ليكا يحفّز الأطفال المصابين بالتوحد على التعلم والتفاعل
آخر تحديث GMT 13:00:04
 فلسطين اليوم -

تساعد أصواته وأضوائه في تحسين المعالجة الحسية

"ليكا" يحفّز الأطفال المصابين بالتوحد على التعلم والتفاعل

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - "ليكا" يحفّز الأطفال المصابين بالتوحد على التعلم والتفاعل

ليكا
نيويورك ـ مادلين سعادة

صممت إحدى الشركات التكنولوجية روبوتًا دائريًا يُدعى "ليكا" خصيصُا لمساعدة الأطفال المصابين بالتوحد، ويتيح ليكا للأطفال ألعابًا تعليمية من خلال توفير التحفيز الحسي لديهم من خلال الحركة والأضواء والاهتزاز والصوت.

وشبّه صانعو ليكا الروبوت الصغير بالكلب المرشد للأطفال الذين يعانون من التوحد حيث يساعدهم على تخطي تحديات التعلم والتفاعل الاجتماعي، ويتم عرض الروبوت ليكا في العرض التجاري العالمي للإلكترونيات والتكنولوجيا CES 2016 في لاس فيغاس.

 ليكا يحفّز الأطفال المصابين بالتوحد على التعلم والتفاعل

وأفاد صانعو الروبوت ليكا التفاعلي أنه يمكنه تحفيز الأطفال الذين يعانون من اضطرابات النمو مثل التوحد ومتلازمة دارون أو من يعانون من إعاقات متعددة، وصمم الروبوت المستدير لمساعدة الآباء والأمهات ومقدمى الرعاية لتعليم أطفالهم باستخدام العلاج من خلال اللعب في منازلهم، ويستند الروبوت على فكرة استخدام العناصر النموذجية في الألعاب مثل إحراز الأهداف والتنافس وتطبيقها على التعلم لجعله أكثر سهولة، ويمكن للمستخديم اختيار مجموعة ألعاب لتطوير المهارات الفكرية والحركية.

 ليكا يحفّز الأطفال المصابين بالتوحد على التعلم والتفاعل

وأضاف الرئيس التنفيذي ومؤسس ليكا "لاديسلاس دي تولدي": " يمثل الروبوت الكلب المرشد بالنسبة للأطفال الذين يعانون من التوحد، ويتميز الروبوت ليكا بإمكانية توقع تفاعلاته واستقرارها وهو أمر مهم لإشعار الطفل بالسلامة والهدوء، ويلبى ليكا الاحتياجات المحددة للأطفال ويركز على تحفيز حواس متعددة، حيث تساعد أصواته وأضوائه واتزازاته في تحسين المعالجة الحسية وتقليل التوتر".

 ليكا يحفّز الأطفال المصابين بالتوحد على التعلم والتفاعل

وبيّن السيد دي تولدي لبي بي سي، أن الأطفال المعاقين لا يزالوا أطفالًا ويرغبون في اللعب والاستمتاع، وعند استخدام الروبوت كوسيلة لدعم أنشطة التعلم يصبح الأطفال أكثر انخراطًا في تلك الأنشطة"، وتشمل الخطوات المقبلة بالنسبة للروبوت ليك وجود شاشة بحيث يمكنه إظهار بعض المشاعر بجانب الأصوات.

وصممت الشركة نموذجًا من الروبوت وتقوم بجمع الأموال حاليًا على موقع 'sowefund' الفرنسي لإنتاج الروبوت، ويعمل فريق إنتاج الروبوت مع باحثين في باريس وبريطانيا، وأضاف السيد دي تولدي " نبني مشاريعنا على الأبحاث التي تتم في الولايات المتحدة وبريطانيا، ومن خلال مساعدة الآباء والأمهات ومقدمي الرعاية نحن واثقون من أن هذا الروبوت سيساعد الأطفال الذين يستخدمونه".

وتعد الروبوتات الاجتماعية جزء من التكنولوجيا الناشئة التي تهدف إلى مساعدة الأطفال المصابين بالتوحد وتحسين مهاراتهم الاتصالية، وهناك العديد من التطبيقات المتاحة لإشعار الأطفال بالأمان والتواصل بسهولة أكبر لأن البرنامج الذي يعمل من خلال الروبوت يجعله منظم وقابل للتوقع أكثر من تفاعلات البشر.

وقدمت شركة "توكا بوكا" السويدية على سبيل المثال عددًا من التطبيقات التي تستهدف الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 3 إلى 6 أعوام، ويعمل تطبيق "توكا باند" على تشجيع الأطفال لصنع الموسيقى وتعلم الإيقاع، أما تطبيق توكا هير صالون يتيح للمستخدم عمل قصات شعر افتراضية للعائلة والأصدقاء.

وعلى الرغم من أن هذه الألعاب ليست مصممة خصيصا للأطفال المصابين بالتوحد إلا أنها أثبتت شعبية بين الآباء الذين لديهم أطفال يعانون من التوحد، وأضافت كارول بوفيى مديرة مركز الجمعية الوطنية للمصابين بالتوحد " هذا وقت التحمس لمرض التوحد من خلال وجود الكثير من الأعمال المبتكرة حول الواقع الافتراضي وتطبيقات الاتصالات والأجهزة التكنولوجية التي يمكن ارتداؤها لقياس أشياء مثل مستويات التوتر".

وعلّقت السيدة بوفيى على الروبوت ليكا " يعد الروبوت نموذجًا من مجموعة من التكنولوجيات الناشئة التي تساعد في تغيير حياة المصابين بالتوحد، ويرتبط العديد من المصابين بالتوحد بالتكنولوجيا ما يعني أنها تعد وسيلة جيدة لإشراك الأطفال والبالغين أيضًا، نحن نستخدم مجموعة من الأجهزة في مدارسنا بما في ذلك أي باد وألعاب السبب والنتيجة وبعض البرامج مثل Games Maker Studio و Minecraft".

وأضافت السيدة بوفيى " لا يزال الروبوت في مرحلة التطوير لكنه يحمل الكثير من الوعود، ونحن مهتمون بشكل خاص بخطة الفريق لجمع بيانات عن تفاعلات الأطفال مع الروبوت، ودور هذه البيانات في زيادة فهمنا لمرض التوحد، ونأمل على المدى الطويل أن تساعد هذه البيانات في دعم أفضل لمن يعانون من التوحد".

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

ليكا يحفّز الأطفال المصابين بالتوحد على التعلم والتفاعل ليكا يحفّز الأطفال المصابين بالتوحد على التعلم والتفاعل



GMT 08:09 2020 الثلاثاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

تعرّف على هاتف "نوكيا 5.4" المقرّر طرحه خلال الفترة المُقبلة

GMT 13:28 2020 الإثنين ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

"مركز كينيدي" توثيق 50 عامًا من غزو الفضاء
 فلسطين اليوم -

أعادتنا هذه الموضة إلى عالم الأربعينات والخمسينات

تعرفي على إطلالات النجمات العالميات بأسلوب "الريترو"

القاهرة ـ فلسطين اليوم
تنوّع النجمات في إطلالاتهن على السجادة الحمراء، فمنهن من يقررن اعتماد طابعًا معينًا ومنهن من يفضلن البساطة، إلا أننا لاحظنا أن عددًا من النجمات العالمية فضلن هذه الفترة اعتماد موضة الريترو المستوحاة من الحقبات القديمة بحيث اخترن فساتين ذات قصات قديمة وقرروا اعادتها الى الواجهة. لذا تعرفي الى أبرز من اعتمدها، وكيف يمكن أن تنسقيها بأسلوبك الخاص. فساتين بطابع الريترو لا يمكن أن تغيب التصاميم القديمة عن ساحة الموضة فهي تعتبر هوية الموضة الحالية وارثها الثمين. من هنا قررت النجمات أن يعدن هذه الموضة الى الساحة الجمالية والخاصة بعالم الموضة تحديداً، فرأينا فساتين بقصات متنوعة مستوحاة من الحقبات الماضية. عودة الى أربعينات وخمسينات القرن الماضي لا تُشكّل العودة في الصيحات ‘لى سنوات قليلة مضت، بل على العكس أعادتنا هذه الموضة ...المزيد

GMT 07:55 2020 الثلاثاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

عارضة مصرية تثير الجدل بـ"أهرامات سقارة" ووزارة الآثار ترد
 فلسطين اليوم - عارضة مصرية تثير الجدل بـ"أهرامات سقارة" ووزارة الآثار ترد

GMT 08:42 2020 الثلاثاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

تعرّف على أفضل النشاطات السياحية ليلًا في دبي شتاء 2020
 فلسطين اليوم - تعرّف على أفضل النشاطات السياحية ليلًا في دبي شتاء 2020

GMT 07:48 2020 الأربعاء ,02 كانون الأول / ديسمبر

3 أفكار تبعد الرتابة والملل عن "ديكورات" منزلك
 فلسطين اليوم - 3 أفكار تبعد الرتابة والملل عن "ديكورات" منزلك

GMT 17:43 2015 الخميس ,15 تشرين الأول / أكتوبر

معلومات خاطئة عن العلاقة الجنسية

GMT 06:35 2020 الخميس ,04 حزيران / يونيو

تنفرج السماء لتظهر الحلول والتسويات

GMT 14:21 2019 الإثنين ,18 آذار/ مارس

خاتم زواج الماس للمناسبات الخاصة

GMT 12:46 2019 الثلاثاء ,18 حزيران / يونيو

أفكار رائعة لديكورات غرف الأطفال 2019

GMT 09:35 2017 الإثنين ,04 كانون الأول / ديسمبر

الريان القطري يشارك في دوري أبطال آسيا عام 2018

GMT 08:17 2018 الثلاثاء ,21 آب / أغسطس

طاولات الماكياج بصيحة عصرية في غرفة نومك

GMT 00:36 2017 الإثنين ,23 تشرين الأول / أكتوبر

هنا الزاهد تراهن على نجاح "عقد الخواجة في دور العرض

GMT 09:44 2015 الخميس ,31 كانون الأول / ديسمبر

مزارع برازيلي يعثر على صدفة حيوان مدرع أقدم من 10 آلاف عام

GMT 23:51 2018 الأربعاء ,13 حزيران / يونيو

سرقة صفة الفنانة ليال عبود في الأراضي الألمانية

GMT 08:27 2019 الثلاثاء ,05 آذار/ مارس

سلمى حايك لم تخجل من الكشف عن شعرها الأبيض

GMT 14:11 2019 الثلاثاء ,08 كانون الثاني / يناير

عطر مميز من أجود عطور "استي لودر" يتلائم مع شخصيتِك
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday