مريم باكوش تُطالب بإعطاء فرصة لتمكين ممثلي معهد المسرح
آخر تحديث GMT 08:40:49
 فلسطين اليوم -

مريم باكوش تُطالب بإعطاء فرصة لتمكين ممثلي معهد المسرح

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - مريم باكوش تُطالب بإعطاء فرصة لتمكين ممثلي معهد المسرح

الفنانة مريم باكوش
الدارالبيضاء -زينب التهامي

أوضحت الفنانة مريم باكوش أن الساحة الفنية المغربية غنية بالإنتاجات التلفزيونية والسينمائية، إلا أنها غير كافية، مضيفة أن هناك ممثلين وتقنيين خريجي المعهد المسرح والسينما، وفنانين يحملون شواهد من دول أجنبية، ويجب إعطائهم فرصة لإبراز قدراتهم وإمكانياتهم الفنية، وأكدت أن القناة الأولى والثانية تعمل جاهدًا لإنتاج الأفلام والمسلسلات لكن غير كاف حيث يجب فتح قنوات تلفزيونية جديدة للانفتاح على العالم العربي ولتصبح الدراما التلفزيونية المغربية منتشرة أكثر.

وأشارت مريم باكوش في حوارها مع "فلسطين اليوم"، أنها اشتغلت في عمل سوري تحت عنوان "عمر" وفيلم ألماني بعنوان "گود بأي دبي" والذي صور بين المغرب و ألمانيا غير أنها لعبت دور ثانوي بحيث في الأعمال الأجنبية من الصعب الحصول على دور البطولة، كما أعربت عن سعادتها بالاشتغال مع المخرج رؤوف الصباحي في فيلم سينمائي جديد سيعرض في القاعات السينمائية قريبًا تحت عنوان "حياة".

وأضافت أنها تجربة إنسانية أكثر من سينمائية وهي تجربة فريدة من نوعها في المغرب حيث تدور أحداث الفيلم في حافلة تحمل ركاب عائدين إلى أرض الوطن من مدينة طنجة إلى مدينة الصويرة، بحيث ليس هناك بطولة مطلقة، وقد شارك في الفيلم أزيد من 22 ممثلًا من بينهم إدريس الروخ و سعاد النجار وأسامة وهاشم بسطاوي ومحمد بطيب ونسرين الراضي ومالك أخميس وصباح بنصديق وصُور في 7 مدن مغربية .

وقالت مريم إن الشريط التلفزيوني "لبس قدك" هو تجربة متميزة في حياتها الفنية، حيث اشتغلت في دور البطولة مع المخرج الشاب محمد أمين مونة إلى جانب مجموعة من الممثلين من بينهم عمر لطفي وزهور السليماني ووسيلة الصبحي، مضيفة أنه بالرغم من صغره سنه إلا أن له مجموعة من الأعمال ويحمل أفكار جديدة، حيث عرف الفيلم إقبالاً جماهريًا كبيرًا وتدور أحداثه حول شخصية "صفية" التي تجسده مريم باكوش، التي تحلم بالعيش في مستوى أكبر مما هي، في الوقت الذي تعيش مع زوجها على واقع البساطة ومستوى جد متوسط، مضيفة ان الفيلم يوجه رسالة الأحلام تتحقق بالعمل و المثابرة .

كما أنهت مريم تصوير مسلسل جديد سيعرض خلال شهر رمضان المقبل تحت عنوان "الو ابتسام " للمخرج هشام الجباري و للسيناريست بشرى مالك والذي شاركت فيه بدور بطولة مشتركة مع المغنية ابتسام تسكت  و سكينة درابيل وأحلام الزعيمي، وللإشارة فالفنانة مريم باكوش شاركت في مجموعة من الأعمال التلفزيونية والسينمائية و تعرف عليها الجمهور من خلال المسلسل الذي لقي متابعة قوية من طرف الجمهور وهو مسلسل "وعدي"، و" الذئاب لا تنام للمخرج هشام الجباري " والفيلم السينمائي "مسافة ميل " لسعيد خلاف ومسلسل " زينة الحياة"، والشريط التلفزيوني "أخيار أسماء" للمخرج حسن بن جلون. 
 مهرجان شرم الشيخ الشبابي

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مريم باكوش تُطالب بإعطاء فرصة لتمكين ممثلي معهد المسرح مريم باكوش تُطالب بإعطاء فرصة لتمكين ممثلي معهد المسرح



 فلسطين اليوم -

أعادتنا هذه الموضة إلى عالم الأربعينات والخمسينات

تعرفي على إطلالات النجمات العالميات بأسلوب "الريترو"

القاهرة ـ فلسطين اليوم
تنوّع النجمات في إطلالاتهن على السجادة الحمراء، فمنهن من يقررن اعتماد طابعًا معينًا ومنهن من يفضلن البساطة، إلا أننا لاحظنا أن عددًا من النجمات العالمية فضلن هذه الفترة اعتماد موضة الريترو المستوحاة من الحقبات القديمة بحيث اخترن فساتين ذات قصات قديمة وقرروا اعادتها الى الواجهة. لذا تعرفي الى أبرز من اعتمدها، وكيف يمكن أن تنسقيها بأسلوبك الخاص. فساتين بطابع الريترو لا يمكن أن تغيب التصاميم القديمة عن ساحة الموضة فهي تعتبر هوية الموضة الحالية وارثها الثمين. من هنا قررت النجمات أن يعدن هذه الموضة الى الساحة الجمالية والخاصة بعالم الموضة تحديداً، فرأينا فساتين بقصات متنوعة مستوحاة من الحقبات الماضية. عودة الى أربعينات وخمسينات القرن الماضي لا تُشكّل العودة في الصيحات ‘لى سنوات قليلة مضت، بل على العكس أعادتنا هذه الموضة ...المزيد

GMT 06:41 2020 الخميس ,04 حزيران / يونيو

لا تكن لجوجاً في بعض الأمور

GMT 13:42 2020 الجمعة ,03 كانون الثاني / يناير

أعد النظر في طريقة تعاطيك مع الزملاء في العمل

GMT 12:28 2020 الأحد ,08 تشرين الثاني / نوفمبر

الرئيس الفلسطيني محمود عباس يهنىء بايدن بالفوز على ترامب

GMT 16:30 2015 الخميس ,15 تشرين الأول / أكتوبر

حماية الجهاز الهضمي مفتاح علاج السرطان

GMT 12:21 2020 الخميس ,06 شباط / فبراير

التفرد والعناد يؤديان حتماً إلى عواقب وخيمة

GMT 10:05 2016 الأربعاء ,17 آب / أغسطس

مصرع شاب في حادث دراجة نارية في مدينة غزة

GMT 01:41 2020 الأربعاء ,08 تموز / يوليو

تحقق قفزة نوعية جديدة في حياتك وانطلاقة مميزة

GMT 03:03 2016 الخميس ,27 تشرين الأول / أكتوبر

الأطفال يطلعون على كيفية التعامل مع الثعابين السامة
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday