نتنياهو يبدي معارضته الشديدة على الإتقاف النووي مع إيران
آخر تحديث GMT 16:14:38
 فلسطين اليوم -
رئيس الجمهورية الجزائري عبد المجيد تبون في الحجر الصحي لمدة 5 أيام بسبب ظهور أعراض كورونا على العديد من المسؤولين برئاسة الجمهورية والحكومة الناطق باسم رئيس الحكومة الإسرائيلية يصرح بأن التحولات في المنطقة قد تدفع الفلسطينيين لتغيير مواقفهم تجاه السلام وصول وفد إماراتي رفيع المستوى على متن طائرة إماراتية إلى مطار تل أبيب الكاظمي يعلن نثمن التعاون الألماني في ملف المقاتلين الأجانب وملف إعادة النازحين أمير الكويت يؤكد أن الانتخابات المقبلة مسؤولية وطنية لاختيار ممثلي الأمة وضمان سلامة أداء البرلمان وفد حكومي إماراتي يتوجه إلى إسرائيل في أول زيارة رسمية وكالة الصحافة الفرنسية نقلا عن مصدر لبناني "القضاء يستمع بدءاً من الجمعة لوزراء سابقين وحاليين في قضية المرفأ" الرئيس السوري يعلن أن "قانون قيصر" عنوان لمرحلة جديدة من التصعيد في المنطقة الموت يغيب الفنان المصري سناء شافع الصحة العالمية تصدم العالم حول موعد إنتاج لقاح كورونا
أخر الأخبار

اعتبره خطرًا شديدًا على إسرائيل والمنطقة والعالم كافة

نتنياهو يبدي معارضته الشديدة على الإتقاف النووي مع "إيران"

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - نتنياهو يبدي معارضته الشديدة على الإتقاف النووي مع "إيران"

رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو
غزة – محمد حبيب

أبدى رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو، معارضته الشديدة للإتفاق النووي مع إيران، والذي تم التوصل إليه، أمس الخميس، في لوزان في سويسرا.

واعتبر نتنياهو في إتصال هاتفي مع الرئيس الأمريكي باراك أواما، اليوم  الجمعة الاتفاق تهديدًا لوجود إسرائيل، فرد أوباما قائلًا: "أمريكا لا تزال ملتزمة بأمن إسرائيل".

وأفاد  مكتب رئيس الحكومة، بأنَّ نتنياهو أبدى خلال المكالمة الهاتفية، معارضة شديدة من جانب الحكومة الإسرائيلية لاتفاق الإطار مع إيران، واعتبره خطرًا شديدًا على إسرائيل والمنطقة والعالم.

وقال نتنياهو، إنَّ أحد الجنرالات في إيران قد صرح في الأسبوع الأخير، بأنَّ "القضاء على إسرائيل ليس قابلًا للتفاوض".

وأضاف، أنَّ إيران تسارع في الأيام الأخيرة عملية تسليح أذرعها في المنطقة، والتي وصفها بـالمتطرَّفة، كي تهاجم إسرائيل.

وأوضح أنَّ الإتفاق يمنح البرنامج النووي الإيرائي الشرعية، ويعزز الاقتصاد الإيراني، ويزيد من عداء إيران في الشرق الأوسط وخارجه، وأن مثل هذا الاتفاق لن يقف أمام إيران، بل يمهد لها الطريق للوصول إلى القنبلة النووي.

كما أدعى نتنياهو، أنَّ اتفاق الإطار مع إيران سيرفع مخاطر التسلح النووي الإقليمي وإمكانية نشوب الحرب. واعتبر أنَّ البديل هو إبداء الحزم وزيادة الضغط على إيران للتوصل إلى اتفاق أفضل.

بدوره،  قال البيت الأبيض، إنَّ أوباما شدد خلال المحادثة على أن اتفاق الإطار يمثل تقدما ملموسًا بإتجاه حل شامل وبعيد المدى يسد كل الطرق أمام إيران للحصول على سلاح نووي، ويضمن أنّ يكون البرنامج النووي الإيراني لأغراض سلمية فقط.

وأضاف، أنَّ التقدم في المفاوضات بشأن البرنامج النووي لا يقلل من قلق أمريكا لـ"رعاية إيران للتطرَّف ضد إسرائيل"، وشدّد على أن الولايات المتحدة لا تزال ملتزمة بأمن إسرائيل.

وتابع:  "طاقم الأمن القومي الأمريكي ينوي تكثيف المشاورات مع الحكومة الإسرائيلية الجديدة، بهدف توطيد التعاون الأمني بين إسرائيل والولايات المتحدة".

وكان الرئيس الأمريكي باراك أوباما، أعتبر الاتفاق بين إيران والدول الـ (5+1) للتواصل إلى "اتفاق إطار" بالاتفاق التاريخي لأنه يمنع إيران من الحصول على سلاح نووي.

وذكر أوباما خلال مؤتمر له أمس الخميس: "العالم أجمع سيلوم الولايات المتحدة على فشل الدبلوماسية في حال رفض الكونغرس هذا الاتفاق التاريخي".

وبيّن: " بعد أشهر من الدبلوماسية الشاقة توصلنا إلى إتفاق جيد يحقق الأهداف الأساسية، مشيرًا إلى أنَّ الاتفاق مع إيران مبني على إجراءات مسبقة وليس على الثقة.

وأوضح: "إذا خرقت إيران الإتفاق ستكون بعيدة لمدة عام عن صنع قنبلة نووية لأنها لا تمتلك المواد اللازمة لذلك، مبيّنًا أنَّ إيران لن تنتج بلوتونيوم بدرجة تسمح باستخدامه في صنع الأسلحة، لافتًا إلى أنَّ المفاوضون سيواصلون العمل حتى تنفيذ الآليات المتفق عليها".

ووجه أوباما رسالة إلى الشعب الإيراني، قال فيها: "نحن مستعدون للعمل معكم على أساس الاحترام المتبادل".

في سياق متصل، أصدر أوباما تعليماته لجهاز الأمن القومي للجلوس مع "إسرائيل" لتوضيح الالتزام الأمريكي الكامل للدفاع عن أمنها".

وكان أومابا تلقي إتصالًا من الملك السعودي، أكّد له على الالتزام الأمريكي الكامل في أمن شركاؤنا في دول الخليج، مشيرًا إلى أنه سيعقد لقاء خاص مع رؤساء دول الخليج في الصيف للبحث عن أمن البلاد القومي.

تجدر الإشارة إلى أنَّ موقع "واللاه نيوز" الإسرائيلي، قال إنَّ رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو سيعقد اليوم الجمعة جلسة للمجلس الوزاري المصغر،  لبحث تداعيات إطار الاتفاق بين الدول الغربية وإيران والذي وقع أمس الخميس

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

نتنياهو يبدي معارضته الشديدة على الإتقاف النووي مع إيران نتنياهو يبدي معارضته الشديدة على الإتقاف النووي مع إيران



GMT 08:47 2020 الخميس ,29 تشرين الأول / أكتوبر

وفد "حماس" ينهي مباحثات "إيجابية" في مصر لإنهاء الانقسام

GMT 07:59 2020 الخميس ,29 تشرين الأول / أكتوبر

بنيامين نتنياهو يكشف عن خطر يواجه بلاده منذ قيامها 1948

GMT 07:46 2020 الخميس ,29 تشرين الأول / أكتوبر

الخارجية الفلسطينية تعلن عن "مؤتمر دولي" بدعوة من عباس

GMT 11:41 2020 الأربعاء ,28 تشرين الأول / أكتوبر

حمد أشتية يؤكّد أنّ مؤتمر دولي للسلام من شأنه "تصويب البوصلة"
 فلسطين اليوم -

أبرزها ذلك الفستان الأزرق الذي تألقت به كيت ميدلتون من "زارا"

10 إطلالات لسيدات العائلات الملكية في متناول اليد تعرفي عليها

لندن ـ فلسطين اليوم
على الرغم أن خزانة ملابس سيدات العائلات الملكية تحتوي على فساتين باهظة الثمن، لكن هن أيضا يتألقن بأزياء بأسعار ذات ثمن قليل وفي متناول اليد، ويمكن لأي من السيدات الوصول لها بسهولة في العلامات التجارية المختلفة مثل زارا "Zara"، وجاب " Gap" وتوب شوب "Topshop" وغيرها المنتشرة في جميع أنحاء العالم، ونستعرض معًا في السطور التالية 10 إطلالات لسيدات العائلات الملكية تقل تكلفتها عن 100 دولار، لتبقى في متناول اليد. كيت ميدلتون في أول ظهور لكيت ميدلتون دوقة كامبريدج، في إجازة شهر العسل، طلت بفستان أزرق من زارا "Zara " بحوالي 90 دولار، وهو لم يبقى على الموقع الإلكتروني للعلامة التجارية كثيرا، إذ نفذ من الأسواق سريعا، وفي زيارة لدوقة كامبريدج، إلى نيوزيلندا ارتدت قميص كاروهات مريح من "Gap"، وهو عادة يباع بسعر 54.95 دولار، إلا أن ...المزيد

GMT 07:40 2020 الخميس ,29 تشرين الأول / أكتوبر

فساتين زفاف لربيع عام 2021 بتصاميم مختلفة ومميَّزة
 فلسطين اليوم - فساتين زفاف لربيع عام 2021 بتصاميم مختلفة ومميَّزة

GMT 08:31 2020 الأربعاء ,28 تشرين الأول / أكتوبر

7 نصائح لاختيار أرضيات "الباركيه" لمنزل أنيق وعصري
 فلسطين اليوم - 7 نصائح لاختيار أرضيات "الباركيه" لمنزل أنيق وعصري

GMT 12:21 2020 الخميس ,06 شباط / فبراير

التفرد والعناد يؤديان حتماً إلى عواقب وخيمة

GMT 09:21 2015 الأربعاء ,28 كانون الثاني / يناير

كتاب جديد يكشف عملية الموساد لاستهداف المشير الجمسي

GMT 07:39 2018 الأربعاء ,23 أيار / مايو

أجمل ديكورات "جلسات خارجية" مناسبة لشهر رمضان

GMT 12:46 2018 الثلاثاء ,28 آب / أغسطس

غرفة طولكرم تحصل على ترخيص مركزها

GMT 04:04 2014 السبت ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

مي الجداوي تؤكد عدم ملاءمة ورق الحائط لدورات المياه

GMT 22:34 2016 السبت ,22 تشرين الأول / أكتوبر

مراد علمدار يمثل أمام القضاء التركي

GMT 21:46 2019 السبت ,16 شباط / فبراير

نجوي كرم تدعو جمهورها لمتابعة آرب جوت تالنت
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday