تفاصيل مثيرة بشأن طرق التعذيب البشعة في القرون الوسطى في إيطاليا
آخر تحديث GMT 06:04:11
 فلسطين اليوم -
أخر الأخبار

يعتقد في البداية أنه توفى في المعركة ولكن جروحه كانت مروعة

تفاصيل مثيرة بشأن طرق التعذيب البشعة في القرون الوسطى في إيطاليا

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - تفاصيل مثيرة بشأن طرق التعذيب البشعة في القرون الوسطى في إيطاليا

العصور الوسطى
روما - فلسطين اليوم

تم الكشف عن هيكل عظمى قديم، لشاب من العصور الوسطى، يوضح الأساليب البشعة التي كانت تستخدم في القرون الوسطى بأوروبا، حيث يعتقد أنه تم تحطيمه بواسطة "عجلة التعذيب" في ميلانو.

وذكر موقع جريدة "thesun" البريطانية، أن علماء الآثار اكتشفوا "ضحية التعذيب" إلى جانب 56 آخرين، حيث يرجع تاريخها إلى الإمبراطورية الرومانية حتى القرن السادس عشر.

عثر على هذه الهياكل العظمية أسفل ميدان سان أمبروجيو في ميلانو، ولكن بقايا شاب من القرون الوسطى المدمرة توضح أنه عانى من موت مؤلم، ويعتقد أن الموت بالتعذيب أمر شائع في إيطاليا التي يعود تاريخها إلى العصور الوسطى وكذلك الجلادون المهرة، وقال الباحثون:  إنها كانت واحدة من أفظع حالات التعذيب التي تم العثور عليها على الإطلاق، ويعتقد الباحثون من جامعة ديلى ستودى دى ميلانو أن الرجل كان بين 17 و20 عامًا عندما توفي، كما تشير الاختبارات الكيميائية الراديوية إلى أنه عاش بين عامي 1290 و1430م.

كان يعتقد في البداية أنه توفى في المعركة ولكن جروح الهيكل العظمى كانت مروعة للغاية ومختلفة عن الهياكل العظمية الأخرى، لقد تحطمت العظام الطويلة في ذراعيه وساقيه بطريقة دقيقة، وكان قد أصيب بجرح في طعنه في ظهره وهناك أدلة تشير إلى محاولة قطع رأس ساقطة قبل العقوبة النهائية للعجلة.

الأبازيم الموجودة بجانب الهيكل العظمى هي العامل الرئيسي الذي يربط عجلة نظرية الموت، وذلك لأن الباحثين عرفوا أن "عجلة التعذيب"، عندئذٍ، تُحشر أجزاء جسم الضحية من خلال مكبر صوت العجلة وسيتم رفعها إلى القطب قبل إنزالها وضربها مرة أخرى، ومن المعتقد أن الأبازيم الموجودة بجانب الهيكل العظمى ربما ربطت أجزاء الجسم المكسورة ببعضها البعض أو ربطت الكفن على الضحية.

هناك أمثلة أثرية قليلة على طريقة التعذيب هذه، وكذلك نشر الموت الأسود، ومع ذلك، يعتقد الباحثون أن هذا يمكن أن يكون أقصر من متوسط الارتفاع في عمره.

أشارت الأبحاث السابقة إلى أن الناس في إيطاليا في العصور الوسطى كانوا يعاملون الأشخاص المصابين بالتشوهات بقسوة، "هذه الحالة تصف رفات ضحية العجلة وتؤكد أهمية علم الآثار والأنثروبولوجيا في إعادة بناء حالات انتهاك حقوق الإنسان في الماضي".

قـــد يهمــــــــك أيضــــــاُ : 

الجامعة الأميركية في القاهرة تهدي “متحف الحضارة” 5 آلاف قطعة أثرية

مجوهرات "باولا كريفوشاي" تحجز مكانها في أهم متاحف العالم

 
palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تفاصيل مثيرة بشأن طرق التعذيب البشعة في القرون الوسطى في إيطاليا تفاصيل مثيرة بشأن طرق التعذيب البشعة في القرون الوسطى في إيطاليا



الفساتين الصيفية تنبض أناقة وتمنحكِ لوكًا مريحًا

إطلالات أنيقة لعيد الأضحى مستوحاة مِن كيت ميدلتون

لندن - فلسطين اليوم
رغم الأجواء الملبّدة التي تخيّم على العالم بسبب جائحة "كورونا" فإن دوقة كمبريدج وفي كل مرّة تطلّ فيها تنجح في رسم الأمل والبسمة خصوصاً بأزيائها الأنيقة التي تختارها بعناية لكل مناسبة تشارك فيها.الفساتين الصيفية من أشهر إطلالات كيت ميدلتون التي تنبض أنوثة وأناقة وستناسبك لعيد الأضحى هذا العام، إذ تمنحك لوكاً عملياً ومريحاً، ويمكن أن تختاريها مزّينة بالنقشات بأسلوب كيت ميدلتون. كيت كررت هذه الصيحة في الفترة الأخيرة، وأدهشتنا بتصاميم عدة تميّزت بهذه الطبعة، مثل الفستان من ماركة Ghost London الذي تميّز بالأزرار الأمامية والكشاكش التي زيّنت الياقة والأطراف وكذلك الأكمام الواسعة. وآخر تألقت به من ماركة & Other Stories تميّز بالورود الملوّنة. ومن النقشات الأقرب إلى قلب كيت أيضاً، البولكا دوت وأطلت بفستان من ماركة Suzannah باللون الأخض...المزيد

GMT 06:25 2020 الخميس ,04 حزيران / يونيو

تجنّب أيّ فوضى وبلبلة في محيطك

GMT 12:47 2020 الخميس ,06 شباط / فبراير

يبدأ الشهر بيوم مناسب لك ويتناغم مع طموحاتك

GMT 14:26 2020 الخميس ,06 شباط / فبراير

تتخلص هذا اليوم من الأخطار المحدقة بك

GMT 16:32 2018 الخميس ,05 إبريل / نيسان

سيارة"بوني" تعد أول سيارة في تاريخ "هيونداي"

GMT 14:20 2016 الجمعة ,04 تشرين الثاني / نوفمبر

المدرج الجليدي والمهبط المائي من أغرب مطارات العالم

GMT 20:54 2019 الخميس ,10 كانون الثاني / يناير

وزارة البيئة المصرية تُنقذ ذئب نادر من خطر الإنقراض

GMT 00:00 2018 الجمعة ,19 تشرين الأول / أكتوبر

سعر الفرنك السويسرى مقابل الدولار الأميركي الجمعة

GMT 08:50 2018 الأربعاء ,02 أيار / مايو

بوتشي تنجح في تقديم فلورانسا بلمسة من الحداثة
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday