الحمدان يؤكد أن دور النشر السعودية تثري الحركة الفكرية
آخر تحديث GMT 13:02:09
 فلسطين اليوم -

الحمدان يؤكد أن دور النشر السعودية تثري الحركة الفكرية

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - الحمدان يؤكد أن دور النشر السعودية تثري الحركة الفكرية

دور النشر
الرياض ـ واس

أكد نائب رئيس اتحاد الناشرين العرب أحمد الحمدان في ندوة "حركة النشر في المملكة العربية السعودية" التي أقيمت في معرض القاهرة للكتاب، وأدارها أستاذ الإعلام ورئيس تحرير صحيفة مكة سابقا الدكتور عثمان الصيني، "أن صناعة النشر للكتاب ذات أهمية بالغة بالنسبة لأية دولة تسعى إلى التطور، وذلك على مستوى الهدف أو الدلالة، كما يعد النشر الوسيلة الأساسية والمؤشر الحقيقي لقياس النهضة الثقافية التي تعيشها الأمة الآن، وأشار إلى أن الكتاب ما زال يحظى بالنصيب الأكبر في هذه الصناعة".

وقال إن المطبعة الأميرية كانت المطبعة الأولى التي أنشئت في المملكة عام 1883، واختصت بطباعة المؤلفات الدينية ومؤلفات علماء الحرمين الشريفين، وسميت بمطبعة "شمس الحقيقة"، بينما كانت "مطبعة الترقي الماجدية" هي المطبعة السعودية الأهلية الأولى، وبدأت بطباعة ونشر الكتب في المملكة منذ عام 1909، ولفت إلى أنه كانت هناك مطابع أخرى مثل: "مطبعة الإصلاح الأهلية" بجدة، التي اختصت بإنشاء جريدة الإصلاح.

وأضاف أن المدينة المنورة لم تكن أقل حظا من مدينة جدة في مجال إنشاء المطابع ونشر الكتب؛ مشيرا إلى أن "المطبعة العلمية" التي أسسها كامل الخفجي وكان مقرها في المدينة المنورة، ومطبعة "الفيحاء" بالمدينة وهي مطبعة يدوية كانت تهتم بطباعة الكتب الدينية ومؤلفات علماء المسجد النبوي الشريف.

ولفت أحمد الحمدان إلى أن المملكة بعد توحيدها على يد الملك عبدالعزيز ـ رحمه الله ـ بدأت تعيش حالة من التطور المتسارع، ومع بداية عام 1343 تم طبع "مجلة أم القرى" الرسمية في بداية عهد المؤسس لرغبته الملحة في نشر الثقافة، إذ أعفى المؤسس معدات المطابع من الرسوم الجمركية لتنشيط حركة الطباعة والنشر.

وقال: لقد أسس عثمان وعلي حافظ مطبعة باسمهما تختص بطباعة جميع الكتب والمؤلفات وأنشأ "جريدة المنهل". وكان مجلس الملك عبدالعزيز يضم علماء أجلاء بعد انتشار التعليم النظامي في جميع أرجاء المملكة، كما قام حمد الجاسر بإصدار مجلة "العرب"، وأنشأ "مؤسسة اليمامة" و"جريدة الرياض"، وأنشأ عبدالعزيز الرفاعي صالونا أدبيا ودار نشر "الرفاعي"، لافتا إلى أن عدد دور النشر السعودية بلغ 700 دار، مؤكدا أنها نافست دورا عربية كبرى وأصدرت 40 ألف عنوان، وكان لها إسهامها في تطوير الثقافة السعودية.

ونوه الحمدان إلى دور الجهات الحكومية في تطوير دور النشر، مشيرا إلى أنه هناك 30 جامعة علمية اهتمت بالنشر العلمي في المملكة، وكذلك مراكز البحوث والدراسات التي أسهمت إسهاما فاعلا في نشر 500 بحث علمي موثق، إضافة إلى "دارة الملك عبدالعزيز" التي أخذت على عاتقها نشر الكتب التي تعنى بتاريخ المملكة.

وبين الحمدان أن "المكتبة الرقمية" في المملكة تُعد أكبر مكتبة رقمية في العالم، وذلك لتوفير تلك الخدمة للدارسين وأعضاء هيئة التدريس، وتيسير الحصول على المعلومات في ثوان معدودة، وأنها تحوي 3 ملايين رسالة جامعية باللغة الإنجليزية، و262 ألف كتاب، و147 ألف مجلة علمية، و43 ألف كتاب عربي، و12 ألف رسالة عربية، مؤكدا أن ذلك يأتي حرصا من المملكة على اقتناء المعلومة مهما كلف ذلك من جهد ومال، وأن يتم إتاحة المعرفة للجميع بأقل تكلفة ممكنة.

وقال إن الرواية السعودية بدأت تشق طريقها بسهولة إلى مطابع الناشرين السعوديين، وكذلك المقررات الجامعية، لافتا إلى أن هناك ما يقرب من ثلاثة آلاف مقرر جامعي يطبع الآن في المملكة، وأن حكومة خادم الحرمين الشريفين تدعم الكاتب والناشر السعودي بشكل كبير جدا، إذ تمتلك الحكومة دور نشر عملاقة، إضافة إلى المكتبات الكبرى في أرجاء البلاد، مشيرا إلى أن هذه الدور لها أفرع في كثير من الدول العربية والعالمية لتحقيق الانتشار والوجود، وفي نهاية ندوته قال لا يمكن الاستغناء عن الكتاب الورقي ولا الكتاب الرقمي في الوقت الحالي فهما يكملان بعضهما بعضا.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الحمدان يؤكد أن دور النشر السعودية تثري الحركة الفكرية الحمدان يؤكد أن دور النشر السعودية تثري الحركة الفكرية



تألقت بفستان من دون أكمام تميّز بقصته الضيقة من الأعلى

أحدث إطلالات الملكة ليتيزيا الساحرة باللون "الليلكي" تعرفي عليها

مدريد ـ فلسطين اليوم
إطلالات الملكة ليتيزيا راقية وأنيقة بشكل دائم، وأحدث إطلالات الملكة ليتيزيا لم تكن مختلفة حتى ولو جاءت مكررة لكنها إختيار خالد ومميّز، وزين طقم من مجموعة دار كارولينا هيريرا Carolina Herrera لخريف وشتاء 2016 أحدث  إطلالات الملكة ليتيزيا فبدت مثالاً للأناقة والرقيّ خلال مشاركتها في حفل توزيع جوائز the Jaume I 2020 awards، في مدينة لونجا دي لوس ميركاديريس، واعتمدت الملكة ليتيزيا تسريحة الشعر المنسدل ومكياج ناعم. وتألقت الملكة ليتيزيا بفستان باللون الليلكي من دون أكمام تميّز بقصته الضيقة من الأعلى أما التنورة فجاءت واسعة ووصلت إلى حدود الركبة، وزيّن الخصر حزام من القماش نفسه معقود بأناقة حول خصرها. وأكملت الإطلالة بمعطف واسع أنيق متناسق مع الفستان.   وما زاد أناقة احدث اطلالات الملكة ليتيزيا هو بطانة الفستان والمعطف التي أتت بدرجة لون أد...المزيد

GMT 07:55 2020 الثلاثاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

عارضة مصرية تثير الجدل بـ"أهرامات سقارة" ووزارة الآثار ترد
 فلسطين اليوم - عارضة مصرية تثير الجدل بـ"أهرامات سقارة" ووزارة الآثار ترد

GMT 08:42 2020 الثلاثاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

تعرّف على أفضل النشاطات السياحية ليلًا في دبي شتاء 2020
 فلسطين اليوم - تعرّف على أفضل النشاطات السياحية ليلًا في دبي شتاء 2020

GMT 07:48 2020 الأربعاء ,02 كانون الأول / ديسمبر

3 أفكار تبعد الرتابة والملل عن "ديكورات" منزلك
 فلسطين اليوم - 3 أفكار تبعد الرتابة والملل عن "ديكورات" منزلك

GMT 08:36 2020 الخميس ,03 كانون الأول / ديسمبر

محاكمة مذيع صيني شهير لاتهامه بالتحرش في قضية "تاريخية"
 فلسطين اليوم - محاكمة مذيع صيني شهير لاتهامه بالتحرش في قضية "تاريخية"

GMT 19:16 2020 الإثنين ,04 أيار / مايو

ينعشك هذا اليوم ويجعلك مقبلاً على الحياة

GMT 07:13 2019 الثلاثاء ,03 كانون الأول / ديسمبر

أبرز الأحداث اليوميّة لمواليد برج"الثور" في كانون الأول 2019

GMT 07:06 2017 الجمعة ,14 تموز / يوليو

طرق لتصميمات جلسات رائعة على أسطح المنازل

GMT 07:38 2016 الخميس ,02 حزيران / يونيو

نيسان جي تي آر 2017 تحقق مبيعات عالية

GMT 04:01 2017 الإثنين ,20 شباط / فبراير

جورجيا فاولر تطلّ في فستان أسود قصير

GMT 11:21 2019 الجمعة ,13 أيلول / سبتمبر

تراجع البطالة في السعودية إلى 12.3 % بالربع الثاني

GMT 13:29 2018 الإثنين ,21 أيار / مايو

سيدات الصفاقسي يحصدن لقب كأس تونس للطائرة

GMT 10:32 2017 الجمعة ,15 كانون الأول / ديسمبر

طريقة صنع عطر الهيل والفانيلا بطريقة بسيطة

GMT 11:21 2016 الخميس ,06 تشرين الأول / أكتوبر

شركة فورد تعلن طرح سيارة "فورد فوكس 2017" العائلية
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday