الشارقة للكتاب يستضيف محاضرة هاشم عن وسطية الإسلام
آخر تحديث GMT 11:22:35
 فلسطين اليوم -

"الشارقة للكتاب" يستضيف محاضرة هاشم عن "وسطية الإسلام"

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - "الشارقة للكتاب" يستضيف محاضرة هاشم عن "وسطية الإسلام"

الدكتور أحمد عمر هاشم
الشارقة ـ نور الحلو

شهدت قاعة بحر الثقافة محاضرة قيمة ألقاها الرئيس الأسبق لجامعة الأزهر، الدكتور أحمد عمر هاشم، بعنوان " وسطية الإسلام"، ضمن فعّاليات معرض الشارقة الدولي للكتاب 2014.

وتناول هاشم خلالها العديد من مظاهر الثقافات السائدة حول الإسلام، ومفهوم الوسطية، والانحرافات الفكرية المختلفة التي نتجت عن تنحية هذا المفهوم من الحياة الإسلامية، وأهمية تعزيز المعرفة والثقافة الإسلامية والوعي الفكري والسلوكي من أجل تحقيق منهجية الإسلام بصوره المتجددة المشرقة.

واستهل الدكتور هاشم حديثه: "تمر أمتنا العربية والإسلامية بظروف صعبة وقاسية، وكان وراءها فكر مغشوش، وتضليل في ثقافة بعض الشباب، ومحاولة منهم للإقصاء عن وسطية هذا الدين، مما جعل العالم من حولنا يفهم أنَّ الدين الإسلامي دين عنف وتشدد وغلو، بيد أنَّ الإسلام يتصف بأنه دين السماحة والوسطية والرحمة، والوسطية تعني الإعتدال الذي يجب أنَّ يفهم على أنه ليس التوسط بين الكمال والإنحدار، وإنما هو الأعدل في تلبية حاجات الإنسان الروحية والمادية على حد سواء".

 واستعرض هاشم جوانب الوسطية في الدين الإسلامي من خلال العقيدة والعبادات والأخلاق، والمنهج، مبينًا أنَّ الوسطية في العقيدة تعطي الإنسان حرية التفكير والنظر والتدبر والحرية في الإختيار، وأنها عقيدة واضحة لاغموض فيها ولا تزوير، ولا قدرة لأحد على تغييرها، وأنَّ الإنسان مسيَّر في أمور ومخيَّر في أخرى ومن هنا تتجلى معاني الوسطية التي دعا اليها الإسلام، فلا تخيير كليًا، ولا تسيير كليًا، وهذا أعظم الرفق بواقع الإنسان وطبيعته.

 وبيّن هاشم أنَّ ملامح الوسطية في العبادات تظهر في أنَّ الله سبحانه لم يفرض العبادات على مدار اليوم، ولكن جعلها وسطًا بين حاجات الناس اليومية للراحة والاستجمام والترفيه وبين التوجُّه إليه بالعبادة، فليست الصلاة مفروضة طيلة اليوم، ولا الصيام على امتداد الاشهر ولا الحج في كل عام، ولا الزكاة، ولا أيّة عبادة أخرى، بل لكل منها وقت معلوم، وما عداه للإنسان يفعل فيه مايشاء.

 وحول الوسطية في الأخلاق الإسلامية، أكد هاشم إنَّ الأخلاق أعظم مادعت إليها الشريعة الإسلامية، وهي تشمل جميع مجالات الحياة، وأنَّ الإنسان يفتقر إليها على الدوام بين نفسه ومع محيطه الخارجي، وأنَّ أعظم شخص على وجه الأرض تمثلت فيه الصفات الكاملة هو الرسول الأكرم محمد صلى الله عليه وسلم، وضرب العديد من الأمثلة على الوسطية في الأخلاق ومنها: انه سبحانه أمر الناس بالإنفاق لكنه وجّه العبد إلى عدم الإسراف وعدم الشحة، بل التوسط في ذلك.

 وأما الوسطية في منهج الإسلام، فقد بيّن هاشم أنها تتجلى من خلال وجود التوفيق بين حاجة الإنسان النفسية والروحية، وبين حاجته النفسية، فلم يطلب من الإنسان أنَّ يكون ملائكيًا في أعلى درجات السمو، كما لم يطلب منه أنَّ يكون منحدرًا في الشهوات والرغبات واللذات وينسى الغاية التي خلق من أجلها، ولكن طلب منه التوسط والتوفيق بينهما، وهو مقصد الوسطية التي أكدها الإسلام في مجال المنهجية العادلة، لكي تستقيم حياة الإنسان الدنيوية والأخروية على حد سواء.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الشارقة للكتاب يستضيف محاضرة هاشم عن وسطية الإسلام الشارقة للكتاب يستضيف محاضرة هاشم عن وسطية الإسلام



أعادتنا هذه الموضة إلى عالم الأربعينات والخمسينات

تعرفي على إطلالات النجمات العالميات بأسلوب "الريترو"

القاهرة ـ فلسطين اليوم
تنوّع النجمات في إطلالاتهن على السجادة الحمراء، فمنهن من يقررن اعتماد طابعًا معينًا ومنهن من يفضلن البساطة، إلا أننا لاحظنا أن عددًا من النجمات العالمية فضلن هذه الفترة اعتماد موضة الريترو المستوحاة من الحقبات القديمة بحيث اخترن فساتين ذات قصات قديمة وقرروا اعادتها الى الواجهة. لذا تعرفي الى أبرز من اعتمدها، وكيف يمكن أن تنسقيها بأسلوبك الخاص. فساتين بطابع الريترو لا يمكن أن تغيب التصاميم القديمة عن ساحة الموضة فهي تعتبر هوية الموضة الحالية وارثها الثمين. من هنا قررت النجمات أن يعدن هذه الموضة الى الساحة الجمالية والخاصة بعالم الموضة تحديداً، فرأينا فساتين بقصات متنوعة مستوحاة من الحقبات الماضية. عودة الى أربعينات وخمسينات القرن الماضي لا تُشكّل العودة في الصيحات ‘لى سنوات قليلة مضت، بل على العكس أعادتنا هذه الموضة ...المزيد

GMT 10:48 2020 السبت ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

أفكار مميزة لديكورات غرف نوم المراهقين
 فلسطين اليوم - أفكار مميزة لديكورات غرف نوم المراهقين

GMT 08:21 2019 الثلاثاء ,03 كانون الأول / ديسمبر

أبرز الأحداث اليوميّة لمواليد برج"الميزان" في كانون الأول 2019

GMT 12:29 2018 السبت ,23 حزيران / يونيو

تعرّف على فوائد صيام الأيام الستة من شهر شوال

GMT 05:13 2018 الأربعاء ,16 أيار / مايو

بيت الشجرة يعدّ ملاذًا مثاليًا لمحبي الطبيعة

GMT 13:41 2017 السبت ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

مقادير وطريقة إعداد الفول المدمس في المنزل

GMT 23:02 2015 الخميس ,03 كانون الأول / ديسمبر

الأيائل تعود إلى الدنمارك بعد غياب خمسة آلاف عام

GMT 00:49 2017 الثلاثاء ,06 حزيران / يونيو

سمية أبو شادي تكشف عن مجموعة أزياء للمحجّبات

GMT 12:19 2015 السبت ,19 أيلول / سبتمبر

التركمان في فلسطين

GMT 10:20 2017 الخميس ,12 تشرين الأول / أكتوبر

رانيا فريد شوفي تشارك جمهورها بصور من عيد ميلاد ابنتيها
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday