مهندسون إيطاليون يطورون رجلًا آليًا للمهام الصعبة والخطيرة
آخر تحديث GMT 09:26:36
 فلسطين اليوم -

هيرو" يحل محل الجنود ورجال الإطفاء وخبراء المفرقعات

مهندسون إيطاليون يطورون رجلًا آليًا للمهام الصعبة والخطيرة

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - مهندسون إيطاليون يطورون رجلًا آليًا للمهام الصعبة والخطيرة

روبوت مبتكر للمهام الصعبة والخطيرة
 روما ـ ريتا مهنا

اخترع مهندسون إيطاليون روبوتا يمكنه استخدام الأدوات البشرية والتفاعل مع البيئة بنفس طريقة البشر، ويأمل الباحثون أن يثبت الروبوت فعاليته في حالات البحث والإنقاذ لأنها مواقف خطيرة بالنسبة للبشر، مؤكدين أنه في المستقبل يمكن استخدام الروبوت بدلا من البشر في مهام رجال المفرقعات والجنود ورجال الإطفاء.

وعمل المعهد الإيطالي للتكنولوجيا وجامعة "بيزا"، على تطوير هذا الروبوت منذ عام 2013 وأنشأوا النموذج الأول في نهائيات مسابقة DARPA Robotics في يونيو/ حزيران، وصرَّح الباحث الرئيسي في المشروع Nikos Tsagarakis، بأن "هناك شيئًا واحدا يتوافق عليه الجميع وهو أن بيئتنا مصممة من أجل أجسامنا، ولذلك لدينا أدوات تم تصميمها ليلتقطها الروبوت وأيدي البشر، وكذلك لدينا مناطق أو مسارات مناسبة لشكل أجسامنا، وعند تصميم روبوت يشبه الإنسان فإنه يمكنه التكيف مع البيئة".

مهندسون إيطاليون يطورون رجلًا آليًا للمهام الصعبة والخطيرة

ويمكن للروبوت استخدام ديناميات الحركة وجميع أطرافه في التضاريس الوعرة، ويستطيع استخدام اليدين والذراعين والساقين والقدمين مثل البشر لتحقيق التوازن والاستقرار لدعم نفسه للتغلب على العقبات.

وذكر الباحث Tsagarakis: "هدفنا جعل الروبوت يمشي بحركات متنوعة وتوازن مثل الإنسان، واعتقدنا أن الساقين وحدها غير كافية بالنسبة للبشر، فعليك استخدام الذراعين للتعامل مع البيئة والمساعدة على الحركة، وسيحدث هذا فرقا كبيرا بالنسبة للروبوت الجديد حيث تقتصر التكنولوجيا الحالية على توفير التوازن باستخدام الجزء السفلي من الجسم، ويعتبر الجزء العلوي من الجسم مهما أيضا خصوصًا في حالة المرور من المناطق غير الممهدة".

ويتميز الروبوت الجديد "ووك مان" بطول ستة أقدام كما أن رأسه مزودة بنظام ستيريو للرؤية مع ماسح ضوئي دوّار للمساعدة على فهم البيئة بشكل أفضل، ويضم ذراعا يمتد بطول ستة أقدام ويزن حوالي 260 رطلًا، ويجري تحضير خوارزميات لإعطاء الروبوت مهارات أفضل للمناورة بجانب السلوكيات الانعكاسية لمساعدته على المشي في الأماكن الوعرة وسرعة المشي والتوقف.

مهندسون إيطاليون يطورون رجلًا آليًا للمهام الصعبة والخطيرة

ويهدف الباحثون إلى تزويد الروبوت بما يكفي من الإدراك والقدرة المعرفية للسماح له بالعمل بشكل مستقل، وبالرغم من ذلك تكمن الخطة في وجود مُشغل بصري للتحكم عن بعد في الروبوت عند مواجهة مشاكل أكثر تقدما.

وأضاف الباحث Tsagarakis: "تكمن الفكرة بالنسبة للروبوت الجديد على وجود مُرشد بشرى لتوجيه الروبوت عند الحاجة، ويقوم الروبوت بنقل المعلومات إلى المُشغل البشرى بحيث يقرر المشغل الخطوة التالية ويتخذ القرارات للروبوت".

مهندسون إيطاليون يطورون رجلًا آليًا للمهام الصعبة والخطيرة

 

ولفت الباحث Tsagarakis إلى أن السرعة لم تكن من مميزات الروبوت الجديد لأنها يمكن أن تسبب المزيد من الحوادث، ويستطيع الروبوت التحرك بشكل أسهل وبسرعة أبطأ مع المزيد من التوازن، وبعد حدوث بعض الكوارث الطبيعية أو من صنع الإنسان يواجه الروبوت خطر الاصطدام ببعض الأشياء في البيئة.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مهندسون إيطاليون يطورون رجلًا آليًا للمهام الصعبة والخطيرة مهندسون إيطاليون يطورون رجلًا آليًا للمهام الصعبة والخطيرة



GMT 08:09 2020 الثلاثاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

تعرّف على هاتف "نوكيا 5.4" المقرّر طرحه خلال الفترة المُقبلة

GMT 13:28 2020 الإثنين ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

"مركز كينيدي" توثيق 50 عامًا من غزو الفضاء
 فلسطين اليوم -

أعادتنا هذه الموضة إلى عالم الأربعينات والخمسينات

تعرفي على إطلالات النجمات العالميات بأسلوب "الريترو"

القاهرة ـ فلسطين اليوم
تنوّع النجمات في إطلالاتهن على السجادة الحمراء، فمنهن من يقررن اعتماد طابعًا معينًا ومنهن من يفضلن البساطة، إلا أننا لاحظنا أن عددًا من النجمات العالمية فضلن هذه الفترة اعتماد موضة الريترو المستوحاة من الحقبات القديمة بحيث اخترن فساتين ذات قصات قديمة وقرروا اعادتها الى الواجهة. لذا تعرفي الى أبرز من اعتمدها، وكيف يمكن أن تنسقيها بأسلوبك الخاص. فساتين بطابع الريترو لا يمكن أن تغيب التصاميم القديمة عن ساحة الموضة فهي تعتبر هوية الموضة الحالية وارثها الثمين. من هنا قررت النجمات أن يعدن هذه الموضة الى الساحة الجمالية والخاصة بعالم الموضة تحديداً، فرأينا فساتين بقصات متنوعة مستوحاة من الحقبات الماضية. عودة الى أربعينات وخمسينات القرن الماضي لا تُشكّل العودة في الصيحات ‘لى سنوات قليلة مضت، بل على العكس أعادتنا هذه الموضة ...المزيد

GMT 07:55 2020 الثلاثاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

عارضة مصرية تثير الجدل بـ"أهرامات سقارة" ووزارة الآثار ترد
 فلسطين اليوم - عارضة مصرية تثير الجدل بـ"أهرامات سقارة" ووزارة الآثار ترد

GMT 08:42 2020 الثلاثاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

تعرّف على أفضل النشاطات السياحية ليلًا في دبي شتاء 2020
 فلسطين اليوم - تعرّف على أفضل النشاطات السياحية ليلًا في دبي شتاء 2020

GMT 08:49 2020 الثلاثاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

أبرز النصائح لتجديد "ديكورات" غرف المنزل تعرّفي عليها
 فلسطين اليوم - أبرز النصائح لتجديد "ديكورات" غرف المنزل تعرّفي عليها

GMT 00:05 2020 الثلاثاء ,07 تموز / يوليو

أخطاؤك واضحة جدّا وقد تلفت أنظار المسؤولين

GMT 16:49 2016 الأحد ,07 آب / أغسطس

شاتاي اولسوي يستعد لبطولة "الداخل"

GMT 08:30 2019 الثلاثاء ,03 كانون الأول / ديسمبر

أبرز الأحداث اليوميّة لمواليد برج"العقرب" في كانون الأول 2019

GMT 10:05 2017 الأربعاء ,01 تشرين الثاني / نوفمبر

25 % من البريطانيين يمارسون عادات فاضحة أثناء ممارسة الجنس

GMT 23:35 2019 الجمعة ,25 كانون الثاني / يناير

سعر الليرة السورية مقابل الشيكل الإسرائيلي الجمعة

GMT 06:08 2018 الأحد ,16 كانون الأول / ديسمبر

"The Resort Villa" في بانكوك للباحثين عن المتعة

GMT 05:38 2016 الجمعة ,01 تموز / يوليو

نظافة أسنان المرأة أول عامل يجذب الرجل نحوها
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday