خبير الإتيكيت وليام هانسون يشارك في يوم السيدات لإكتشاف أكثرهن أناقة وعصرية
آخر تحديث GMT 07:16:32
 فلسطين اليوم -

أكَّد أنَّه شجع النساء على أن يكن ملهمات عند إختيار ملابسهن في الحفل

خبير الإتيكيت وليام هانسون يشارك في "يوم السيدات" لإكتشاف أكثرهن أناقة وعصرية

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - خبير الإتيكيت وليام هانسون يشارك في "يوم السيدات" لإكتشاف أكثرهن أناقة وعصرية

هانسون مع سيدات الحفل
واشنطن - رولا عيسى

كشف خبير الإتيكيت وليام هانسون أن وجوده في يوم السيدات كان من أجل تقديم بعض النصائح، وأضاف هانسون "عندما وصلت إلى هناك حرصت على إكتشاف ما إذا كانت النصائح الجديدة المصممة لتجديد الحفل أتت بثمارها، وربما فعلت لأن الجائزة المقدمة هي سيارة جاذبة للأنظار، وشجعت النساء على أن يكن ملهمات عند إختيار ملابسهن في الحفل، وبين موقع الحدث أن ارتداء القبعات اختياري مع حظر الملابس الرياضية والتنكرية بشكل تام"، وأضاف, "ذهبت إلى الحفل بعقل منفتح  رغم أن ذلك كان تحدى لي، وفي الدقيقة الأولى إلى وصولي هناك شاهدت فتاة تخلع حذائها ذات الكعب العالي".

خبير الإتيكيت وليام هانسون يشارك في يوم السيدات لإكتشاف أكثرهن أناقة وعصرية

وتابع هانسون, " كنت أرتدي بدلة قديمة وقميص ورابطة عنق ومعطف وحذاء بني، وكان هناك بعض السيدات اللاتي ظهرن بشكل مهندم، فربما أتت نصائح الملبس بثمارها، وكانت سارة غين من السيدات اللواتي  تبنت القواعد الجديدة، وجذبت أنظاري قبعتها الزرقاء فيما جاءت الزخارف مناسبة في فستانها، وكان طول الفستان مناسب وينتمي إلى نوعية الفساتين القصيرة، كما أنها تجنبت الخطأ الذي تقع فيه العديد من النساء في كل مكان عندما يرتدين حذاء ذات كعب عالي للغاية"."

خبير الإتيكيت وليام هانسون يشارك في يوم السيدات لإكتشاف أكثرهن أناقة وعصرية

وبيّن هانسون, "التقيت بعدها الشقيقتين دونيلا وكارولين من بريستون، وإرتدت إحداهما قطعة مزخرفة على رأسها، والأخرى إرتدت قبعة في حجم القمر الصناعي المحلي، بينما إرتدت الكويتية شيماء قبعة ذاتواسعة لحمايتها من الشمس ومصنوعة من القش، وتقضي قواعد الإتيكيت أن القبعات المصنوعة من القش يتم ارتداؤها فقط بعد عيد الفصح وقبل أيلول/سبتمبر، ولم يكن هناك ما يمكن القيام به لإخفاء الوشم على رقبتها إلا أن قلادتها الياقوتية والأقراط ساهمت في صرف النظر عن القبعةء بعض الوقت".
وأوضح هانسون, "على الرغم من أن قبعة كارولين كانت كبيرة إلَّا أنها لم تكن بشعة، وكان دونيلا في حاجة إلى قبعة مناسبة وفستان أسود غير ضيق مع إهتمام أكثر بالمكياج، ولم تكن دونيلا الوحيدة التي تحتاج إلى ملابس غير ضيقة بل فعلت الكثيرات في الحفل، ببساطة كان عليهن ارتداء ملابس أقل ضيقا تسمح لهم بالتنفس، وكان الحقائب القابضة الصغيرة أمر مفروغ منه بالنسبة لجميع السيدات في الحفل، إلَّا أن بعضهن اعترفن أن حقائبهن لم تأت مع حزام مناسب لها، وفي الحفل صادفت بعض القبعات المختلفة لدى نساء حاولت إظهار ابداعاتهن والترويج للأعمال التجارية، وللأمانة بالنسبة لكلا الجنسين فإن المفتاح الذي يجعلك تبدو نصف لائق هو عدم بذل الكثير من الجهد عند ارتداء الملابس، فيجب أن تبدو الملابس طبيعية دون الكثير من التفاصيل وهذا هو الخطأ الذي وقع فيه الكثيرون هذا اليوم".

خبير الإتيكيت وليام هانسون يشارك في يوم السيدات لإكتشاف أكثرهن أناقة وعصرية

وأردف, " طبقة النبلاء والطبقة الأرستقراطية لن يمضوا أربعة أسابيع في التخطيط لملابسهم أو تجريب أغطية رأس أو أحذية مختلفة، لكنهم عادة ما يختارون ملابس بلون ترابي قبل 5 دقائق من مغادرة المنزل ويمررون الفرشاة على شعرهم ويذهبون، وربما يكون هذا هو الزي نفسه الذي ارتدوه العام الماضي   وأضاف, "كان الجو ممتعًا في الحفل ولكن كان على النساء التفكير بشكل أكثر عملية، خاصة أننا في شمال غرب بريطانيا وليس في جنوب شرق فرنسا، ولكن يمكن للمرء أن يتوقع الإرتداء بمهارة عندما تكون جائزة المرأة الأكثر عصرية في ملابسها هي سيارة رينغ روفر إيفوك، ربما إذا كانت الجائزة سيارة  VW مستعملة لكانت جذبت أغلبية مختلفة تمامًا، وفي النهاية غادرت الحفل لكني حقًا استمتعت به ولم يكن مروعًا كما إعتقدت

خبير الإتيكيت وليام هانسون يشارك في يوم السيدات لإكتشاف أكثرهن أناقة وعصرية

خبير الإتيكيت وليام هانسون يشارك في يوم السيدات لإكتشاف أكثرهن أناقة وعصرية

خبير الإتيكيت وليام هانسون يشارك في يوم السيدات لإكتشاف أكثرهن أناقة وعصرية

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

خبير الإتيكيت وليام هانسون يشارك في يوم السيدات لإكتشاف أكثرهن أناقة وعصرية خبير الإتيكيت وليام هانسون يشارك في يوم السيدات لإكتشاف أكثرهن أناقة وعصرية



 فلسطين اليوم -

اختارت اللون الأزرق التوركواز بتوقيع المصممة والكر

كيت ميدلتون تخطف الأنظار باللباس الباكستاني التقليدي

لندن ـ كاتيا حداد
نجحت دوقة كمبريدج كيت ميدلتون منذ نزولها من الطائرة، بأن تخطف أنظار الباكستانيين والعالم، هذه المرة ليس بأحد معاطفها الأنيقة أو فساتينها الميدي الراقية، بل باللباس الباكستاني التقليدي باللون الأزرق التوركواز. كيت التي وصلت برفقة الأمير وليام الى باكستان، في إطار جولة ملكية تستمرّ لخمسة أيام، أطلت بالزي الباكستاني المكوّن اساساً من قميص طويل وسروال تحته وقد حملت إطلالاتها توقيع المصممة كاثرين والكرCatherine Walker. ميدلتون التي تشتهر بأناقتها ولا تخذلنا أبداً بإختيارتها تألقت بالزي التقليدي، الذي تميّز بتدرجات اللون الأزرق من الفاتح الى الداكن، وكذلك قصة الياقة مع الكسرات التي أضافت حركة مميّزة للفستان، كما الأزرار على طرف الأكمام.  وقد أكملت دوقة كمبريدج اللوك بحذاء ستيليتو باللون النيود من ماركة Rupert Sanderson، مع كلاتش وأقر...المزيد

GMT 04:45 2019 الأربعاء ,16 تشرين الأول / أكتوبر

ملابس كاجوال على غرار المطربة المغربية رجاء بلمير
 فلسطين اليوم - ملابس كاجوال على غرار المطربة المغربية رجاء بلمير

GMT 01:39 2019 الأربعاء ,16 تشرين الأول / أكتوبر

سعوديات تميزن بميولهن المتنوعة في مجال الإرشاد السياحي
 فلسطين اليوم - سعوديات تميزن بميولهن المتنوعة في مجال الإرشاد السياحي

GMT 04:50 2019 الأربعاء ,16 تشرين الأول / أكتوبر

"أبلة فاهيتا" أشهر دمية في مصر تعود للظهور وإثارة الجدل
 فلسطين اليوم - "أبلة فاهيتا" أشهر دمية في مصر تعود للظهور وإثارة الجدل

GMT 23:43 2014 الجمعة ,05 كانون الأول / ديسمبر

اعتقال امرأة من تشيلي تحول الماريجوانا إلى شجرة ميلاد

GMT 05:22 2018 الجمعة ,07 كانون الأول / ديسمبر

شعبان يؤكّد ان الألفاظ السيئة تعود على الجسم بالمرض

GMT 23:14 2018 الثلاثاء ,06 تشرين الثاني / نوفمبر

أهم الفوائد والأضرار الخاصة بـ"الكبدة" على جسم الإنسان

GMT 17:58 2018 الثلاثاء ,16 تشرين الأول / أكتوبر

تعرفي على وصفة سهلة لإعداد الدجاج التركي في الفرن

GMT 18:39 2019 الجمعة ,11 تشرين الأول / أكتوبر

كريم بنزيما يحتفظ بجائزة "لاعب الشهر" في نادي ريال مدريد

GMT 05:37 2018 الأحد ,21 تشرين الأول / أكتوبر

استقبلي فصل الخريف مع نفحات "العطور الشرقية"

GMT 01:50 2017 الأحد ,08 كانون الثاني / يناير

جلال الداودي يوضّح أن لاعبي الحسنية سبب تفوّقه

GMT 16:21 2016 السبت ,11 حزيران / يونيو

تعرفي على أفضل نوع حليب للمواليد

GMT 21:27 2019 الجمعة ,11 تشرين الأول / أكتوبر

المنتخب الليبي يفرض التعادل على نظيره المغربي بهدف لمثله
 
palestinetoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday