الفنان محمود حمدي ينسج مغامرة تشكيلية تربط البشر بالنبات
آخر تحديث GMT 10:00:06
 فلسطين اليوم -

عرضها في معرضه "عبر النهر" في غاليري "آرت مزاج"

الفنان محمود حمدي ينسج مغامرة تشكيلية تربط البشر بالنبات

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - الفنان محمود حمدي ينسج مغامرة تشكيلية تربط البشر بالنبات

النباتات
القاهره ـ فلسطين اليوم

بشر لهم مواصفات النبات، تراهم في قمة الوداعة والبراءة، ونبات له مواصفات البشر تراه حالماً مع قليل من الخُبث يطل من عينين شبه مغلقتين.تلك هي المفارقة التي ينسج حولها الفنان محمود حمدي، مغامرته التشكيلية في معرضه الجديد «عبر النهر» المقام حالياً بغاليري «آرت مزاج» في حي المعادي بالقاهرة. الصورة التذكارية التي تلتقطها عائلة مكونة من أربعة أفراد ستجدها هنا، لكن مع لمسة من التجريد، فقد تلاشت الملامح المميزة على وجوه الأم والأب والولد

والبنت كما تخرج من رؤوسهم أغصان نبات من هذا النوع الذي نجده في نباتات الظل. نفس الفكرة ستتكرر في لوحة أكبر تبدو كما لو كانت جدارية مع عدد كبير من الناس هذه المرة. ولا يكتفي الفنان بالاشتغال على هذه «التيمة» عبر اللوحات فقط وإنّما هناك أيضاً تماثيل ومنحوتات مثل تلك المنحوتة التي يبدو فيها صاحبها غير مبالٍ يتطلع بشرود إلى المجهول بينما عروقه وأوردته عبارة عن عيدان خضراء تتجلى في ذراعيه وصدره كأنّه لا يعيش على الدم وإنما على العصارة الهضمية الخضراء كما هو حال النبات!

ولكن لماذا النهر تحديداً؟ يجيبنا الفنان محمود حمدي مؤكداً أنّنا حين نتحدث عن النيل فنحن نتحدث عن نهر عاش صامداً على مر التاريخ أمام الصراعات البشرية، فتلون بالأحمر مع الحروب، والأصفر مع الطين. ولكن بعد كل رياح عاتية يرجع النهر للونه الأزرق؛ لون السماء الصافية والأحلام البسيطة بعيداً عن الصراعات الوهمية الزائلة على ضفافه. ويضيف: «قضيت الكثير من الوقت في التأمل في سريان ماء النهر وما يحمله من حكايات وأساطير مثل حكاية

مخترع أوروبي دفعه الشغف إلى الحضور إلى مصر على متن سفينة كبيرة عام 1913 بالتزامن مع وصول مستثمر حالم يصل على متن عبّارة نيلية، وفلاح من الصعيد مسافر على مركب شراعي من الجنوب إلى الشمال.اجتمع الثلاثة على حلم أن يطوّعوا ضوء الشمس لتيسير العمل اليومي الشاق في الري الزراعي على ضفاف نهر النيل. استمروا عاماً كاملاً ما بين الأحلام والآمال والصراعات والشغف والدموع والاضطرابات والفشل ثم النجاح، إلّا أنّ أحلامهم تدمرت

بارتطامها ببشائر الحرب العالمية الأولى، فذهبت وجهودهم مع شريان ماء النهر إلى ماء البحر المفتوح». ويؤكد حمدي أنّ هذا المعرض عبارة عن ثلاثة مشاريع دُمجت في معرض واحد هي «النهر» و«شمس 1913» و«الحالمون نهاراً»، مشيراً إلى أنّ هذا هو السبب في ضخامته.وبلغ عدد الأعمال المعروضة 46 عملاً موزعة ما بين التصوير والرسم والطباعة.وسبق لحمدي تنظيم معارض فردية، من بينها معرض بعنون «13 رسالة»، في الجامعة الأميركية بالقاهرة 2006، ومعرض في مركز سعد زغلول الثقافي في 2009، ومعرض «النواة» في قاعة «إيزيس» بمركز محمود مختار الثقافي عام 2014، بالإضافة إلى مشاركته في عدد من المعارض الجماعية المحلية.

 

قد يهمك ايضا:

70 ألف دولار قيمة نسخة نادرة من رواية "يفغيني أونيغين" للشاعر بوشكين

"حوارات هندسية" في متحف عفت ناجي وسعد الخادم الأحد

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الفنان محمود حمدي ينسج مغامرة تشكيلية تربط البشر بالنبات الفنان محمود حمدي ينسج مغامرة تشكيلية تربط البشر بالنبات



 فلسطين اليوم -

إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

القاهره ـ فلسطين اليوم
اشتهرت المغنية والممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية سيرين عبد النور في العالم العربي بعد إصدارها ألبومها الغنائي لعام 2004، بينما كان دخولها مجال عرض الأزياء هو الباب الذي قادها إلى التمثيل والنجاح، كما تميزت مؤخرًا بتقديم البرامج التلفزيونية، وتبقى سيرين من الفنانات العربيات اللاتي تميزن في الإطلالات؛ لكونها صاحبة أسلوب فريد من نوعه.فضَّلت سيرين عبد النور اختيار الإطلالات الأحادية في مظهرها اليومي، ومن أبرز إطلالاتها تأنقت بجمبسوت باللون البيج مزين بحزام من نفس اللون مع قميص بيج مميز كشفت به عن أحد كتفيها بلمسة عصرية، وفي إطلالة أخرى اختارت تنورة بيضاء مصممة بعدة طبقات مع معطف من الجلد الأبيض، وتزينت بتسريحة شعر مرفوعة مع مكياج ترابي لخيار ناعم بلمسة كلاسيكية، وفي الإطلالة الثالثة نسقت بنطالًا أسود لامعًا مع قميص أسود شف...المزيد

GMT 08:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021
 فلسطين اليوم - طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"
 فلسطين اليوم - أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:23 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن
 فلسطين اليوم - نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها
 فلسطين اليوم - بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 14:03 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يعتقل شابا من رام الله وسط مواجهات

GMT 09:21 2021 الإثنين ,04 كانون الثاني / يناير

مستوطنون يقتحمون الأقصى

GMT 00:13 2020 الخميس ,09 تموز / يوليو

ما كنت تتوقعه من الشريك لن يتحقق مئة في المئة

GMT 07:34 2021 الإثنين ,04 كانون الثاني / يناير

فاوتشي يرد على اتهامات ترامب بشأن أرقام وفيات "كورونا"

GMT 11:59 2019 الأربعاء ,20 آذار/ مارس

قرار المحكمة الصهيونية مخالف للقانون الدولي

GMT 05:00 2018 الإثنين ,14 أيار / مايو

مصطلح الصيام الواجب

GMT 23:45 2016 الإثنين ,12 كانون الأول / ديسمبر

أفخم سيارة ليكسوس تعرض قريبًا في معرض ديترويت للسيارات

GMT 03:32 2014 الإثنين ,27 تشرين الأول / أكتوبر

تركيب الشعر المستعار والتخلص من مشكلة عدم نمو الشعر

GMT 09:31 2014 الأربعاء ,03 أيلول / سبتمبر

ألوان غرف النوم العصرية تعكس بساطة وأناقة ذوقك
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday