فريق عمل محرك emdrive يعلنون عن قرب نجاح التجربة والعلماء يعتبرونه تحدي فيزيائي
آخر تحديث GMT 10:00:06
 فلسطين اليوم -

يعمل على توليد القوة الدافعة داخل غرفة مغلقة من خلال تضخيم الموجات الدقيقة

فريق عمل محرك EmDrive يعلنون عن قرب نجاح التجربة والعلماء يعتبرونه تحدي فيزيائي

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - فريق عمل محرك EmDrive يعلنون عن قرب نجاح التجربة والعلماء يعتبرونه تحدي فيزيائي

محرك EmDrive
واشنطن - رولا عيسى

تقترب من الظهور محركات الدفع من دون الوقود، والتي قد تقل البشر إلى المريخ في غضون عشرة أسابيع فقط, حيث تقوم المحركات التي تسمي ""EM Drive بتوليد قوة دفع من خلال تضخيم موجات دقيقة داخل غرفة مغلقة وتستخدم فقط الطاقة الشمسية, وأثار هذا المفهوم الجدل على نطاق واسع حول إمكانية إستخدامه في السفر إلى الفضاء العميق، ولكن الكثيرين يرونه مجرد ضجة نظرًا لأن تصميم المحرك يتعارض مع القوانين الفيزيائية المعروفة, فيما أشارت"The International Business Times" إلى أنه من المقرر تطبيق المزيد من الإختبارات على المحرك.

فريق عمل محرك emdrive يعلنون عن قرب نجاح التجربة والعلماء يعتبرونه تحدي فيزيائي

وكتب بول مارش وهو أحد أفراد فريق "EmDrive" بأنهم مستمرين في الطريق الذي وضعته إدارة ناسا، مؤكدًا على ضرورة الإستماع إلى دكتور روديل بشأن ذلك الموضوع وإنتظار ما سوف يقوم مختبر إيغل ووركس ""Eagleworks في مركز جونسون الفضائي الذي تم إنشاؤه لاستكشاف تقنيات دفع بديلة بنشره من أبحاثٍ مقبلة, وكان فريق EMDrive"" قد نشر في تشرين الثاني / نوفمبر الماضي التحديث الأول للمحرك، والذي يبدو بأنه يشير إلى أن المحرك المستقبلي قد يعمل في الحقيقة, ووقتها ذكر مارش بأن وكالة ناسا تمكنت من محو الأخطاء التي ظهرت في التجارب السابقة، ولكنها لاتزال تجد إشارات غير مبررة.

ومن بين الإنتقادات التي تم توجيهها إلى التجارب السابقة هي أنها لم تكن تعكس الظروف السائدة في الفضاء, ورداً على مزاعم وكالة ناسا بأن هناك قوة تعرف بإسم لورينتز "Lorentz" يتم توليدها من خلال المجال المغناطيسي على شحنة كهربائية متحركة، فقد ذكر مارش بأن إختباراته أثبتت أن ذلك غير صحيح نظراً لبقاء إشارات الإتجاه الشاذة بعد إغلاق المثبط المغناطيسي المواجه والذي قلل من المجالات المغناطيسية الضالة في غرفة التفريغ.

فريق عمل محرك emdrive يعلنون عن قرب نجاح التجربة والعلماء يعتبرونه تحدي فيزيائي

وتتجه الخطط الحالية إلى محاولة إعادة بناء نتائج إيغل ووركس "Eagleworks" تحت سلطة أعلى، حيث يرى الكثيرين بأن التجارب إذا أصبحت عملية وهو ما لا يتم ترجيحه، فإن محرك "EM Drive" سوف يسمح بالسفر بسرعات لم تشاهد إلا في الخيال العلمي, حيث يقول الباحثون بإنَّ المحرك الجديد قد ينقل الركاب ومعداتهم إلى القمر في غضون أربعة ساعات، أو إلى كوكب المريخ في يغضون عشرة أسابيع.

وأيَّد العلماء الألمان في العام الماضي مزاعم وكالة ناسا بشأن عمل هذه المحركات، حيث قدم مارتن تاجمار وهو أستاذ ورئيس لأنظمة الفضاء في جامعة دريسدن للتكنولوجيا وثيقة إلى المعهد الأميركي للملاحة الجوية والفضائية ومنتدى الطاقة في تموز / يوليو كتب فيها بأن هناك حاجة إلى إجراء مزيداً من الإختبارات حول دراسة التفاعل المغناطيسي لخطوط تغذية الطاقة المستخدمة للاتصالات المعدن السائل", مشيراً إلى أن الدفع لا يمكن ملاحظة بأنها قريبة من حجم التوقعات الفعلية بعد القضاء على العديد من مصادر الخطأ المحتملة.

فريق عمل محرك emdrive يعلنون عن قرب نجاح التجربة والعلماء يعتبرونه تحدي فيزيائي

ووفقاً للفيزياء الكلاسيكية، فإنه ينبغي أن يكون محرك "EM Drive " مستحيل، لأنه ينتهك قانون الحفاظ على الزخم بحسب ما يبدو, وينص القانون على أن الزخم نظام ثابت إذا لم تكن هناك قوى خارجية تعمل على النظام - وهذا هو السبب الذي يتطلب الإستعانة بالوقود في الصواريخ التقليدية, وقد أثبت الباحثين من الولايات المتحدة وبريطانيـا والصين على مدار العقود القليلة الماضية إمكانية وجود مثل محركات ""EM Drive، ولكن كانت نتائجها مثيرة للجدل ولم يعرف أحدًا كيف يعمل بالضبط.

فريق عمل محرك emdrive يعلنون عن قرب نجاح التجربة والعلماء يعتبرونه تحدي فيزيائي

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

فريق عمل محرك emdrive يعلنون عن قرب نجاح التجربة والعلماء يعتبرونه تحدي فيزيائي فريق عمل محرك emdrive يعلنون عن قرب نجاح التجربة والعلماء يعتبرونه تحدي فيزيائي



إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

القاهره ـ فلسطين اليوم
اشتهرت المغنية والممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية سيرين عبد النور في العالم العربي بعد إصدارها ألبومها الغنائي لعام 2004، بينما كان دخولها مجال عرض الأزياء هو الباب الذي قادها إلى التمثيل والنجاح، كما تميزت مؤخرًا بتقديم البرامج التلفزيونية، وتبقى سيرين من الفنانات العربيات اللاتي تميزن في الإطلالات؛ لكونها صاحبة أسلوب فريد من نوعه.فضَّلت سيرين عبد النور اختيار الإطلالات الأحادية في مظهرها اليومي، ومن أبرز إطلالاتها تأنقت بجمبسوت باللون البيج مزين بحزام من نفس اللون مع قميص بيج مميز كشفت به عن أحد كتفيها بلمسة عصرية، وفي إطلالة أخرى اختارت تنورة بيضاء مصممة بعدة طبقات مع معطف من الجلد الأبيض، وتزينت بتسريحة شعر مرفوعة مع مكياج ترابي لخيار ناعم بلمسة كلاسيكية، وفي الإطلالة الثالثة نسقت بنطالًا أسود لامعًا مع قميص أسود شف...المزيد

GMT 08:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021
 فلسطين اليوم - طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"
 فلسطين اليوم - أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:23 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن
 فلسطين اليوم - نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها
 فلسطين اليوم - بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 09:43 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يعتقل مواطنا من عاطوف ويستولي على شاحنته

GMT 09:47 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يعتقل أسيرا محررا من جنين على حاجز عسكري

GMT 09:58 2020 الأحد ,20 كانون الأول / ديسمبر

43 مستوطنا يقتحمون الأقصى

GMT 06:41 2020 الخميس ,04 حزيران / يونيو

لا تكن لجوجاً في بعض الأمور

GMT 13:50 2020 الجمعة ,03 كانون الثاني / يناير

تتمتع بالنشاط والثقة الكافيين لإكمال مهامك بامتياز

GMT 09:55 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

يزعجك أشخاص لا يفون بوعودهم

GMT 07:16 2020 الخميس ,15 تشرين الأول / أكتوبر

ملاسنة حادة بين نانسي بيلوسي ومذيع "سي إن إن" الشهير

GMT 13:47 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يعتقل مواطنا من الخليل

GMT 06:02 2020 الخميس ,04 حزيران / يونيو

لا تتهوّر في اتخاذ قرار أو توقيع عقد

GMT 02:55 2017 الأربعاء ,20 أيلول / سبتمبر

رامي السبيعي يغضب من التجاهل الإعلامي لإنجازاته
 
palestinetoday
palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday