تنظيم داعش يقوم بتجربة فعالية مواد كيميائية على السجناء بعد نقل معاملها إلى الأحياء السكنية
آخر تحديث GMT 13:46:14
 فلسطين اليوم -
رئيس الجمهورية الجزائري عبد المجيد تبون في الحجر الصحي لمدة 5 أيام بسبب ظهور أعراض كورونا على العديد من المسؤولين برئاسة الجمهورية والحكومة الناطق باسم رئيس الحكومة الإسرائيلية يصرح بأن التحولات في المنطقة قد تدفع الفلسطينيين لتغيير مواقفهم تجاه السلام وصول وفد إماراتي رفيع المستوى على متن طائرة إماراتية إلى مطار تل أبيب الكاظمي يعلن نثمن التعاون الألماني في ملف المقاتلين الأجانب وملف إعادة النازحين أمير الكويت يؤكد أن الانتخابات المقبلة مسؤولية وطنية لاختيار ممثلي الأمة وضمان سلامة أداء البرلمان وفد حكومي إماراتي يتوجه إلى إسرائيل في أول زيارة رسمية وكالة الصحافة الفرنسية نقلا عن مصدر لبناني "القضاء يستمع بدءاً من الجمعة لوزراء سابقين وحاليين في قضية المرفأ" الرئيس السوري يعلن أن "قانون قيصر" عنوان لمرحلة جديدة من التصعيد في المنطقة الموت يغيب الفنان المصري سناء شافع الصحة العالمية تصدم العالم حول موعد إنتاج لقاح كورونا
أخر الأخبار

يسعى لتجنب إستهداف طيران التحالف عناصره في العراق بالغارات الجوية

تنظيم "داعش" يقوم بتجربة فعالية مواد كيميائية على السجناء بعد نقل معاملها إلى الأحياء السكنية

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - تنظيم "داعش" يقوم بتجربة فعالية مواد كيميائية على السجناء بعد نقل معاملها إلى الأحياء السكنية

تشير التقارير إلى إقامة تنظيم "داعش" لمعامله داخل الأحياء الواقعة في مدينة الموصل العراقية
بغداد - نهال قباني

 قام تنظيم "داعش" بنقل أسلحة كيميائية إلى المناطق السكنية المكتظة بالسكان، حيث يجري تجارب غازات "الكلور" و"الخردل" محلية الصنع على السجناء، وفق إدعاءات سكان مدينة الموصل العراقية. وأشارت التقارير إلى نقل التنظيم معامل هذه المواد الخطرة إلى الأحياء داخل ما يسمي بـ"دولة الخلافة"، وذلك من أجل تجنب إستهداف عناصره بالغارات الجوية.

وتشتهر الجماعة المتطرفة بطموحاتها النووية ،وتحاول صناعة أسلحة ليس فقط من أجل إستخدامها داخل العراق وسورية، وإنما أيضاً في الهجوم على دول الغرب. فهي تمتلك وحدة خاصة لأبحاث الأسلحة النووية مشكلة من العلماء العراقيين الذين عملوا على برامج الأسلحة إبان فترة حكم الرئيس الأسبق صدام حسين، إضافةً إلى خبراء أجانب.

وتمكنت قوات العمليات الخاصة الأميركية من القبض على رئيس الوحدة سليمان داوود العفاري خلال مداهمة خارج مدينة الموصل في آذار / مارس الماضي، ويقوم حاليـاً باعطاء المعلومات الإستخباراتية حول العمليات الكيميائية لتنظيم "داعش". وفي تحقيق من قبل مواطنين صحفيين سوريين وعراقيين فقد تم الكشف عن إستبدال العفاري حاليـاً بالطبيب العراقي أبو شيماء الذي عمل في جامعة بغداد خلال فترة حكم الراحل صدام حسين.

تنظيم داعش يقوم بتجربة فعالية مواد كيميائية على السجناء بعد نقل معاملها إلى الأحياء السكنية

ويقال بأنه قام الشهر الماضي بنقل عمليات الجماعة الإرهابية بعيداً عن معاملها الرئيسية في جامعات الموصل Mosul وتلعفر Tel Afar اللتين تعرضتا للقصف في الأشهر الأخيرة، لتكون في المناطق السكنية، حتى يتم حمايتها من أي هجوم جوي. وذكر سكان ضاحية المهندسين al-Mohandseen المسيحية التي كانت غنية إلى حين إستيلاء تنظيم "داعش" عليها، بأن عناصر التنظيم سيطروا على العديد من المنازل في الأسابيع القليلة الماضية، فيما شاهدوا مؤخراً العشرات من الكلاب والأرانب النافقة داخل حاويات النفايات المجاورة.

وأكد أحد الأفراد من داخل التنظيم للصحفين الذين تناقلوا المعلومات مع صحيفة "التليغراف" بأن هذه الحيوانات النافقة تم التخلص منها بعد إستخدامها في إجراء تجارب كيميائية. كما أوضح التقرير ايضاً بأن تنظيم "داعش" يجري تجاربه على السجناء المحتجزين لديهم داخل السجون السرية في الأندلس al-Andalus  في محافظة نينوى Nineveh في الموصل لإختبار مدى سمية غازات الكلور والخردل. كما أفاد السكان بالقرب من السجن تعرضهم لصعوبات في التنفس وأصيب الأطفال بطفح جلدي شديد نتيجة التعرض لهذه المواد.

وإستولى المتطرفون علي كمياتٍ كبيرة من الكلور الصناعي، ويعتقد بأن لديها خبرة في صناعة غاز الخردل. بينما هناك مخاوف من أن تكون قد إستولت على مخزونات الأسلحة النووية من نظام الرئيس السوري بشار الأسد عبر الحدود مع سورية.

وكانت الجماعة الإرهابية قد إستخدمت بالفعل الأسلحة الكيميائية ضد قوات البشميركة الكردية شمالي العراق و سورية، وفي آذار / مارس الماضي. وقد أسفر هجوم لتنظيم "داعش" يشتبه في كونه كميائيا على بلدة تازة Taza العراقية جنوب كركوك Kirkuk عن مقتل ثلاثة أطفال، وإصابة نحو 1,500 آخرين بالحروق والطفح الجلدي ومشاكل في الجهاز التنفسي.

وصرح العميد روجر نوبل، نائب قائد قوات التدريب الدولية الداعمة للجيش العراقي لصحيفة "التليغراف" بأنه من المتوقع إستخدام المتطرفين من تنظيم "داعش" للأسلحة الكيميائية ضد القوات التي حاولت إستعادة السيطرة على مدينة الموصل التي تعد ثاني أكبر مدن العراق. بينما قال هاميش دي بريتون غوردون، القائد السابق في السلاح الكيميائي في بريطانيـا ومستشار الأسلحة الكيميائية للمنظمات غير الحكومية في سورية والعراق لصحيفة
التليغراف" بأن الجماعة تتأقلم مع الضربات الجوية التي يشنها التحالف بقيادة الولايات المتحدة، مشدداً على ضرورة إهتمام الأجهزة الأمنية الغربية بالعمليات الكيميائية التي تتم على نحو فعال تحت الأرض.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تنظيم داعش يقوم بتجربة فعالية مواد كيميائية على السجناء بعد نقل معاملها إلى الأحياء السكنية تنظيم داعش يقوم بتجربة فعالية مواد كيميائية على السجناء بعد نقل معاملها إلى الأحياء السكنية



بدت ساحرة في "التنانير الميدي" مع القمصان الناعمة

إليكِ أفكار تنسيق اللون الزهري على طريقة جيجي حديد

واشنطن ـ فلسطين اليوم
تتميز جيجي حديد Gigi Hadid بإطلالاتها المنوعة التي تعتمدها لمختلف المناسبات الكاجوال والرسمية، ولهذا هي تعتبر واحدة من أكثر النجمات أناقة ومصدر وحي بالنسبة للكثيرات من النساء حول العالم واليوم جمعنا افكار لتنسيق اللون الزهري في الملابس مستوحاة من جيجي حديد Gigi Hadid.استطاعت جيجي حديد Gigi Hadid أن ترسم لنفسها خط خاص في الموضة ميزها عن باقي النجمات في سنها وأيضاً ميزها عن شقيقتها الصغرة بيلا Bella، وهذا الخط هو مزيج بين الأسلوب الأنثوي الناعم مع لمسات شبابية عصرية، ولهذا كثيراً ما نراها في تنسيقات ملونة ومفعمة بالحيوية ومن ضمن الألوان التي تعشقها جيجي هو الزهري. وقد جمعنا لك افكار لتنسيق اللون الزهري مستوحاة من جيجي حديد Gigi Hadid في شهر أوكتوبر/تشرين الأول، شهر التوعية من سرطان الثدي لتستلهمي افكار اطلالات متنوعة وملفتة. لاسيما أن جيجي كانت...المزيد

GMT 10:00 2020 السبت ,24 تشرين الأول / أكتوبر

أفضل ديكورات حفل الزفاف لعروس خريف 2020 تعرفي عليها
 فلسطين اليوم - أفضل ديكورات حفل الزفاف لعروس خريف 2020 تعرفي عليها

GMT 10:32 2018 الخميس ,18 تشرين الأول / أكتوبر

أحدث تصاميم مسابح خارجية تُناسب المنازل الفخمة

GMT 14:01 2020 الخميس ,06 شباط / فبراير

تجاربك السابقة في مجال العمل لم تكن جيّدة

GMT 07:06 2016 الجمعة ,01 كانون الثاني / يناير

فنَان يُقدَم أعمال فنية مميزة من فن تفريغ الورق

GMT 07:23 2017 الإثنين ,19 حزيران / يونيو

فولكس فاغن تعلن عن سيارتها الحديثة كليًا "أماروك"

GMT 22:39 2015 الجمعة ,30 تشرين الأول / أكتوبر

أسعار ومواصفات مازدا CX5 2016 في فلسطين

GMT 01:25 2018 الإثنين ,01 كانون الثاني / يناير

غادة إبراهيم تبتكر عروسة "ماما نويل" احتفالًا برأس السنة
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday