يوغوف الشرق الأوسط  تنشر تقريرًا جديدًا لاتجاهات السفر
آخر تحديث GMT 09:46:33
 فلسطين اليوم -

الواقعية الافتراضية هي التكنولوجيا الأكثر جاذبية

"يوغوف" الشرق الأوسط تنشر تقريرًا جديدًا لاتجاهات السفر

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - "يوغوف" الشرق الأوسط  تنشر تقريرًا جديدًا لاتجاهات السفر

الواقعية الافتراضية
دبي - فلسطين اليوم

كشفت "يوغوف" عن نتائج احدث دراسة لها عن اتجاهات الحجوزات السياحية في مناطق الشرق الأوسط وشمال افريقيا وجنوب اسيا اليوم (26 ابريل) خلال اليوم الثاني من معرض سوق السفر العربي حيث اشارت احدة اهم النتائج الى ان 51% من المشاركين في الاستبيان يقولون بأن استخدام تقنية الواقعية الافتراضية في عمليات حجز رحلاتهم السياحية هي جذابة للغاية.

 وقدم سكوت بوث مدير الأبحاث ورئيس قسم السياحة والسفر والترفيه في "يوغوف الشرق الأوسط" نتائج البحث كجزء من جلسة نقاش تفاعلي عقدت في منطقة المسرح العالمي الجديد اليوم (26 ابريل) بعنوان "دور شركات البيانات الكبيرة والتقنيات الانغماسية في مستقبل تجربة الحجوزات السياحية".

وجمعت الدراسة آراء اكثر من 10,000 سائح في 21 دولة في مناطق الشرق الأوسط وشمال افريقيا وجنوب اسيا، وقد صممت لفهم احدث ردود الأفعال تجاه الجوانب المختلفة لتجربة الحجز السياحي. كما سعت الدراسة خصوصا الى التعرف على المواقف تجاه الخدمات المقدمة من قرين الى قرين وصعود خدمات التخطيط السياحي التي تستخدم التكنولوجيا التنبؤية للمساعدة في وضع الرحلات السياحية، وتكنولوجيا الواقعية الافتراضية "جرب قبل ان تشتري"، وقالت ناديج نوبلت-سيغرز مديرة معرض سوق السفر العربي:"  ان بروز أدوات الواقعية الافتراضية  في عالم السياحة والسفر هي من اكثر القضايا اثارة في تأثير التكنولوجيا على السلوك الاستهلاكي والنشاط الشبكي، فهذا النوع من التجارب يعطيك الفرصة لتجربة المنتج قبل ان تشتريه وهناك امثلة حية على ذلك في المعرض هذا الأسبوع".

ووجد اكثر من نصف المشاركين في الاستبيان ان مفهوم الواقعية الافتراضية هو جاذب للغاية وانه اكثر المفاهيم التكنولوجية جاذبية للمساعدة في تخطيط رحلاتهم السياحية وعمليات الحجز. كما أشار الكثير منهم الى اهتمامهم بالواقعية الافتراضية باعتبارها قيمة مضافة لعملية اتخاذ القرار حيث قال 64% منهم انهم يرغبون بزيارة متجر سياحي باستخدام هذه التكنولوجيا وقال 71% انهم مستعدون لتنزيل محتويات واقعية افتراضية ذات علاقة بالسياحة والسفر الى وسائطهم. كما اكد ثلثهم انهم سيحجزون رحلتهم القادمة في اعقاب تجربة إيجابية في المتجر بالواقعية الافتراضية، وقال سكوت بوث:"رغم ان النتيجة ليست مؤكدة الا هذه الدراسة تظهر بأن المحتوى مهم جدا، فمن يمتلك محتوى الواقعية الافتراضية الأفضل والأكثر نفوذية في اقرب وقت سيكون مستفيدا بصورة مباشرة جدا من هذه التكنولوجيا. ومع مرور الوقت نتوقع ان يصبح محتوى الواقعية الافتراضية الانغماسي هو السائد حيث سيعتاد المستهلك على اتخاذ القرارات بناء على هذا المحتوى الغني للغاية".

وفيما يتعلق بالتخطيط التنبؤي للرحلات السياحية قال 62% من المشاركين في الاستبيان انهم سيقومون باستخدام خدمات التخطيط التنبؤي للرحلات وخاصة الاماراتيون. إضافة لذلك قال 43% انهم مستعدون للدفع مقابل هذه الخدمات وكان هذا واضحا بصورة خاصة بين المشاركين من منطقة جنوب آسيا. مقابل ذلك رفض 47% فكرة ان هذه الخدمات ستفضي على متعة تخطيط رحلتهم التالية، وكان هذا سائدا بصورة مثيرة للاهتمام بين الاماراتيين (65%). كما عبر 71% عن مخاوفهم من سلامة وأمان بياناتهم بالكامل قبل استخدام هذا المفهوم، وكان هذا واضحا خصوصا بين الغربيين (79%). آخرون عبروا عن قلقهم من كيفية قيام شركات السياحة الشبكية من استخدام بياناتهم المخزنة (54%) حيث كان الاماراتيون والغربيون الأكثر قلقا، وتابع:" بعض المسافرين يستمتعون خصوصا بتخطيط رحلاتهم السياحية الخاصة فثمة إحساس بالفخر في رسم ووضع تفاصيل الرحلة المناسبة بالنسبة لهم ولمرافقيهم. وبينما يجسد المخططون التنبئيون نوعا ما عن فقدان السيطرة على التخطيط فثمة إمكانية هائلة لخدمة يمكنها ان تخفف الى حد كبير عبء التخطيط والحفاظ على تجربة سياحية هادئة ونوعية وقيمة".

وقالت نوبلت-سيغرز:" فيما يقول 62% من المشاركين بأنهم سيلجؤون الى استخدام خدمة التخطيط التنبؤي للرحلات، حيث كان الاماراتيون هم الأكثر اهتماما (71%) ومن بعدهم الغربيون (52%) يبدو اذن انه خلال الأشهر الـ12 المقبلة ستصاب اعداد اكبر من المسافرين في مناطق الاستبيان بحمى السفر الالكتروني"، وبالفعل فقد وجد تقرير توقعات السفر 2015 في مناطق الشرق الأوسط وشمال افريقيا وجنوب اسيا من يوغوف ان 38% من المسافرين قاموا بحجز جميع رحلاتهم عبر الانترنت في 2015 لأنهم وجدوا خيارات اكثر متاحة على الشبكة. وخلال الأشهر الـ12 الماضية استخدم 25% من السياح الحجز الالكتروني المباشر فيما قام 11% فقط بالحجز عن طريق مكتب سياحة وسفر تقليدي. ووجد التقرير أيضا ان 57% من المسافرين يرون بأن التكنولوجيا جعلت من تجربتهم في التخطيط والحجوزات اكثر عفوية، اما خدمات القرين للقرين، وهي شبكات قائمة على التكنولوجيا تتصل بقطاع الضيافة/السياحة ولكن تقدم خدمات من قبل افراد وتباع من خلال منصة قائمة على التكنولوجيا وتتضمن خدمات حجز السيارات مثل "اوبر" ومواقع الكترونية للحجوزات الفندقية مثل "ايربينبي"، فقد كانت منطقة أخرى ابرزها تقرير يوغوف عن اتجاهات السفر.

وقد كان اكثر من ثلاثة ارباع المشاركين بالاستبيان مطلعون على خدمات القرين الى القرين لحجز وسائط النقل، الا ان احصائيات الاستخدام الحالي بالنسبة لسياحة الاعمال والترفيه لا تزال منخفضة الى حد كبير عند 15% و12% فقط على التوالي. الا انه فيما يتعلق بالإقامة الفندقية كان 55% فقط من المشاركين يعرفون بالمفهوم فيما لا يستخدمه حاليا سوى 9% لأغراض الاعمال والترفيه. ومن الناحية الإيجابية، قال 27% ان فكرة استخدام خدمات تاكسي القرين الى القرين كانت جذابة جدا بالنسبة لهم فيما وجد 17% ان خدمات الإقامة من القرين الى القرين جذابة جدا، ويشار الى ان سوق السفر العربي 2016 في دورته الـ23 حاليا يواصل نجاح دورة العام الماضي بالإعلان عن قاعة إضافية حيث تتطلع ريد ترافيل اكزيبشنز الى تحقيق إنجازات قياسية أخرى هذا العام. شهدت دورة 2015 من المعرض زيادة في اعداد الزوار على أساس سنوي بلغت 15% الى اكثر من 26000 زائر مع ارتفاع عدد الشركات العارضة بنسبة 5% الى 2873 شركة. وخلال أيام المعرض الأربعة بلغ عدد الصفقات المبرمة في المعرض اكثر من 2.5 مليار دولار.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

يوغوف الشرق الأوسط  تنشر تقريرًا جديدًا لاتجاهات السفر يوغوف الشرق الأوسط  تنشر تقريرًا جديدًا لاتجاهات السفر



GMT 08:09 2020 الثلاثاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

تعرّف على هاتف "نوكيا 5.4" المقرّر طرحه خلال الفترة المُقبلة

GMT 13:28 2020 الإثنين ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

"مركز كينيدي" توثيق 50 عامًا من غزو الفضاء
 فلسطين اليوم -

أعادتنا هذه الموضة إلى عالم الأربعينات والخمسينات

تعرفي على إطلالات النجمات العالميات بأسلوب "الريترو"

القاهرة ـ فلسطين اليوم
تنوّع النجمات في إطلالاتهن على السجادة الحمراء، فمنهن من يقررن اعتماد طابعًا معينًا ومنهن من يفضلن البساطة، إلا أننا لاحظنا أن عددًا من النجمات العالمية فضلن هذه الفترة اعتماد موضة الريترو المستوحاة من الحقبات القديمة بحيث اخترن فساتين ذات قصات قديمة وقرروا اعادتها الى الواجهة. لذا تعرفي الى أبرز من اعتمدها، وكيف يمكن أن تنسقيها بأسلوبك الخاص. فساتين بطابع الريترو لا يمكن أن تغيب التصاميم القديمة عن ساحة الموضة فهي تعتبر هوية الموضة الحالية وارثها الثمين. من هنا قررت النجمات أن يعدن هذه الموضة الى الساحة الجمالية والخاصة بعالم الموضة تحديداً، فرأينا فساتين بقصات متنوعة مستوحاة من الحقبات الماضية. عودة الى أربعينات وخمسينات القرن الماضي لا تُشكّل العودة في الصيحات ‘لى سنوات قليلة مضت، بل على العكس أعادتنا هذه الموضة ...المزيد

GMT 07:55 2020 الثلاثاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

عارضة مصرية تثير الجدل بـ"أهرامات سقارة" ووزارة الآثار ترد
 فلسطين اليوم - عارضة مصرية تثير الجدل بـ"أهرامات سقارة" ووزارة الآثار ترد

GMT 08:42 2020 الثلاثاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

تعرّف على أفضل النشاطات السياحية ليلًا في دبي شتاء 2020
 فلسطين اليوم - تعرّف على أفضل النشاطات السياحية ليلًا في دبي شتاء 2020

GMT 08:49 2020 الثلاثاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

أبرز النصائح لتجديد "ديكورات" غرف المنزل تعرّفي عليها
 فلسطين اليوم - أبرز النصائح لتجديد "ديكورات" غرف المنزل تعرّفي عليها

GMT 00:05 2020 الثلاثاء ,07 تموز / يوليو

أخطاؤك واضحة جدّا وقد تلفت أنظار المسؤولين

GMT 16:49 2016 الأحد ,07 آب / أغسطس

شاتاي اولسوي يستعد لبطولة "الداخل"

GMT 08:30 2019 الثلاثاء ,03 كانون الأول / ديسمبر

أبرز الأحداث اليوميّة لمواليد برج"العقرب" في كانون الأول 2019

GMT 10:05 2017 الأربعاء ,01 تشرين الثاني / نوفمبر

25 % من البريطانيين يمارسون عادات فاضحة أثناء ممارسة الجنس

GMT 23:35 2019 الجمعة ,25 كانون الثاني / يناير

سعر الليرة السورية مقابل الشيكل الإسرائيلي الجمعة

GMT 06:08 2018 الأحد ,16 كانون الأول / ديسمبر

"The Resort Villa" في بانكوك للباحثين عن المتعة

GMT 05:38 2016 الجمعة ,01 تموز / يوليو

نظافة أسنان المرأة أول عامل يجذب الرجل نحوها
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday