لطفي دوبل يبعث رسالة قاسيّة إلى الرئيس بوتفليقة لإسماعه مطالب الشعب الجزائري
آخر تحديث GMT 23:50:56
 فلسطين اليوم -

إطلاق أعمال تنتقد النظام بلغة ساخرة بتوقيع مستر آبي وكريم الغانغ

لطفي دوبل يبعث رسالة قاسيّة إلى الرئيس بوتفليقة لإسماعه مطالب الشعب الجزائري

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - لطفي دوبل يبعث رسالة قاسيّة إلى الرئيس بوتفليقة لإسماعه مطالب الشعب الجزائري

مغني الراب الجزائري لطفي دوبل
الجزائر - كمال السليمي

توجَّه مغني الراب الجزائري لطفي دوبل كانون برسالة إلى الرئيس الجزائري عبدالعزيز بوتفليقة؛ لإسماعه مطالب الشعب لاسيما الشباب. ومن مطلع الأغنية قد يخيّل أنها بيان سياسي معارض، خطّه طالب جامعي تخرج وسئم البطالة، أو امرأة مقهورة تبحث عن حق حضانة أبنائها، أو طالب سكن كريم، أو جائع ضاق به بلده، وقد حاول دوبل رفع سقف عباراته في انتقاد السلطة في الجزائر، مطالباً الرئيس بإرجاع الأمل إلى الجزائريين بعدما لفّ اليأس رقابهم، وخرجوا من نار التطرف الدموي لأكثر من عشرة أعوام بحمل ثقيل.

وقال دوبل "لا أريد إشعال نار جديدة، أريد منك أن تسمع رسالة الشبيبة"، في إشارة منه إلى أن اليأس بلغ ذروته بدليل أن السواحل الجزائرية تشهد كل يوم صعود العشرات من الشباب اليائس إلى قوارب الموت بحثاً عن مستقبل أفضل.

وهذه الأغنية واحدة من آلاف أغاني الراب الجزائري التغييري، وهو الرائد في العالم العربي منذ التسعينات، وقد تأثر به كثير من فناني الراب العرب، ولئن كانت نار راب الجزائر خفتت فإنها عادت لتشتعل منذ العام 2010، مع اعتماد الجيل الجديد من الفنانين لغة سياسية عنيفة ضد السلطة، وبرزت أغانٍ أنتجها مستر آبي ولطفي دوبل كانون وكريم الغانغ، ينتقدون فيها النظام والحكومة بلغة ساخرة، لاسيما النواب واصفين البرلمان بمجلس "الحلاقات" الذي يبحث أعضاؤه عن امتيازات توفرها هذه الوظيفة.

وبلغت جرأة هذه الانتقادات حد المهاجمة العنيفة للرئيس بوتفليقة والوزراء والتعرض لهم في ماضيهم السياسي والشخصي، مثل أغنية "سياسة الاستحمار" لكريم الغانغ الذي انتقد فيها الساسة على مختلف مشاربهم وتوجهاتهم، وأغنية "الله لا تربحكم" التي هاجم فيها دوبل السياسيين الفاعلين في تسعينات القرن الماضي، ومن اتُّهموا بالتسبب في الأزمة الأمنية التي شهدتها الجزائر و"لطخوا أيديهم بدماء الجزائريين"، كما اتهمهم بـ"القضاء على أحلام الجزائريين"، رافعاً شعار "تنديد بلا تخريب".

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

لطفي دوبل يبعث رسالة قاسيّة إلى الرئيس بوتفليقة لإسماعه مطالب الشعب الجزائري لطفي دوبل يبعث رسالة قاسيّة إلى الرئيس بوتفليقة لإسماعه مطالب الشعب الجزائري



تنسقها بحسٍّ عالٍ من الأناقة يتماشى مع قوامها

خيارات لفساتين كاجوال مميزة على طريقة ريا أبي راشد

بيروت ـ فلسطين اليوم
تعتمد المذيعة اللبنانية ومقدمة البرامج ريا أبي راشد على إطلالات الفساتين الكاجوال المناسبة للمشاوير اليومية البسيطة، وتنسقها بحسٍّ عالٍ من الأناقة يتماشى مع قوامها ولون بشرتها وشخصيتها، ولتميُّزها في اختيار الأزياء؛ جمعنا لكنّ عدة خيارات لفساتين كاجوال مميزة، فتألقن على غرارها. إطلالات الفساتين البيضاء للأزياء البيضاء مكانة خاصة في قلوب الفتيات، وذلك لرقيِّها وأناقتها، فإن كنتِ من صاحبات القوام الممشوق الذي لا يخشى إظهار عيوبه عند ارتداء اللون الأبيض؛ فيمكن أن تطلّي كإطلالة ريا الأولى، التي تأنقت فيها بفستان أبيض منقط بالأسود ومصمم بأكمام طويلة منفوخة ومميزة، وأكملت مظهرها بحذاء أسود ذي كعب عالٍ مع تسريحة الشعر المنسدل، أما في الإطلالة الثانية فظهرت بفستان أبيض ذي قصة مموجة مزيّن بنقط وقصة ناعمة، وأكملت مظهرها بتسر...المزيد

GMT 00:05 2020 الثلاثاء ,07 تموز / يوليو

أخطاؤك واضحة جدّا وقد تلفت أنظار المسؤولين

GMT 01:41 2020 الأربعاء ,08 تموز / يوليو

تحقق قفزة نوعية جديدة في حياتك وانطلاقة مميزة

GMT 08:30 2019 الأحد ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

تعيش أجواء مهمة وسعيدة في حياتك المهنية

GMT 14:09 2019 الثلاثاء ,02 إبريل / نيسان

تبدأ بالاستمتاع بشؤون صغيرة لم تلحظها في السابق

GMT 03:03 2017 الخميس ,02 شباط / فبراير

الضفدع يصطاد الحشرات بالاعتماد على لسانه

GMT 02:47 2017 السبت ,09 كانون الأول / ديسمبر

ورق الجدران الملوّن لديكور جذّاب وساحر

GMT 02:48 2017 الثلاثاء ,24 كانون الثاني / يناير

شيماء مصطفى تُقدّم حقائب من الجلد الطبيعي

GMT 00:04 2014 الجمعة ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

جزر خاصة للبيع بأسعار تبدأ من 62 ألف جنيه إسترليني
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday