حزب الجنرالات الإسرائيلي يمهّد لحوار مع الرئيس الفلسطيني
آخر تحديث GMT 13:15:38
 فلسطين اليوم -

بعد الانسحاب من اتفاقيات السلام الموقعة مع "واشنطن"

"حزب الجنرالات" الإسرائيلي يمهّد لحوار مع الرئيس الفلسطيني

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - "حزب الجنرالات" الإسرائيلي يمهّد لحوار مع الرئيس الفلسطيني

الرئيس الفلسطيني محمود عباس
رام الله ـ فلسطين اليوم

ردت أوساط أمنية وسياسية في إسرائيل بطريقة «شد الحبل حتى مداه الأخير» في التعاطي مع تصريحات الرئيس الفلسطيني، محمود عباس، التي قال فيها، إن «السلطة الفلسطينية ومنظمة التحرير باتتا في حل من الاتفاقات مع الحكومتين الأميركية والإسرائيلية، ومن جميع الالتزامات المترتبة عليها بما فيها الاتفاقات الأمنية». فقد شكك البعض في صدق هذا الموقف، وقال آخرون، إنه ليس أول قرار فلسطيني بهذه الروح، وهدد آخرون بالقول، إن «الفلسطينيين سيكونون أول المتضررين» من هذا الانقطاع.

وقالت مصادر سياسية، إن الحكومة لم تتخذ موقفاً بعد من تصريحات عباس، وإن هناك انطباعا بأن رئيس الوزراء، بنيامين نتنياهو، سيكون متشدداً مع موقف عباس، لكن رئيس الوزراء البديل في حكومته، بيني غانتس، ووزير الخارجية، جابي اشكنازي، وهما من حزب الجنرالات «كحول لفان» سيتخذان موقفاً معتدلاً. وأكد أنهما باشرا التمهيد للقاء الرئيس الفلسطيني أو مندوبين عنه لطمأنتهم وفتح قناة حوار معهم تمنع كسر القوالب.

وصرح وزير الاقتصاد رئيس حزب العمل الإسرائيلي، عمير بيرتس، بأنه يحترم الرئيس الفلسطيني ويصغي جيداً لما يقول، ويقترح على حكومة نتنياهو – غانتس، أن تصغي هي أيضاً إليه وتنزع غضبه وتطمئنه. وقال إنه يعرف تماماً أن غالبية أعضاء الكنيست في إسرائيل يعارضون الضم أحادي الجانب لأراضي الضفة الغربية، ويؤيدون الحوار مع الجانب الفلسطيني على أساس مبدأ حل الدولتين.

ومع ذلك، فإن مسؤولاً كبيراً في أجهزة الأمن الإسرائيلية، قال في تصريحات لوسائل الإعلام العبرية، إن «هناك احتمالاً ضئيلاً لأن يكسر أبو مازن القوالب ويقطع الاتصال مع إسرائيل؛ وذلك لأن الاتفاقيات بينهما تخدم الطرفين». وقدم مثلاً على ذلك في النشاط الأمني في الضفة الغربية ضد تحركات «حماس» ومسعاها لإسقاط السلطة الفلسطينية واغتيال عدد من رموزها. وقال «إذا قرر أبو مازن غداً إيقاف التنسيق الأمني معنا، فهل سيشتمل هذا على النشاط ضد حركة (حماس) التي تعتبر عدوه اللدود؟».

لكن مسؤولاً آخر في الأجهزة الأمنية الإسرائيلية طلب الانتظار والصبر قليلاً لمعرفة ما إذا كانت تصريحات عباس عملية وستطبق على الأرض. وقال «علينا أن نتابع التطورات السياسية والديناميكية الميدانية، ورؤية إلى أي مدى تتغلغل أقوال أبو مازن، وإن كانت ستترجم إلى لغة فعلية في الشارع». وأضاف «من تجارب الماضي، توجد فجوة كبيرة جداً بين ما يقوله أبو مازن وبين ما يحدث بالفعل. والدليل، أن التنسيق الأمني بين أجهزة الأمن الفلسطينية وبين إسرائيل مستقر وناجع، ولم يطرأ عليه أي تغيير منذ إطلاق التصريحات».

من جهة أخرى، صرحت مصادر في اليمين الإسرائيلي بأن تصريحات الرئيس الفلسطيني، وقبلها تصريحات العاهل الأردني الملك عبد الله، ضد الضم، جاءت في هذا التوقيت قبل عقد جلسة لمجلس الأمن الدولي للتداول في القضية الفلسطينية (ليلة أمس الأربعاء حسب توقيت نيويورك). فهما يريدان التأثير على قرارات المجلس وعلى تقرير مبعوث الأمم المتحدة، نيكولاي ميلادينوف، حول الأوضاع في المناطق الفلسطينية.

قد يهمك أيضا :    

  بايدن يرفض ضم إسرائيل لأجزاء جديدة من الأراضي الفلسطينية المحتلة

عباس يُؤكّد أنّ السلطة الفلسطينية "في حِلّ" مِن الاتفاقيات مع إسرائيل

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

حزب الجنرالات الإسرائيلي يمهّد لحوار مع الرئيس الفلسطيني حزب الجنرالات الإسرائيلي يمهّد لحوار مع الرئيس الفلسطيني



من أشهر الماركات العالمية والمصممين العرب والأجانب

تألقي بفساتين بنقشة الورود بأسلوب ياسمين صبري

القاهرة ـ فلسطين اليوم
تخطف النجمة ياسمين صبري الأنظار بإطلالاتها في مختلف المناسبات، سواء الكاجول أو الرسمية أو على السجادة الحمراء. وتختار ياسمين أزياء من أشهر الماركات العالمية والمصممين العرب والأجانب وتتألق بإطلالات عصرية تتميّز بلمسة فريدة من الأناقة والرقي. لكن هناك صيحة زيّنت أحدث إطلالات ياسمين وهي لطالما إعتمدتها، ويبدو أنها تعشقها، وهي صيحة الفساتين المزيّنة بالورود، والتي تضيف إلى إطلالاتها لمسة من الجاذبية والأنوثة، وتختلف قصات الفساتين بنقشة الورود التي تتألق بها ياسمين، سواء الطويلة، وكذلك القصيرة. في أحدث صورة نشرتها منذ أيام على صفحتها على إنستقرام، بدت أنيقة بفستان طويل باللون الأبيض مع الورود الكبيرة الحمراء من ماركة دولتشي اند غابانا Dolce & Gabbana وهذه ليست المرة الأولى الذي تطلّ فيه ياسمين بل سبق أن تألقت به في إحدى سفرات...المزيد

GMT 09:00 2015 السبت ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

ثري عربي يمتلك مجموعة نادرة من المجوهرات الثمينة

GMT 22:37 2018 الأحد ,09 كانون الأول / ديسمبر

تحذيرات من بقاء حيوان الليمور في مدغشقر على قيد الحياة

GMT 11:20 2015 الجمعة ,06 شباط / فبراير

الحزن ليس وحده سببًا لذرف الدموع

GMT 17:08 2015 الإثنين ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

الشباب أصبحوا يفضلون إقامة علاقات عاطفية رومانسية

GMT 18:04 2015 السبت ,17 تشرين الأول / أكتوبر

"القرية النجدية" من أفضل المطاعم في الرياض

GMT 17:57 2019 السبت ,01 حزيران / يونيو

تنتظرك ظروف غير سعيدة خلال هذا الشهر

GMT 05:53 2017 الجمعة ,29 كانون الأول / ديسمبر

مجموعة من الأساليب لتجديد ديكور المطبخ بشكل رائع

GMT 01:17 2017 الثلاثاء ,19 كانون الأول / ديسمبر

خبراء الديكور يكشفون أفضل طرق تزيين طاولة عيد الميلاد

GMT 12:58 2016 السبت ,09 إبريل / نيسان

صفاء سلطان تتمرد في رمضان وتظهر بأربع شخصيات

GMT 08:39 2017 السبت ,28 كانون الثاني / يناير

استمتع بطبيعة الريف الهولندي الساحرة في مدينة الدراجات
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday