دراسة تؤكّد ثبوت صحة برديّة تتحدث عن زواج المسيح
آخر تحديث GMT 12:32:31
 فلسطين اليوم -
رئيس الجمهورية الجزائري عبد المجيد تبون في الحجر الصحي لمدة 5 أيام بسبب ظهور أعراض كورونا على العديد من المسؤولين برئاسة الجمهورية والحكومة الناطق باسم رئيس الحكومة الإسرائيلية يصرح بأن التحولات في المنطقة قد تدفع الفلسطينيين لتغيير مواقفهم تجاه السلام وصول وفد إماراتي رفيع المستوى على متن طائرة إماراتية إلى مطار تل أبيب الكاظمي يعلن نثمن التعاون الألماني في ملف المقاتلين الأجانب وملف إعادة النازحين أمير الكويت يؤكد أن الانتخابات المقبلة مسؤولية وطنية لاختيار ممثلي الأمة وضمان سلامة أداء البرلمان وفد حكومي إماراتي يتوجه إلى إسرائيل في أول زيارة رسمية وكالة الصحافة الفرنسية نقلا عن مصدر لبناني "القضاء يستمع بدءاً من الجمعة لوزراء سابقين وحاليين في قضية المرفأ" الرئيس السوري يعلن أن "قانون قيصر" عنوان لمرحلة جديدة من التصعيد في المنطقة الموت يغيب الفنان المصري سناء شافع الصحة العالمية تصدم العالم حول موعد إنتاج لقاح كورونا
أخر الأخبار

صحيفة "الفاتيكان" اعتبرت أنّ الاكتشاف "وهم"

دراسة تؤكّد ثبوت صحة برديّة تتحدث عن زواج المسيح

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - دراسة تؤكّد ثبوت صحة برديّة تتحدث عن زواج المسيح

أوراق البردي القديمة
لندن ـ ماريا طبراني

كشفت دراسة أجريت على الحبر المستخدم لإحدى أوراق البردي القديمة، التي اقترحت أن المسيح كان متزوجاً، أن البردية يمكن أن تكون أصلية.

وبيّنت الورقة المكتوبة باللغة القبطية القديمة، "قال لهم يسوع ستكون زوجتي قادرة على أن تصبح تلميذي".

واستعان بعض العلماء بهذه الوثيقة لإثبات أن المسيح تزوج ولم يكن عازباً، وهو الرأي الذي يمكن أن يقوض بعض التعاليم الرئيسية للكنيسة، ومنذ اكتشاف هذه البردية حاول المؤرخون وعلماء الدين إثبات ونفي مصداقية الورقة. لكن الدراسة الجديدة التي أجريت على الحبر المستخدم في ورق البردي، تنفي افتراضية أن الوثيقة جرى كتابتها من قبل المؤلف ومزاعم أنه لجأ إلى تزوير ورقة بردي أخرى.

وأوضح أستاذ كلية "اللاهوتية" في جامعة هارفارد، كارين كيينغ، أن هذه البردية كشف عنها للمرة الأولى في عام 2012، إلا أن مجموعة الوثائق التي حصل عليها من مجهولين أثارت ضجة واسعة.
ورفضت صحيفة "الفاتيكان" الغاضبة الاكتشاف الجديد ووصفته بالوهمي، وكتب محررها،  جيوفاني ماريا فيان، مقالة لاذعة تحت عنوان "علة أية حال، الاكتشاف وهمي".

في العام المنصرم، كشفت الدراسات التي أجراها العلماء على الكربون الموجود على ورقة البردي أنه جرى كتابتها بين القرنين الرابع والثامن، وبالتالي فإن الورقة أصلية.

وأجرى الباحثون في جامعة كولومبيا اختبارات جديدة على الحبر المستخدم على ورق البردي أكّدت أن الكتابة حقيقية، وأفصح الفريق البحثي عن قليل من التفاصيل إلى أن يتم نشر الدراسة كاملة.

وأوضح تقرير نشره الباحث، أورين جاوروس، في مجلة "لايف ساينس" بعض النتائج التي كشفها البحث، والتي ترتكز بشكل أساسي على أن الورقة التي تثبت زواج المسيح تحتوي على نوعية حبر مختلفة عن بردية "إنجيل يوحنا"، وهي تعتبر أقدم قطعة باقية لأي نص من العهد الجديد القانوني.

ولفت إلى أنه جرى اختبار مجموعة من البرديات عن طريق المقارنة مع نص "إنجيل يوحنا"  الأصلي، العام المنصرم، ومن ضمن هذه المجموعة، كانت بردية من الإنجيل الكنسي ليوحنا، المكتوبة بلهجة قبطية قديمة نادرة معروفة باسم "Lycopolitan".

في ذلك الوقت، أظهرت المقارنات وجود تشابه واضح بين نص إنجيل يوحنا على الإنترنت، ولغة البردية القديمة، وأفادت تقارير صحافية أن النسخة الإلكترونية من إنجيل القديس يوحنا، الصفحة السابعة على اليسار، عند مقارنتها مع قطعة البردية القديمة على اليمين، تشير إلى مقدار التشابه في الخطوط الحمراء في الناحيتين، وعلى الرغم من ذلك كان العلماء يعتبرون ذلك دليلا

على أن ورقة البردي وهمية. وذلك لأن الكربون المشع في قطعة البردي يشير إلى انها كتبت بين القرن السابع إلى القرن التاسع، بينما انتهى استعمال لهجة "ليكوبوليتان" القبطية في وقت ما قبل القرن السادس، أي قبل كتابة البردي بفترة طويلة.

دراسة تؤكّد ثبوت صحة برديّة تتحدث عن زواج المسيح

دراسة تؤكّد ثبوت صحة برديّة تتحدث عن زواج المسيح

دراسة تؤكّد ثبوت صحة برديّة تتحدث عن زواج المسيح

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

دراسة تؤكّد ثبوت صحة برديّة تتحدث عن زواج المسيح دراسة تؤكّد ثبوت صحة برديّة تتحدث عن زواج المسيح



 فلسطين اليوم -

أبرزها ذلك الفستان الأزرق الذي تألقت به كيت ميدلتون من "زارا"

10 إطلالات لسيدات العائلات الملكية في متناول اليد تعرفي عليها

لندن ـ فلسطين اليوم
على الرغم أن خزانة ملابس سيدات العائلات الملكية تحتوي على فساتين باهظة الثمن، لكن هن أيضا يتألقن بأزياء بأسعار ذات ثمن قليل وفي متناول اليد، ويمكن لأي من السيدات الوصول لها بسهولة في العلامات التجارية المختلفة مثل زارا "Zara"، وجاب " Gap" وتوب شوب "Topshop" وغيرها المنتشرة في جميع أنحاء العالم، ونستعرض معًا في السطور التالية 10 إطلالات لسيدات العائلات الملكية تقل تكلفتها عن 100 دولار، لتبقى في متناول اليد. كيت ميدلتون في أول ظهور لكيت ميدلتون دوقة كامبريدج، في إجازة شهر العسل، طلت بفستان أزرق من زارا "Zara " بحوالي 90 دولار، وهو لم يبقى على الموقع الإلكتروني للعلامة التجارية كثيرا، إذ نفذ من الأسواق سريعا، وفي زيارة لدوقة كامبريدج، إلى نيوزيلندا ارتدت قميص كاروهات مريح من "Gap"، وهو عادة يباع بسعر 54.95 دولار، إلا أن ...المزيد

GMT 08:22 2020 الثلاثاء ,27 تشرين الأول / أكتوبر

أفكار تنسيق أحذية الربطات موضة خريف 2020
 فلسطين اليوم - أفكار تنسيق أحذية الربطات موضة خريف 2020

GMT 08:07 2020 الثلاثاء ,27 تشرين الأول / أكتوبر

كل ما تريد معرفته عن ميونخ وأهم الأماكن السياحية بها
 فلسطين اليوم - كل ما تريد معرفته عن ميونخ وأهم الأماكن السياحية بها

GMT 10:34 2020 الثلاثاء ,27 تشرين الأول / أكتوبر

ديكورات المكتب المنزلي في ظل انتشار جائحة فيروس "كورونا"
 فلسطين اليوم - ديكورات المكتب المنزلي في ظل انتشار جائحة فيروس "كورونا"

GMT 03:17 2017 الإثنين ,06 تشرين الثاني / نوفمبر

زوجة إيمانويل ماكرون تتبع نظامًا غذائيًّا موسميًّا وصحيًّا

GMT 18:20 2015 الثلاثاء ,13 تشرين الأول / أكتوبر

فوائد الفجل لخفض نسبة السكر في الدم

GMT 10:49 2018 الأربعاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

أفضل 5 أشكال شبابيك حديد خارجية للمنازل

GMT 03:40 2014 الثلاثاء ,28 تشرين الأول / أكتوبر

النجمة صوفيا لورين تطرح مذكراتها العاطفيّة الخاصة

GMT 04:26 2016 الثلاثاء ,13 كانون الأول / ديسمبر

كتاب "استجواب صدام حسين" يروي أحداث الأعوام الأخيرة في حياته

GMT 12:16 2019 الثلاثاء ,04 حزيران / يونيو

أول صالون تجميل يستقبل المحجبات في نيويورك

GMT 08:58 2018 الثلاثاء ,04 كانون الأول / ديسمبر

جديد بولغري شنط من مجموعة "SERPENTI FOREVER "لربيع وصيف 2019

GMT 01:26 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

صناعة الزجاج تُصارع من أجل البقاء في مدينة الخليل
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday