عقوبات أميركية تدخل اليوم مرحلة التنفيذ وتشمل قطاعي النفط والمصارف
آخر تحديث GMT 13:28:24
 فلسطين اليوم -

القادة الإيرانيون يتحدّون ترامب والشعب متخوّف من تأثيرها على حياته اليومية

عقوبات أميركية تدخل اليوم مرحلة التنفيذ وتشمل قطاعي النفط والمصارف

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - عقوبات أميركية تدخل اليوم مرحلة التنفيذ وتشمل قطاعي النفط والمصارف

الإيرانيون يستعدون لمواجهة العقوبات الأميركية
طهران - فلسطين اليوم

يستعدُّ الإيرانيون لمواجهة العقوبات الأميركية المقررة يوم الأثنين المقبل، والتي من خلالها تعيد إدارة الرئيس دونالد ترامب، فرض حظر على النفط، وهي أكثر العقوبات صرامة منذ انسحاب واشنطن من الأتفاق النووي لعام 2015 الذي تمَّ توقيعه في عهد الرئيس السابق باراك أوباما، والذي عُرف باسم "خطة العمل المشتركة الشاملة".

وكشفت صحيفة الـ"غارديان" الأميركية عن أن "العقوبات الجديدة تستهدف القطاع المصرفي الإيراني وعزله عن السوق العالمية"، وهذه العقوبات بالتزامن مع قيام الثورة الإيرانية، والهجوم الإيراني على السفارة الأميركية في طهران عام 1979، حين احتجز طلاب غاضبون 52 دبلوماسياً أميركياً لمدة 444 يوما.

وتتحدى إيران واشنطن، قائلة إنها "قادرة عل مواجهة العواقب الناجمة عن العقوبات، وأن الولايات المتحدة ستفشل في خفض واردات النفط الإيراني لتصل إلىى الصفر". ولكن في الحقيقة الشعب الإيراني قلق من أرتفاع أسعار السلع وتقلب العملة".

ونظمت السلطة الايرانية أمس الأحد مظاهرة أمام مبنى السفارة الأميركية وسط طهران، في الذكرى السنوية لحصارها. وحمل الحشود لافتات مكتوب عليها "تسقط الولايات المتحدة"، و"تسقط إسرائيل"، بينما أضرم متظاهرون آخرون النار في الأعلام الأميركية والإسرائيلية.

وقال محمد علي جعفري، قائد الحرس الثوري الإيراني، للأشخاص الذين تجمعوا أمام السفارة ، التي يشار إليها رسميا باسم "بيت الجواسيس": "لا تهددوا الشعب الإيراني أبدا"، وأضاف: "لا تهديدات عسكرية ضدنا، ولا تخيفنا التهديدات العسكرية".

وأعلن الرئيس ترامب، عن إعادة فرض العقوبات بتغريده يوم الجمعة وصورة فوتوغرافية له على طريقة الإعلان عن مسلسل تلفزيوني خيالي يسمى "Game of Thrones"، وكتب قائلاً: "العقوبات آتية في 5 نوفمبر/ تشرين الثاني". ورد مكتب قائد "فيلق القدس" الإيراني، قاسم سليماني، من خلال نشر صورة لنفسه بأسلوب مماثل لترامب فقال: "سأقف ضدك".

وكانت الأوضاع الاقتصادية المتردية في إيران، بمثابة دافع لموجة من الاحتجاجات على مستوى البلاد في الأشهر الأخيرة بسبب ندرة الدولار الأميركي، والأجور غير المدفوعة وارتفاع الأسعار.

وقال علي فايز، مدير مشروع إيران في مجموعة الأزمات الدولية: "إن الخامس من نوفمبر ليس أكثر اللحظات أهمية في هذه القصة، فمن عجيب المفارقات، أنه إذا أثبتت العقوبات أنها فعالة كما يأمل البيت الأبيض، فإنها ستدفع إيران إما إلى إحياء برنامجها النووي، أو أن تصبح أكثر عدوانية في المنطقة، وكلاهما سيزيد بشكل كبير من مخاطر المواجهة العسكرية."

وتعتمد إيران على الدعم الأوروبي، إذ أنشأ الاتحاد آلية تعرف باسم "سلة الأغراض الخاصة" (SPV)؛ لتفادي العقوبات الأميركية، وإقناع إيران المترددة على نحو متزايد بالبقاء داخل الصفقة النووية على أمل إنقاذ اقتصادها.

إذاً، القلق بشأن تأثيرات العقوبات الجديدة الشاملة يرتفع بشكل خاص بين قطاع الصحة في إيران، مما دفع أحمد غافيديه، رئيس "جمعية الهيموفيليا الطبية" غير الحكومية في إيران، الى القول: إن "حياة ما لا يقل عن 12000 مريض يعانون من اضطرابات صحية في إيران ستواجه خطرا فوريا عندما ينفد مخزون البلاد من الأدوية". كما وقعت مجموعة من المتخصصين في الصحة العقلية الإيرانية رسالة تفيد بأن "حصول الشعب الإيراني على الأدوية المنقذة للحياة والإمدادات الطبية يتعرض لخطر شديد".

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

عقوبات أميركية تدخل اليوم مرحلة التنفيذ وتشمل قطاعي النفط والمصارف عقوبات أميركية تدخل اليوم مرحلة التنفيذ وتشمل قطاعي النفط والمصارف



أبرزها ذلك الفستان الأزرق الذي تألقت به كيت ميدلتون من "زارا"

10 إطلالات لسيدات العائلات الملكية في متناول اليد تعرفي عليها

لندن ـ فلسطين اليوم
على الرغم أن خزانة ملابس سيدات العائلات الملكية تحتوي على فساتين باهظة الثمن، لكن هن أيضا يتألقن بأزياء بأسعار ذات ثمن قليل وفي متناول اليد، ويمكن لأي من السيدات الوصول لها بسهولة في العلامات التجارية المختلفة مثل زارا "Zara"، وجاب " Gap" وتوب شوب "Topshop" وغيرها المنتشرة في جميع أنحاء العالم، ونستعرض معًا في السطور التالية 10 إطلالات لسيدات العائلات الملكية تقل تكلفتها عن 100 دولار، لتبقى في متناول اليد. كيت ميدلتون في أول ظهور لكيت ميدلتون دوقة كامبريدج، في إجازة شهر العسل، طلت بفستان أزرق من زارا "Zara " بحوالي 90 دولار، وهو لم يبقى على الموقع الإلكتروني للعلامة التجارية كثيرا، إذ نفذ من الأسواق سريعا، وفي زيارة لدوقة كامبريدج، إلى نيوزيلندا ارتدت قميص كاروهات مريح من "Gap"، وهو عادة يباع بسعر 54.95 دولار، إلا أن ...المزيد

GMT 10:11 2020 الأربعاء ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

أبرز فساتين الزفاف المنفوشة لعروس 2021 تعرّفي عليها
 فلسطين اليوم - أبرز فساتين الزفاف المنفوشة لعروس 2021 تعرّفي عليها

GMT 09:01 2020 الأربعاء ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

أحدث وأرقى ألوان الديكورات لعام 2021 تعرّفي عليها
 فلسطين اليوم - أحدث وأرقى ألوان الديكورات لعام 2021 تعرّفي عليها
 فلسطين اليوم - طيران الإمارات يبدأ تسيير رحلات يومية إلى تل أبيب آذار المقبل

GMT 08:56 2019 السبت ,12 كانون الثاني / يناير

ولة داخل قصر نجم كُرة السلة الأميركي "شاكيل أونيل

GMT 13:38 2015 الخميس ,01 تشرين الأول / أكتوبر

ضبط 16.5 كلغم من الحشيش المخصب في طولكرم

GMT 06:18 2017 الإثنين ,15 أيار / مايو

شواطئ منطقة تنس تجذب العديد من السياح كل عام

GMT 14:06 2019 الأربعاء ,11 أيلول / سبتمبر

صور لفات طرح للمناسبات السواريه من مدونات الموضة

GMT 07:55 2017 الخميس ,21 كانون الأول / ديسمبر

تزيين الأرضيات بـ"الموزاييك" خلال عام 2018 المقبل

GMT 06:26 2015 الجمعة ,06 شباط / فبراير

أفضل الأطعمة لزيادة حليب الأم المرضعة

GMT 14:13 2020 الخميس ,16 إبريل / نيسان

بريشة : علي خليل

GMT 08:24 2019 الجمعة ,29 آذار/ مارس

نمر مُفترس "يلتهم" طفلة هندية أمام عائلتها

GMT 04:16 2018 الثلاثاء ,04 أيلول / سبتمبر

امرأة لا تزال تمارس تمارين "الجمباز" بعمر 84 عامًا

GMT 03:54 2018 الثلاثاء ,04 أيلول / سبتمبر

متحف أبوظبي يؤجل عرض لوحة " ليوناردو دافنشي"

GMT 08:22 2017 الجمعة ,01 كانون الأول / ديسمبر

أوليفيرو المثير للجدل في "بينيتون" من جديد مديرًا للفن
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday