انفجار في مبنى لفريق إعلامي تابع لقناة تلفزيونية في سورية
آخر تحديث GMT 13:47:37
 فلسطين اليوم -

خلال يوم إعلان النصر على تنظيم "داعش"

انفجار في مبنى لفريق إعلامي تابع لقناة تلفزيونية في سورية

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - انفجار في مبنى لفريق إعلامي تابع لقناة تلفزيونية في سورية

عناصر من تنظيم داعش
دمشق ـ نور خوام

أكدت مصادر أن أحد أفراد طاقم فريق إعلامي تابع لقناة تلفزيونية، فارق الحياة في منطقة الباغوز بريف دير الزور الشرقي وأصيب أحد الصحفيين، جراء الانفجار الذي وقع في مبنى كان فريق من القناة يتواجد فيه خلال تغطية العملية العسكرية في منطقة الباغوز.يأتي هذا الانفجار الذي خلف أضرارًا مادية كذلك، بالتزامن مع يوم إعلان الانتصار على تنظيم "داعش".   وكان المرصد السوري نشر قبل ساعات أنه تتصاعد حالة التخوف والاستياء لدى ذوي مئات المختطفين لدى تنظيم "داعش"، مع الإعلان النهائي عن القضاء على تنظيم "داعش"، والسيطرة على كامل المناطق التي كانت خاضعة لسيطرته في شرق الفرات بالكامل، من قبل قوات سورية  الديمقراطية والتحالف الدولي، بعد 195 يومًا من العمليات العسكرية التي بدأت في الـ 10 من أيلول / سبتمبر من العام 2018، لتاريخ إعلان الانتصار من قبل تنظيم "داعش" اليوم الـ 23 من آذار / مارس من العام الجاري 2019.    وتواصل العشرات من ذوي المختطفين من مناطق سيطرة مختلفة، مع المرصد السوري وطالبوا عبر المرصد السوري لحقوق الإنسان، التحالف الدولي وقوات سورية  الديمقراطية بالكشف عن مصير أبنائهم وذويهم ممن كانوا لدى التنظيم فيما إذا كان جرى قتلهم أم أنهم نقلوا لمناطق مجهولة من قبل التنظيم الذي لا يزال يتواجد على الأراضي السورية في منطقة غرب الفرات، ضمن منطقة البادية السورية، في جيب منطقة أبو رجمين الممتد إلى داخل الحدود الإدارية لمحافظة دير الزور، والبالغة مساحته نحو 4000 كلم مربع، إضافة لنشاطه في البادية السورية في بادية السخنة وشمال حدود محافظة السويداء.

اقرا ايضاً:

ترامب يؤكد أن الوقت قد حان للاعتراف الكامل بسيادة إسرائيل على الجولان

وتأتي هذه التخوفات والمطالبات بالتحقيق لكشف جرائم التنظيم بحق ذويهم، مع توثيق المرصد السوري لخسائر بشرية كبيرة، نتيجة انفجار ألغام وتفجير مفخخات والقصف من قبل التحالف الدولي والقصف البري، ونتيجة الاشتباكات بالإضافة لعشرات الحالات التي فارقت الحياة نتيجة سوء حالتهم الصحية   ووثق المرصد السوري 634 مدنيًا بينهم 209 أطفال 157مواطنة، عدد المدنيين الذين قضوا في القصف على جيب تنظيم “داعش” منذ الـ 10 من أيلول / سبتمبر الفائت، كما وثق المرصد السوري خلال العملية العسكرية هذه 753 من عناصر قوات سورية  الديمقراطية الذين قضوا منذ الـ 10 من أيلول / سبتمبر الفائت، فيما وثق نحو 1600 من مقاتلي وقادة تنظيم “داعش”، ممن قتلوا في القصف والاشتباكات والتفجيرات والغارات، بينما كان كذلك كان رصد المرصد السوري إعدام تنظيم “داعش” لأكثر من 720 معتقل لديه، ممن كانوا اعتقلوا بتهم مختلفة من ضمنهم أمنيين وعناصر في التنظيم حاولوا الانشقاق عنه والفرار من مناطق سيطرته، وجرت عمليات الإعدام داخل مقرات للتنظيم وفي معتقلات وضمن مناطق سيطرته، كذلك وثق المرصد وفاة 159 على الأقل عدد الأطفال الذين فارقوا الحياة منذ مطلع ديسمبر من العام 2018 وحتى يوم الـ 23 من مارس الجاري.   ومنذ مطلع ديسمبر من العام 2018 وحتى يوم الـ 20 من مارس من العام 2019، وثق المرصد السوري 64100 شخصاً خرجوا من مزارع الباغوز، والجيب الذي كان يتواجد فيه التنظيم قبيل حصره في المنطقة هذه، من ضمنهم أكثر من 8550 من عناصر من تنظيم “داعش”، القسم الغالب منهم من الجنسية العراقية، سلموا أنفسهم لقسد، ومنذ الـ 19 من ديسمبر تاريخ القرار الأمريكي بسحب قواتها من سورية وشرق الفرات.   ورصد المرصد السوري خروج أكثر من 62100 شخص نحو مناطق سيطرة قوات سورية  الديمقراطية، ونشر المرصد السوري صباح اليوم السبت أنه منذ فرض التحالف الدولي وقوات سورية  الديمقراطية سيطرتهما على كامل مزارع الباغوز في القطاع الشرقي من ريف دير الزور، خلال الأيام القليلة الفائتة، وتمكنهما من الوصول إلى الضفاف الشرقية لنهر الفرات، لا تزال تتواجد في منطقة مزارع الباغوز، مئات الجثث التي تعود لأفراد عوائل عناصر تنظيم “داعش” من نساء وأطفال، بالإضافة لجثث عناصر التنظيم، إذ يطالب المرصد السوري لحقوق الإنسان بالكشف عن نحو 230 جثة لعوائل التنظيم من أطفال ونساء إضافة لعشرات الجثث العائدة لعناصر التنظيم، ممن جرى قتلهم من قبل التحالف الدولي في مجزرة شهدتها مزارع الباغوز تعد من أكبر المجازر التي نفذها التحالف منذ مشاركته في العمليات العسكرية على الأراضي السورية، كما يطال المرصد السوري بإخراجها، في حال لم يكن قد جرى إخراجها في وقت سابق، تحت جنح الظلام، كذلك لا يزال مجهولاً إلى الآن مصير قادة من الصف الأول لدى تنظيم “داعش” ممن كانوا متحصنين ضمن أحد كهوف مزارع الباغوز خلال ساعات الليلة الفائتة، بعد أن نشر المرصد السوري خلال الساعات القليلة المنصرمة، أن أكثر من 250 شخص من تنظيم “داعش” يتحصنون بأحد الكهوف في مزارع الباغوز عند ضفاف نهر الفرات الشرقية، رافضين الاستسلام.   وتجري الآن عملية الضغط عليهم للاستسلام من قبل التحالف الدولي وقوات سورية  الديمقراطية، عبر قصف تنفذه طائرات التحالف الدولي مستهدفة محيط الكهف، بالتزامن مع إلقاء قوات سورية  الديمقراطية لقنابل دخانية وضوئية على الكهف ومحيطه، حيث أن ضربات التحالف الدولي لم تدمر الكهف وتستهدفه بشكل مباشر، تخوفاً من وجود مختطفين داخل الكهف، ممن كان التنظيم قد اختطفهم بوقت سابق، بالإضافة لوجود معلومات عن تواجد قادة من الصف الأول من التنظيم داخل الكهف. وياصل انفلات إدلب الأمني توسعه وامتداده بمزيد من الملاحقات الأمنية والقتل المجهول بعد اغتيال المئات من مدنيين ومقاتلين من جنسيات مختلفة

قد يهمك ايضاً:

أبوالغيط يعلن وقوف "الجامعة العربية" وراء الحق السوري في الجولان

  تركيا تهاجم ترامب بسبب إعلانه حول الجولان وتؤكد تبعيتها لسوريا

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

انفجار في مبنى لفريق إعلامي تابع لقناة تلفزيونية في سورية انفجار في مبنى لفريق إعلامي تابع لقناة تلفزيونية في سورية



أبرزها ذلك الفستان الأزرق الذي تألقت به كيت ميدلتون من "زارا"

10 إطلالات لسيدات العائلات الملكية في متناول اليد تعرفي عليها

لندن ـ فلسطين اليوم
على الرغم أن خزانة ملابس سيدات العائلات الملكية تحتوي على فساتين باهظة الثمن، لكن هن أيضا يتألقن بأزياء بأسعار ذات ثمن قليل وفي متناول اليد، ويمكن لأي من السيدات الوصول لها بسهولة في العلامات التجارية المختلفة مثل زارا "Zara"، وجاب " Gap" وتوب شوب "Topshop" وغيرها المنتشرة في جميع أنحاء العالم، ونستعرض معًا في السطور التالية 10 إطلالات لسيدات العائلات الملكية تقل تكلفتها عن 100 دولار، لتبقى في متناول اليد. كيت ميدلتون في أول ظهور لكيت ميدلتون دوقة كامبريدج، في إجازة شهر العسل، طلت بفستان أزرق من زارا "Zara " بحوالي 90 دولار، وهو لم يبقى على الموقع الإلكتروني للعلامة التجارية كثيرا، إذ نفذ من الأسواق سريعا، وفي زيارة لدوقة كامبريدج، إلى نيوزيلندا ارتدت قميص كاروهات مريح من "Gap"، وهو عادة يباع بسعر 54.95 دولار، إلا أن ...المزيد
 فلسطين اليوم - طيران الإمارات يبدأ تسيير رحلات يومية إلى تل أبيب آذار المقبل

GMT 07:37 2020 الإثنين ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

فندق "فيلا كينيدي" قصة تاريخية أصيلة وموقع خلاب تعرف عليه
 فلسطين اليوم - فندق "فيلا كينيدي" قصة تاريخية أصيلة وموقع خلاب تعرف عليه

GMT 08:24 2020 السبت ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

أفكار مبتكرة لتحويل الشقق الصغيرة إلى مساحة مريحة وجذابة
 فلسطين اليوم - أفكار مبتكرة لتحويل الشقق الصغيرة إلى مساحة مريحة وجذابة

GMT 09:39 2020 الإثنين ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

ليلة رعب تعيشها 5 ولايات في الجزائر إثر سلسلة هزات أرضية قوية
 فلسطين اليوم - ليلة رعب تعيشها 5 ولايات في الجزائر إثر سلسلة هزات أرضية قوية

GMT 07:13 2020 الأحد ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

صحافي هولندي يخترق اجتماع سرى للاتحاد الأوروبي عبر "زووم"
 فلسطين اليوم - صحافي هولندي يخترق اجتماع سرى للاتحاد الأوروبي عبر "زووم"

GMT 08:56 2019 السبت ,12 كانون الثاني / يناير

ولة داخل قصر نجم كُرة السلة الأميركي "شاكيل أونيل

GMT 13:38 2015 الخميس ,01 تشرين الأول / أكتوبر

ضبط 16.5 كلغم من الحشيش المخصب في طولكرم

GMT 06:18 2017 الإثنين ,15 أيار / مايو

شواطئ منطقة تنس تجذب العديد من السياح كل عام

GMT 14:06 2019 الأربعاء ,11 أيلول / سبتمبر

صور لفات طرح للمناسبات السواريه من مدونات الموضة

GMT 07:55 2017 الخميس ,21 كانون الأول / ديسمبر

تزيين الأرضيات بـ"الموزاييك" خلال عام 2018 المقبل

GMT 06:26 2015 الجمعة ,06 شباط / فبراير

أفضل الأطعمة لزيادة حليب الأم المرضعة

GMT 14:13 2020 الخميس ,16 إبريل / نيسان

بريشة : علي خليل

GMT 08:24 2019 الجمعة ,29 آذار/ مارس

نمر مُفترس "يلتهم" طفلة هندية أمام عائلتها

GMT 04:16 2018 الثلاثاء ,04 أيلول / سبتمبر

امرأة لا تزال تمارس تمارين "الجمباز" بعمر 84 عامًا

GMT 03:54 2018 الثلاثاء ,04 أيلول / سبتمبر

متحف أبوظبي يؤجل عرض لوحة " ليوناردو دافنشي"

GMT 08:22 2017 الجمعة ,01 كانون الأول / ديسمبر

أوليفيرو المثير للجدل في "بينيتون" من جديد مديرًا للفن
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday