صنع جهاز روبوت آلي ودود لمساعدة كبار السن ومراقبة صحتهم
آخر تحديث GMT 14:15:52
 فلسطين اليوم -

لتقليل الشعور بالوحدة والعزلة والاطمئنان على أوضاعهم

صنع جهاز روبوت آلي ودود لمساعدة كبار السن ومراقبة صحتهم

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - صنع جهاز روبوت آلي ودود لمساعدة كبار السن ومراقبة صحتهم

روبوت R2-D2 الصورة في اليمين أو ربوت سي- ثري بي او الصورة في اليسار
طوكيو - علي صيام

لطالما تمَّ تصوير "الروبوتات" على أنها خدم ميكانيكيون متواضعون في أفلام الخيال العلمي، إلا أن الخبراء يعتقدون أنهم يمكن أن يصبحوا أصدقاءنا، بل حتى أنهم يقدمون لنا الصحبة الممتعة.  وقال كانام هاياشي، والد روبرت "بيببير" الشهير، إنه طور جهازا جديدا، مستوحى من "R2-D2" الروبوت الودود الذي ظهر في أفلام "حرب النجوم". ووفقا لصحيفة "ديلي ميل"البريطانية، يعتقد هاياشي أن الروبرت يمكن أن يقضي على عزلة ووحدة كبار السن ويشعرهم بالود والمحبة.
 صنع جهاز روبوت آلي ودود لمساعدة كبار السن ومراقبة صحتهم
و لفترة طويلة، حاول العلماء اليابانيون صناعة  آلات تشبه الإنسان ولكنها أصابت الناس بالخوف.
 
ووفقا لهاياشي، فإن الروبوت الجديد لن يشبه  الإنسان ولن يكون قادرا على التحدث. وقال لصحيفة " فاينانشال تايمز" : "إذا سألت ما إذا كنت تريد R2-D2 يتحدث مثل الروبوت C-3PO، فإن 80 % من الناس سيقولون إنهم يحبون الروبوت غير الناطق". وأضاف:" نريد تصميم روبوت قادر على التواصل على مستوى اللاوعي، وهذا المفهوم سيكون مشابه لروبوت حرب النجوم (R2-D2) أو روبوت (بي بي 8)، الذي ظهر في أحدث هذا المجموعة من الأفلام، وهو لا يتكلم ولكنه  يستطيع التواصل مع البشر، إذ أن الاتصالات يمكن أن تكون على مستوى اللاوعي بدلا الحديث".
 صنع جهاز روبوت آلي ودود لمساعدة كبار السن ومراقبة صحتهم
وحسب الصحيفة، فإنه من المتوقع أن يتوافر الروبوت الجديد في السوق عام 2019، فإن الروبوت الجديد، مثل خلفه "بيببير"، سيكون في حاجة إلى قراءة الإشارات الاجتماعية الشفهية عن طريق مسح الوجوه البشرية والاستماع الى تسلسل الأصوات لديهم.
 
فـ"بيببير"، يتعامل مع البيانات من خلال معاملات خوارزمية لحساب الحالة النفسية للشخص ويتعلم إرضاءه، ولكن هاياشي قال إنه لم يكن يحتاج أن يكون ذكيا بما فيه الكفاية لفهم المشاعر الإنسانية بعمق أو أن تكون مصممة لتبدو وكأنها أشبه بالإنسان.
 صنع جهاز روبوت آلي ودود لمساعدة كبار السن ومراقبة صحتهم
ويعتبر "بيببير"، الذي صنعته أكبر شركة هواتف محمولة في اليابان (سوفت بانك)، وصمم ليكون عضوا في الأسرة، أول  روبروت "بأسعار معقولة"، بتكلفة  198 ألف ين ياباني أي ما يعادل 1.130 استرليني أو 1.900 دولار. 
 
من خلال قضاء الوقت مع الإنسان ومعرفة ما يحلو له، يمكن للروبوت أن تجعل شخصا ما يشعر كما لو أنه مقبول ومفهوم، حتى لو كان الجهاز لا يشبه الإنسان. ويستكشف العديد من العلماء حاليا ما إذا كانت الروبوتات يمكن أن تساعد في رعاية السكان المعزولين.
 
ومن المتوقع أن ترتفع أهمية هذه الآلات ذات الإمكانيات الذكية مع ارتفاع نسبة الشيخوخة اليابان في السنوات المقبلة. وتستخدم الروبوتات بالفعل للاطمئنان على كبار السن ومراقبة صحتهم وسلامتهم، ولكنها قد تلعب أيضا دورا في الحد من مشاعر الوحدة والعزلة.
 صنع جهاز روبوت آلي ودود لمساعدة كبار السن ومراقبة صحتهم
وفي الآونة الأخيرة، صمم العلماء آلات اجتماعية للتواصل مع الكبار على نحو متزايد بحيث تتفاعل بطريقة أكثر إنسانية. و يجادلون حاليا بأن هذه الآلات تجعل من السهل بالنسبة للبشر العمل مع الآلات، وأن مرافقتهم يمكن أن تحسن نوعية الإنسان في الحياة.
 
واعترف خبير الروبوتات في جامعة هاكوداته للمستقبليات هيتوشي ماتسوبارا، بأن الصحبة الإنسانية أفضل من الروبوت، ولكن الرفيق الروبوتي يمكن أن يكون مفيدا وسهلا. وقال لـموقع"بوب ساكي" :"نحن نفهم أن الروبوتات هي آلات، ولكن يمكننا تحقيق الانسجام بين الاثنين (الروبوت والإنسان).
 
ويشاركه في رأيه آخرون مثل أستاذ تكيف الأنظمة الآلية في جامعة أوساكا مينورو آسادا، الذي صمم روبوت ذا وجه طفل يدعى "اففيتتو". وقال إنه مهتم بكيفية استخدام الناس الأشكال الشفهية (غير الناطقة)  من الاتصالات لتشكيل العلاقة مع بعضها البعض، ويعتقد أن فهم ذلك أكثر من شأنه أن يؤدي إلى مزيد من العلاقات "الطبيعية" بين الإنسان والروبوت.
 
وطور الأستاذ آسادا تقنية جديد لمسح المخ، تتيح له تتبع الروابط العاطفية التي تتشكل بين الأم والطفل في الوقت الحقيقي، وتنطوي على وضع كلا المشاركين  في الجهاز، وتبين لكل منهما تعابير الوجه الآخر على شاشة الكمبيوتر، على أمل معرفة ما إذا كانت الموجات الدماغية للزوجين متزامنة أم لا.
 
وقال: إن "هذه الأنواع من النتائج يمكن أن تكون مفيدة جدا بالنسبة لنا في تصميم الروبوت كي يمكنه من التعاطف الاصطناعي"، موضحا أن هذه المعلومات يمكن أن تساعد الروبوت على كيفية التفاعل مع الإنسان، وإذا حدث هذا، فإن الروبوتات ستجعلهم متميزين  على نحو فعال في التعاطف.
 
وصمم إيشوريا روبوت"جيمينود"  بالحجم الطبيعي الإناث الروبوت، والتي تكلف 110 ألف دولار  أو 68. 671 استرلينيا. وقالت إنها ترتدي ملابس إنسانية ولها شعر ورموش وتتحرك بشكل طبيعي.

 

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

صنع جهاز روبوت آلي ودود لمساعدة كبار السن ومراقبة صحتهم صنع جهاز روبوت آلي ودود لمساعدة كبار السن ومراقبة صحتهم



بدت ساحرة في "التنانير الميدي" مع القمصان الناعمة

إليكِ أفكار تنسيق اللون الزهري على طريقة جيجي حديد

واشنطن ـ فلسطين اليوم
تتميز جيجي حديد Gigi Hadid بإطلالاتها المنوعة التي تعتمدها لمختلف المناسبات الكاجوال والرسمية، ولهذا هي تعتبر واحدة من أكثر النجمات أناقة ومصدر وحي بالنسبة للكثيرات من النساء حول العالم واليوم جمعنا افكار لتنسيق اللون الزهري في الملابس مستوحاة من جيجي حديد Gigi Hadid.استطاعت جيجي حديد Gigi Hadid أن ترسم لنفسها خط خاص في الموضة ميزها عن باقي النجمات في سنها وأيضاً ميزها عن شقيقتها الصغرة بيلا Bella، وهذا الخط هو مزيج بين الأسلوب الأنثوي الناعم مع لمسات شبابية عصرية، ولهذا كثيراً ما نراها في تنسيقات ملونة ومفعمة بالحيوية ومن ضمن الألوان التي تعشقها جيجي هو الزهري. وقد جمعنا لك افكار لتنسيق اللون الزهري مستوحاة من جيجي حديد Gigi Hadid في شهر أوكتوبر/تشرين الأول، شهر التوعية من سرطان الثدي لتستلهمي افكار اطلالات متنوعة وملفتة. لاسيما أن جيجي كانت...المزيد

GMT 07:53 2020 الثلاثاء ,20 تشرين الأول / أكتوبر

أفكار تنسيق موضة الشراريب مع التنانير أحدث صيحات خريف 2020
 فلسطين اليوم - أفكار تنسيق موضة الشراريب مع التنانير أحدث صيحات خريف 2020

GMT 07:44 2020 الثلاثاء ,20 تشرين الأول / أكتوبر

5 أماكن سياحية في مدينة كولمار الفرنسية تستحق الزيارة
 فلسطين اليوم - 5 أماكن سياحية في مدينة كولمار الفرنسية تستحق الزيارة

GMT 08:18 2020 الثلاثاء ,20 تشرين الأول / أكتوبر

5 تصاميم لرفوف الكتب في المنزل لمنحه طابعاً عصرياً مميزًا
 فلسطين اليوم - 5 تصاميم لرفوف الكتب في المنزل لمنحه طابعاً عصرياً مميزًا

GMT 09:50 2020 الثلاثاء ,20 تشرين الأول / أكتوبر

وفاة عميد المراسلين الأجانب في مصر بعد صراع مع المرض
 فلسطين اليوم - وفاة عميد المراسلين الأجانب في مصر بعد صراع مع المرض

GMT 21:38 2020 الأحد ,03 أيار / مايو

حاذر التدخل في شؤون الآخرين

GMT 06:05 2020 الخميس ,04 حزيران / يونيو

الضحك والمرح هما من أهم وسائل العيش لحياة أطول

GMT 14:07 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

توافقك الظروف المهنية اليوم لكي تعالج مشكلة سابقة

GMT 05:58 2020 الخميس ,04 حزيران / يونيو

تعيش ظروفاً جميلة وداعمة من الزملاء

GMT 18:05 2019 الإثنين ,01 تموز / يوليو

تنتظرك أجواء غير حماسية خلال هذا الشهر

GMT 03:28 2016 الأربعاء ,26 تشرين الأول / أكتوبر

دلال عبد العزيز تؤكد أن سمير غانم تعرض لضغط شديد

GMT 22:52 2015 الجمعة ,30 تشرين الأول / أكتوبر

أسعارBMW X5 في فلسطين

GMT 01:17 2016 الإثنين ,04 كانون الثاني / يناير

صافينار متفائلة بـ2016 وتتمنى عودة السينما كأيام سعاد حسني

GMT 05:09 2018 الجمعة ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

محلات "فيكتوريا سيكرت" تبيع أنواع خاطئة من حمالات الصدر

GMT 10:25 2018 الأحد ,29 تموز / يوليو

أسهل طريقة لتنسيق إطارات الصور على الحائط

GMT 21:21 2018 السبت ,10 شباط / فبراير

قمر اللبنانية في جلسة تصوير جريئة صور

GMT 06:03 2015 السبت ,24 تشرين الأول / أكتوبر

ريجيم " الإستحمام" بدون عناءللحصول على جسم جذاب
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday