مستوطنون يقتحمون قبر يوسف وحملة إعتقالات واسعة في عدة مدن من الضفة الغربية
آخر تحديث GMT 16:43:26
 فلسطين اليوم -

مواجهات عنيفة بين الفلسطينيين وقوات الإحتلال في شعفاط

مستوطنون يقتحمون قبر "يوسف" وحملة إعتقالات واسعة في عدة مدن من الضفة الغربية

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - مستوطنون يقتحمون قبر "يوسف" وحملة إعتقالات واسعة في عدة مدن من الضفة الغربية

قوات الاحتلال الإسرائيلي
غزة - محمد حبيب

شنت قوات الإحتلال الإسرائيلي صباح اليوم الثلاثاء حملة إعتقالات ودهم لعدد من مدن الضفة الغربية المحتلة، وأفاد شهود عيان أن مواجهات عنيفة اندلعت بين قوات الاحتلال وشبان على مدخل مخيم بلاطة في نابلس.

وأشار الشهود إلى أن آليات الإحتلال إقتحمت المدينة من المنطقة الشرقية، وإنتشر جنود الإحتلال في محيط قبر النبي يوسف وعلى أسطح بعض المنازل المشرفة على المنطقة.

وأضاف الشهود أن عشرات الحافلات والمركبات التي تقل المستوطنين إقتحمت قبر يوسف من مفترق قرية "عورتا" شرق المدينة، ترافقها أعداد كبيرة من الآليات العسكرية لتأمين الحماية لها, مشيرين إلى أن موجهات دارت بين الشبان الفلسطينيين وقوات الإحتلال في عدد من الشوارع المحيطة بالقبر، وتخللها إطلاق قنابل صوت ورصاص مطاطي.

وفي بيت لحم، إقتحمت قوات الإحتلال منزل الشهيد حسين عبيات وقامت بتفتيشه والعبث بمحتوياته.

وإعتقلت قوات الإحتلال فجر اليوم الثلاثاء، شابين من بلدة بيت فجار جنوب بيت لحم، وسلمت آخر بلاغا لمراجعة مخابراتها .

وأفاد شهود عيان بأن قوات الإحتلال إعتقلت الشابين هاني عبدالله طقاطقة (39 عاما )، وقصي محمود ثوابته (22 عاما )، كما سلمت محمود عبدالله طقاطقة (19 عاما )، بلاغاً لمراجعة مخابراتها في مجمع مستوطنة "غوش عتصيون " جنوب بيت لحم

وفي سياق متصل ,اقتحمت قوات الاحتلال بلدة قباطية جنوب مدينة جنين, وإعتقلت المواطن محمد نصري كميل (21 عاما) .

ووفي ذات السياق ,إعتقلت قوات الإحتلال الإسرائيلي فجر اليوم  الثلاثاء، فتى من قرية العرقة وشابا من بلدة جبع في محافظة جنين.

وذكرت مصادر أمنية أن قوات كبيره من جيش الإحتلال إقتحمت قرية العرقة وإعتقلت الفتى عبود محمد خيل حماد (15عاما)، بعد مداهمة منزل ذويه وتفتيشه، كما إعتقلت الشاب عمار إبراهيم شلش حمور ( 28عاما) من بلدة جبع بعد مداهمة منزل ذويه وتفتيشه وتحطيم محتوياته.

ومن جهة أخرى إعتقلت قوات الإحتلال الإسرائيلي اليوم الثلاثاء، أربعة مواطنين من محافظة الخليل، جنوب الضفة الغربية.

وأفادت مصادر أمنية "، بأن قوات الإحتلال داهمت منطقة المحوّل في مدينة الخليل، وإعتقلت الشقيقين محمد وإدريس حسن حسونه الجعبري، بعد تفتيش منزل ذويهما والعبث بمحتوياته.

ومن البلدة القديمة في مدينة الخليل، إعتقلت تلك القوات الشابين طه حسني الشريف، وهاشم جمعه الأطرش وكلاهما يبلغان التاسعة عشرة.

كما, وإعتقلت قوات الإحتلال الشاب طه حسين الشريف بعد الإعتداء عليه قرب المسجد الإبراهيمي وسط الخليل في ساعات المساء.

و داهمت قوات الإحتلال عدة أحياء بمدينة الخليل، ونصبت حواجزها العسكرية على مداخل بلدتي سعير وحلحول، وعلى مدخل مدينة الخليل الشمالي، وعملت على إيقاف المركبات وتفتيشها، والتدقيق في بطاقات المواطنين، ما تسبب في إعاقة مرورهم.

في سياق متصل إندلعت مواجهات شديدة بين الشبان وقوات الإحتلال الإسرائيلي، في وقت متأخر مساء الإثنين، على حاجز مخيم شعفاط في القدس المحتلة.

وقالت مصادر محلية، إن قوات الإحتلال أغلقت حاجز مخيم شعفاط شمال شرقي القدس المحتلة عقب المواجهات التي إندلعت في المكان الليلة.

وذكرت المصادر، أن الشبان تمكنوا من إلقاء قنابل حارقة تجاه حاجز الإحتلال، فيما وردت أنباء غير مؤكدة عن إطلاق نار تجاه قوات الاحتلال في المكان.

وأطلقت قوات الاحتلال أعيرة نارية وقنابل مسيلة للدموع تجاه المتظاهرين؛ ما أدى إلى وقوع إصابات بالاختناق.

إلى ذلك، اندلعت مواجهات مع قوات الاحتلال في محيط منزل الأسيرة راما فايز جعابيص التي إعتقلتها قوات الإحتلال اليوم بزعم محاولتها القيام بعملية طعن في منطقة باب العامود

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مستوطنون يقتحمون قبر يوسف وحملة إعتقالات واسعة في عدة مدن من الضفة الغربية مستوطنون يقتحمون قبر يوسف وحملة إعتقالات واسعة في عدة مدن من الضفة الغربية



بدت ساحرة في "التنانير الميدي" مع القمصان الناعمة

إليكِ أفكار تنسيق اللون الزهري على طريقة جيجي حديد

واشنطن ـ فلسطين اليوم
تتميز جيجي حديد Gigi Hadid بإطلالاتها المنوعة التي تعتمدها لمختلف المناسبات الكاجوال والرسمية، ولهذا هي تعتبر واحدة من أكثر النجمات أناقة ومصدر وحي بالنسبة للكثيرات من النساء حول العالم واليوم جمعنا افكار لتنسيق اللون الزهري في الملابس مستوحاة من جيجي حديد Gigi Hadid.استطاعت جيجي حديد Gigi Hadid أن ترسم لنفسها خط خاص في الموضة ميزها عن باقي النجمات في سنها وأيضاً ميزها عن شقيقتها الصغرة بيلا Bella، وهذا الخط هو مزيج بين الأسلوب الأنثوي الناعم مع لمسات شبابية عصرية، ولهذا كثيراً ما نراها في تنسيقات ملونة ومفعمة بالحيوية ومن ضمن الألوان التي تعشقها جيجي هو الزهري. وقد جمعنا لك افكار لتنسيق اللون الزهري مستوحاة من جيجي حديد Gigi Hadid في شهر أوكتوبر/تشرين الأول، شهر التوعية من سرطان الثدي لتستلهمي افكار اطلالات متنوعة وملفتة. لاسيما أن جيجي كانت...المزيد

GMT 07:53 2020 الثلاثاء ,20 تشرين الأول / أكتوبر

أفكار تنسيق موضة الشراريب مع التنانير أحدث صيحات خريف 2020
 فلسطين اليوم - أفكار تنسيق موضة الشراريب مع التنانير أحدث صيحات خريف 2020

GMT 07:44 2020 الثلاثاء ,20 تشرين الأول / أكتوبر

5 أماكن سياحية في مدينة كولمار الفرنسية تستحق الزيارة
 فلسطين اليوم - 5 أماكن سياحية في مدينة كولمار الفرنسية تستحق الزيارة

GMT 08:18 2020 الثلاثاء ,20 تشرين الأول / أكتوبر

5 تصاميم لرفوف الكتب في المنزل لمنحه طابعاً عصرياً مميزًا
 فلسطين اليوم - 5 تصاميم لرفوف الكتب في المنزل لمنحه طابعاً عصرياً مميزًا

GMT 09:50 2020 الثلاثاء ,20 تشرين الأول / أكتوبر

وفاة عميد المراسلين الأجانب في مصر بعد صراع مع المرض
 فلسطين اليوم - وفاة عميد المراسلين الأجانب في مصر بعد صراع مع المرض

GMT 08:13 2018 الثلاثاء ,21 آب / أغسطس

ديكورات غرف نوم مستوحاة من "أجنحة الفنادق"

GMT 03:13 2015 الثلاثاء ,08 أيلول / سبتمبر

فتى يزيدي يفضح جرائم "داعش" في مخيم "أشبال الخلافة"

GMT 10:36 2017 الأربعاء ,13 كانون الأول / ديسمبر

عبدالله بن سالم القاسمي يفتتح مهرجان الفنون الإسلامية

GMT 06:43 2017 الأحد ,11 حزيران / يونيو

تصاميم فرنسية لغرف نوم رومانسية أنيقة

GMT 04:47 2016 الثلاثاء ,11 تشرين الأول / أكتوبر

زوجة دونالد ترامب ميلانيا وابنته ايفانكا تقدمان الدعم له
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday