أزمة بين صحافيي الجزيرة إثر الاعتداء المتطرف على شارلي إيبدو في باريس
آخر تحديث GMT 16:05:26
 فلسطين اليوم -

هاجم بعض المراسلين سياسة الصحيفة الفرنسية وأكدوا أنَّ "البادئ منهما أظلم"

أزمة بين صحافيي "الجزيرة" إثر الاعتداء المتطرف على "شارلي إيبدو" في باريس

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - أزمة بين صحافيي "الجزيرة" إثر الاعتداء المتطرف على "شارلي إيبدو" في باريس

تظاهرة للتنديد بمهاجمة صحيفة "شارلي إيبدو" الفرنسية
باريس - مارينا منصف

كشفت سلسلة من رسائل البريد الإلكتروني المسربة، عن الانقسام الدائر بين صحافيي قناة "الجزيرة" الإنجليزية بشأن تغطية أحداث مجزرة صحيفة "تشارلي إيبدو" الفرنسية.

وأوضحت الرسائل أنَّ بعض صحافيي الجزيرة وصفوا الصحيفة الفرنسية بأنها عنصرية ومتطرفة؛ بسبب الرسوم الكاريكاتورية المسيئة للنبي محمد، بينما دافع آخرون عنها، كونها ممثلة للحضارة الليبرالية، لاسيما بعد نشر الصور الأولى لثلاث رهائن من بين أربع، قتلوا في المتجر اليهودي "كوشر" في باريس، الخميس الماضي.

وأعرب رئيس تحرير "الجزيرة" الإنجليزية والمنتج التنفيذي صلاح الدين خضر، في إحدى رسائل البريد، عن غضبه من الدعم العالمي لحادث "شارلي إيبدو"، وفق ما كشفته مجلة "ناشيونال ريفيو".

وأرسل خضر، إلى الصحافيين في القناة، مجموعة من الاقتراحات، يوضح فيها كيف ستكون تغطيتهم لحادثة "تشارلي إيبدو"، طالبًا منهم التساؤل عما إذا كان ما حدث هو حقًا هجومًا على حرية التعبير أم لا، وما إذا كان الهجوم على شخص أو شخصين في المجلة فقط.

أزمة بين صحافيي الجزيرة إثر الاعتداء المتطرف على شارلي إيبدو في باريس

وأبرزت المجلة، أنَّ خضر طلب من العاملين مناقشة عبارة "أنا شارلي" كشعار غربي، بعدما انتشرت تضامنًا مع المجلة، مشيرًا إلى أنَّه يعتبر الهجوم على الصحيفة الفرنسية "صراعًا بين مجموعة متطرفة وصحيفة عنصرية".

وأضاف خضر في الرسالة "اصطياد المتطرفين ليس تحديًا شجاعًا، خصوصًا عندما تكون الطريقة الخاصة بك في عمل ذلك أكثر أهمية من الإساءة إلى الملايين من الناس المعتدلين أيضًا، وعندما تحدث استجابة عنيفة، هل هذا خطر حقيقي؟ مع الأخذ في الاعتبار أنَّ الصراع يقف على مبدأ واحد عمليًا".

وأوضحت المجلة، أنَّ بعض موظفي "الجزيرة" لم تعجبهم رسالة خضر، خصوصًا مراسل القناة في الولايات المتحدة توم اكرمان، الذي أرسل بريدًا إلكترونيًا يرد فيه بأنَّ "الرسوم التي دفعت المسلمين الراديكاليين للقتل يجب أن تنشر؛ لأن القتلة لا يمكن السماح لهم ولو للحظة واحدة أن يظنوا أنَّ إستراتيجيتهم ستنجح".

وأثار رد اكرمان، استياء عدد من مراسلي القناة أيضًا، الأمر الذي دفع محمد فال سالم، للرد عليه قائلًا "أعتقد إذا أهنت 1.5 مليار شخص، فهناك احتمال أن يقتلك منهم شخص أو شخصين".

وتابع سالم "أعتقد إذا كنت تشجع الناس على الاستمرار في إهانة 1.5 مليار شخص، وإهانة مقدساتهم ورموزهم الدينية، فأنت تريد مزيدًا من القتل؛ لأنه مثلما قلت لك ضمن 1.5 مليار شخص سيكون هناك بعض الحمقى الذين لا يلتزمون بالقوانين، ولا يعرفون حرية التعبير".

واستطرد "ما فعلته مجلة "تشارلي ايبدو" ليست حرية تعبير، وإنما اعتداء على رموز دينية خارج مفهوم الحرية وأساءت لأمة كاملة في رأيي، عُد إلى تلك الرسومات وألق نظرة عليها من جديد، ليس على ما تم رسمه، ولكن حول ما تريد الرسومات قوله".

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

أزمة بين صحافيي الجزيرة إثر الاعتداء المتطرف على شارلي إيبدو في باريس أزمة بين صحافيي الجزيرة إثر الاعتداء المتطرف على شارلي إيبدو في باريس



 فلسطين اليوم -

أعادتنا هذه الموضة إلى عالم الأربعينات والخمسينات

تعرفي على إطلالات النجمات العالميات بأسلوب "الريترو"

القاهرة ـ فلسطين اليوم
تنوّع النجمات في إطلالاتهن على السجادة الحمراء، فمنهن من يقررن اعتماد طابعًا معينًا ومنهن من يفضلن البساطة، إلا أننا لاحظنا أن عددًا من النجمات العالمية فضلن هذه الفترة اعتماد موضة الريترو المستوحاة من الحقبات القديمة بحيث اخترن فساتين ذات قصات قديمة وقرروا اعادتها الى الواجهة. لذا تعرفي الى أبرز من اعتمدها، وكيف يمكن أن تنسقيها بأسلوبك الخاص. فساتين بطابع الريترو لا يمكن أن تغيب التصاميم القديمة عن ساحة الموضة فهي تعتبر هوية الموضة الحالية وارثها الثمين. من هنا قررت النجمات أن يعدن هذه الموضة الى الساحة الجمالية والخاصة بعالم الموضة تحديداً، فرأينا فساتين بقصات متنوعة مستوحاة من الحقبات الماضية. عودة الى أربعينات وخمسينات القرن الماضي لا تُشكّل العودة في الصيحات ‘لى سنوات قليلة مضت، بل على العكس أعادتنا هذه الموضة ...المزيد

GMT 10:48 2020 السبت ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

أفكار مميزة لديكورات غرف نوم المراهقين
 فلسطين اليوم - أفكار مميزة لديكورات غرف نوم المراهقين

GMT 09:36 2015 الخميس ,22 تشرين الأول / أكتوبر

زوجة حازم المصري تتهمه بالاعتداء عليها وتحرر محضرًا ضده

GMT 00:38 2017 الخميس ,12 تشرين الأول / أكتوبر

ليلى شندول ترد على أنباء خطوبتها لفنان عربي

GMT 03:03 2016 الإثنين ,25 كانون الثاني / يناير

فوائد الريحان

GMT 06:00 2018 الأربعاء ,02 أيار / مايو

أجمل أساور الذهب الأبيض لإطلالة ساحرة وأنيقة

GMT 12:38 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

2470 طن خضار وفواكه ترد للسوق المركزي الأثنين
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday