البرلمان البلجيكي يوافق على قرار للاعتراف بالدولة الفلسطينيّة بشروط
آخر تحديث GMT 14:12:55
 فلسطين اليوم -
رئيس الجمهورية الجزائري عبد المجيد تبون في الحجر الصحي لمدة 5 أيام بسبب ظهور أعراض كورونا على العديد من المسؤولين برئاسة الجمهورية والحكومة الناطق باسم رئيس الحكومة الإسرائيلية يصرح بأن التحولات في المنطقة قد تدفع الفلسطينيين لتغيير مواقفهم تجاه السلام وصول وفد إماراتي رفيع المستوى على متن طائرة إماراتية إلى مطار تل أبيب الكاظمي يعلن نثمن التعاون الألماني في ملف المقاتلين الأجانب وملف إعادة النازحين أمير الكويت يؤكد أن الانتخابات المقبلة مسؤولية وطنية لاختيار ممثلي الأمة وضمان سلامة أداء البرلمان وفد حكومي إماراتي يتوجه إلى إسرائيل في أول زيارة رسمية وكالة الصحافة الفرنسية نقلا عن مصدر لبناني "القضاء يستمع بدءاً من الجمعة لوزراء سابقين وحاليين في قضية المرفأ" الرئيس السوري يعلن أن "قانون قيصر" عنوان لمرحلة جديدة من التصعيد في المنطقة الموت يغيب الفنان المصري سناء شافع الصحة العالمية تصدم العالم حول موعد إنتاج لقاح كورونا
أخر الأخبار

رفضته المعارضة لأنها تريد اعترافًا فوريًا دون ربطه بتقييم المفاوضات

البرلمان البلجيكي يوافق على قرار للاعتراف بالدولة الفلسطينيّة بشروط

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - البرلمان البلجيكي يوافق على قرار للاعتراف بالدولة الفلسطينيّة بشروط

البرلمان البلجيكي
بروكسل ـ سمير اليحياوي

انتهى تصويت البرلمان البلجيكي، لصالح قرار يسمح بالاعتراف بالدولة الفلسطينية، وذلك بعد جلسة نقاش، استمرت 3 ساعات. وجاء في نص القرار أنها "اللحظة المناسبة لهذا الأمر".

وصوت نواب الائتلاف الحكومي لصالح القرار، بينما عارضته أحزاب المعارضة، في حين امتنع حزب "فلامز بلانغ" اليميني المتشدد عن التصويت. وكان مشروع القرار، الذي جرى التصويت عليه، قد تقدمت به أحزاب الائتلاف الحكومي القائم (الكتلة الفلامنية، والليبرالي الفرانكفوني والديمقراطي الفلاماني، والليبرالي الفلاماني).

وجاء القرار بغرض تحقيق مسار سياسي هام، يتضمن إجراء عملية تفاوضية بين الإسرائيليين والفلسطينيين. وتضمن نص القرار أنّ "الاعتراف بدولة فلسطينية لن يكون في غضون ساعات، لكنه سيكون مرتبطًا بتقييم العملية التفاوضية، وبالتالي ستكون الدولة الفلسطينية جزءًا من عملية السلام وليست مكافأة في نهاية الطريق".

وأشار القرار إلى أنّ "وجود سلطة فلسطينية على كامل الأراضي الفلسطينية يمثل أحد العناصر الأساسية، مع التأكيد على بقاء الاعتراف بحدود 1967، وأن أي تغيير في هذا الاتجاه لا بد أن يتم بموافقة الجانبين في عملية تشاورية".

وكانت المعارضة البلجيكية قد طالبت بأن يكون الاعتراف فوريًا بالدولة الفلسطينية. وفي نهاية كانون الثاني/ يناير الماضي، جرت الموافقة على هذا القرار، لدى لجنة الشؤون الخارجية، بعد مناقشات طويلة بين أحزاب الحكومة، وأحزاب المعارضة، التي وجدت أن القرار لم يصل إلى الدرجة والمرحلة التي تريدها، أي الاعتراف الفوري بالدولة الفلسطينية، ولذلك وصفته بشكله الراهن بأنه "الأضعف بين القرارات المماثلة التي اتخذت في شأن هذه القضية داخل الاتحاد الأوروبي، ومنها قرارات صدرت في برلمانات آيرلندا، وبريطانيا، وفرنسا، والدنمارك، وإسبانيا، فضلاً عن السويد التي اعترفت رسميًا بالدولة الفلسطينية".

وفي شأن الاعتراف المشروط، علق البرلماني ديرك فان ديرمالين، من الحزب "الاشتراكي الفلاماني" المعارض، بقوله إن "هذا القرار يتضمن أمورًا غير قابلة للتحقيق، إلا بموافقة إسرائيل".

وأضاف أنّ "هناك دولاً تشعر بالذنب التاريخي تجاه اليهود، ولذلك فإنها لن تعترف بالدولة الفلسطينية إلا بعد أن تحصل على الضوء الأخضر من إسرائيل". وأوضح "طالما أنّ إسرائيل لا تزال تحتل أراضي فلسطينية فإن الاعتراف لن يتحقق".

من جهته، اعتبر وواتر ديفريند، من حزب "الخضر" المعارض، أنّ الكتلة الفلامنية اختارت نصًا للاعتراف بالدولة الفلسطينية ولكن بشروط، ولن تستطيع الحكومة أن تفعل في الأمر شيئًا". ورد البرلماني بيتر ديروفر بالقول إن "القرار مهم جدًا، ويهدف إلى قطع الطريق على المتطرفين من الجانبين، حتى لا يتلاعبوا بهذا الملف".

 

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

البرلمان البلجيكي يوافق على قرار للاعتراف بالدولة الفلسطينيّة بشروط البرلمان البلجيكي يوافق على قرار للاعتراف بالدولة الفلسطينيّة بشروط



GMT 13:20 2020 الإثنين ,26 تشرين الأول / أكتوبر

إسماعيل هنية يكشف عن زيارة مرتقبة لوفد "حماس" إلى القاهرة

GMT 13:13 2020 الإثنين ,26 تشرين الأول / أكتوبر

وفاة شاب فلسطيني بعد مواجهة مع الجيش الإسرائيلي في الضفة
 فلسطين اليوم -

أبرزها ذلك الفستان الأزرق الذي تألقت به كيت ميدلتون من "زارا"

10 إطلالات لسيدات العائلات الملكية في متناول اليد تعرفي عليها

لندن ـ فلسطين اليوم
على الرغم أن خزانة ملابس سيدات العائلات الملكية تحتوي على فساتين باهظة الثمن، لكن هن أيضا يتألقن بأزياء بأسعار ذات ثمن قليل وفي متناول اليد، ويمكن لأي من السيدات الوصول لها بسهولة في العلامات التجارية المختلفة مثل زارا "Zara"، وجاب " Gap" وتوب شوب "Topshop" وغيرها المنتشرة في جميع أنحاء العالم، ونستعرض معًا في السطور التالية 10 إطلالات لسيدات العائلات الملكية تقل تكلفتها عن 100 دولار، لتبقى في متناول اليد. كيت ميدلتون في أول ظهور لكيت ميدلتون دوقة كامبريدج، في إجازة شهر العسل، طلت بفستان أزرق من زارا "Zara " بحوالي 90 دولار، وهو لم يبقى على الموقع الإلكتروني للعلامة التجارية كثيرا، إذ نفذ من الأسواق سريعا، وفي زيارة لدوقة كامبريدج، إلى نيوزيلندا ارتدت قميص كاروهات مريح من "Gap"، وهو عادة يباع بسعر 54.95 دولار، إلا أن ...المزيد

GMT 08:22 2020 الثلاثاء ,27 تشرين الأول / أكتوبر

أفكار تنسيق أحذية الربطات موضة خريف 2020
 فلسطين اليوم - أفكار تنسيق أحذية الربطات موضة خريف 2020

GMT 08:07 2020 الثلاثاء ,27 تشرين الأول / أكتوبر

كل ما تريد معرفته عن ميونخ وأهم الأماكن السياحية بها
 فلسطين اليوم - كل ما تريد معرفته عن ميونخ وأهم الأماكن السياحية بها

GMT 10:34 2020 الثلاثاء ,27 تشرين الأول / أكتوبر

ديكورات المكتب المنزلي في ظل انتشار جائحة فيروس "كورونا"
 فلسطين اليوم - ديكورات المكتب المنزلي في ظل انتشار جائحة فيروس "كورونا"

GMT 03:17 2017 الإثنين ,06 تشرين الثاني / نوفمبر

زوجة إيمانويل ماكرون تتبع نظامًا غذائيًّا موسميًّا وصحيًّا

GMT 18:20 2015 الثلاثاء ,13 تشرين الأول / أكتوبر

فوائد الفجل لخفض نسبة السكر في الدم

GMT 10:49 2018 الأربعاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

أفضل 5 أشكال شبابيك حديد خارجية للمنازل

GMT 03:40 2014 الثلاثاء ,28 تشرين الأول / أكتوبر

النجمة صوفيا لورين تطرح مذكراتها العاطفيّة الخاصة

GMT 04:26 2016 الثلاثاء ,13 كانون الأول / ديسمبر

كتاب "استجواب صدام حسين" يروي أحداث الأعوام الأخيرة في حياته

GMT 12:16 2019 الثلاثاء ,04 حزيران / يونيو

أول صالون تجميل يستقبل المحجبات في نيويورك

GMT 08:58 2018 الثلاثاء ,04 كانون الأول / ديسمبر

جديد بولغري شنط من مجموعة "SERPENTI FOREVER "لربيع وصيف 2019

GMT 01:26 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

صناعة الزجاج تُصارع من أجل البقاء في مدينة الخليل
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday