البنوك الأوروبية تبحث عن منقذ لأزمتها المتصاعدة
آخر تحديث GMT 17:31:40
 فلسطين اليوم -

البنوك الأوروبية تبحث عن منقذ لأزمتها المتصاعدة

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - البنوك الأوروبية تبحث عن منقذ لأزمتها المتصاعدة

البنوك الأوروبية
أبها - فلسطين اليوم

بينما تتعرض البنوك الأوروبية لضغوط متصاعدة بسبب هبوط أسعار أسهمها حاليا، من غير المرجح أن تقوم صناديق الثروة السيادية ومستثمرون آخرون من الدول النفطية في الشرق الأوسط بإنقاذها هذه المرة إذا احتاجت لرؤوس أموال بعد أن كانت قد لعبت في كثير من الأحيان دور الفارس الأبيض الذي أنقذ البنوك المتعثرة خلال الأزمة المالية العالمية في 2008، وحتى هذه اللحظة، من غير الواضح من الذي يمكن أن يأخذ مكانها.

خلال الأزمة المالية في 2008 كانت أسعار النفط ارتفعت إلى مستويات قياسية جديدة، ورأت البنوك العالمية التي كانت بحاجة إلى سيولة نقدية الفرصة سانحة، واستطاعت أن تجتذب كبار المستثمرين من الدول العربية النفطية. لكن أسعار الطاقة تهاوت منذ ذلك الحين، مما قلص المبالغ الموجودة في الصناديق السيادية ولدى لاعبين آخرين في الشرق الأوسط.

وقالت صحيفة وول ستريت جورنال الأميركية، أمس، إن البنوك التي تحتاج إلى دعم بسبب هبوط أسهمها إلى مستويات قياسية جديدة، ستجد صعوبة كبيرة في إقناع هؤلاء المستثمرين بدعمها بسبب تدني أسعار النفط حاليا.

تدني القدرات المالية

وذكر مدير مختبر الاستثمار السيادي في جامعة بوكوني في ميلانو، الإيطالية، برناردو بورتوليتي، إن "ما حدث في 2008 تزامن مع وقت الذروة بالنسبة للنفط. لكن البنوك لن تستطيع أن تعتمد مرة أخرى على الأموال الضخمة من صناديق الاستثمار السيادية إذا احتاجت لتجديد رأس المال".

الفرق الآخر بين الوقت الحاضر وأزمة 2008 هو أن احتمال قبول الحكومات المحلية بأن تستثمر في إنقاذ البنوك في هذه المرحلة ضعيف جدا. وأضافت الصحيفة أن تدني القدرات المالية ليس السبب الوحيد الذي يجعل كبار المستثمرين من الدول النفطية يتجنبون ضخ أموالهم في البنوك الأوروبية، حيث يقول الخبراء إن كثيرا من هؤلاء المستثمرين يفضلون وضع أموالهم بشكل مباشر في الاستثمارات العقارية.

وانخفض إجمالي الاستثمارات من صناديق الثروة السيادية في المؤسسات المالية بنسبة 92 % في الفترة ما بين 2008 و2014 لتصل إلى 6.95 مليارات دولار، بينما ارتفع معدل الاستثمار في قطاع العقارات ثلاثة أضعاف ليصل إلى 31.5 مليار دولار في نفس الفترة، بحسب مختبر الاستثمار السيادي في جامعة بوكوني.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

البنوك الأوروبية تبحث عن منقذ لأزمتها المتصاعدة البنوك الأوروبية تبحث عن منقذ لأزمتها المتصاعدة



يمنح من ترتديه الشعور بالانتعاش مع مكملات موضة رقيقة

اللون الأبيض يتربع على عرش الموضة لملائمته للأجواء الحارة

نيويورك - فلسطين اليوم
في الصيف يتربع اللون الأبيض على عرش الموضة، فهو الأكثر ملائمة للأجواء الحارة حيث يمنح من ترتديه الشعور بالانتعاش، وحسب موقع " glaminati" فإن اللون الأبيض يمكن أن يرتدى فى جميع الأوقات والمناسبات الصيفية.    البنطلون الأبيض مع تى شيرت أو بلوزة من نفس اللون من الاختيارات الأنيقة للفتاة المميزة لأوقات النهار.   موديلات الفساتين بسيطة التصميم والملائمة لأجواء المصيف والبحر من اللون الأبيض يمكن معها ارتداء مكملات موضة رقيقة وصغيرة الحجم.    لا تترددى أن يكون اللون الأبيض رفيقك فى جميع المناسبات السعيدة خاصة لو كانت نهارية.    الجاكيت الطويل والفستان القصير من اللون الأبيض أحد الأنماط الشبابية الأنيقة والتى تلائم أوقات المصايف.    مع اللون الأبيض كونى أكثر انطلاقًا بتصميم مميز من البنطلون والتوب الرقيق الذي ...المزيد

GMT 15:53 2019 الإثنين ,01 تموز / يوليو

تنتظرك نجاحات مميزة خلال هذا الشهر

GMT 10:16 2019 الإثنين ,01 إبريل / نيسان

حاذر ارتكاب الأخطاء والوقوع ضحيّة بعض المغرضين
 
palestinetoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday