مشكلات سلوكية في مؤتمر الحالة الأول وصناع النجاح للمرة الثانية
آخر تحديث GMT 02:48:28
 فلسطين اليوم -

حالات نفسية تعرض للدراسة بغزة والحرب أبرز الأسباب

مشكلات سلوكية في مؤتمر الحالة الأول و"صناع النجاح" للمرة الثانية

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - مشكلات سلوكية في مؤتمر الحالة الأول و"صناع النجاح" للمرة الثانية

جانب من المؤتمر
غزة ـ علياء بدر

عقدت الإدارة العامة للإرشاد والتربية الخاصة في وزارة التربية والتعليم العالي بغزة مؤتمر الحالة الأول في الصحة النفسية الذي يستمر ليومين. وتعرض في المؤتمر خمس حالات لطلبة يعانون من مشكلات نفسية بسبب الحرب الإسرائيلية الأخيرة على غزة وبسبب ظروف اقتصادية واجتماعية. وتم في اليوم الأول عرض حالتين لثلاث مديريات هي شرق وغرب غزة ومديرية الشمال، واليوم الثاني عرض ثلاث حالات لمديريات الوسطى وخانيونس ورفح.

ويسعى المؤتمر لتسليط الضوء على بعض الحالات النفسية التي يعاني منها الطلبة داخل المدارس، وعرض تلك الحالات على مختصين ومهنين ومناقشتها واقتراح الخطط العلاجية لها وذلك بهدف النهوض بالمدراس في مجتمع ينعم أفراده بمستوى عال من الصحة النفسية.
ويأتي المؤتمر بمشاركة واسعة من أطباء الصحة النفسية والمؤسسات الحكومية والأهلية المهتمة والمختصين في مجال العلاج النفسي والسريري، ومشرفي ومرشدي الصحة المدرسة على مستوى المدارس والمديريات، وبتمويل من منظمة الصحة العالمية ( (W.H.O.

وأكد مدير عام الإرشاد والتربية الخاصة د. أحمد الحواجري أن المؤتمر يلبي حاجة ملحة لوزارة التعليم  وللطلبة الفلسطينيين خاصة بعد الحرب الأخيرة المدمرة على غزة والتي استهدفت الإنسان الفلسطيني بنفسه وروحه وكينونته قبل جسمه وخلقت  الكثير من المشكلات السلوكية والنفسية.

وأضاف د. الحواجري ”أن هذه الحالات النفسية بحاجة إلى كل جهد صادق ومخلص بغية المساعدة في إيجاد الحل المناسب لها، وأوضح أن الدعم النفسي في المدارس يفيد ولكن إلى درجة معينة حسب درجة تأثير الحالة". وبيّن "أن الدعم النفسي يقوم في المدارس على اللعب والترفيه والتفريغ الانفعالي وهذا ما قامت به وزارة التعليم في الأسبوع الأول للعام الدراسي بعد العدوان."
وأوضح أنه وخلال المؤتمر سيتم الاستماع من المرشدين الذين تعاملوا مع الحالات ومناقشتهم في الأمر. كما سيكون هناك مجال واسع للنقاش  حول الحلول والعلاج والمساهمة بشكل فعال في تفعيل الصحة النفسية في القطاع التعليمي .

يذكر أن الحالات المعروضة هي عينة مختارة من حالات نفسية مشابهة موجودة في المدارس.
في سياق متصل اختتمت وزارة التربية والتعليم العالي وبالتعاون مع مركز صناع النجاح للتنمية الشبابية بغزة الملتقى الإرشادي الثاني ” صناع النجاح2”، الذي يهدف إلى تنمية مهارات طلبة الجامعات والكليات الفلسطينية.

وحضر حفل الاختتام الذي أُقيم  في قاعة المؤتمرات بمقر الوزارة كل من مدير عام التعليم الجامعي د. خليل حماد، ومدير عام الكليات والتعليم المهني والتقني د. محمد الأعرج، ومدير دائرة شؤون الطلبة محمد بركات ، ورئيس قسم الإرشاد بالتعليم الجامعي محمد نعيم، ومدير مؤسسة صناع النجاح المهندس مصعب الهباش وعدد من مدراء شؤون الطلبة في الجامعات والمهتمين.
وأكد د. حماد أن هذا النشاط يأتي انسجاماً مع التوجه العام لخطة وزارة التعليم التي تهدف لصقل شخصية المشاركين في الملتقى الإرشادي لطلبة الجامعات والكليات وتنمية مهاراتهم.
وأوضح أن الوزارة تسعى من خلال هذا الملتقي إلى استثمار طاقات الطلبة في الجامعات والكليات الفلسطينية والكشف عنها وتطويرها واستثمارها لما فيه النفع العام للمجتمع بكل مكوناته.

وأضاف المدير العام أن الطلبة نفذوا أكثر من نشاط ومبادرة وفعالية متعددة الأهداف والفئات المستهدفة من ورشات عمل ودورات تدريبية وندوات وحملات خيرية  وزيارات و أنشطة ترويحية و رحلات استهدفت أبناء الشهداء واليتامى بهدف رفع الروح المعنوية و الترويح  عنهم.

وأشار مدير عام التعليم الجامعي إلى أن الملتقي مثل بصورة أو أخرى اتحاد عام لجميع مؤسسات التعليم العالي في قطاع غزة لتعزيز الروح المعنوية و الوطنية ورفعها لبناء وتأسيس جيل مميز يسعى للتحرير. وحث الدكتور حماد الطلبة على تعزيز دورهم للمشاركة في النشاطات اللامنهجية المتنوعة التي تقيمها الوزارة، لتنمية مهارات الطالب الذاتية والاجتماعية التي تخلق منه مواطناً صالحاً واثقاً بنفسه منتمياً لوطنه وأمته. وأكد أن الجامعات أرضية خصبة لبناء الشخصية وصقلها وليست حاضنات للتلقين وحفظ المعلومات.

من جانبه شكر الهباش وزارة التربية والتعليم والعاملين فيها لدورهم الفعال في انجاح ملتقي صناع النجاح الثاني من خلال الدعم المتواصل والمتابعة الحثيثة طول فترة الملتقي. وبيّن أن الملتقي راعى الأبعاد الجغرافية، إذ تم تنفيذه علي ثلاث محافظات ليشمل كافة الفئات ويصل للجميع. وأكد أن انعقاد هذا الملتقى هو تحدٍ للحصار المفروض علي القطاع من خلال تنفيذ البرامج والفعاليات.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مشكلات سلوكية في مؤتمر الحالة الأول وصناع النجاح للمرة الثانية مشكلات سلوكية في مؤتمر الحالة الأول وصناع النجاح للمرة الثانية



 فلسطين اليوم -

بصيحات مواكبة للموضة سواء من ناحية اللون أو القصات

النجمة جنيفر لوبيز تستقبل الشتاء بمجموعة من التصاميم

واشنطن ـ رولا عيسى
مرة جديدة خطفت النجمة جنيفر لوبيز Jennifer Lopez النظار مرتدية التصاميم الشتوية الساحرة التي جعلتها ملفتة، خصوصاً مع اختيار موضة نقشات الكارو الداكنة التي جعلتها في غاية الأناقة، فتألقت بصيحات شتوية ومواكبة للموضة سواء من ناحية اللون أو القصات.إنطلاقاً من هنا، واكبي من خلال الصور إطلالات النجمة جنيفر لوبيز Jennifer Lopez الأخيرة، وشاركينا رأيك بتصاميمها الشتوي. خطفت جنيفر لوبيز Jennifer Lopez الانظار، مرتدية موضة نقشات الكارو الفاخرة التي برزت بلوني البني والاسود. فاختارت فستان قصير مع البلايزر التي تصل الى حدود الفستان مع التدرجات البنية البارزة بلونين مختلفين. واللافت تنسيق مع هذا الفستان الكنزة الطويلة التي تبرز بالنقشات عينها مع أقمشة الكارو عينها لتكون اطلالتها متناسقة وفاخرة في الوقت عينه. والبارز أن جنيفر لوبيز Jennifer Lopez نسّقت مع ه...المزيد

GMT 08:53 2019 الإثنين ,09 كانون الأول / ديسمبر

أبرز 5 أماكن لمشاهدة احتفالات رأس السنة الجديدة في نيويورك
 فلسطين اليوم - أبرز 5 أماكن لمشاهدة احتفالات رأس السنة الجديدة في نيويورك

GMT 09:55 2019 الإثنين ,09 كانون الأول / ديسمبر

إليكِ أفكار متطورة لديكورات غرف نوم خارجة عن المألوف
 فلسطين اليوم - إليكِ أفكار متطورة لديكورات غرف نوم خارجة عن المألوف

GMT 11:55 2019 السبت ,07 كانون الأول / ديسمبر

بيع قميص أسطورة كرة القدم البرازيلي بيليه في مزاد علني

GMT 15:29 2019 السبت ,07 كانون الأول / ديسمبر

محمد صلاح الهدّاف التاريخي لمواجهات بورنموث ضد ليفربول

GMT 14:51 2019 الخميس ,05 كانون الأول / ديسمبر

عودة فابيو جونيور إلى الملاعب بعد غياب دام 7 أعوام

GMT 16:04 2019 الثلاثاء ,03 كانون الأول / ديسمبر

"فرانس فوتبول" تستعرض مهارات وأهداف محمد صلاح فى 2019

GMT 15:55 2019 الثلاثاء ,03 كانون الأول / ديسمبر

باريس سان جيرمان يجهّز عرضًا خياليًا لضم محمد صلاح

GMT 10:16 2019 الأحد ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

تعيش أجواء محبطة في حياتك المهنية والعاطفية

GMT 06:08 2019 الأحد ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

تفقد السيطرة على الأمور بعض الوقت

GMT 09:13 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

تعيش أجواء متوترة وصاخبة في حياتك العاطفية

GMT 09:22 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

الأحداث المشجعة تدفعك إلى الأمام وتنسيك الماضي

GMT 10:21 2019 الأحد ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

تبحث أمراً مالياً وتركز على بعض الاستثمارات

GMT 08:41 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

يزعجك أشخاص لا يلتزمون بوعودهم
 
palestinetoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday