ثقافة غزة وجامعة الأقصى تنظمان يومًا دراسيًا بشأن دور المكتبات
آخر تحديث GMT 13:02:09
 فلسطين اليوم -

دعا إلى ضرورة وضع الإستراتيجيات لتطويرها وإثراء محتوياتها

ثقافة غزة وجامعة الأقصى تنظمان يومًا دراسيًا بشأن دور المكتبات

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - ثقافة غزة وجامعة الأقصى تنظمان يومًا دراسيًا بشأن دور المكتبات

جامعة الأقصى
غزة – علياء بدر

نظمت الإدارة العامة للمكتبات والمخطوطات في وزارة الثقافة وبالتعاون مع عمادة شؤون المكتبات في جامعة الأقصى، يومًا دراسيًا بعنوان "المكتبات ودورها في تنمية وعي الإنسان الفلسطيني"، وذلك إحياءً لليوم العالمي للمكتبات، وسط حضور لفيف من الأكاديميين والباحثين والمهتمين وطلبة الجامعات.
ثمّن الوكيل المساعد لوزارة الثقافة مصطفى الصواف، دور جامعة الأقصى ومسيرتها الأكاديمية والتربوية المتميزة، مؤكدًا أنَّ احتضان هذا اليوم الدراسي يعكس مدى اهتمام وزارة الثقافة بالكتاب ودوره في تعزيز الوعي واهتمام الجامعة بصناعة العقل الفلسطيني والاسثمار بالفكر وهو أغلى رأسمال للشعب الفلسطيني.
وقال: "إننا نسعى من خلال تنظيم هذا اليوم الدراسي إلى الخروج بتوصيات عملية ذات قيمة ومعنى لتفعيل دور المكتبات الفلسطينية في صناعة وعي الإنسان الفلسطيني".
وأضاف الصواف، إننا في وزارة الثقافة ندرك أهمية المكتبات باعتبارها أساس المعرفة حيث نسعى لتعزيز انتشارها، مبينًا أنَّ الوزارة تسعى بشكل مستمر للوقوف إلى جانب المكتبات العامة ومكتبات المؤسسات والجامعات والمعاهد والعمل على إثرائها من خلال تزويدها بالكتب المنوعة.
وأشار إلى أنَّ فلسطين بداية القرن الماضي شهدت نهضة علمية وفكرية راقية كان لها بصمة هامة في صناعة الحضارة الإنسانية، موضحًا أنَّ الأسر الفلسطينية كانت تحرص على تخصيص ركن في المنزل للمكتبة وإثرائها بالكتب الحديثة والقيمة.
من جهته، أكد نائب رئيس الجامعة للشؤون الأكاديمية  الدكتور أيمن صبح، أنَّ القضية التي يطرحها اليوم الدراسي هامة يجب إعطائها حقها من البحث والدراسة والإهتمام، بإعتبار المكتبات معبد الفكر ومعتكف المفكرين وهي المعمل الذي تصنع فيه العقول وتصاغ فيه الأفكار.
وأضاف صبح: "إنَّ إدارة جامعة الأقصى تولى اهتمام بالغ للمكتبات انطلاقا من دورها الرائد في صناعة الوعي الإنساني، وفي هذا الإطار قامت بالاشتراك في العديد من قواعد البيانات العربية والعالمية".
وأتابع أنَّ مكتبة جامعة الأقصى تضم ما يزيد عن 120 ألف كتابًا ومادة علمية متاحة أمام الباحثين وطلاب المعرفة والمهتمين كافة.
ونوه صبح أنَّ المشكلات التي تعاني منها المكتبات الفلسطينية والعربية نابعة من البيئة الثقافية العربية والتي لا تشجع مطلقًا على القراءة والمطالعة، داعيًا الباحثين والمشاركين لصياغة آليات مبتكرة لتطوير المكتبات وأدائها لدورها بشكل متكامل.
بدوره، قال عميد المكتبيين الفلسطينيين عبدالمالك التلولي: "إنَّ للمكتبات دور بارز في صناعة الإنسان المثقف والواعي بقضايا وطنه حيث تشكل المكتبات منظومة عمل واحدة لبناء الفكر والعقل والثقافة وتتكامل في دورها في خلق الفكر الإنساني".
وبين أنَّ الكثير من أبناء هذا الوطن من أطباء وقادة وأعضاء مجلس تشريعي هم من أوائل رواد المكتبات في طفولتهم وهم اليوم من يقود الوطن في القطاعات المختلفة.
وأشار التلولي إلى أنَّ قطاع غزة يشهد نشاط ملحوظ في انتشار المكتبات وتعدد أنواعها، مشددًا على أنَّ ضرورة تشكيل الأطر التي تشرف بشكل مباشر على عمل المكتبات ورعاية امورها والدفاع عن حقوقها.
ودعا التلولي إلى ضرورة الإكثار من عقد المؤتمرات وورش العمل والندوات واللقاءات العلمية التي تناقش عمل المكتبات وتسعى إلى تطويرها والارتقاء بها.
يشار إلى أنَّ اليوم الدراسي يتخلله أوراق عمل ودراسات لأكاديميين ومختصين تربويين ومكتبين تم توزيعها على ثلاثة جلسات علمية.
وكان من أبرز التوصيات التي خرجت بها الأوراق البحثية ضرورة رصد الموازنات الكافية لتمويل احتياجات المكتبات الجامعية المتعلقة بالتزود بأوعية المعلومات وتوفير التجهيزات التقنية وتفعيل الأنشطة والخدمات المكتبية.
كما تم الحث على ضرورة وضع الإستراتيجيات لتطوير المكتبات المدرسية عامة ومكتبات المرحلة الثانوية خاصة، وإثراء محتوياتها، وتدعيمها بالأجهزة والمعدات التكنولوجية الحديثة وتعزيز التعاون والشراكة الفاعلة بين مكتبات المدارس الثانوية والجامعية والعامة والوطنية.

 

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

ثقافة غزة وجامعة الأقصى تنظمان يومًا دراسيًا بشأن دور المكتبات ثقافة غزة وجامعة الأقصى تنظمان يومًا دراسيًا بشأن دور المكتبات



 فلسطين اليوم -

تألقت بفستان من دون أكمام تميّز بقصته الضيقة من الأعلى

أحدث إطلالات الملكة ليتيزيا الساحرة باللون "الليلكي" تعرفي عليها

مدريد ـ فلسطين اليوم
إطلالات الملكة ليتيزيا راقية وأنيقة بشكل دائم، وأحدث إطلالات الملكة ليتيزيا لم تكن مختلفة حتى ولو جاءت مكررة لكنها إختيار خالد ومميّز، وزين طقم من مجموعة دار كارولينا هيريرا Carolina Herrera لخريف وشتاء 2016 أحدث  إطلالات الملكة ليتيزيا فبدت مثالاً للأناقة والرقيّ خلال مشاركتها في حفل توزيع جوائز the Jaume I 2020 awards، في مدينة لونجا دي لوس ميركاديريس، واعتمدت الملكة ليتيزيا تسريحة الشعر المنسدل ومكياج ناعم. وتألقت الملكة ليتيزيا بفستان باللون الليلكي من دون أكمام تميّز بقصته الضيقة من الأعلى أما التنورة فجاءت واسعة ووصلت إلى حدود الركبة، وزيّن الخصر حزام من القماش نفسه معقود بأناقة حول خصرها. وأكملت الإطلالة بمعطف واسع أنيق متناسق مع الفستان.   وما زاد أناقة احدث اطلالات الملكة ليتيزيا هو بطانة الفستان والمعطف التي أتت بدرجة لون أد...المزيد

GMT 07:55 2020 الثلاثاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

عارضة مصرية تثير الجدل بـ"أهرامات سقارة" ووزارة الآثار ترد
 فلسطين اليوم - عارضة مصرية تثير الجدل بـ"أهرامات سقارة" ووزارة الآثار ترد

GMT 08:42 2020 الثلاثاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

تعرّف على أفضل النشاطات السياحية ليلًا في دبي شتاء 2020
 فلسطين اليوم - تعرّف على أفضل النشاطات السياحية ليلًا في دبي شتاء 2020

GMT 07:48 2020 الأربعاء ,02 كانون الأول / ديسمبر

3 أفكار تبعد الرتابة والملل عن "ديكورات" منزلك
 فلسطين اليوم - 3 أفكار تبعد الرتابة والملل عن "ديكورات" منزلك

GMT 08:36 2020 الخميس ,03 كانون الأول / ديسمبر

محاكمة مذيع صيني شهير لاتهامه بالتحرش في قضية "تاريخية"
 فلسطين اليوم - محاكمة مذيع صيني شهير لاتهامه بالتحرش في قضية "تاريخية"

GMT 07:49 2014 الأحد ,26 تشرين الأول / أكتوبر

اعدام شابة ايرانية شنقًا يثير ادانات دولية

GMT 03:02 2015 الأربعاء ,14 تشرين الأول / أكتوبر

قرد "البابون" في ديفون ينظف أسنانه بخيوط المكنسة

GMT 20:32 2020 الأحد ,03 أيار / مايو

يبشّر هذا اليوم بفترة مليئة بالمستجدات

GMT 02:24 2015 الثلاثاء ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

بيت من صخور "الغرانيت" دون كهرباء وجهة سياحية للبرتغال

GMT 13:10 2017 الأربعاء ,22 آذار/ مارس

ممارسة الجنس تكفي لتنشيط جميع عضلات الجسم

GMT 01:50 2014 الجمعة ,19 أيلول / سبتمبر

مشكلة بروز الأسنان وإعوجاجها هو نتاج وراثي

GMT 03:51 2017 الأربعاء ,10 أيار / مايو

إطلاق السيارة الجديدة "جاكورا XF" بمواصفات أفضل

GMT 13:52 2019 السبت ,21 أيلول / سبتمبر

فيات تكشف النقاب عن سيارتها الجديدة Abarth 595 Pista
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday