مركبة المستقبل الكهربائيّة من فاراداي الرائدة تغزو الأسواق قريبًا
آخر تحديث GMT 00:14:02
 فلسطين اليوم -
رئيس الجمهورية الجزائري عبد المجيد تبون في الحجر الصحي لمدة 5 أيام بسبب ظهور أعراض كورونا على العديد من المسؤولين برئاسة الجمهورية والحكومة الناطق باسم رئيس الحكومة الإسرائيلية يصرح بأن التحولات في المنطقة قد تدفع الفلسطينيين لتغيير مواقفهم تجاه السلام وصول وفد إماراتي رفيع المستوى على متن طائرة إماراتية إلى مطار تل أبيب الكاظمي يعلن نثمن التعاون الألماني في ملف المقاتلين الأجانب وملف إعادة النازحين أمير الكويت يؤكد أن الانتخابات المقبلة مسؤولية وطنية لاختيار ممثلي الأمة وضمان سلامة أداء البرلمان وفد حكومي إماراتي يتوجه إلى إسرائيل في أول زيارة رسمية وكالة الصحافة الفرنسية نقلا عن مصدر لبناني "القضاء يستمع بدءاً من الجمعة لوزراء سابقين وحاليين في قضية المرفأ" الرئيس السوري يعلن أن "قانون قيصر" عنوان لمرحلة جديدة من التصعيد في المنطقة الموت يغيب الفنان المصري سناء شافع الصحة العالمية تصدم العالم حول موعد إنتاج لقاح كورونا
أخر الأخبار

الشركة تمتلك خططًا طموحة لإطلاق 13 سيارة ذكيّة

مركبة المستقبل الكهربائيّة من "فاراداي" الرائدة تغزو الأسواق قريبًا

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - مركبة المستقبل الكهربائيّة من "فاراداي" الرائدة تغزو الأسواق قريبًا

مركبة المستقبل الكهربائيّة من فاراداي
بكين - مازن الأسدي

كشف الملياردير الصيني المشارك في شركة "فاراداي"، ومقرها الولايات المتحدة الأميركية، جيا يوتينغ، سيارة كهربائية جديدة تعمل بنظام متكامل وتغطي على جميع منتجات السيارات الكهربائية الموجودة، والتي سيتم طرحها نيسان/ أبريل المقبل.

وأفاد المدير التنفيذي السابق لشركة فاراداي بأن السيارة الأولى للشركة لن تنافس تيسلا، وفي ظل تطور هندسة السيارات إلا أن فاراداي تكافح لتطوير القيادة الذاتية وأنظمة الترفيه من أخل خدمتها الممثلة في تاكسي ذاتي القيادة، حسبما أفاد عدد من المسؤولين السابقين الذين طلبوا عدم تحديد هويتهم، وأضاف أحد التنفيذيين "أعتقد أن ينتهى الأمر بهم محاولين ترخيص القيادة الذاتية من شركة مثل غوغل.

وتأسَّست شركة فاراداي بواسطة الملياردير الصيني في أبريل/ نيسان 2014، وولد لعائلة ريفية فقيرة حتى أنه كان يقضي إجازته في مصنع للصلب، وركز على التكنولوجيا وعمل في مكتب الضرائب المحلية، ثم أسَّس شركته الخاصة للتدريب على الحاسب، وفي العام 2004 أسَّس "لي تي في".

ووصفت "لي تي في"، التي سميت لاحقًا "لي إيكو" باعتبارها نتفليكس الصين لنجاحها في بثّ الفيديو، وكانت شركات يوتنغ تصنع أفلام وأجهزة تلفزيون وهواتف ذكية ودراجات، وأخذ يوتنغ خمسة دقائق فقط ليقنع مؤسِّس شركة فوكسكون "تيرى جو" بأن الشركة التي تصنع معدات آبل يجب أن تبني أدوات "لي تي في"، ثم أعلنت الأخيرة بداية 2015 إنشاء شركة لتصنيع السيارات الكهربائية تدعى "ليشي" وأنها تملك بالفعل 260 مهندسًا في وادي السيليكون.

وأطلق يوتنغ على السيارة اسم لا سوبيركا في أغسطس/آب، موضحًا أنه سيتم تصميمها بواسطة أحد أعضاء "لوتس الصين"، وزعمت الشركة عمل 600 من موظفيها على هذه المركبة، وأنها ستقدم في معرض بكين أبريل/ نيسان المقبل، ولكن لا يوجد أي دليل على البدء الحقيقي في إنشاء السيارة، كما أن الموظفين اللذين تحدثت معهم الجريدة لم يشيروا إلى العمل عليها، ويبدو أن يوتنغ ركز عمله فى شركة فاراداي.

وأعلنت "لي إيكو" في 19 فبراير/ شباط مشروع مشترك من أستون مارتن لتطوير سيارة كهربائية طراز أس، ولم يتضح ما إذا كان هذا المشروع سيكون في إطار فاراداي أم لا، أما "دينغ لي" فشارك في تأسيس قسم السيارات في "لي إيكو" وهو أيضًا المدير التنفيذي القائم بأعمال شركة فاراداي، ولم يتم الإعلان عن القيادة العليا للشركة، إلا أنه قيل إن لديها شراكة استراتيجية وعلاقة مستقلة مع شركة "لي إيكو".
وعانت هذه الشركات من اشتباكات ثقافية منذ البداية، واقترح مديرو شركة "لي تي في" تسمية الشركة "فارا فارو" بدلا من فاراداي، واعترض الأميركيون على هذا الاسم معتبرينه غبيًا، حسبما أوضح التنفيذيون، بسبب وجود فريق دولي من ذوي الخبرة بالإضافة إلى الإدارة الصينية التي لا تفهم السوق الأميركية، إلا أن شركة فاراداي نمت سريعًا وتم شراء مقر لها في لوس أنجلوس بتكلفة 13.25 مليون دولار.

وكانت لدى الشركة خطط طموحة لبناء 13 مركبة ذكية وشاحنات ومنصّات فنية، وسجلت للحصول على علامة تجارية للمركبات من FFZERO1 حتى FFZERO9، واجتمعت مع مسؤولين من إدارة ولاية كاليفورنيا لفحص المركبات المستقلة على الطرق العامة، أما فاراداي فركزت على تطوير مجموعة صغيرة من المركبات في ظل بدء التطوير من الصفر، وأضاف أحد التنفيذيين "كان هناك مركبات متعددة يتم تصميمها، ومن السخرية عدم الاستفادة من المنصّات الهندسية المتنوعة".

ويتوقع أن أول سيارة يتم إطلاقها ستكون فاخرة مع قاعدة عجلات ممتدة لعملاء القطاع التجاري، ويتوقع اختبارها في نهاية العام 2017، وأضاف أحد التنفيذيين "إنها لن تنافس تيسلا لكنها أثقل وأطول وأضخم وجميلة حقًا"، ويتوقع أن تصل تكلفتها إلى 150 ألف دولار، كما دفعت شركة فاراداي بإنتاجها سيارة أخرى تصل تكلفتها إلى 2 مليون دولار، وفي يناير/ كانون الثاني الماضي استقال كبير مهندسي فاراداي، بورتر هاريس، وأوضح أحد التنفيذيين أنه كان بمثابة البطارية للشركة وأنه صمم وفعل كل براءات الاختراع.

ومن الأخبار السيئة التي أثرت على شركة "لي تي في" تعليق تداولها في بورصة شنتشن في 7 ديسمبر/ كانون الأول الماضي، وكان يفترض إعادة التداول في 5 يناير/ كانون الثاني الماضي ولكن تم تأجيل ذلك حتى 31 كانون الثاني وأجل ثانية حتى 7 مارس/ آذار المقبل، وأثار ذلك شكوك أمين صندوق ولاية نيفادا "دان شوارتز"، حيث وعدت فاراداي ببناء منشأة تصنيع بتكلفة بليون دولار.
وذكر شوارتز في لقاء معه على الراديو هذا الشهر "إنها منشأة يتم بناؤها بواسطة شركة لم تقدم سيارة في حياتها، المليارير يوتنغ لا يحقق أيّة أموال لتمويل منشأة لتصنيع السيارات بتكلفة بليون دولار"، ومن جانبها لا تزال فاراداي تسرد عشرات الفرص من الوظائف في لوس انجلوس وسان خوسيه وشمال لا فيغاس، وتصر على أنها تعمل على تفاصيل الصفقة لمصنعها في نيفادا.

إلا أن شوارتز يصر على أن تقدم فاراداي سندات تقدر بـ75 مليون دولار كضمان لبناء المصنع، قبل أن تبدأ نيفادا دعم مشاريع الطرق والسكك الحديدية، وبين شوارتز أن فاراداي لم توفر له هذه الضمانات حتى عند رفع تجميد حصة "لي إيكو" الشهر المقبل.

وأوضحت مجلة فوربس أن يوتنغ نفسه شهد تعثر ثروته من 8 بلايين دولار العام الماضي إلى 5 بلايين دولار اليوم، وأفاد مستشار صناعة السيارات الكهربائية، جو بلوسكا "على مداى أعوام استطاع أصحاب المشاريع الصينية تغذية طموحهم المحلي والعالمي اعتمادًا على سوق الأسم الصينية المشتعل، ولكن بعد هبوط سوق الأسهم حاليًّا فقدوا الأموال لتغذية هذه الطموحات".

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مركبة المستقبل الكهربائيّة من فاراداي الرائدة تغزو الأسواق قريبًا مركبة المستقبل الكهربائيّة من فاراداي الرائدة تغزو الأسواق قريبًا



 فلسطين اليوم -

أبرزها ذلك الفستان الأزرق الذي تألقت به كيت ميدلتون من "زارا"

10 إطلالات لسيدات العائلات الملكية في متناول اليد تعرفي عليها

لندن ـ فلسطين اليوم
على الرغم أن خزانة ملابس سيدات العائلات الملكية تحتوي على فساتين باهظة الثمن، لكن هن أيضا يتألقن بأزياء بأسعار ذات ثمن قليل وفي متناول اليد، ويمكن لأي من السيدات الوصول لها بسهولة في العلامات التجارية المختلفة مثل زارا "Zara"، وجاب " Gap" وتوب شوب "Topshop" وغيرها المنتشرة في جميع أنحاء العالم، ونستعرض معًا في السطور التالية 10 إطلالات لسيدات العائلات الملكية تقل تكلفتها عن 100 دولار، لتبقى في متناول اليد. كيت ميدلتون في أول ظهور لكيت ميدلتون دوقة كامبريدج، في إجازة شهر العسل، طلت بفستان أزرق من زارا "Zara " بحوالي 90 دولار، وهو لم يبقى على الموقع الإلكتروني للعلامة التجارية كثيرا، إذ نفذ من الأسواق سريعا، وفي زيارة لدوقة كامبريدج، إلى نيوزيلندا ارتدت قميص كاروهات مريح من "Gap"، وهو عادة يباع بسعر 54.95 دولار، إلا أن ...المزيد

GMT 08:22 2020 الثلاثاء ,27 تشرين الأول / أكتوبر

أفكار تنسيق أحذية الربطات موضة خريف 2020
 فلسطين اليوم - أفكار تنسيق أحذية الربطات موضة خريف 2020

GMT 08:07 2020 الثلاثاء ,27 تشرين الأول / أكتوبر

كل ما تريد معرفته عن ميونخ وأهم الأماكن السياحية بها
 فلسطين اليوم - كل ما تريد معرفته عن ميونخ وأهم الأماكن السياحية بها

GMT 10:34 2020 الثلاثاء ,27 تشرين الأول / أكتوبر

ديكورات المكتب المنزلي في ظل انتشار جائحة فيروس "كورونا"
 فلسطين اليوم - ديكورات المكتب المنزلي في ظل انتشار جائحة فيروس "كورونا"

GMT 06:25 2020 الخميس ,04 حزيران / يونيو

تجنّب أيّ فوضى وبلبلة في محيطك

GMT 05:20 2018 الأحد ,09 كانون الأول / ديسمبر

كاترينا تيخونوفا راقصة "روك آند رول" تظهر في لقاء نادر

GMT 10:00 2018 الخميس ,08 تشرين الثاني / نوفمبر

تصاميم رائعة ومُميَّزة لسرائر غرف نوم بقماش المخمل الفاخر

GMT 13:18 2019 الخميس ,27 حزيران / يونيو

حقائب اليد الكبيرة موضة ربيع وصيف 2019

GMT 22:15 2019 الثلاثاء ,07 أيار / مايو

أبرز 7 مطاعم تقدّم سحور رمضان في جدة

GMT 23:58 2016 الأربعاء ,13 إبريل / نيسان

فوائد الكوسة الصحية
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday