إسرائيل تتجه إلى انتخابات جديدة بعد تصويت أولي على حل الكنيست
آخر تحديث GMT 10:00:06
 فلسطين اليوم -

وجّه غانتس انتقادات إلى نتنياهو واتهمه بتأخير الموافقة على الميزانية

إسرائيل تتجه إلى انتخابات جديدة بعد تصويت أولي على حل "الكنيست"

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - إسرائيل تتجه إلى انتخابات جديدة بعد تصويت أولي على حل "الكنيست"

إسرائيل
القدس المحتله ـ فلسطين اليوم

تتجه إسرائيل نحو انتخابات جديدة بعد تصويت النواب على مشروع قانون أولي لحل البرلمان، حيث صوت لصالح حل الهيئة التشريعية حزب وزير الدفاع، بيني غانتس، الذي أبرم اتفاقا على تقاسم السلطة مع بنيامين نتنياهو، في أبريل /نيسان الماضي، ولكن زعيمي الحزبين اختلفا منذ ذلك الحين بشأن ميزانية الحكومة، وسيعرض مشروع القانون مرة أخرى على الكنيست، قبل أن تتم الدعوة إلى انتخابات جديدة، حيث صوت 61 نائبا لصالح مشروع القانون بينما اعترض عليه 54.

 

وألقى غانتس في خطاب تلفزيوني اللوم على نتنياهو، واتهمه بتأخير الموافقة على الميزانية، واصفا تصرفه بأنه "هجمة إرهابية اقتصادية"، قائلًا: "نتياهو لم يكذب علي، بل كذب عليكم، ولم بخادعني، بل خادع مواطني إسرائيل".أما نتياهو فعلق قائلا: "هذا ليس وقت الانتخابات، هذا وقت الوحدة"، حيث يخضع نتياهو، زعيم حزب الليكود اليميني، حاليا للمحاكمة في قضايا فساد، ولكنه ينفي تهم الرشوة والتزوير وخيانة الأمانة الموجهة له.

 

ما الذي أدى إلى تصويت الأربعاء؟ويتهم غانتس، زعيم حزب أزرق وأبيض الوسطي، نتنياهو بتعمد تأخير الموافقة على الميزانية، في محاولة للتشبث بالسلطة، وينص اتفاق تقاسم السلطة على أن يتولى نتياهو رئاسة الحكومة لمدة 18 شهرا ثم يسلم المنصب لشريكه غانتس.وأفاد تقرير نشرته التايمز الإسرائيلية بأن نتنياهو يسعى إلى استغلال ثغرة في نص الاتفاق يجعله يبقى في السلطة إذا سقطت الحكومة بسبب خلاف حول الميزانية، ويجري تصريف

 

أعمال الحكومة وفق نسخة من ميزانية 2019 صدق عليها البرلمان في 2018، وأجرت منذ ذلك الحين ثلاث انتخابات، كانت كلها غير حاسمة.وينتهي أجل عرض ميزانية الحكومة يوم 23 ديسمبر /كانون الأول، ولكن نتنياهو قال الأسبوع الماضي إن العملية لن تكتمل قبل فبراير /شباط، وهو تأخير رفض غانتس تقبله، وجرت العادة أن تعترض الحكومة على أي لائحة لحل البرلمان من تقدمها المعارضة، ولكن الخلافات داخل الائتلاف الحكومي ظهر عندما قال وزراء حزب العمال،

 

الحلفاء السياسيون لحزب غانتس، إنهم سيصوتون لصالح اللائحة.وأعلن حزب أزرق وأبيض لاحقا أنه سيصوت مع المعارضة، وبعد تصوبت الأربعاء الأول يتعرض اللائحة على لجنة الكنيست للمناقشة ثم لقراءة ثانية وثالثة، وسيحل البرلمان بعد القراءة الثالثة والنهائية لتتم الدعوة إلى انتخابات جديدة، قد تكون في الفترة ما بين مارس /أذار ويونيو /حزيران.وقال غانتس الثلاثاء إنه بإمكان نتنياهو تجنب حل البرلمان إذا تحرك بسرعة وعرض ميزانية 2020-2021

 

مثلما اتفقت عليه حكومة الوحدة، موضحًا: "سأفعل ما بوسعي لتكون للبلاد ميزانية وأتمكن من خدمتها".ما هي القضايا الأساسية؟تتضمن ميزانية 2021 إصلاحات تهدف إلى مساعدة الاقتصاد الإسرائيلي على التعافي من آثار انتشار فيروس كورونا، وحض البنك المركزي الإسرائيلي الحكومة الأسبوع الماضي على الإسراع في عرض الميزانية لتجنب المزيد من المشاكل الجبائية.ووصف زعيم المعارضة يائير لابيد الحكومة قبيل التصويت بأنها "بلا فعالية، وفاسدة..

 

تسببت في ضرر كبير للاقتصاد الإسرائيلي"، قائلًا: "معدلات الإصابة بالفيروس عاودت الارتفاع، نريد حكومة تعمل لصالح شعب إسرائيل".وخرج الآلاف في يوليو تموز احتحجاجا على طريقة تعامل الحكومة مع جائحة فيروس كورونا، التي يقولون إنها تسببت في معاناة اقتصادية واسعة، وفرضت إسرائيل إغلاقا ثانيا لمدة شهر يوم 18 سبتمبر أيلول بعد تسجيل معدلات إصابة ووفيات من بين الأعلى في العالم، وسجّلت إسرائيل أكثر من 337 ألف إصابة بمرض كوفيد 19 و2867 وفاة من بدء الجائحة.

 

قد يهمك ايضا:

إسرائيل تؤكد ان على الأمم المتحدة الاعتراف باللاجئين اليهود من الدول العربية

السودان يهدد بتجميد عملية التطبيع مع إسرائيل وتكشف الاسباب

 
palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

إسرائيل تتجه إلى انتخابات جديدة بعد تصويت أولي على حل الكنيست إسرائيل تتجه إلى انتخابات جديدة بعد تصويت أولي على حل الكنيست



 فلسطين اليوم -

إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

القاهره ـ فلسطين اليوم
اشتهرت المغنية والممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية سيرين عبد النور في العالم العربي بعد إصدارها ألبومها الغنائي لعام 2004، بينما كان دخولها مجال عرض الأزياء هو الباب الذي قادها إلى التمثيل والنجاح، كما تميزت مؤخرًا بتقديم البرامج التلفزيونية، وتبقى سيرين من الفنانات العربيات اللاتي تميزن في الإطلالات؛ لكونها صاحبة أسلوب فريد من نوعه.فضَّلت سيرين عبد النور اختيار الإطلالات الأحادية في مظهرها اليومي، ومن أبرز إطلالاتها تأنقت بجمبسوت باللون البيج مزين بحزام من نفس اللون مع قميص بيج مميز كشفت به عن أحد كتفيها بلمسة عصرية، وفي إطلالة أخرى اختارت تنورة بيضاء مصممة بعدة طبقات مع معطف من الجلد الأبيض، وتزينت بتسريحة شعر مرفوعة مع مكياج ترابي لخيار ناعم بلمسة كلاسيكية، وفي الإطلالة الثالثة نسقت بنطالًا أسود لامعًا مع قميص أسود شف...المزيد

GMT 08:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021
 فلسطين اليوم - طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"
 فلسطين اليوم - أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:23 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن
 فلسطين اليوم - نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها
 فلسطين اليوم - بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 13:47 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يعتقل مواطنا من الخليل

GMT 07:47 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

فتح تحقيق فيدرالي في وفاة ضابط شرطة في "أحداث الكونغرس"

GMT 09:59 2021 السبت ,02 كانون الثاني / يناير

ارتفاع عدد الإصابات بكورونا بين أسرى قسم 3 بالنقب إلى 16

GMT 13:20 2020 الجمعة ,03 كانون الثاني / يناير

تنجح في عمل درسته جيداً وأخذ منك الكثير من الوقت

GMT 10:24 2021 الأربعاء ,06 كانون الثاني / يناير

مستوطنون يرشقون مركبات المواطنين بالحجارة جنوب نابلس

GMT 11:33 2019 الأربعاء ,18 كانون الأول / ديسمبر

"الطنبورة" تحتفل بذكرى انتصار بورسعيد على العدوان الثلاثي
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday