وزارة الصحة تؤكد تطعيم 99 في المئة من الأطفال والقضاء على الأمراض
آخر تحديث GMT 22:48:57
 فلسطين اليوم -

حرصًا على الوقاية من الأوبيئة الفاتكة بالمواليد الفلسطينين

وزارة الصحة تؤكد تطعيم 99 في المئة من الأطفال والقضاء على الأمراض

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - وزارة الصحة تؤكد تطعيم 99 في المئة من الأطفال والقضاء على الأمراض

وزارة الصحّة في رام الله
غزة - كمال اليازجي

أكد تقرير صادر عن وزارة الصحّة في رام الله، الاثنين، بأن أكثر من 99% من أطفال فلسطين مطعَّمون، وأن برنامج التطعيم الوطني قضى على العديد من الأمراض، واستطاع برنامج التطعيم الوطني، وفق التقرير، القضاء على عدد من الأمراض، حيث استئصال شلل الأطفال منذ العام 1988 وتعتبر فلسطين من أوائل دول الإقليم التي قضت على هذا المرض، كما قضت على مرض الحصبة والحصبة الألمانية، و كان مرض الحصبة مسببًا لوفاة الآلاف من الأطفال قبل القضاء عليه، كما أن مرض الحصبة الألمانية كان سببًا للعديد من التشوهات الخلقية التي كانت تصيب الأجنَّة.

وجرى أيضًا القضاء على مرض السل بين الرّضع والأطفال ولم يبقَ إلا بضع حالات من هذا المرض بين كبار السن، كما جرى أيضًا استئصال مرض الكزاز ومرض الدفتيريا من خلال تزويد الأطفال بستة جرعات لهذين المرضين وأضاف التقرير: إنه لم تسجّل أي حالة التهاب الكبد (ب) بين المواليد الذين ولدوا بعد العام 1992، حيث يؤدي هذا المرض إلى تشمع وسرطان الكبد، كما تم استئصال أمراض السحايا البكتيرية وأمراض الالتهابات الرئوية وتسمم الدم والتهاب الأذن الوسطى وعدد من الأمراض الأخرى، ولم تسجل أي حالة تسمم وليدي منذ العام 1990، وفي العام 2012 أدخل طعم المقورات العنقودية، والتطعيم ضد فيروس الروتا.

وأسهمت هذه التطعيمات في تحسين المعايير الصحيّة ومنع المرض والوفاة وتقليل استخدام المضادات الحيوية والزيارات الطبية للعيادات والإدخالات للمستشفيات، والتي تبلغ سنويًا بملايين الزيارات.وكغيرها من أساليب العلاج والوقاية التي يكفلها النظام الصحّي الفلسطيني، يشكّل التطعيم بمختلف أنواعه، لبنةً أساسية بين وسائل الوقاية من الأمراض المختلفة.

وتعمل وزارة الصحّة، على توفير نظام تطعيم متكامل وقوي ضد الأمراض، بهدف تخفيض معدّل الوفاة والمرض الناتجة عن الأمراض المعدية، إضافة للقضاء على عدد من الأمراض مثل الجدري وشلل الأطفال والكزاز الوليدي، والسعال الديكي والحصبة الألمانية والتهاب الكبد الوبائي (B).

ويشمل البرنامج الوطني الموحد للتطعيم مطاعيم السل والتهاب الكبد الوبائي فصيلة (ب) وطعم شلل الأطفال بالحقن أو عن طريق الفم والطعم الثلاثي للوقاية من الدفتيريا والكزاز والسعال الديكي وطعم المستدمية (ب) الذي يحمي من عدوى الإنفلونزا صنف (ب)، إضافة لطعم المكورات الرئوية الذي يحمي من أكثر من نوع من المكورات العقدية الرئوية، كما يشمل البرنامج أيضًا مطاعيم الحصبة والحصبة الألمانية والنكاف.
ويوفر البرنامج الوطني الموحد، أيضًا، طعم نظير سم الكزاز للحوامل وطعم التهاب السحايا والتطعيم ضد داء الكلب والتطعيم ضد النوع السائد من الإنفلونزا (أ وب)، إضافة لطعم إنفلونزا H1N1 وطعم الحمى الصفراء.

ويهدف البرنامج أيضًا تقديم تطعيمات طلاب المدارس في الصفوف الأول والسادس والتاسع.ويعمل برنامج التطعيمات المختلفة على دعم الاقتصاد الوطني من خلال توفير الأموال التي كانت تُصرف على علاج المرضى الذين كانوا يصابون بالأمراض التي تم القضاء عليها، وتقليل استخدام المضادات الحيوية التي تساهم كثرتها في مضاعفات لدى مستخدميها، قد تؤدي لعدد من الأمراض مثل الفشل الكلوي، إضافة للقضاء على المضاعفات والإعاقة التي يمكن أن تنتج عن فيروس الشلل وبكتيريا السحايا.

وتبلغ تكلفة توفير التطعيمات سنويًا أكثر من 8 مليون دولار، إضافة لملايين الدولارات تكلفة التطعيمات المقدَّمة من الدول المانحة، حيث إن توفير التطعيمات يوفّر مئات الملايين من الدولارات التي كان يمكن أن تصرف على علاج المرضى في حال عدم حصولهم عليها.وبلغت نسبة المواليد المطعمين أكثر من 99%، حيث تعمل مراكز العلاج المختلفة على مراقبة كل طفلٍ يولد بهدف تطعيمه، من خلال مراقبة المواليد والتواصل مع أهاليهم.

وتعمل الوزارة على توفير سبل الوقاية والعلاج كافة من الأمراض للمواطنين، بتوفير التطعيمات والأدوية والعلاج في مختلف مراكز العلاج، إضافة لتطويرٍ مستمر في الكادر العامل بالمشافي ومراكز الرعاية الصحيّة الأولية وافتتاح العديد من مراكز العلاج سنويًا والأقسام وتزويدها بأحدث المعدّات الطبيّة.
وتنتهج الوزارة، سياسة توفير العلاج للمواطنين داخل مراكز العلاج في الوطن، بهدف توطين العلاج وتخفيض تكلفة العلاج خارج الوطن.

 

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

وزارة الصحة تؤكد تطعيم 99 في المئة من الأطفال والقضاء على الأمراض وزارة الصحة تؤكد تطعيم 99 في المئة من الأطفال والقضاء على الأمراض



اعتمدها سيرين عبد النور باللون الزهري ونسقت معها توب وحذاء أسود

إطلالات مميزة للنجمات بالبدلة الرسمية استوحي منها أفكار مبتكرة

بيروت - فلسطين اليوم
دخلت البدلة الرسمية للنساء الموضة في ثمانينات القرن الماضي، ومنذ ذلك الوقت أصبحت من التصاميم الأكثر تميزاً كونها قطعة توحي بالكثير من الثقة والعصرية، وكثيرات من النجمات العالميات كما العربيات أصبحن ميالات لاعتماد اطلالات في البدلة الرجالية في مختلف المناسبات الرسمية منها أو الكاجوال وقد جمعنا اليوم اطلالات مميزة للنجمات فيها لتستوحي أفكار عصرية ومبتكرة لعيد الفطر. وقد لاحظنا أن كل من النجمات اعتمدت اطلالة مختلفة ومميزة في البدلة الرسمية ان كان من ناحية اللون أو القصة فمثلاً سيرين عبد النور اعتمدتها مؤخراً باللون الزهري الغني ونسقت معها توب وحذاء باللون الأسود، ونجوى كرم التي شاهدناها مؤخراً في اطلالة رائعة اختارت فيها البدلة الرسمية باللون الأسود مع تفاصيل فضية ميتالك أضفت عليها لمسات شبابية. ودرة زروق التي تألقت في إ...المزيد

GMT 09:00 2015 السبت ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

ثري عربي يمتلك مجموعة نادرة من المجوهرات الثمينة

GMT 22:37 2018 الأحد ,09 كانون الأول / ديسمبر

تحذيرات من بقاء حيوان الليمور في مدغشقر على قيد الحياة

GMT 11:20 2015 الجمعة ,06 شباط / فبراير

الحزن ليس وحده سببًا لذرف الدموع

GMT 17:08 2015 الإثنين ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

الشباب أصبحوا يفضلون إقامة علاقات عاطفية رومانسية

GMT 18:04 2015 السبت ,17 تشرين الأول / أكتوبر

"القرية النجدية" من أفضل المطاعم في الرياض

GMT 17:57 2019 السبت ,01 حزيران / يونيو

تنتظرك ظروف غير سعيدة خلال هذا الشهر

GMT 05:53 2017 الجمعة ,29 كانون الأول / ديسمبر

مجموعة من الأساليب لتجديد ديكور المطبخ بشكل رائع

GMT 01:17 2017 الثلاثاء ,19 كانون الأول / ديسمبر

خبراء الديكور يكشفون أفضل طرق تزيين طاولة عيد الميلاد

GMT 12:58 2016 السبت ,09 إبريل / نيسان

صفاء سلطان تتمرد في رمضان وتظهر بأربع شخصيات

GMT 08:39 2017 السبت ,28 كانون الثاني / يناير

استمتع بطبيعة الريف الهولندي الساحرة في مدينة الدراجات

GMT 09:34 2019 الثلاثاء ,08 تشرين الأول / أكتوبر

ديكورات عصرية في غرفة المعيشة وأماكن التلفيزون المودرن

GMT 19:04 2019 الثلاثاء ,26 آذار/ مارس

"ساحل تركيا" مقصد الهاربين من حرارة الصيف
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday