مايا دياب تحطم التقاليد الفنية بألبومها الغنائي الجديد ماي مايا
آخر تحديث GMT 14:16:32
 فلسطين اليوم -

اعترفت لـ"فلسطين اليوم" بأنَّ صناعة النجاح "شاقة جدًا"

مايا دياب تحطم التقاليد الفنية بألبومها الغنائي الجديد "ماي مايا"

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - مايا دياب تحطم التقاليد الفنية بألبومها الغنائي الجديد "ماي مايا"

الفنانة مايا دياب
بيروت - سليمان اصفهاني

كشفت الفنانة مايا دياب، أنها تتحدى بألبومها الجديد الذي أطلقت عليه تسمية “my maya"، الروتين كونها أصرت على نوعية فنية خارجة عن المألوف بكل المقاييس.

وأكدت مايا في مقابلة مع "فلسطين اليوم" أنَّ هذا العمل سيواكبه أكثر من فيديو كليب، قائلة: "ليس من السهل أن تصنع عملًا غنائيًا متكاملًا لأن صناعة النجاح شاقة ومن المفترض أن تكون على مسافة قريبة من الوعي والخصوصية وحسن الاختيار وهي نواحٍ أراهن عليها لأن من غير المسموح أن أتراجع أو أتعرض لانتكاسة مهما كانت الأسباب".

وأوضحت أنها حرصت على التنويع في ألبومها عبر اللهجتين اللبنانية والمصرية، لافتة إلى أنَّ "الألبوم يتضمن تسع أغنيات وقد استفدت من عامل الوقت كي أحظى بأفضل ما يكون من نوعية غنائية وبالفعل استطعت أن أحصل على ما أريد من خصوصية وعبر الاستماع إلى الأغاني الجديدة سوف تنجلي تلك الصورة تمامًا لأن ثمة بصمة خاصة سعيت إلى تركها في مضمون كل أغنية وهي الناحية التي لم تكن سهلة على الإطلاق وأتوقع أن يحظى هذا العمل بالرواج المطلوب".

ونفت مقولة الظاهرة الفنية، قائلة: "الظاهرة تنتهي وتكون آنية ومرتبطة بموضة أو وقت معين أما الوضع معي فهو مختلف تمامًا لأنني مستمرة ولدي قاعدة شعبية تعطيني ثقتها وليست عابرة في جميع إطلالاتي وأطروحاتي الفنية لذلك ليس باستطاعة احد أن يضعني ضمن إطار محدد الأطراف لأنني اجتاز تلك الناحية بكل ما في الكلمة من معنى وشخصيتي الفنية تتحدث عني خصوصًا إنني ما زلت فنانة وإنسانة ناجحة وليس باستطاعة أحد أن يختصرني لأنني لست من النوع الذي من السهل تطويقه".

واستبعدت مايا في الوقت الحالي العودة إلى مجال تقديم برامج التلفزيون نظرًا إلى انشغالها بألبومها الجديد وأشارت إلى أن برنامج "هيك منغني" كانت له أصداؤه الايجابية التي انعكست إيجابا على انتشارها وقالت: "هيك منغني كان خطوة خير في مجال الأضواء وقد مضيت نحو المزيد من العطاء دون أن أتوقف عند مرحلة معينة فسعيت إلى تطوير الذات وأنا على ثقة بأنني قادرة على تجاوز كل الروتين لأنني أساسا أكره الوقوف في دائرة واحدة".

وعن رأيها بالأجواء الفنية قالت: "هناك الجيد وكذلك السيء وعلى المرء أن يختار الأفضل لأنَّ الأضواء سيف ذو حدين ممكن أن تكون لها سلبياتها في توقيت معين وأنا حريصة على أن أكون خارج السرب الذي يتحدث أو يتعاطى معه الجميع".

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مايا دياب تحطم التقاليد الفنية بألبومها الغنائي الجديد ماي مايا مايا دياب تحطم التقاليد الفنية بألبومها الغنائي الجديد ماي مايا



GMT 11:47 2020 السبت ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرّف على تفاصيل قصة انفصال فرح الهادي وزوجها

GMT 12:38 2020 الأربعاء ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

باريس سان جيرمان يقرر إقالة توخيل حال الخروج من دوري الأبطال
 فلسطين اليوم -

أعادتنا هذه الموضة إلى عالم الأربعينات والخمسينات

تعرفي على إطلالات النجمات العالميات بأسلوب "الريترو"

القاهرة ـ فلسطين اليوم
تنوّع النجمات في إطلالاتهن على السجادة الحمراء، فمنهن من يقررن اعتماد طابعًا معينًا ومنهن من يفضلن البساطة، إلا أننا لاحظنا أن عددًا من النجمات العالمية فضلن هذه الفترة اعتماد موضة الريترو المستوحاة من الحقبات القديمة بحيث اخترن فساتين ذات قصات قديمة وقرروا اعادتها الى الواجهة. لذا تعرفي الى أبرز من اعتمدها، وكيف يمكن أن تنسقيها بأسلوبك الخاص. فساتين بطابع الريترو لا يمكن أن تغيب التصاميم القديمة عن ساحة الموضة فهي تعتبر هوية الموضة الحالية وارثها الثمين. من هنا قررت النجمات أن يعدن هذه الموضة الى الساحة الجمالية والخاصة بعالم الموضة تحديداً، فرأينا فساتين بقصات متنوعة مستوحاة من الحقبات الماضية. عودة الى أربعينات وخمسينات القرن الماضي لا تُشكّل العودة في الصيحات ‘لى سنوات قليلة مضت، بل على العكس أعادتنا هذه الموضة ...المزيد

GMT 11:06 2020 الأحد ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

5 حيل لديكورات غرف نوم أكثر جمالًا تعرفي عليها
 فلسطين اليوم - 5 حيل لديكورات غرف نوم أكثر جمالًا تعرفي عليها

GMT 06:41 2020 الخميس ,04 حزيران / يونيو

لا تكن لجوجاً في بعض الأمور

GMT 13:42 2020 الجمعة ,03 كانون الثاني / يناير

أعد النظر في طريقة تعاطيك مع الزملاء في العمل

GMT 12:28 2020 الأحد ,08 تشرين الثاني / نوفمبر

الرئيس الفلسطيني محمود عباس يهنىء بايدن بالفوز على ترامب

GMT 16:30 2015 الخميس ,15 تشرين الأول / أكتوبر

حماية الجهاز الهضمي مفتاح علاج السرطان

GMT 12:21 2020 الخميس ,06 شباط / فبراير

التفرد والعناد يؤديان حتماً إلى عواقب وخيمة

GMT 10:05 2016 الأربعاء ,17 آب / أغسطس

مصرع شاب في حادث دراجة نارية في مدينة غزة

GMT 01:41 2020 الأربعاء ,08 تموز / يوليو

تحقق قفزة نوعية جديدة في حياتك وانطلاقة مميزة

GMT 03:03 2016 الخميس ,27 تشرين الأول / أكتوبر

الأطفال يطلعون على كيفية التعامل مع الثعابين السامة
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday