العبادي يتهم أنقرة بعدم احترام تعهدها بسحب قواتها العسكرية من شمال العراق
آخر تحديث GMT 13:46:26
 فلسطين اليوم -

أوغلو يرد على الجعفري ويدعو بغداد لاستخدام القوة ضد "داعش" فقط

العبادي يتهم أنقرة بعدم احترام تعهدها بسحب قواتها العسكرية من شمال العراق

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - العبادي يتهم أنقرة بعدم احترام تعهدها بسحب قواتها العسكرية من شمال العراق

رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي
بغداد ـ سناء سعداوي

أعلن رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي، الخميس، أن تركيا "لم تحترم تعهدًا بسحب قواتها من شمال العراق، حيث تقوم بتدريب جماعة مسلحة تقاتل تنظيم داعش". وذكر في بيان أن "وفدًا تركيًا إلى العراق كان وعد بالإعلان لدى عودته إلى أنقرة، عن أن تركيا ستسحب قواتها لكن الحكومة التركية لم تحترم الاتفاق"، مضيفًا أن "العراق يطالب الحكومة التركية بالإعلان فورًا عن سحب قواتها من الأراضي العراقية".

وأفاد رئيس وزراء تركيا أحمد داود أوغلو الأربعاء، بأن أنقرة تحترم سيادة العراق لكن بغداد لا تسيطر على ثلث الأراضي العراقية. وقال داود أوغلو في تصريحات له، إنه "إذا أراد العراق استخدام القوة فينبغي أن يكون ذلك ضد تنظيم(داعش)".

وتأتي تصريحات رئيس الوزراء التركي بعدما هدّد وزير الخارجية العراقية إبراهيم الجعفري بإجراء عسكري ضد نشر قوات تركية في شمال العراق، إذ قال في وقت سابق إن "بلاده قد تلجأ إلى العمل العسكري إذا لزم الأمر للدفاع عن سيادتها".

وأقرّ داود أوغلو، خلال مقابلة تلفزيونية مع محطة "إن تي في"، بوجود "سوء تواصل مع بغداد في شأن نشر القوات".

ونشب النزاع الدبلوماسي بعدما نشرت تركيا قوة قوامها نحو 150 جنديًا في وقت سابق هذا الشهر لحماية قواتها في معسكر بعشيقة التي تقوم بتدريب جماعة عراقية لقتال تنظيم "داعش" في الموصل القريبة منه.

وأعلنت الحكومة المحلية في الرمادي وقف المعارك يومين، مشيرة الى أن الأحياء الشرقية من المدينة لا تزال تحت سيطرة "داعش".

وأكد رئيس مجلس النواب سليم الجبوري لـ"الحياة" أن «ما ستنتهي اليه معارك الأنبار سينعكس ايجاباً أو سلباً على تحرير نينوى، فإذا تمت مراعاة الجوانب الإنسانية، خصوصاً في الرمادي، سيكون ذلك رسالة إلى سكان نينوى للتعاطف مع القوات المحررة». وقال أنه أثار، مع «مسؤولين سياسيين وقادة الحشد الشعبي والجيش، مخاوف من حصول تغيير ديموغرافي في المناطق التي تم تحريرها، خصوصاً في ديالى وصلاح الدين ومحيط بغداد».

وحصل على تطمينات «واضحة وجريئة» تؤكد «عودة السكان الى ديارهم التي هجروا منها بسبب الأرهاب، وزال الكثير من هواجسنا وشكوكنا، ودليل ذلك أننا بدأنا مشروعًا جاداً انطلق في ديالى وسيمضي في صلاح الدين في عملية اعادة كبرى للنازحين».

 

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

العبادي يتهم أنقرة بعدم احترام تعهدها بسحب قواتها العسكرية من شمال العراق العبادي يتهم أنقرة بعدم احترام تعهدها بسحب قواتها العسكرية من شمال العراق



 فلسطين اليوم -

أبرزها ذلك الفستان الأزرق الذي تألقت به كيت ميدلتون من "زارا"

10 إطلالات لسيدات العائلات الملكية في متناول اليد تعرفي عليها

لندن ـ فلسطين اليوم
على الرغم أن خزانة ملابس سيدات العائلات الملكية تحتوي على فساتين باهظة الثمن، لكن هن أيضا يتألقن بأزياء بأسعار ذات ثمن قليل وفي متناول اليد، ويمكن لأي من السيدات الوصول لها بسهولة في العلامات التجارية المختلفة مثل زارا "Zara"، وجاب " Gap" وتوب شوب "Topshop" وغيرها المنتشرة في جميع أنحاء العالم، ونستعرض معًا في السطور التالية 10 إطلالات لسيدات العائلات الملكية تقل تكلفتها عن 100 دولار، لتبقى في متناول اليد. كيت ميدلتون في أول ظهور لكيت ميدلتون دوقة كامبريدج، في إجازة شهر العسل، طلت بفستان أزرق من زارا "Zara " بحوالي 90 دولار، وهو لم يبقى على الموقع الإلكتروني للعلامة التجارية كثيرا، إذ نفذ من الأسواق سريعا، وفي زيارة لدوقة كامبريدج، إلى نيوزيلندا ارتدت قميص كاروهات مريح من "Gap"، وهو عادة يباع بسعر 54.95 دولار، إلا أن ...المزيد
 فلسطين اليوم - طيران الإمارات يبدأ تسيير رحلات يومية إلى تل أبيب آذار المقبل

GMT 09:39 2020 الإثنين ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

ليلة رعب تعيشها 5 ولايات في الجزائر إثر سلسلة هزات أرضية قوية
 فلسطين اليوم - ليلة رعب تعيشها 5 ولايات في الجزائر إثر سلسلة هزات أرضية قوية

GMT 09:19 2020 الثلاثاء ,27 تشرين الأول / أكتوبر

الاسير رائد الشيخ ينضم الى قائمة عمداء الاسرى

GMT 06:50 2020 الخميس ,04 حزيران / يونيو

لا تتهوّر في اتخاذ قرار أو توقيع عقد

GMT 06:25 2020 الخميس ,04 حزيران / يونيو

تجنّب أيّ فوضى وبلبلة في محيطك

GMT 05:06 2015 الأربعاء ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

طريقة عمل مربى اليقطين

GMT 05:59 2018 الجمعة ,14 كانون الأول / ديسمبر

أرضيات رخام عصرية لمنزل يتّسم بالفخامة

GMT 05:55 2017 الجمعة ,29 كانون الأول / ديسمبر

أفكار حديثة لإستغلال زوايا المنزل في ديكور مميز

GMT 02:00 2014 الإثنين ,22 أيلول / سبتمبر

مزجت بين قماش الملس والجينز في العباءات

GMT 11:43 2018 الإثنين ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

نهى عابدين تواصل تصوير دورها في "منطقة محرمة"
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday