مجنون ليلى في ثوبه العربي من تصميم وسام الصاوي
آخر تحديث GMT 19:57:45
 فلسطين اليوم -

ناصر ابراهيم يجول العالم في 80 دقيقة

مجنون ليلى في ثوبه العربي من تصميم وسام الصاوي

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - مجنون ليلى في ثوبه العربي من تصميم وسام الصاوي

جانب من العرض المسرحي الغنائي " طريق الحرير- رحلة العقد الفريد"
القاهرة - إسلام خيري

يومان من العرض الراقي لفرقة أورنينا على خشبة مسرح دار الأوبرا السلطانية في مسقط للعرض المسرحي الغنائي " طريق الحرير- رحلة العقد الفريد" وشارك في العرض أكثر من مئتان عضو اهتموا بكل تفاصيل العمل  و بينهم أربعين فنان ومشارك من جنسيات مختلفة أبدعوا وحاكوا السيناريو الذي تناول قصة من الأدب العربي التراثي يعود لمرحلة العصر الأموي في الأندلس.

مجنون ليلى في ثوبه العربي من تصميم وسام الصاوي

واستمد السيناريو الذي كتبه السيناريست وسام الصاوي من حكاية جبير وليلى والمهر اللغز الذي يضعه والد ليلى على جبير ليزوجه إياها وهو أن يأتي له بالعقد الفريد الذي هو لغز بطبيعة الحال، لندخل وعلى مدى ثمانين دقيقة في عملية تفكيك هذا اللغز عبر رحلة حول كوكب الأرض يدور فيها جبير أكثر من خمس عشر دولة حمل منها وفيها رسالة إنسانية لكل العالم تقول بأن الفن هو خير من يوصل الرسائل.

مجنون ليلى في ثوبه العربي من تصميم وسام الصاوي

 فالقصة هي لتاجر عربي في بلنسية يوضع له شرط من قبل رجل قاضي وفنان ليزوجه الأخير من ابنته، ويكون الشرط صعبًا ومكلفًا، لكنه ينطلق لتحقيقه وينجح في ذلك، إذ ينطلق الشاب من بلنسية تجاه المغرب ثم مصر ودمشق والعراق وعمان والهند ليصل إلى الصين.. وفي كل بلد يحط فيها نرى في المسرحية جانبًا من تراث هذه البلدة غناءًا ورقصًا.

 حتى يرجع جبير في النهاية إلى بلده فيكون قد أحضر معه كل المبدعين الذين تعرف إليهم في رحلاته الطويلة والعميقة، فيجتمعون في بلده وتتشكل هنا بذور التواصل بين الثقافات المختلفة ليتشكل بهم العقد الفريد الذي هو اللغز بل المهر الذي طلبه والد ليلى ليزوجه بها.

وحضر العرض جمهور كبير وحشد من الإعلاميين والفنانين واستمتعوا جميعًا بالعرض فكرة وإخراجًا وأداءً

مجنون ليلى في ثوبه العربي من تصميم وسام الصاوي

صرح مخرج العرض ناصر ابراهيم أن الفصلين اللذين تألفت منهما المسرحية ومدتهما ثمانون دقيقة لامسا شعوبًا بعاداتها وتقاليدها ورقصاتها وفنها وغنائها مؤكدًا أنك في هذه الدقائق الثمانين تدور الكرة الأرضية.

وتابع ابراهيم:" الآن كنا في دار الاوبرا، ولكن من هذا المكان نعلن بأننا سننطلق دور أخرى في بلدان عربية وأجنبية كثيرة لعرض مسرحية العقد الفريد".

وقال:" سنكون في الكويت والإمارات ومصر وتونس والجزائر والأردن، وفي مهرجانات كثيرة وسننطلق إلى أوروبا وكندا لأن هذا العرض يجب أن يكون ضيفًا على أي مهرجان مستقبلًا، وسنعلن عن برنامج متكامل حيال ذلك".

وأضاف:" أورنينا سفيرة الشرق إلى العالم.. هي السفير الثقافي المتنقل بين الشعوب"

وشكر ابراهيم مستشار السلطان للشؤون الاقتصادية والتخطيط محمد الزبير الذي بادر للقائه وحضور العرض وتقديمه هدية خاصة له

 

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مجنون ليلى في ثوبه العربي من تصميم وسام الصاوي مجنون ليلى في ثوبه العربي من تصميم وسام الصاوي



بفستان ميدي أنثوي بامتياز من ماركة فيليب فاريلا

تألقي باللون الزهري بأسلوب الملكة ليتيزيا الراقي

مدريد ـ لينا العاصي
الملكة ليتيزيا لا تخذلنا أبداً في ما يتعلّق بالإطلالات الراقية التي تسحرنا بها في كل مناسبة. فقد تألقت خلال الإحتفال بالعيد الوطني لإسبانيا بفستان ميدي أنثوي بإمتياز باللون الزهري الباستيل من ماركة فيليب فاريلا Felipe Varela. هذا الفستان الذي صُمم خصيصاً للملكة ليتيزيا، تميّز بالقصة الـA line مع حزام لتحديد خصرها الرفيع، كذلك بالياقة التي تعرف بإسم peter pan، إضافة الى الزخرفات على شكل فراشات التي زيّنت الفستان إضافة إلى الأزرار الأمامية. الأكمام أيضاً لم تكن عادية، بل تميّزت بقماشها الشفاف والكشاكش التي زيّنت أطرافها. وقد أكملت الملكة ليتيزيا اللوك بحذاء من ماركة Steve Madden باللون الزهري مع شريط من الـpvc من الأمام، وحملت حقيبة كلاتش من ماركة Magrit باللون الزهري أيضاً. ولإطلالة أنيقة، إعتمدت ليتيزيا تسريحة الشعر المرفوع على شكل كعكة الأم...المزيد

GMT 06:28 2019 الإثنين ,14 تشرين الأول / أكتوبر

"الساحة الحمراء" قلب موسكو النابض بالجمال
 فلسطين اليوم - "الساحة الحمراء" قلب موسكو النابض بالجمال

GMT 06:59 2019 الإثنين ,14 تشرين الأول / أكتوبر

الإعلامية الكويتية فجر السعيد تُعلّق على الشامتين في مرضها
 فلسطين اليوم - الإعلامية الكويتية فجر السعيد تُعلّق على الشامتين في مرضها

GMT 15:46 2019 السبت ,12 تشرين الأول / أكتوبر

"أبو تريكة" يرفض مقارنته بـ"محمد صلاح" ويفتقد للأهلي

GMT 12:43 2019 السبت ,12 تشرين الأول / أكتوبر

فرنسا تنتصر على إيسلندا بهدف نظيف في تصفيات "يورو 2020"

GMT 17:46 2019 السبت ,12 تشرين الأول / أكتوبر

أبو تريكة يرفض مقارنته بـ"محمد صلاح" ويفتقد للأهلي

GMT 13:26 2019 السبت ,12 تشرين الأول / أكتوبر

ضمن منافسات الجولة الأولى المؤهلة لكأس أفريقيا

GMT 07:19 2019 الجمعة ,11 تشرين الأول / أكتوبر

الفيصل يتسلم جائزة القادة تحت 40 عامًا على مستوى العالم

GMT 15:47 2019 الخميس ,10 تشرين الأول / أكتوبر

وُضع التقرير في الملف المعروض على غرفة فض النزاعات

GMT 13:20 2014 الإثنين ,15 أيلول / سبتمبر

افتتاح كلية الدعوة الإسلامية في مدينة الظاهرية

GMT 00:44 2018 الإثنين ,22 تشرين الأول / أكتوبر

البقر الأنكولي يواجه خطر الاختفاء بسبب التدخلات الجينية
 
palestinetoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday