ياسمين رئيس تفصح عن سعادتها بعرض فيلم من ضهر راجل
آخر تحديث GMT 22:54:07
 فلسطين اليوم -

بيّنت لـ"فلسطين اليوم" أنها كانت تراقب محمود حميدة لتتعلَّم منه

ياسمين رئيس تفصح عن سعادتها بعرض فيلم "من ضهر راجل"

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - ياسمين رئيس تفصح عن سعادتها بعرض فيلم "من ضهر راجل"

الفنانة ياسمين رئيس
القاهرة – مي البشير

أعربت الفنانة ياسمين رئيس عن سعادتها بعرض فيلم "من ضهر راجل" في دور العرض، وذلك رغبة منها في قياس الإقبال الجماهيري على الفيلم، متوقعة له النجاح الملحوظ، مشيرة إلى أنها كانت تراقب الفنان محمود حميدة لتتعلَّم منه، ورغم مشوارها الفني القصير نسبيًّا، استطاعت رئيس أن تقتنص لنفسها لقب نجمة تمثيل، وذلك لقدرتها على الجمع بين الذكاء الفني وحب الجمهور والعمل في صمت، دون اللهث وراء الـ" شو" والشهرة غير المبررة.

وأوضحت رئيس في مقابلة مع " فلسطين اليوم ": لقد تحمست لفيلم "من ضهر راجل " منذ البداية لانني اقوم فيه بدور فتاة شعبية قوية الشخصية تدعى " مي" ، وطبعا هذا دور مختلف وجديد، ولم اؤده من قبل ، حتى إنه مختلف عن دور الفتاة الشعبية ذات الطبقة الفقيرة الذي قمت به في فيلم "فتاة المصنع " ، هذا الى جانب فريق العمل الذي كان عامل مهم حمسني على المشاركة فيه، يعنى فيلم فيه محمود حميدة، وآسر ياسين، ووليد فواز، وشريف رمزى وأيضا المخرج كريم السبكي والمؤلف محمد أمين راضي كان لازم اوفق عليه على الفور ، واعتقد أننا نجحنا في تقديم عمل توافر فيه مقومات النجاح والقبول الجماهيري.

ونفت ياسمين أن تكون تعرضت لحزن او لضيق بسبب عدم فوز فيلم "من ضهر راجل " باي جوائز عند ترشحه ضمن المسابقة الرسمية بمهرجان القاهرة السينمائي الدولي بدورته الماضية ، مؤكدة ان هذه هي سنة المهرجانات ، فهناك افلام تفوز واخرى لا ، مشيرة إلى ان نجاح الفيلم لا يقاس فقط بالجوائز التي حصل عليها ، وانما النجاح التجاري والجماهيري هو مهم، وله مذاق مختلف وخاص.

وأكّدت ياسمين انه لا يهمها مسمى البطولة المطلقة فتقول "أنا عادة ما اختار الدور على أساس قراءتي للسيناريو ككل بوجه عام، وقراءتي للدور الذي أقوم به بوجه خاص، واحدد موقفي من الموافقة من عدمها على اساس ما إذا كان هذا العمل يمثل خطوة للأمام بالنسبة لي أم لا، والبطولة المطلقة ليست دائما ما أبحث عنه، بل الدور المتميز الذي يقدمني بشكل جديد ومختلف كل مرة، وانا بالفعل قدمت بطولة مطلقة في فيلم "فتاة المصنع"، وفي فيلم "بلاش تبوسني"  ولكني في انتظار عرضه، لكن في فيلم "من ضهر راجل " هو بطولة جماعية ، ولكني مؤمنة بان الممثل الشاطر يجب عليه ألا ينظر لفكرة أن هذا بطولة مطلقة أم لا، فالبطولة الحقيقية تكمن في الدور الذي يجسده ضمن أحداث العمل الفني، واعتقد انني ممثلة شاطرة ".

وعن وجودها في عمل فني واحد مع الفنان الكبير محمود حميدة أوضحت ياسمين: "انا محظوظة بهذا التعاون ، فمحمود حميدة قيمة فنية كبيرة وهو "غول تمثيل"، وله مدرسة خاصة في التعامل مع النص السينمائي، وعايز اقولك اني كنت اراقبه طول فترة التصوير حتى اتعلم منه، وعن تعاونها مع المنتج احمد السبكي رغم الهجوم المقام حوله"، مبينة: "عادة انا لا اهتم بجهة انتاج العمل الفنى اكثر من اهتمامي بقصة العمل ودوري فيه ، اما بخصوص السبكي فهو من اهم منتجي السينما شئنا ام ابينا، وهذه ليست المرة الاولى التي اتعاون فيها معه، بل سبق ان قدما معًا فيلم " واحد صحيح ".

وعن اعمالها الفنية المقبلة اوضحت ياسمين: انتظر عرض فيلم " بلاش تبوسني"، وأجسد فيه شخصية ممثلة تمر بمشكلات متعلقة بتصوير أحد أفلامها، والعمل يستعرض ما يدور داخل الوسط الفني وموقف الفنانات من أداء بعض المشاهد، وهو من إخراج أحمد عامر، هذا الى جانب انضمامي أخيرا لكتيبة فيلم "هبيبتا"، وهو لرواية تحمل الاسم نفسه حققت مبيعات ساحقة في سوق الادب المصري والعربي  للكاتب محمد صادق ، ومن اخراج هادي الباجوري.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

ياسمين رئيس تفصح عن سعادتها بعرض فيلم من ضهر راجل ياسمين رئيس تفصح عن سعادتها بعرض فيلم من ضهر راجل



 فلسطين اليوم -

بحث الكثير من الأشخاص عن صورة إطلالتها تلك في "غوغل"

جنيفر لوبيز بنسخة جديدة من فستان أثار ضجة قبل 20 عام

ميلان - فلسطين اليوم
في عام 2000، ارتدت النجمة العالمية جنيفر لوبيز فستانًا أخضر من دار الأزياء "فيرساتشي" في حفل توزيع جوائز "غرامي". وقد يصعب تصديق ذلك، ولكن بحث الكثير من الأشخاص عن صورة إطلالتها الأيقونية تلك في "غوغل" إلى درجة أنه اضطر محرك البحث لإنشاء "صور غوغل".وبعد مرور 20 عاماً تقريباً، ارتدت لوبيز نسخة حديثة من الفستان، ولكنها ارتدته هذه المرة في عرض "فيرساتشي" لربيع عام 2020  خلال أسبوع الموضة في ميلان.وأنهت النجمة العرض بشكل مثير للإعجاب، إذ وقف الحضور على أقدامهم بينما تهادت النجمة على المدرج وهي ترتدي نسخة جديدة من الفستان. وأدرك الحضور على الفور أهمية ما كانوا يشاهدونه، فكان هناك الكثير من الهتاف، والتصفيق، وسرعان ما برزت الهواتف التي كانت توثق المشهد.وتم تحديث الفستان عن مظهره الأصلي، فهو بدون أك...المزيد

GMT 17:35 2019 الجمعة ,20 أيلول / سبتمبر

إصابة محمود متولي في سوبر الأهلي والزمالك

GMT 03:31 2017 الخميس ,02 تشرين الثاني / نوفمبر

"الأشعة" أبرز المطاعم الغريبة والمثيرة في الصين
 
palestinetoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday