دراسة تُؤكّد أنَّ الإنسان البدائي كان فريسة للحيوانات الضارية آكلة اللحوم لأنه نافسهم على الغذاء
آخر تحديث GMT 17:53:52
 فلسطين اليوم -
وكالة الصحافة الفرنسية نقلا عن مصدر لبناني "القضاء يستمع بدءاً من الجمعة لوزراء سابقين وحاليين في قضية المرفأ" الرئيس السوري يعلن أن "قانون قيصر" عنوان لمرحلة جديدة من التصعيد في المنطقة الموت يغيب الفنان المصري سناء شافع الصحة العالمية تصدم العالم حول موعد إنتاج لقاح كورونا مقتل 81 على الأقل في قتال بين قوات حكومية ومسلحين في جنوب السودان رئيس الحكومة اللبنانية حسان دياب يصرح أن الطبقة السياسية أهدرت ودائع الناس وأوقعت البلاد تحت أعباء الدين وحاولت تحميل الحكومة مسؤولية الفشل رئيس الحكومة اللبنانية حسان دياب يصرح بأننا نحن أمام الزلزال الذي ضرب البلد وهمنا التعامل مع التداعيات بالتوازي مع التحقيق الشفاف وزارة الخارجية الهولندية تعلن وفاة زوجة السفير الهولندي في لبنان في انفجار مرفأ بيروت السفارة السورية في لبنان تعلن مقتل 43 سوريًا جراء انفجار بيروت في حصيلة غير نهائية أبو الغيط يبدي استعدادا لتقديم المساعدة في التحقيقات بشأن انفجار بيروت
أخر الأخبار

بعد وجود آثار أسنان في عظم فخذ بشري يعود إلى 500 ألف عام في كهف مغربي

دراسة تُؤكّد أنَّ الإنسان البدائي كان فريسة للحيوانات الضارية آكلة اللحوم لأنه نافسهم على الغذاء

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - دراسة تُؤكّد أنَّ الإنسان البدائي كان فريسة للحيوانات الضارية آكلة اللحوم لأنه نافسهم على الغذاء

آثار أسنان على فخذ بشري دليل على افتراس الإنسان الأول حيًا من الحيوانات آكلة اللحوم
لندن - ماريا طبراني

يمكن أن آثار الأسنان على عظم فخذ بشري، يعود إلى 500 ألف سنة، دليلا على تعرض الإنسان الأول للافتراس حيًا من الحيوانات, وعثر علماء الآثار على علامات على هيكل إنسان أولي في كهف مغربي، تظهر  مدى افتراسه حيًا من الحيوانات الكبيرة آكلة اللحوم، وعلى الأرجح الضباع, ووفقًا لصحيفة "ديلي ميل" البريطانية، قال العلماء، إن الإنسان البدائي، عُرف خلال فترة العصر الجليدي الأوسط، من ضمن "الحيوانات العليا من الثدييات"، وكان يتنافس على البقاء والموارد مع الحيوانات الكبيرة آكلة اللحوم.

دراسة تُؤكّد أنَّ الإنسان البدائي كان فريسة للحيوانات الضارية آكلة اللحوم لأنه نافسهم على الغذاء

ولم يتم حتى الآن، العثور على أدلة كافية للتفاعل المباشر بين الإنسان الأول والحيوانات آكلة اللحوم في هذه الفترة, وفحص الباحثون عظم فخذ لهيكل عظمي لأشباه البشر (الإنسان البدائي) عمره 500 عام، تم العثور عليه في كهف المغربي للكائنات شبيهة بالإنسان " الحيوانات العليا من الثدييات"، قرب الدار البيضاء، ووجدوا دليلا على افتر اسه من الحيوانات الكبيرة آكلة اللحوم, وكشفت دراستهم على هذه العظمة، والتي نشرت في مجلة "بلوس وان"، عن أن مختلف الكسور وآثار الأسنان تدل على مضغ أكلة اللحوم لهذا الإنسان البدائي، بما في ذلك حفر الأسنان فضلًا عن غيرها من عشرات الشقوق.

وتم إيجاد هذه العلامات في طرفي عظم الفخذ، كما أن الأجزاء اللينة من العظام تم سحقها تماما. وتم تغطية العلامات برواسب، ما يشير إلى أنها قديمة جدًا, وحسب الصحيفة، فإنه على الرغم من إظهار العلامات أنه من الأرجح أن تكون الضباع سببتها بعد الوفاة بوقت قليل، فإنه لم يكن ممكنا التوصل إلى ما إذا كان العظم تم أكله نتيجة الافتراس الإنسان البدائي أم نتيجة قضمه بعد وفاة الكائن البشري بوقت قصير.

دراسة تُؤكّد أنَّ الإنسان البدائي كان فريسة للحيوانات الضارية آكلة اللحوم لأنه نافسهم على الغذاء

ولكن يعتقد الباحثون، إنه في كلتا الحالتين، يعد أول دليل على أن البشر كانوا مورد لحم خلال العصر الجليدي الأوسط في ذلك الجزء من المغرب، ويتناقض ذلك مع الأدلة من المواقع القريبة التي تفيد أن البشر أنفسهم كانوا يطاردون ويأكلون الحيوانات آكلة اللحوم, ورأى الباحثون أن هذا يتوقف على الظروف، إذ أن "الثدييات العليا" (الإنسان البدائي) كان يمكن أن يتصرف في ذلك الوقت كصياد أو كحيوان مفترس، كما كان يمكن استهدافه كفريسة.

وقالت كاميليا دوغيراد، من المتحف الوطني للتاريخ الطبيعي في فرنسا، إنه "على الرغم من أن المواجهات والمطاردات بين الإنسان القديم والحيوانات المفترسة الكبيرة خلال هذه الفترة الزمنية في شمال أفريقيا  كانت شائعة، فإن الاكتشاف أحد الأمثلة القليلة التي تثبت افتراس الحيوانات أكلة اللحوم للإنسان البدائي".

دراسة تُؤكّد أنَّ الإنسان البدائي كان فريسة للحيوانات الضارية آكلة اللحوم لأنه نافسهم على الغذاء

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

دراسة تُؤكّد أنَّ الإنسان البدائي كان فريسة للحيوانات الضارية آكلة اللحوم لأنه نافسهم على الغذاء دراسة تُؤكّد أنَّ الإنسان البدائي كان فريسة للحيوانات الضارية آكلة اللحوم لأنه نافسهم على الغذاء



 فلسطين اليوم -

تنسقها بحسٍّ عالٍ من الأناقة يتماشى مع قوامها

خيارات لفساتين كاجوال مميزة على طريقة ريا أبي راشد

بيروت ـ فلسطين اليوم
تعتمد المذيعة اللبنانية ومقدمة البرامج ريا أبي راشد على إطلالات الفساتين الكاجوال المناسبة للمشاوير اليومية البسيطة، وتنسقها بحسٍّ عالٍ من الأناقة يتماشى مع قوامها ولون بشرتها وشخصيتها، ولتميُّزها في اختيار الأزياء؛ جمعنا لكنّ عدة خيارات لفساتين كاجوال مميزة، فتألقن على غرارها. إطلالات الفساتين البيضاء للأزياء البيضاء مكانة خاصة في قلوب الفتيات، وذلك لرقيِّها وأناقتها، فإن كنتِ من صاحبات القوام الممشوق الذي لا يخشى إظهار عيوبه عند ارتداء اللون الأبيض؛ فيمكن أن تطلّي كإطلالة ريا الأولى، التي تأنقت فيها بفستان أبيض منقط بالأسود ومصمم بأكمام طويلة منفوخة ومميزة، وأكملت مظهرها بحذاء أسود ذي كعب عالٍ مع تسريحة الشعر المنسدل، أما في الإطلالة الثانية فظهرت بفستان أبيض ذي قصة مموجة مزيّن بنقط وقصة ناعمة، وأكملت مظهرها بتسر...المزيد

GMT 00:05 2020 الثلاثاء ,07 تموز / يوليو

التفرد والعناد يؤديان حتماً إلى عواقب وخيمة

GMT 14:59 2019 الثلاثاء ,02 تموز / يوليو

تنتظرك أجواء حماسية وجيدة خلال هذا الشهر

GMT 10:33 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

الحب على موعد مميز معك

GMT 01:45 2020 الأربعاء ,08 تموز / يوليو

يبدأ الشهر مع تلقيك خبراً جيداً يفرحك كثيراً

GMT 07:29 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

تعيش أجواء ممتازة في حياتك المهنية والعاطفية

GMT 14:17 2020 الجمعة ,03 كانون الثاني / يناير

يحاول أحد الزملاء أن يوقعك في مؤامرة خطيرة

GMT 00:13 2020 الخميس ,09 تموز / يوليو

يبشرك هذا اليوم بأخبار مفرحة ومفيدة جداً

GMT 07:57 2018 السبت ,13 كانون الثاني / يناير

أهم مزايا غرف السينما فائقة الحجم في المنازل
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday