برمجية خبيثة جديدة تمنع محبي ألعاب الفيديو من اللعب
آخر تحديث GMT 14:16:32
 فلسطين اليوم -

برمجية خبيثة جديدة تمنع محبي ألعاب الفيديو من اللعب

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - برمجية خبيثة جديدة تمنع محبي ألعاب الفيديو من اللعب

برمجية خبيثة
واشنطن ـ فلسطين اليوم

ظهر فيروس حاسوبي جديد يستهدف لاعبي ألعاب الفيديو ويقوم بمنعهم من اللعب حتى يدفعوا فدية، وهو لذلك، يبحث عن الألعاب المحفوظة والملفات الأخرى ذات الصلة على الحواسيب المصابة ويشفرها.

وللحصول على مفتاح إلغاء تشفير تلك الملفات يطلب الفيروس من الضحايا دفع مبلغ لا تقل قيمته عن 500 دولار أمريكي من العملة الرقمية “بتكوين” Bitcoin.

ويستهدف الفيروس 40 لعبة منفصلة، بما في ذلك “كول أوف دوتي” Call of Duty، و “ورلد أوف ووركرافت” World of Warcraft، و “ماينكرافت” Minecraft، و “وورلد أوف تانكس” World of Tanks.

ويشبه البرنامج الخبيث الجديد إلى حد كبير برمجية انتزاع الفِدْيات واسعة النطاق “كريبتولوكر” Cryptolocker التي وقع ضحيةً لها آلاف المستخدمين على مدى العامين الماضيين.

لكن تحليل البرمجية الخبيثة، التي أُطلق عليها اسم “تسلاكريبت” Teslacrypt، كشفت أنها لا تشارك أي شيفرة مع “كريبتولوكر” ويبدو أن مصدرها مجموعة جرائم إلكترونية مختلفة.

وقال الباحث فاديم كوتوف من شركة أمن المعلومات “بروميوم” Bromium إن البرمجية تمكنت من اصطياد ضحاياها عبر موقع ويب قام مبتكروها باختراقه.

وأوضح كوتوف أن البرمجية الخبيثة تقوم، عندما يُصاب الحاسوب، بالبحث عن 185 امتدادا مختلفا للملفات، وعلى وجه الخصوص الملفات ذات الصلة بالعديد من ألعاب الفيديو الرائجة وخدمات الإنترنت، مثل “ستيم” Steam التي تمنح المستخدمين وصولا إلى تلك الألعاب.

وقال الباحث الأمني “من المثير للاهتمام، أنه على الرغم من أن كل هذه الألعاب ذات شعبية، إلا أنها كلها ليست ضمن قائمة أكثر الألعاب مبيعًا أو أكثرها لعبًا”. وأضاف “قد تكون هذه مجرد الألعاب التي يُحبُّ المطور لعبها”.

وذكر كوتوث أن “تسلاكريبت” تبحث عن الملفات التي تضم ملفات اللاعبين الشخصية، وخرائطهم، ومحفوظاتهم، والنسخ المعدلة الخاصة بهم من الألعاب.

وعند تشفير الملفات المستهدفة تقوم البرمجية الخبيثة بعرض نافذة تقول للضحايا إنهم لديهم بضعة أيام لدفع الفدية لاسترجاع البيانات الخاصة بهم.

هذا ولم يتم بعد كسر نظام التشفير المستخدم من قبل البرمجية الخبيثة “تسلاكريبت” مما يعني أنه يجب على الضحايا المسارعة إلى النسخ الاحتياطية إن توفرت لاستعادة ملفاتهم التي أخذت رهينة لدى البرمجية.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

برمجية خبيثة جديدة تمنع محبي ألعاب الفيديو من اللعب برمجية خبيثة جديدة تمنع محبي ألعاب الفيديو من اللعب



 فلسطين اليوم -

أعادتنا هذه الموضة إلى عالم الأربعينات والخمسينات

تعرفي على إطلالات النجمات العالميات بأسلوب "الريترو"

القاهرة ـ فلسطين اليوم
تنوّع النجمات في إطلالاتهن على السجادة الحمراء، فمنهن من يقررن اعتماد طابعًا معينًا ومنهن من يفضلن البساطة، إلا أننا لاحظنا أن عددًا من النجمات العالمية فضلن هذه الفترة اعتماد موضة الريترو المستوحاة من الحقبات القديمة بحيث اخترن فساتين ذات قصات قديمة وقرروا اعادتها الى الواجهة. لذا تعرفي الى أبرز من اعتمدها، وكيف يمكن أن تنسقيها بأسلوبك الخاص. فساتين بطابع الريترو لا يمكن أن تغيب التصاميم القديمة عن ساحة الموضة فهي تعتبر هوية الموضة الحالية وارثها الثمين. من هنا قررت النجمات أن يعدن هذه الموضة الى الساحة الجمالية والخاصة بعالم الموضة تحديداً، فرأينا فساتين بقصات متنوعة مستوحاة من الحقبات الماضية. عودة الى أربعينات وخمسينات القرن الماضي لا تُشكّل العودة في الصيحات ‘لى سنوات قليلة مضت، بل على العكس أعادتنا هذه الموضة ...المزيد

GMT 11:06 2020 الأحد ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

5 حيل لديكورات غرف نوم أكثر جمالًا تعرفي عليها
 فلسطين اليوم - 5 حيل لديكورات غرف نوم أكثر جمالًا تعرفي عليها

GMT 09:36 2015 الخميس ,22 تشرين الأول / أكتوبر

زوجة حازم المصري تتهمه بالاعتداء عليها وتحرر محضرًا ضده

GMT 00:38 2017 الخميس ,12 تشرين الأول / أكتوبر

ليلى شندول ترد على أنباء خطوبتها لفنان عربي

GMT 03:03 2016 الإثنين ,25 كانون الثاني / يناير

فوائد الريحان

GMT 06:00 2018 الأربعاء ,02 أيار / مايو

أجمل أساور الذهب الأبيض لإطلالة ساحرة وأنيقة

GMT 12:38 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

2470 طن خضار وفواكه ترد للسوق المركزي الأثنين
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday