترامب يلتقي رجب طيب أردوغان وتحذير شديد اللهجة بسبب موسكو
 فلسطين اليوم - ترامب يلتقي رجب طيب أردوغان وتحذير شديد اللهجة بسبب موسكو

GMT 13:12 2019 السبت ,30 آذار/ مارس

بريشة هاني مظهر

GMT 18:27 2015 الثلاثاء ,13 تشرين الأول / أكتوبر

فوائد الكركم لعلاج القولون

GMT 09:43 2015 الأربعاء ,09 أيلول / سبتمبر

أسعار العملات والذهب والفضة في فلسطين الأربعاء

GMT 05:32 2017 الخميس ,07 كانون الأول / ديسمبر

"سيات ليون كوبرا" تُعدّ من أقوى 5 سيارات في السوق

GMT 10:49 2018 الجمعة ,26 تشرين الأول / أكتوبر

ديكورات ريسبشن رائعة و جذابة تبهر ضيوفك

GMT 16:19 2017 الثلاثاء ,05 كانون الأول / ديسمبر

النجم كريستيانو رونالدو يختار اسمًا مميّزًا لطفلته الرضيعة

GMT 07:47 2017 الأربعاء ,08 تشرين الثاني / نوفمبر

دنيا سمير غانم تقدم استعراضات عالمها في "صاحبة السعادة"

GMT 04:18 2015 الإثنين ,05 تشرين الأول / أكتوبر

داليا جابر تدخل نشارة الخشب في صناعة الديكور المنزلي

GMT 01:45 2017 الخميس ,26 كانون الثاني / يناير

المستشارة أنجيلا ميركل تواجه احتمالات الإطاحة بها
 
palestinetoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday