شريف صالح يؤكد أنة لا يمكن فصل القراءة المعرفية عن الجمالية
آخر تحديث GMT 11:11:39
 فلسطين اليوم -
وكالة الصحافة الفرنسية نقلا عن مصدر لبناني "القضاء يستمع بدءاً من الجمعة لوزراء سابقين وحاليين في قضية المرفأ" الرئيس السوري يعلن أن "قانون قيصر" عنوان لمرحلة جديدة من التصعيد في المنطقة الموت يغيب الفنان المصري سناء شافع الصحة العالمية تصدم العالم حول موعد إنتاج لقاح كورونا مقتل 81 على الأقل في قتال بين قوات حكومية ومسلحين في جنوب السودان رئيس الحكومة اللبنانية حسان دياب يصرح أن الطبقة السياسية أهدرت ودائع الناس وأوقعت البلاد تحت أعباء الدين وحاولت تحميل الحكومة مسؤولية الفشل رئيس الحكومة اللبنانية حسان دياب يصرح بأننا نحن أمام الزلزال الذي ضرب البلد وهمنا التعامل مع التداعيات بالتوازي مع التحقيق الشفاف وزارة الخارجية الهولندية تعلن وفاة زوجة السفير الهولندي في لبنان في انفجار مرفأ بيروت السفارة السورية في لبنان تعلن مقتل 43 سوريًا جراء انفجار بيروت في حصيلة غير نهائية أبو الغيط يبدي استعدادا لتقديم المساعدة في التحقيقات بشأن انفجار بيروت
أخر الأخبار

شريف صالح يؤكد أنة لا يمكن فصل القراءة المعرفية عن الجمالية

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - شريف صالح يؤكد أنة لا يمكن فصل القراءة المعرفية عن الجمالية

القاص والناقد المصري شريف صالح
الكويت ـ أ ش أ

أكد القاص والناقد المصري شريف صالح أنه لا يمكن فصل القراءة المعرفية عن القراءة الجمالية، واعتبر أن هذين المستويين غير كافيين، بل لابد من أن نصل بالقراءة إلى المستوى الثالث الذي يسميه القراءة العرفانية أو الروحية، حيث ربط ما بين مفهوم "الاستنارة" الغربي الذي يعلي من شأن الحواس والتجربة والعقل، ومفهوم "الاستنارة" الشرقي، الذي يتجلي على سبيل المثال في فلسفة "الإشراق" لدى السهروردي أو "النيرفانا" لدى البوذية، مشيرا إلى أن اسم بوذا نفسه معناه "المتيقظ"، أو "المستنير". 

جاء ذلك في أمسية نظمها المكتب الثقافي المصري بالكويت برعاية السفير ياسر عاطف، تحت عنوان "آليات قراءة النص والصورة"، أدارها الروائي إبراهيم فرغلي.

في بداية اللقاء رحب الملحق الثقافي المصري نبيل بهجت بالحضور وأكد على تميز التجربة الإبداعية لشريف صالح وحصوله على العديد من الجوائز وقدرته على قراءة النصوص وتفكيكها، مشيرا إلى أننا في لحظة تاريخية تتطلب مشاركة المثقفين والمبدعين والبحث عن حلول للواقع الراهن. 

بدوره قدم الروائي إبراهيم فرغلي للأمسية التي تأتي ضمن نشاط ديوان القراءة الذي يشرف عليه، مؤكدا أهمية سؤال القراءة وفتح المجال للحوار مع الكتاب والمبدعين حول تجاربهم مع القراءة.

وأشار إلى أن صالح لديه التفاتات مهمة في قراءته للنصوص أو الأفلام أو حتى تعليقاته على بعض الأحداث.

وقال صالح إنه يركز على المنهج السيميائي في القراءة لأنه يتيح له قراءة الرواية والفيلم والرقصة والموسيقى أو حتى قراءة المباني والمطاعم، لأن لكل شيء أبجدية قابلة لأن نقرأها. 

ثم ميز بين ثلاثة مستويات للقراءة.. القراءة المعرفية والتي تشكل 70% من مجمل قراءات الناس، فالناس تقرأ كي تحصل على معلومة أو معرفة معينة، ووصفها بأنها قراءة سطحية تستجيب لأهداف محددة وآنية وسريعة. 

بعد ذلك تطرق صالح إلى مستوى آخر أطلق عليه "القراءة الجمالية" والتي لا تنظر إلى النصوص وفقا للثنائيات المتحكمة فيها، بل باعتبارها استعارة متعددة الأطراف تجسد لنا لعبة مركبة.. هذا ما يحدث مع القارئ الذي يحاول فك وإعادة تركيب "الكون" الذي نسجه وشيده منتج النص سواء أكان رواية أو فيلما أو مسرحية. 

وخلص إلى أن القراءة بكل الحواس هي قراءة تعكس نورًا وتسمو بنا.. فالفيصل ليس في قراءة مائة كتاب في العام بل قد يكفينا كتاب واحد يجعلنا نضيء من الداخل، وربما قراءة كتابين في الوقت ذاته تلهمنا فكرة ما كانت تخطر على البال لو قرأنا أحدهما فقط، وبعض الكتب قد تكون رائعة لكنها لا تساعدنا كي نتنور، هذا التنور الروحي الذي يسمو بالنفس ويعيد إلينا حالة التناغم مع الوجود وهو أسمى أنواع القراءة، وهو ما قد نحصل عليه من الكتب، أو من قراءة كتاب الوجود حولنا. 

وعقب كلمة الضيف دار نقاش ثري مع الحضور حول علاقة القراءة بالوعي وكيف ندرب أولادنا على قراءة منتجة للمعرفة ونربطهم بالكتاب في ظل هجمة التكنولوجيا ومواقع التواصل الاجتماعي.. وكذلك كيف نحصنهم من القراءة الرديئة والمشوهة للجماعات الإرهابية.

ورد صالح على ذلك بالتأكيد على دور المدرسة وحصص القراءة وتغيير منظومة التعليم من "التلقين"، إلى "التفاعل".

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

شريف صالح يؤكد أنة لا يمكن فصل القراءة المعرفية عن الجمالية شريف صالح يؤكد أنة لا يمكن فصل القراءة المعرفية عن الجمالية



تنسقها بحسٍّ عالٍ من الأناقة يتماشى مع قوامها

خيارات لفساتين كاجوال مميزة على طريقة ريا أبي راشد

بيروت ـ فلسطين اليوم
تعتمد المذيعة اللبنانية ومقدمة البرامج ريا أبي راشد على إطلالات الفساتين الكاجوال المناسبة للمشاوير اليومية البسيطة، وتنسقها بحسٍّ عالٍ من الأناقة يتماشى مع قوامها ولون بشرتها وشخصيتها، ولتميُّزها في اختيار الأزياء؛ جمعنا لكنّ عدة خيارات لفساتين كاجوال مميزة، فتألقن على غرارها. إطلالات الفساتين البيضاء للأزياء البيضاء مكانة خاصة في قلوب الفتيات، وذلك لرقيِّها وأناقتها، فإن كنتِ من صاحبات القوام الممشوق الذي لا يخشى إظهار عيوبه عند ارتداء اللون الأبيض؛ فيمكن أن تطلّي كإطلالة ريا الأولى، التي تأنقت فيها بفستان أبيض منقط بالأسود ومصمم بأكمام طويلة منفوخة ومميزة، وأكملت مظهرها بحذاء أسود ذي كعب عالٍ مع تسريحة الشعر المنسدل، أما في الإطلالة الثانية فظهرت بفستان أبيض ذي قصة مموجة مزيّن بنقط وقصة ناعمة، وأكملت مظهرها بتسر...المزيد

GMT 17:11 2020 الإثنين ,10 آب / أغسطس

ترامب سيخسر انتخابات الرئاسة الاميركية

GMT 09:03 2019 الثلاثاء ,03 كانون الأول / ديسمبر

أبرز الأحداث اليوميّة لمواليد برج"الدلو" في كانون الأول 2019

GMT 03:40 2019 الثلاثاء ,07 أيار / مايو

نصائح للحصول على ديكورات غرف نوم أطفال مميزة

GMT 12:21 2020 الخميس ,06 شباط / فبراير

التفرد والعناد يؤديان حتماً إلى عواقب وخيمة

GMT 18:24 2014 الأربعاء ,10 أيلول / سبتمبر

مسلسل تركي جديد يجمع " لميس وكريم" معًا للمرة الأولى

GMT 17:28 2015 السبت ,17 تشرين الأول / أكتوبر

"جاز مكادينا" من أفضل 5 فنادق في الغردقة

GMT 12:19 2015 الثلاثاء ,25 آب / أغسطس

كل شيء عن عملية الليزك

GMT 09:01 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرف لقاءً مهماً أو معاودة لقاء يترك أثراً لديك
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday