مؤسسة حقوقية ترفض صناعة الملابس من صوف الحيوانات
آخر تحديث GMT 19:15:26
 فلسطين اليوم -

مسيرة كبيرة في إسرائيل تدعو إلى وقف تصديرها

مؤسسة حقوقية ترفض صناعة الملابس من صوف الحيوانات

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - مؤسسة حقوقية ترفض صناعة الملابس من صوف الحيوانات

مكافحة ارتداء الفراء
القدس المحتلة ـ ناصر الأسعد

تشتهر المؤسسة الخيرية لحقوق الحيوان "بيتا" بالإعلانات العارية لمكافحة ارتداء الفراء، ولكنها هذه الأيام أكثر قلقًا بشأن ارتداء الصوف، حيث أوضحت المؤسسة الشريكة، إنغريد نيوكيرك، أن قص الصوف عن الحيوانات قسوة بالغة، وبينما كان المتظاهرون المناهضون للفراء مشغولين بمهاجمة أسبوع الموضة في لندن، في وقت سابق من الشهر الجاري، انشغلت رئيسة "بيتا"، إنغريد نيوكيرك، في إسرائيل، بقيادة مسيرة قوامها 30 ألف شخص في الشوارع ضد تصدير الحيوانات، وتحدثت عن تلك المسيرة وهي تشدد على نطق الكلمات كأنها تحكي قصة مهمة للغاية، لأن قضية ارتداء الفراء من وجهة نظرها "مشكلة أقلية"، وتعني بذلك أنه لا يرتدي الفرو إلا كبار السن، والسيدات اللاتي يرتدن حفلات المساء، والزائرات الأجنبيات من المناطق غير المستنيرة، قائلة: "لا شيء يدعو إلى القلق في هذا، لأنهم لا يعتبرن دعاية جيدة".

ولكن هذا بالتأكيد ليس صحيحًا، فرغم إعلان بيت أزياء "يوكس نيت أي بورتر"، في يونيو / حزيران أنه لن يبيع الفراء، إلا أن المصممين ما زالوا يستخدمونه، وأعلن أحد المصممين في الآونة الأخيرة عن عدد الحيوانات التي اُستخدمت في ثوب واحد، وكان حذاء  "غوتشي" من جلد الكانغارو، وبيت الأزياء نفسه يبيع حاليًا معطف المنك بقيمة 25000 جنيه إسترليني، وفي حين أن المعاطف الكاملة من الفراء أصبحت مشهدًا نادرًا، إلا أن صناعة الفراء تقود سوقًا مزدهرة للأكسسوارات، فينتشر الفراء بين بعض الأشخاص الذين يحبونه ولكنهم لا يحبون ارتداء معطف كامل منه، لأن الإكسسوارات الصغيرة غير مؤذية، أو لأنها سهلة الإخفاء.

وقالت نيوكيرك: "هذا ما نسميه فقط ذوق سيء في الملابس"، حيث صورت الأمر وكأنه مسألة ذوق لا أخلاق، الأمر الذي يبدو مثيرًا للدهشة، حتى انطلقت في الحديث بالتفاصيل عن القسوة التي تتعرض لها الحيوانات لصنع الملابس الصوفية والجلدية، ولذلك انتقلت نيوكيرك من مناهضة استخدام الفراء إلى مناهضة استخدام جلود الكلاب، ثم أحدث ما توجهت إلى مناهضته، وهو استخدام ريش الطيور.

ووقفت نيوكيرك لتستعرض معطفها المبطن الجديد الذي صنعته شركة تدعى "إحموا البط"، وقالت إنه يبدو كأنه مبطن، ولكنه فقط محشو بأغطية زجاجات معاد تدويرها، وهي متحمسة بنفس القدر بشأن "فيجيا"، وهو جلد مصنوع من جلود العنب، وجلود الأناناس، وتصميمات "ستيلا مكارتني" باستخدام "الجلد الخالي من الجلد". كما اتجهت مؤسسة "بيتا" لحرب جديدة في الشتاء الماضي، إذ تجردت أليسيا سيلفرستون من ملابسها في إعلان لـ"بيتا"، حيث قالت: "أفضل أن أكون عارية عن ارتداء الصوف".

وقالت نيوكيرك: "نحن سنفوز، الشباب سيتفاعلون مع هذا، إنهم يفهمونه، الأغنام لطيفة جدًا ومحبوبة جدًا"، وفي العام الماضي جمعت "بيتا" لقطات سرية أُخذت في أكواخ قص صوف الأغنام في فيكتوريا، في أستراليا، مما ساعد على زيادة الحديث بشأن إدانة العاملين بقص صوف الأغنام في أستراليا بسبب القسوة، كما استهدفت "بيتا" الحصول على دعم جواكين فينيكس، المعروف بأنه شخص نباتي، وعندما رأى القسوة التي تتعرض لها الأغنام قدم إعلانًا تلفزيونيًا وإعلانًا مطبوعًا لدعمهم، حيث ارتدى بدلة نباتية جديدة، وكانت البدلة مصنعة من ما يسمى بـ"صوف المستقبل". وأضافت نيوكيرك: "يسمح للبشر أن يرتكبوا الأخطاء، ما داموا يتوبون عنها".

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مؤسسة حقوقية ترفض صناعة الملابس من صوف الحيوانات مؤسسة حقوقية ترفض صناعة الملابس من صوف الحيوانات



اعتمدت في مكياجها على سموكي مع اللون الزهري الفاتح

إطلالة ملكية تخطف الأنظار لأحلام في أحدث جلسة تصوير

دبي ـ فلسطين اليوم
خطفت النجمة أحلام الأنظار في جلسة تصوير جديدة خضعت لها وكشفت عن صورها عبر مواقع التواصل الإجتماعي، تألقت فيها بإطلالة ملكية بإمتياز وسط أجواء من الرقيّ والفخامة، حيث أطلت أحلام في الصور التي نشرتها على "انستغرام" و"فيسبوك" بإطلالة ملكية ساحرة، تألقت فيها بفستان أنيق باللون الزهري الباستيل من تصميم زهير مراد، مزيّن بالتطريز والشك الأنيق. وتميّز الفستان بأكمامه الطويلة وأكتافه المكشوفة، أما جزؤه السفلي فتميّز بالقصة الضيقة التي ناسبت قوام أحلام مع الحزام الذي حدد خصرها، مع التنورة الأوسع المتصلة بالخصر، وناسبت قصة الفستان قوام أحلام بشكل مثالي وأبرزت رشاقتها، فنجحت بأن تخطف الأنظار بهذه الإطلالة الجديدة المميّزة. ومن الناحية الجمالية، أعتمدت أحلام فى مكياجها على سموكي مع اللون الزهري الفاتح، والرموش الطويلة، ...المزيد

GMT 08:21 2019 الثلاثاء ,03 كانون الأول / ديسمبر

أبرز الأحداث اليوميّة لمواليد برج"الميزان" في كانون الأول 2019

GMT 21:38 2020 الأحد ,03 أيار / مايو

حاذر التدخل في شؤون الآخرين

GMT 18:27 2015 الثلاثاء ,13 تشرين الأول / أكتوبر

فوائد الكركم لعلاج القولون

GMT 08:46 2018 الثلاثاء ,16 كانون الثاني / يناير

تعرفي على طرق اختيار العبايات لفصل الشتاء

GMT 06:17 2018 الأحد ,21 كانون الثاني / يناير

أبو حمزة الأميركي يظهر في فيديوهات داعش الدعائية

GMT 09:41 2017 الأربعاء ,27 أيلول / سبتمبر

8 أفكار جديدة وبسيطة لحديقة منزل ساحرة

GMT 12:44 2016 السبت ,24 أيلول / سبتمبر

فوائد الفجل الأبيض

GMT 04:13 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

أسماء عبد الله تُضيف بعض الاكسسوارات إلى الأزياء الشتوية

GMT 04:47 2019 الثلاثاء ,21 أيار / مايو

جلابيات مميَّزة للمناسبات ولسهرات رمضان 2019

GMT 00:15 2019 الإثنين ,18 شباط / فبراير

رانج روفر سبورت HST تنطلق بمحرك هجين قوته 395 حصان

GMT 10:32 2017 الإثنين ,10 تموز / يوليو

ملابس كاجوال للمحجبات بأيدي عراقية في شتاء 2017

GMT 05:43 2017 الخميس ,22 حزيران / يونيو

قفطان سلمى بن عمر يلبي احتياجات وأسلوب النجمات

GMT 22:55 2019 الثلاثاء ,04 حزيران / يونيو

هشام الجخ يتحدث عن نشأته في برنامج "يسعد مساكم"
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday