الفصائل الفلسطينية تعقد اجتماعًا طارئا الأحد في غزة لبحث مصير حكومة التوافق
آخر تحديث GMT 14:10:41
 فلسطين اليوم -
رئيس الجمهورية الجزائري عبد المجيد تبون في الحجر الصحي لمدة 5 أيام بسبب ظهور أعراض كورونا على العديد من المسؤولين برئاسة الجمهورية والحكومة الناطق باسم رئيس الحكومة الإسرائيلية يصرح بأن التحولات في المنطقة قد تدفع الفلسطينيين لتغيير مواقفهم تجاه السلام وصول وفد إماراتي رفيع المستوى على متن طائرة إماراتية إلى مطار تل أبيب الكاظمي يعلن نثمن التعاون الألماني في ملف المقاتلين الأجانب وملف إعادة النازحين أمير الكويت يؤكد أن الانتخابات المقبلة مسؤولية وطنية لاختيار ممثلي الأمة وضمان سلامة أداء البرلمان وفد حكومي إماراتي يتوجه إلى إسرائيل في أول زيارة رسمية وكالة الصحافة الفرنسية نقلا عن مصدر لبناني "القضاء يستمع بدءاً من الجمعة لوزراء سابقين وحاليين في قضية المرفأ" الرئيس السوري يعلن أن "قانون قيصر" عنوان لمرحلة جديدة من التصعيد في المنطقة الموت يغيب الفنان المصري سناء شافع الصحة العالمية تصدم العالم حول موعد إنتاج لقاح كورونا
أخر الأخبار

"حماس" حذرت من أنَّ مصيرها في مهب الريح إن استمر تنكرها للقطاع

الفصائل الفلسطينية تعقد اجتماعًا طارئا الأحد في غزة لبحث مصير حكومة التوافق

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - الفصائل الفلسطينية تعقد اجتماعًا طارئا الأحد في غزة لبحث مصير حكومة التوافق

الفصائل الفلسطينية
غزة – محمد حبيب

أعلنت الفصائل والقوى الوطنية الفلسطينية، عقدها اجتماعًا طارئًا في مدينة غزة، غدًا الأحد؛ لبحث آخر التطورات الداخلية وعمل حكومة التوافق الوطني ونتائج زيارتها الأخيرة وبيانها.

وسيُعقد الاجتماع بمشاركة الفصائل ظهرًا في مكتب القيادي في حركة "حماس" موسى أبو مرزوق، في غزة، ويتوقع أن يخرج من الاجتماع قرارات مهمة تتعلق بأوضاع غزة ومصير حكومة التوافق الوطني التي يترأسها رامي الحمد الله.

وصرّح القيادي في "الجبهة الديمقراطية" لتحرير فلسطين، طلال أبو ظريفة، بأنَّ "هناك اتفاق بين الفصائل والقوى لعقد اجتماع مهم غدًا الأحد؛ لبحث الملفات الداخلية المهمة، وأبرزها بيان مجلس الوزراء الأخير".

وأوضح أبو ظريفة، في تصريح صحافي السبت، أنَّ الفصائل ستحاول جاهدة مناقشة ومعالجة الملفات الطارئة التي ظهرت أخيرًا وأفسدت الأجواء الداخلية، بما فيها التفجيرات الأخيرة وكذلك دور حكومة التوافق الوطني والبيان الأخير الذي صدر.

وأكد أنَّ الفصائل ستحاول جاهدةً تطويق جميع التطورات السلبية الأخيرة، والخروج بأجواء أكثر إيجابية تساعد في تمكين الحكومة بعملها في غزة لمعالجة القضايا الصعبة التي يعاني منها المواطنين في القطاع.

وأشار إلى أنَّ الفصائل ستبحث خلال اجتماعها تشكيل هيئات ولجان مختصة، لمعاجلة القضايا والمشاكل التي يعاني منها المواطنون، بعيدًا عن خط التجاذبات السياسية السلبية الحاصلة بين حركتي "فتح" و"حماس"، وأضرت بالوضع الداخلي.

وأضاف "ما زال هناك أمل كبير بالعودة لمربع الحوار الوطني الداخلي، وترك كل التجاذبات السياسية التي حصلت خلال الساعات الأخيرة، والتوجه نحو الحضن الفلسطيني لمعالجة القضايا والملفات ووضع حلول عاجلة وجذرية لها، لتوحيد صفنا في مواجهة ما يعصف بالقضية والمشروع الوطني".

ومن جانبه، شدّد المتحدث باسم حركة المقاومة الإسلامية "حماس" سامي أبو زهري، على أنَّه "يجب على حكومة الوفاق القلق على مصيرها إن استمرت في تنكرها لقطاع غزة"، مؤكدًا أنَّ مصير الحكومة أصبح في مهب الريح.

وتابع أبو زهري في تصريح صحافي، السبت، "ليس على موظفي غزة القلق فحقوقهم محفوظة"، مضيفًا "القول لموظفي غزة شكرًا مع السلامة؛ سيدفعنا للقول بالمثل إلى حكومة الوفاق".

وأبرز أنَّ البيان الرسمي الذي صدر من حكومة الوفاق أخيرًا لم يُنفَ رغم مرور 3 أيام من صدوره والحكومة تتحمل كل المسؤولية عن تداعياته، قائلًا "إنَّ الحكومة لم تتحرك لتقدم أي شيء للمنكوبين والنازحين، ولم نسمع عن شيء ينهي أو يخفف من الأزمة".

ولفت أبو زهري إلى أنَّ "حماس" ليس لديها أي اعتراض على عودة الموظفين المستنكفين، لكن في إطار حل عام لقضيتهم كافة، مشددًا على أنَّ موظفي غزة شرعيون، وسيتلقون رواتبهم سواء من هذه الحكومة أو من غيرها، منوهًا بأنَّ الحكومة تريد انقلابًا حقيقيًا بإبعاد "حماس" وكل أفراد الحكومة السابقة عن المشهد تمامًا في غزة.

واستطرد "هم نِعاج أمام الاحتلال وأسود أمام شعبنا"، معتبرًا أنَّ "التوافق" تخدم جزءًا من الجغرافيا وتعاقب الجزء الآخر، مبيّنًا أنَّ "حماس" وافقت على مصالحة دون تمييز لخدمة الشعب الفلسطيني، مؤكدًا أنَّ حركته تريد للمصالحة الحقيقية أن تمضي.

وحذر أبو زهري من استمرار تنكر الحكومة لواجباتها اتجاه غزة، قائلًا "إنَّ استمر الوضع على ما هو عليه لن يبقى أمامنا إلا خيارًا واحدًا لا نريد الوصول"، مضيفًا "حكومة التوافق تعدم الخيارات أمام حماس والشعب الفلسطيني من خلال سياستها تجاه غزة، لن نسمح لها بمعاقبة الشعب الذي وقف مع المقاومة"، مشيرًا إلى أنَّ "حماس" تقّيم الموقف باستمرار، وستتخذ المواقف المناسبة في ظل التطورات.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الفصائل الفلسطينية تعقد اجتماعًا طارئا الأحد في غزة لبحث مصير حكومة التوافق الفصائل الفلسطينية تعقد اجتماعًا طارئا الأحد في غزة لبحث مصير حكومة التوافق



GMT 11:41 2020 الأربعاء ,28 تشرين الأول / أكتوبر

حمد أشتية يؤكّد أنّ مؤتمر دولي للسلام من شأنه "تصويب البوصلة"

GMT 13:20 2020 الإثنين ,26 تشرين الأول / أكتوبر

إسماعيل هنية يكشف عن زيارة مرتقبة لوفد "حماس" إلى القاهرة

GMT 13:13 2020 الإثنين ,26 تشرين الأول / أكتوبر

وفاة شاب فلسطيني بعد مواجهة مع الجيش الإسرائيلي في الضفة
 فلسطين اليوم -

أبرزها ذلك الفستان الأزرق الذي تألقت به كيت ميدلتون من "زارا"

10 إطلالات لسيدات العائلات الملكية في متناول اليد تعرفي عليها

لندن ـ فلسطين اليوم
على الرغم أن خزانة ملابس سيدات العائلات الملكية تحتوي على فساتين باهظة الثمن، لكن هن أيضا يتألقن بأزياء بأسعار ذات ثمن قليل وفي متناول اليد، ويمكن لأي من السيدات الوصول لها بسهولة في العلامات التجارية المختلفة مثل زارا "Zara"، وجاب " Gap" وتوب شوب "Topshop" وغيرها المنتشرة في جميع أنحاء العالم، ونستعرض معًا في السطور التالية 10 إطلالات لسيدات العائلات الملكية تقل تكلفتها عن 100 دولار، لتبقى في متناول اليد. كيت ميدلتون في أول ظهور لكيت ميدلتون دوقة كامبريدج، في إجازة شهر العسل، طلت بفستان أزرق من زارا "Zara " بحوالي 90 دولار، وهو لم يبقى على الموقع الإلكتروني للعلامة التجارية كثيرا، إذ نفذ من الأسواق سريعا، وفي زيارة لدوقة كامبريدج، إلى نيوزيلندا ارتدت قميص كاروهات مريح من "Gap"، وهو عادة يباع بسعر 54.95 دولار، إلا أن ...المزيد

GMT 12:12 2020 الأربعاء ,28 تشرين الأول / أكتوبر

تسريحات شعر مستوحاة من أميرات ديزني لعروس 2020 تعرفي عليها
 فلسطين اليوم - تسريحات شعر مستوحاة من أميرات ديزني لعروس 2020 تعرفي عليها

GMT 12:05 2020 الأربعاء ,28 تشرين الأول / أكتوبر

10 أماكن سياحية في أثينا تستحق الزيارة عن جدارة تعرف عليها
 فلسطين اليوم - 10 أماكن سياحية في أثينا تستحق الزيارة عن جدارة تعرف عليها

GMT 08:31 2020 الأربعاء ,28 تشرين الأول / أكتوبر

7 نصائح لاختيار أرضيات "الباركيه" لمنزل أنيق وعصري
 فلسطين اليوم - 7 نصائح لاختيار أرضيات "الباركيه" لمنزل أنيق وعصري

GMT 06:25 2020 الخميس ,04 حزيران / يونيو

تجنّب أيّ فوضى وبلبلة في محيطك

GMT 05:20 2018 الأحد ,09 كانون الأول / ديسمبر

كاترينا تيخونوفا راقصة "روك آند رول" تظهر في لقاء نادر

GMT 10:00 2018 الخميس ,08 تشرين الثاني / نوفمبر

تصاميم رائعة ومُميَّزة لسرائر غرف نوم بقماش المخمل الفاخر

GMT 13:18 2019 الخميس ,27 حزيران / يونيو

حقائب اليد الكبيرة موضة ربيع وصيف 2019

GMT 22:15 2019 الثلاثاء ,07 أيار / مايو

أبرز 7 مطاعم تقدّم سحور رمضان في جدة

GMT 23:58 2016 الأربعاء ,13 إبريل / نيسان

فوائد الكوسة الصحية
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday