مؤسّسأبل ستيف جويز واكب توجّه  المتموّلين والمهندسين الى وادي السيلكون لتغيير  العالم
آخر تحديث GMT 20:50:52
 فلسطين اليوم -

جمع بين الابداع والعناد والمثابرة وعلم القيادة

مؤسّس"أبل" ستيف جويز واكب توجّه المتموّلين والمهندسين الى وادي السيلكون لتغيير العالم

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - مؤسّس"أبل" ستيف جويز واكب توجّه  المتموّلين والمهندسين الى وادي السيلكون لتغيير  العالم

ستيف جوبز مؤسس أبل
واشنطن - رولا عيسى

يعرف ستيف جوبز بتأسيسه لواحدة من افضل الشركات وأنجحها في العالم، وهي شركة "أبل" ويوصف بأنه عبقري وعنيد وحصل على كل ما هو فيه من المثابرة، واستطاع المصور النيويوركي دوغ منوز أن يكشف بعضا" من الدروس التي تعلمها حول قيادة جوبز لشركة ابل في كتاب جديد.

وأمضى دوغ منوز مع جوبز وقتا بين 1986 و 1988 ملتقطا له الصور في الوقت الذي دخل فيه الى مشروع أبل، وأشار قائلا" " كان مشروعي الجديد عن الثورة

مؤسّسأبل ستيف جويز واكب توجّه  المتموّلين والمهندسين الى وادي السيلكون لتغيير  العالممؤسّسأبل ستيف جويز واكب توجّه  المتموّلين والمهندسين الى وادي السيلكون لتغيير  العالم
الرقمية في الثمانينات والتسعينات، في الوقت الذي بدأ فيه المهندسون ورجال الأعمال وأصحاب رؤوس الاموال الاتجاه الى وادي السيلكون لتغيير وجه العالم."وبدأ المصور مشروعه في عام 1985 بعد عودته إلى سان فرانسيسكو من مهمة في إثيوبيا، حيث كان يغطي المجاعة والصراع لمجلة نيوزويك، في مكان حل به الدمار من جراء المعاناة الانسانية وأراد موضوع أكثر تفاؤل للجنس البشري وهي نفس الفترة التي التقى فيها ستيف جوبز، وخلال عامين من النضالات والنجاح مع جوبز استطاع أن يصوره في رحلة نجاحه، وكشف أيضا عن الحجج التي يمكن استخدامها ضد الرئيس التنفيذي لشركة أبل.

وتابع " انا حاولت ان أكون مجرد فراشة على الجدار وألا أنخرط كثيرا مع ستيف، كان لدينا معركة واحدة عندما كان يحاول منعى من التقاط صورة له بالطريقة التي أريد، وكانت تجربة مثيرة للاهتمام لأني رأيته في المواجهات المباشرة مع المهندسين لأكثر من عامين."

وعرف دوغ أن قطب التكنولوجيا اراد من الناس ان يقفوا معه وأن يكونوا على ثقة معه، وأضاف " أراد من الناس أن يمتلكوا شخصيات، لقد باريته وفزت بالحجج في الواقع، وعلمتني التجربة أنه عند العمل مع شخص عبقري وعنيد عليك ان تكون واثقا من نفسك وتقوم بواجبك وأن تكون مستعدا للموت من أجل تلك الأفكار، واذا ظهر عليك أي علامة من التوتر أو عدم اليقين فستصبح عرضة للسحق مثل زجاج أي سيارة امامي."واسترسل " لكل عبقرية نقطة عمياء، وهي في قوة المعرفة، فكلما أراد الانسان أن يعرض شيئا عليه أن بقيم نفسه جيدا."

ويعتبر المكان المثالي لعمل الفريق أحد مقومات النجاح من وجهة نظر جوبز، وينصح دوغ الناس بالتذكر أن العبقري في النهاية مجرد انسان وليس شخصا مثاليا، وقد أمضى سيتف الكثير من الوقت في شتم موظفيه.

وأطلق فيلم العام الماضي حول ستيف جوبز ولكن الكثير ممن شاهدوه تساءلوا الى أي مدى يمكن أن يعكس حقيقة مؤسس أبل، وبدا جوبز في الفيلم عنيدا وأنانيا وعبقريا، وأظهر للكثير من المشاهدين وهو يشتم زملاءه في العمل وحبيباته السابقات وحتى ابنته الصغيرة. وأوضحت ندس كانينغهام المسؤولة عن الدعاية في شركة ماكينتوش " انه فيلم درامي وليس فيلما" وثائقيا"، وكل شيء حدث أضيف له القليل من الخيال." ووصف الرئيس التنفيذي الحالي لشركة أبل تيم كوك الفيلم بالانتهازي، بينما تحاول أرملة جوبز ورين منع عرضه من جديد، وقال أحد المدراء السابقين في أبل ويدعى جون يكالي " كان جوبز الشاب أكثر بكثير مما حاول الفيلم تصويره فقد كان دافئا" وعاطفيا"
ومندفعا" وممتعا" وكان مقربا من الجميع بشكل جيد."

وأعلنت دراسة في كانون الأول/ديسمبر الماضي ان جوبز كان شخصية متغطرسة وحازمة وهو ما ساعده على الارتقاء، وتشير الدراسة الى أن الأفراد الاكثر نجاحا هم الذين يعانون من هذه الخصائص، وفي الجزء الأول من الدراسة استغرق 200 طالب سلسلة  من الاختبارات الشخصية التي قاست طيفين وقدرتهما على الخروج بأفكار أصيلة.وقضى كل مشارك 10 دقائق في ابتكار حملة تسويقية فريدة للحرم الجامعي عبر الانترنت في جامعتهم ولمدة عشرين دقيقة أخرى قسموا في مجموعات من ثلاثة للعمل على حملة مشتركة، وكان الأشخاص المتغطرسون هم أصحاب الأفكار التي فرضت في المجموعة.

وجاء في ملخص البحث " لا يساعد عدم اليقين في طرح أفكار مفيدة ولكن يبدو أنه من المفيد ان يكون الشخص متغطرسا" في بيئة متغطرسين كي يسمع الأخرين
أفكاره." ودرس الجزء الثاني من الدراسة كيف سيتعامل الطلاب مع بعضهم في سياقات المجموعة، وطلب من 300 طالب أن يصنع هدية من شأنها أن تلفت نظر
الاخرين أثناء زيارة الى الحرم الجامعي.وقيل لهم انهم سيحظون بدردشة مع شخصين أخرين بالفيديو من أعضاء مجموعتهم لتبادل الأفكار، وكان الشخصان الأخران من الباحثين والقائمين على الدراسة لتقييم نفسية الطالب وطريقة علمه بدون علمه، وكان الطلاب هذه المرة يشاركون أفكارهم مع شركاء أذكياء أو أعطوا ردودا" سلبيه على أفكارهم، وبعبارة أخرى فان الأشخاص غير المحبوبين والمتغطرسين لا يقلقون حول عدم محبة الأخرين لأفكارهم.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مؤسّسأبل ستيف جويز واكب توجّه  المتموّلين والمهندسين الى وادي السيلكون لتغيير  العالم مؤسّسأبل ستيف جويز واكب توجّه  المتموّلين والمهندسين الى وادي السيلكون لتغيير  العالم



 فلسطين اليوم -

يأتي من القماش الحريري اللامع المُزود بالشراشيب أسفل الذيل

فستان تشارلز ثيرون استغرق 1200 ساعة تصميم في أفريقيا

واشنطن ـ رولا عيسى
دائمًا ما تبهرنا تشارلز ثيرون بأناقتها اللافتة وجمالها الأخاذ، وهي عارضة أزياء وممثلة أمريكية مولودة في جنوب أفريقيا، من أبٍ فرنسي وأم ألمانية، وهي بذلك تحمل خليطًا فريدًا من جنسيات مختلفة؛ ما جعلها تجول العالم بفنها المميز، وتنال جائزة الأوسكار كأفضل ممثلة، واشتهرت في أفلام عديدة مثل "Bombshell" و"ذا كولدست سيتي" وغيرهما من الأفلام المهمة. ورصدت مجلة "إنستايل" الأميركية، إطلالة ثيرون بفستان قصير أنيق باللون الأبيض ومرصع باللون الذهبي، الذي صمم أثناء استضافتها في مشروع جمع التبرعات لأفريقيا للتوعية الليلة الماضية. صمم الفستان من دار الأزياء الفرنسية "ديور"، واستغرق 1200 ساعة لتصميمه، وعكف على تصميمه شخصان من الدار الشهيرة، وبدت النجمة مذهلة متألقة على السجادة الحمراء، ويأتي تصميم الفستان من القماش الحرير...المزيد
 فلسطين اليوم - حيل عليك الإلمام بها عند شراء حقيبة "مايكل كورس" لتجنب التقليد

GMT 03:35 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

"طيران الإمارات" تجمع أكبر عدد من الجنسيات في "رحلة تاريخية"
 فلسطين اليوم - "طيران الإمارات" تجمع أكبر عدد من الجنسيات في "رحلة تاريخية"

GMT 04:36 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

طرد مذيع بـ"راديو 710 كنيس" الأميركي بعد انتقاده ترامب
 فلسطين اليوم - طرد مذيع بـ"راديو 710 كنيس" الأميركي بعد انتقاده ترامب

GMT 17:04 2019 السبت ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

فوزي لقجع "غاضب" بسبب تعادل أسود الأطلس أمام موريتانيا

GMT 00:00 2019 الجمعة ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

مدرب صيني لـ"دينا مشرف" لاعبة منتخب مصر لتنس الطاولة

GMT 23:53 2019 الخميس ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

فيدرر يهزم بيرتيني في البطولة الختامية للتنس

GMT 06:56 2019 الأحد ,31 آذار/ مارس

شهر مناسب لتحديد الأهداف والأولويات

GMT 05:58 2016 الأحد ,22 أيار / مايو

الكارتون التاسع

GMT 04:27 2015 الثلاثاء ,01 أيلول / سبتمبر

سناء يوسف تواصل جولتها الترفيهية في أوروبا
 
palestinetoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday