السعودية تستقبل مليوني حاج في ظل الحرب على تنظيم الدولة الاسلامية
آخر تحديث GMT 07:00:22
 فلسطين اليوم -

السعودية تستقبل مليوني حاج في ظل الحرب على تنظيم الدولة الاسلامية

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - السعودية تستقبل مليوني حاج في ظل الحرب على تنظيم الدولة الاسلامية

الحجاج يؤدون صلاة العشاء في المسجد الكبير في مكة
مكة المكرمة - فلسطين اليوم

 يتدفق مئات الاف الحجيج من العالم اجمع الاثنين الى الحرم المكي للبدء بمناسك الحج في ظل تدابير امنية مشددة، وذلك وفي وقت تخوض فيه السعودية حربا ضد تنظيم الدولة الاسلامية الى جانب تحالف دولي عريض.

ويردد الحجاج بلا انقطاع "لبيك اللهم لبيك، لبيك لا شريك لك لبيك، ان الحمد والنعمة لك والملك، لا شريك لك".

بعض الحجاج وصلوا على الكراسي المتحركة فيما تقدم بعض آخر من الكبار بالسن بصعوبة، وتحت اشعة الشمس الحارقة، نحو الحرم حيث بدأ عشرات الالاف شعائر التطواف حول الكعبة.

ومن المفترض ان يشارك في الحج هذه السنة حوالى مليوني شخص، بينهم عدد كبير من قارتي آسيا وافريقيا.

والحج الذي يعد بين اكبر التجمعات البشرية سنويا في العالم، يبدأ رسميا الخميس.

واضافة الى التدابير الصحية المرتبطة بفيروس ايبولا، عززت السلطات التدابير الامنية في وقت تتزعم فيه السعودية مجموعة الدول العربية المشاركة في الحرب التي تقودها واشنطن ضد تنظيم الدولة الاسلامية المعروف ب"داعش".

وكان وزير الداخلية السعودي الامير محمد بن نايف اعرب الاحد عن ارتياحه ازاء التحضيرات مؤكدا قدرة بلاده على تامين سلامة الحج.

كما اكد الامير محمد عزم السلطات التعامل بحزم مع التهديدات التي يمثلها تنظيم الدولة الاسلامية والتنظيمات المتطرفة الاخرى.

ويعرف عن الامير محمد بن نايف حزمه ازاء تنظيم القاعدة اذ قمع هذا التنظيم من دون هوادة بعد سلسلة الهجمات التي تعرضت لها المملكة منذ اكثر من عقد من الزمن.

  وطلب وزير الداخلية من الحجاج الابتعاد عن الشعارات السياسية والعقائدية خلال اداء مناسك الحج، بحسبما افادت وكالة الانباء الرسمية.

وتنشر السعودية، البلد الذي يحتضن على اراضيه الحرمين المكي والنبوي ، 85 الف رجل امن لضمان حسن سير موسم الحج.

ورغم المخاوف من ايبولا وفيروس كورونا الذي تعد المملكة البؤرة الاساسية له، يسود جو من الطمأنينة الظاهرة بين الحجاج.

وقالت الجزائرية عائشة (50 عاما)، "لم اشعر بحياتي بهذه السعادة".

وكانت عائشة تسير مع ابنها احمد واضعة كمامة طبية على وجهها.

ومنعت السعودية دخول مواطني غينيا وليبيريا وسييرا ليون الى اراضيها، وهي الدول الثلاث الاكثر تعرضا لفيروس ايبولا الذي اودى حتى الآن بحياة ثلاثة الاف شخص في غرب افريقيا.

الا انه سمح لمواطني نيجيريا بالمشاركة في الحج بالرغم من وفاة ثمانية اشخاص في هذا البلد جراء الاصابة بفيروس ايبولا.

وشانه شان باقي الحجاج من نيجيريا، طلب من سعيد اميسوك ان يملا كتيبين، الاول في نيجيريا والثاني في السعودية، للتأكيد بانه لم يزر اي من المناطق التي تعد من بؤر ايبولا.

واخضع الحجيج النيجيرييون لفحص للحرارة في نيجيريا ولدى وصولهم الى مطار جدة، وهو مركز الوصول الرئيسي للمشاركين في الحج.

وقال سعيد اميسو "لقد طلب منا ان نغسل ايدينا بالصابون قبل ان نقوم باي شيء".

وذكر من جهته وزير الصحة عادل فقيه ان وجود هذا الكم الهائل من الاشخاص في مكان واحد "يزيد من خطر انتقال الامراض المعدية".

اما الجزائري احمد فقد عبر عن مخاوف في مجال الصحة.

وقال "نحاول ان نبتعد عن بعض الجنسيات وعن الاماكن المغلقة، كما نحرص على وضع الكمامات بالرغم من الحر".

وحتى الآن لم يتم تسجيل اي حلة اصابة بفيروس ايبولا في السعودية، فيما تم تسجيل آخر حالة وفاة بفيروس كورونا يوم الخميس الماضي في منطقة نجران بجنوب غرب المملكة.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

السعودية تستقبل مليوني حاج في ظل الحرب على تنظيم الدولة الاسلامية السعودية تستقبل مليوني حاج في ظل الحرب على تنظيم الدولة الاسلامية



إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

القاهره ـ فلسطين اليوم
اشتهرت المغنية والممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية سيرين عبد النور في العالم العربي بعد إصدارها ألبومها الغنائي لعام 2004، بينما كان دخولها مجال عرض الأزياء هو الباب الذي قادها إلى التمثيل والنجاح، كما تميزت مؤخرًا بتقديم البرامج التلفزيونية، وتبقى سيرين من الفنانات العربيات اللاتي تميزن في الإطلالات؛ لكونها صاحبة أسلوب فريد من نوعه.فضَّلت سيرين عبد النور اختيار الإطلالات الأحادية في مظهرها اليومي، ومن أبرز إطلالاتها تأنقت بجمبسوت باللون البيج مزين بحزام من نفس اللون مع قميص بيج مميز كشفت به عن أحد كتفيها بلمسة عصرية، وفي إطلالة أخرى اختارت تنورة بيضاء مصممة بعدة طبقات مع معطف من الجلد الأبيض، وتزينت بتسريحة شعر مرفوعة مع مكياج ترابي لخيار ناعم بلمسة كلاسيكية، وفي الإطلالة الثالثة نسقت بنطالًا أسود لامعًا مع قميص أسود شف...المزيد

GMT 08:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021
 فلسطين اليوم - طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"
 فلسطين اليوم - أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:23 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن
 فلسطين اليوم - نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها
 فلسطين اليوم - بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 07:12 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يستولي على جرافة وجرار في فروش بيت دجن

GMT 14:01 2020 الخميس ,06 شباط / فبراير

تجاربك السابقة في مجال العمل لم تكن جيّدة

GMT 18:52 2015 الأحد ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

التركي كرم بورسين يؤكد أن الحب أفضل شعور

GMT 18:13 2016 الخميس ,16 حزيران / يونيو

طريقة عمل كفتة داوود باشا

GMT 20:21 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

الفنانة نيكول سابا تقدم دور تؤام في مسلسل "ولاد تسعة"

GMT 12:06 2015 الإثنين ,26 كانون الثاني / يناير

المصممة هاجر قشوش توضح سر أناقة المرأة بالعباءة الخليجية

GMT 04:56 2017 الخميس ,13 إبريل / نيسان

أماندا هولدن تلمع في فستان مخطّط طويل وأنيق

GMT 14:38 2020 الأربعاء ,14 تشرين الأول / أكتوبر

رئيس الوزراء التونسي سنكون دائما في صفّ القضية الفلسطينية

GMT 17:35 2019 السبت ,12 تشرين الأول / أكتوبر

محمد بن زايد يستقبل رائد الفضاء هزاع المنصوري

GMT 12:39 2019 الأحد ,04 آب / أغسطس

عن لبنان ومسائل «الأخلاق»!
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday