عضو كنيست سابق يؤكّد أن نتنياهو ثعلب وتمكن من خداع الجميع وشكّل الحكومة
آخر تحديث GMT 12:57:49
 فلسطين اليوم -

أوضح أن محكمة العدل العليا قرّرت عدم التدخّل في الائتلاف الحكومي المقبل

عضو كنيست سابق يؤكّد أن نتنياهو ثعلب وتمكن من خداع الجميع وشكّل الحكومة

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - عضو كنيست سابق يؤكّد أن نتنياهو ثعلب وتمكن من خداع الجميع وشكّل الحكومة

محمد حسن كنعان العضو السابق في الكنيست
القدس المحتلة - فلسطين اليوم

قال محمد حسن كنعان، القيادي في القائمة المشتركة، والعضو السابق في الكنيست، إن "محكمة العدل العليا في إسرائيل اتخذت قرارًا في نهاية الأمر بعدم التدخل في الائتلاف الحكومي القادم".وأضاف في تصريحات صحافية، أن "المحكمة أبدت عددًا من الملاحظات المهمة في حيثيات الاتفاق وطلبت من الجانبين تغيير البنود التي تتعارض مع القانون، وفعلا تم تعديلها وقدمت للمحكمة، وأقرت بعدم التدخل".

وتابع: "عمليا أعطت المحكمة بهذا القرار الضوء الأخضر لحكومة الوحدة الوطنية التي تم الاتفاق أن يعلن عنها يوم الأربعاء المقبل بين غانتس ونتنياهو، للبدء في العمل".

وفيما يخص نجاح نتيناهو في هذه المعركة، قال: "نتنياهو أثبت أنه ثعلب سياسي استطاع أن يصل لاتفاق مع أزرق أبيض بقيادة غانتس، وتمكن عمليا من تفكيك معظم الأحزاب والائتلافات التي كانت قبل الانتخابات، وضمن لنفسه عام ونصف من رئاسة الحكومة القادمة".

ورشح الكنيست الإسرائيلي رسميا، اليوم الخميس، رئيس حكومة تسيير الأعمال، بنيامين نتنياهو، لتشكيل حكومة ائتلافية جديدة.وأفادت صحيفة "هاآرتس" العبرية، مساء اليوم الخميس، بأن 72 عضوا من أعضاء الكنيست الإسرائيلي الـ120 وافقوا على ترشيح نتنياهو لتشكيل الحكومة الجديدة في البلاد.

وذكرت الصحيفة أن تلك الموافقات جاءت رغم مواجهة نتنياهو نفسه تهما بالفساد والمحسوبية وتلقى رشاوى، ومع ذلك، فإنه قد اقترب من الفوز بفترة خامسة في الحكم، التي بدأت في العام 2009، ومستمرة حتى الآن. وإضافة إلى فترة الحكم الأولى له من 1996- 1999.

وأوضحت الصحيفة على موقعها الإلكتروني أن موافقة 72 من أعضاء الكنيست، جاء بعد موافقة البرلمان الإسرائيلي نفسه، أمس الأربعاء، على تشريع يقر تفاصيل اتفاق تقاسم السلطة بين حزب "الليكود" الحاكم بزعامة نتنياهو، وحزب "أزرق أبيض" بقيادة الجنرال بيني غانتس.

وأوردت الصحيفة أنه من المتوقع أن يمنح الرئيس الإسرائيلي، رؤفين ريفلين، التفويض لنتنياهو اليوم او خلال يومين، وبعدها يمنحه فرصة 14 يوما كاملة لتشكيل الحكومة النهائي.

وصادقت المحكمة الإسرائيلية العليا، ليل الأربعاء، على اتفاق لتشكيل حكومة وحدة توصّل إليه رئيس الوزراء المنتهية ولايته بنيامين نتنياهو وخصمه السابق بيني غانتس. وأعلنت المحكمة العليا قرارها بعيد إعلان نتنياهو وغانتس أن حكومتهما الائتلافية ستؤدّي اليمين الدستورية في 13 أيار/مايو، ما سيضع حداً لأطول أزمة سياسية في تاريخ الدولة العبرية.

وينص الاتفاق على أن يتولى نتنياهو رئاسة الحكومة خلال الأشهر الـ 18 الأولى من الولاية، يعقبه بعد ذلك غانتس للأشهر الـ 18 المتبقية. وسيتم تقاسم المناصب الوزارية بالتساوي بين الطرفين.

كما ينص الاتفاق على تنفيذ أي إجراءات تتعلق بالخطة الأمريكية التي تعطي إسرائيل الضوء الأخضر لضم منطقة غور الأردن الاستراتيجية والمستوطنات الإسرائيلية في الضفة الغربية المحتلة "بالاتفاق الكامل مع الولايات المتحدة". وهو يخول نتنياهو مناقشة خطة الضم في مجلس الوزراء والبرلمان اعتبارا من الأول من يوليو/تموز.

ووجهت إلى نتنياهو، صاحب أطول فترة في رئاسة الوزراء في تاريخ إسرائيل، تهم الفساد واختلاس أموال وخيانة الثقة في ثلاث قضايا، وإن كان ينفيها كلها. وكان مقررا أن تبدأ محاكمته في منتصف مارس/آذار، غير أنها أرجئت إلى منتصف مايو/ أيار، في ظل التدابير المتخذة لمكافحة فيروس كورونا المستجد.

قد يهمك أيضا :  

  نتنياهو وغانتس يجريان تعديلات على اتفاق تشكيل الحكومة الإسرائيلية

   تعديلات اتفاق نتنياهو ـ غانتس ترفع التوقعات بحكومة إسرائيلية قريبة

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

عضو كنيست سابق يؤكّد أن نتنياهو ثعلب وتمكن من خداع الجميع وشكّل الحكومة عضو كنيست سابق يؤكّد أن نتنياهو ثعلب وتمكن من خداع الجميع وشكّل الحكومة



اعتمدت تسريحة ذيل الحصان مع مكياج ناعم

إطلالة مميَّزة لـ"كيت ميدلتون" باللون الأزرق الراقي

لندن ـ فلسطين اليوم
تألقت دوقة كمبريدج كيت ميدلتون، خلال الأشهر الماضية، بأجمل الإطلالات وكانت مصدر وحي للنساء العاملات من المنزل عن الأزياء التي يمكن اختيارها والتألق بها حتى خلال الحجر المنزلي، كما تركّز كيت في الفترة الأخيرة على اختيار اللون الأزرق لإطلالاتها، مثل اللوكات التي أطلت بها من ماركة Altuzarra وStella McCartney وGhost. لا عجب أن كيت تخطف الأنظار خلال الفترة الأخيرة باللون الأزرق، خصوصا أنه لون هذا العام، كذلك يرمز إلى لون خدمة الصحة الوطنية في المملكة المتحدة. وبدت ساحرة في أحدث إطلالة لها بفستان من ماركة Beulah London خلال زيارتها برفقة الأمير وليام مستشفى نورفولك في مناسبة الذكرى الـ72 على تأسيس خدمة الصحة الوطنية في لندن. وأكملت كيت اللوك بحذاء ستيليتو باللون الأزرق، وأقراط من تصميم Patrick Marvos. أما من الناحية الجمالية اعتمدت تسريحة ذيل الحصان مع مك...المزيد

GMT 00:38 2020 الثلاثاء ,07 تموز / يوليو

مجموعة من أجمل أماكن السياحة في باريس للعائلات
 فلسطين اليوم - مجموعة من أجمل أماكن السياحة في باريس للعائلات
 فلسطين اليوم - تعرف على أفضل الوجهات السياحية لقضاء "شهر العسل"

GMT 07:45 2017 الخميس ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

أفكار عصرية بسيطة تحدث الفارق في ديكور الحمام

GMT 02:49 2015 الثلاثاء ,03 تشرين الثاني / نوفمبر

مزج الأبيض والبنفسجي قمة الأناقة العصرية في غرف النوم الحديثة

GMT 21:54 2017 الجمعة ,13 كانون الثاني / يناير

تعرفي على الهرمونات المسئولة عن النحافة وطرق علاجها

GMT 17:39 2015 الإثنين ,09 شباط / فبراير

أسرار الجسم النحيف

GMT 01:29 2019 الثلاثاء ,15 كانون الثاني / يناير

تعرف على سعر الريال السعودي مقابل الليرة السورية الثلاثاء

GMT 05:22 2016 الجمعة ,03 حزيران / يونيو

نيسان جي تي آر 2017 تحقق مبيعات عالية

GMT 10:52 2019 الإثنين ,28 تشرين الأول / أكتوبر

أحلام وسميرة سعيد تشعلان "ذا فويس" بإطلالتين أنيقتين

GMT 20:10 2019 السبت ,12 كانون الثاني / يناير

"البوت" ذو الأربطة يتربع على عرش موضة شتاء 2019

GMT 02:58 2018 الإثنين ,03 كانون الأول / ديسمبر

دومينيك حوراني تُعلن عن فخرها بالمُشاركة في "سرايا حمدين"

GMT 00:57 2018 السبت ,20 تشرين الأول / أكتوبر

سعر الشلن الصومالي مقابل الجنية المصري السبت

GMT 12:37 2018 الجمعة ,05 تشرين الأول / أكتوبر

حقائب تناسب العودة الي الجامعة وتتلائم مع شخصيتك
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday