العلماء يخترعون خلية وقود تستخدم البول لتوليد الكهرباء
آخر تحديث GMT 10:00:06
 فلسطين اليوم -

تصبح واحدة من مصادر الطاقة الصديقة للبيئة

العلماء يخترعون خلية وقود تستخدم "البول" لتوليد الكهرباء

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - العلماء يخترعون خلية وقود تستخدم "البول" لتوليد الكهرباء

بطارية تعمل بالطاقة عن طريق البول يمكن أن تصبح مصدرًا للطاقة
لندن ـ كاتيا حداد

تمكن الباحثون من تطوير بطارية تعمل بالطاقة عن طريق البول، لتصبح واحدة من مصادر الطاقة الصديقة للبيئة.

وتُكلّف خلية الوقود التي تعمل على البول أقل من جنيه إسترليني، وصممت لتولد الطاقة بأسعار معقولة قابلة للتجديد وخالية من الكربون للمناطق الفقيرة والنائية، ويبلغ مساحتها بوصة مربعة، وتستطيع توليد طاقة كافية لتشغيل الهاتف المحمول باستخدام البكتيريا لتحويلها إلى مواد عضوية مثل البول إلى كهرباء.

العلماء يخترعون خلية وقود تستخدم البول لتوليد الكهرباء

ويسعى الباحثون إلى إيجاد طريقة لإنتاج الطاقة من خلايا الوقود الميكروبية. وأوضح الدكتور توم مايز الباحث من جامعة الملكة ماري في لندن، ومركز الطاقة الحيوية في بريستول، قائلًا "يعتبر تحويل البول إلى طاقة فكرة عبقرية". وأضاف "سيكون لاستخدام الفكرة في البلدان النامية أثر إيجابي كبير على الناس في المناطق الفقيرة في الطاقة".

ووافقته الرأي ميريلا دي لورنزو، قائلة "إذا كنا نستطيع تسخير قوة النفايات البشرية، فيمكننا أن نحدث ثورة في مجال توليد الكهرباء، فخلايا الوقود الميكروبية تلعب دورًا هامًا في التصدي لهذا التحدي الثلاثي لإيجاد الحلول التي تدعم الطاقة الأمنة وبأسعار معقولة وبدون التأثير على البيئة".

وأوضح طالب الدكتوراه جون شوليه والمؤلف الرئيسي للبحث، أنه يمكن لخلايا الوقود الميكروبية أن تكون مصدرًا كبيرًا للطاقة في البلدان النامية، لا سيما في المناطق الفقيرة والريفية، مضيفًا "لدينا التكنولوجيا التي ستغير حياة الناس الفقراء الذي لا يستطيعوا الوصول إلى الطاقة، وآمل أن يكون هذا الاختراع أملًا للتمتع بنوعية حياة أفضل".

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

العلماء يخترعون خلية وقود تستخدم البول لتوليد الكهرباء العلماء يخترعون خلية وقود تستخدم البول لتوليد الكهرباء



إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

القاهره ـ فلسطين اليوم
اشتهرت المغنية والممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية سيرين عبد النور في العالم العربي بعد إصدارها ألبومها الغنائي لعام 2004، بينما كان دخولها مجال عرض الأزياء هو الباب الذي قادها إلى التمثيل والنجاح، كما تميزت مؤخرًا بتقديم البرامج التلفزيونية، وتبقى سيرين من الفنانات العربيات اللاتي تميزن في الإطلالات؛ لكونها صاحبة أسلوب فريد من نوعه.فضَّلت سيرين عبد النور اختيار الإطلالات الأحادية في مظهرها اليومي، ومن أبرز إطلالاتها تأنقت بجمبسوت باللون البيج مزين بحزام من نفس اللون مع قميص بيج مميز كشفت به عن أحد كتفيها بلمسة عصرية، وفي إطلالة أخرى اختارت تنورة بيضاء مصممة بعدة طبقات مع معطف من الجلد الأبيض، وتزينت بتسريحة شعر مرفوعة مع مكياج ترابي لخيار ناعم بلمسة كلاسيكية، وفي الإطلالة الثالثة نسقت بنطالًا أسود لامعًا مع قميص أسود شف...المزيد

GMT 08:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021
 فلسطين اليوم - طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"
 فلسطين اليوم - أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:23 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن
 فلسطين اليوم - نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها
 فلسطين اليوم - بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 13:47 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يعتقل مواطنا من الخليل

GMT 05:58 2020 الخميس ,04 حزيران / يونيو

تعيش ظروفاً جميلة وداعمة من الزملاء

GMT 06:42 2020 الخميس ,04 حزيران / يونيو

كن قوي العزيمة ولا تضعف أمام المغريات

GMT 17:19 2018 السبت ,22 كانون الأول / ديسمبر

أفكار مميزة وراقية لديكورات "المكتبات المنزلية"

GMT 01:39 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

اللون الأخضر يمنح أجواء من الطبيعة الحالمة في ديكور المنزل

GMT 16:25 2017 الأحد ,15 تشرين الأول / أكتوبر

إياد نصار يكشف أن دور حسن البنا أقنع والده أنه فنان جيد

GMT 04:04 2017 الأحد ,01 كانون الثاني / يناير

ظباء تقفز ثمانية أقدام بسبب الهلع من تمساح
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday