الآثار تعلن اكتشاف خبيئة ترجع للعصر اليونانى الرومانى فى الإسكندرية
آخر تحديث GMT 11:11:39
 فلسطين اليوم -
وكالة الصحافة الفرنسية نقلا عن مصدر لبناني "القضاء يستمع بدءاً من الجمعة لوزراء سابقين وحاليين في قضية المرفأ" الرئيس السوري يعلن أن "قانون قيصر" عنوان لمرحلة جديدة من التصعيد في المنطقة الموت يغيب الفنان المصري سناء شافع الصحة العالمية تصدم العالم حول موعد إنتاج لقاح كورونا مقتل 81 على الأقل في قتال بين قوات حكومية ومسلحين في جنوب السودان رئيس الحكومة اللبنانية حسان دياب يصرح أن الطبقة السياسية أهدرت ودائع الناس وأوقعت البلاد تحت أعباء الدين وحاولت تحميل الحكومة مسؤولية الفشل رئيس الحكومة اللبنانية حسان دياب يصرح بأننا نحن أمام الزلزال الذي ضرب البلد وهمنا التعامل مع التداعيات بالتوازي مع التحقيق الشفاف وزارة الخارجية الهولندية تعلن وفاة زوجة السفير الهولندي في لبنان في انفجار مرفأ بيروت السفارة السورية في لبنان تعلن مقتل 43 سوريًا جراء انفجار بيروت في حصيلة غير نهائية أبو الغيط يبدي استعدادا لتقديم المساعدة في التحقيقات بشأن انفجار بيروت
أخر الأخبار

"الآثار" تعلن اكتشاف خبيئة ترجع للعصر اليونانى الرومانى فى الإسكندرية

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - "الآثار" تعلن اكتشاف خبيئة ترجع للعصر اليونانى الرومانى فى الإسكندرية

إحدى المكتشفات
القاهرة - فلسطين اليوم

عثرت وزارة الآثار على خبيئة تحتوى مئات الأوانى الفخارية، والتى ترجع إلى فترات زمنية متفاوتة منذ بداية العصرين اليونانى والرومانى ومرورا بالعصر القبطى وانتهاءا بالعصر الإسلامى، وذلك  أثناء أعمال الحفر في المنطقة التي تضم الحديقة المتحفية الداخلية فى المخطط القديم للمتحف  اليونانى الرومانى بمدينة الاسكندرية، والمعروفة باسم "الباثيو"، ضمن أعمال المشروع القومي لتطوير وترميم المتحف. 

وقال الدكتور مصطفى وزيرى، الأمين العام للمجلس الأعلى للآثار، إنه فور العثور على الخبيئة توجهت لجنة من منطقة آثار الإسكندرية للمعاينة المبدئية للخبيئة وتأمين محتوياتها، لحين توثيقها وحفظها بالشكل اللائق فى المخازن المتحفية بالإسكندرية.

وبالمعاينة المبدئية وبالرجوع إلي تاريخ المتحف اليونانى الرومانى بالاسكندرية، أشار  الدكتور أيمن عشماوى، رئيس قطاع الآثار المصرية، إلى أنه  تبين أن فى فترة الحرب العالمية الثانية ما بين عامي 1939م إلى 1945م قام العالم الأثرى "ألن رو" ومعه القائمون على المتحف وقتها بإخفاء عدد من القطع المكتشفة بالإسكندرية فى حديقة المتحف اليونانى الرومانى حفاظا عليها من النهب أو التأثر بعمليات القصف المتكررة أثناء الحرب، لذا فمن المرجح أن تكون هذه الخبيئة مرتبطة بتلك الفترة.

وأشار "عشماوى" إلى أنه على ما يبدوا فإن عملية إخفاء هذه القطع وتأمينها تمت فى عجالة فلم يتم توثيق مكان الحفر التى استخدمت لتخزين هذه الآثار وتم وضع القطع بصورة عشوائية داخل حفرة ضخمة دون تدوين أية أرقام على القطع مما يشير إلى أن هذه القطع لم تدون او تذكر فى أى من سجلات المتحف .

ومن جانبها قالت الدكتورة نادية خضر، رئيس الإدارة المركزية للآثار المصرية واليونانية والرومانية لآثار وجه بحرى وسيناء والساحل الشمالى، أن اللقى التى عثر عليها، بعضها من طراز أوانى الهيدريا، والتى تحتوى داخلها على رماد موتى حيث كانت تستخدم تلك الأوانى فى دفن رماد الموتى فى العصر اليونانى، إضافة إلى مجموعة كبيرة من أوانى السوائل متنوعة الأشكال والاحجام، والأوانى الفخارية المحززة والملونة، وعدد كبير من الأطباق وأواني المائدة من العصور اليونانية والرومانية والبيزنطية، هذا إضافة الي كميات كبيرة من شقف الفخار المزجج والمزخرف برسومات هندسية ونباتية ترجع الي العصر الإسلامي.

و أكدت أن هذا الكشف الأثري الذي عثر علية بمحض الصدفة يعد في غاية الاهمية لكشفه النقاب  عن مجموعات أثرية لم تتم دراساتها ولم تتناولها أى ةمقالات أو ابحاث علمية مما يجعلها كنز للدراسات الاثرية المستقبلية عن مدينة الاسكندرية وتاريخها.

وقد شكل د. وزيري بعثة تابعة لمنطقة آثار الاسكندرية للقيام باعمال الحفر الاثري للحديقة المتحفية الداخلية للمتحف لاستكمال الكشف عن امتدادات هذه الخبيئة وفي انتظار ما تخفيه من تحف وشواهد تدل علي عظمة أحد أقدم المتاحف في العالم وأعرقها وعلي مدي عظمة وروعة مدينة الاسكندرية التي كانت ومازالت مدينة متعددة الثقافات اختلط فيها الشرق بالغرب وكانت قبلة العلم والعلماء والتحضر في العالم القديم.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الآثار تعلن اكتشاف خبيئة ترجع للعصر اليونانى الرومانى فى الإسكندرية الآثار تعلن اكتشاف خبيئة ترجع للعصر اليونانى الرومانى فى الإسكندرية



 فلسطين اليوم -

تنسقها بحسٍّ عالٍ من الأناقة يتماشى مع قوامها

خيارات لفساتين كاجوال مميزة على طريقة ريا أبي راشد

بيروت ـ فلسطين اليوم
تعتمد المذيعة اللبنانية ومقدمة البرامج ريا أبي راشد على إطلالات الفساتين الكاجوال المناسبة للمشاوير اليومية البسيطة، وتنسقها بحسٍّ عالٍ من الأناقة يتماشى مع قوامها ولون بشرتها وشخصيتها، ولتميُّزها في اختيار الأزياء؛ جمعنا لكنّ عدة خيارات لفساتين كاجوال مميزة، فتألقن على غرارها. إطلالات الفساتين البيضاء للأزياء البيضاء مكانة خاصة في قلوب الفتيات، وذلك لرقيِّها وأناقتها، فإن كنتِ من صاحبات القوام الممشوق الذي لا يخشى إظهار عيوبه عند ارتداء اللون الأبيض؛ فيمكن أن تطلّي كإطلالة ريا الأولى، التي تأنقت فيها بفستان أبيض منقط بالأسود ومصمم بأكمام طويلة منفوخة ومميزة، وأكملت مظهرها بحذاء أسود ذي كعب عالٍ مع تسريحة الشعر المنسدل، أما في الإطلالة الثانية فظهرت بفستان أبيض ذي قصة مموجة مزيّن بنقط وقصة ناعمة، وأكملت مظهرها بتسر...المزيد

GMT 12:47 2020 الخميس ,06 شباط / فبراير

يبدأ الشهر بيوم مناسب لك ويتناغم مع طموحاتك

GMT 13:27 2020 الجمعة ,03 كانون الثاني / يناير

كن هادئاً وصبوراً لتصل في النهاية إلى ما تصبو إليه

GMT 13:09 2020 الجمعة ,03 كانون الثاني / يناير

لا تتردّد في التعبير عن رأيك الصريح مهما يكن الثمن

GMT 11:53 2018 الإثنين ,01 تشرين الأول / أكتوبر

مغاسل الرخام تضفي جمالًا على ديكور الحمامات

GMT 13:46 2018 الإثنين ,03 أيلول / سبتمبر

تويوتا لاندكروزر 2019 المحدثة تصل إلى الخليج

GMT 05:30 2018 الأحد ,04 شباط / فبراير

نجوم نجحوا في حمل عملاق المصارعة " بيغ شو "

GMT 11:11 2016 الخميس ,06 تشرين الأول / أكتوبر

كوخ إنجليزي يجعلك تتواصل مع الطبيعة الساحرة للغابة

GMT 04:14 2018 السبت ,27 كانون الثاني / يناير

اليمن تزخر بتاريخ حافل في صناعة الحلي والفضيات

GMT 06:07 2015 الأحد ,11 كانون الثاني / يناير

زراعة حبوب الخروع فى مدغشقر لمحاربة الجوع

GMT 00:05 2020 الثلاثاء ,07 تموز / يوليو

أخطاؤك واضحة جدّا وقد تلفت أنظار المسؤولين

GMT 23:07 2016 الإثنين ,18 إبريل / نيسان

المطاعم في بغداد وذكريات الزمن السعيد

GMT 23:02 2014 الأحد ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

السجن المؤبد مع الأشغال الشاقة لمغتصب وقاتل شقيقتين

GMT 21:38 2020 الأحد ,03 أيار / مايو

حاذر التدخل في شؤون الآخرين

GMT 03:53 2019 الخميس ,24 كانون الثاني / يناير

طريقة تنظيف السجاد بدون غسيل في المنزل

GMT 07:03 2018 الأحد ,10 حزيران / يونيو

"فوكسهول" تقدم سلسلة سيارات FB-Victor رائعة منذ 1961
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday