أسلوب جديد لعلاج إرهاق السفر عبر الومضات الضوئية
آخر تحديث GMT 10:00:06
 فلسطين اليوم -

يمكنها الحدّ من اضطرابات الرحلات الجوية

أسلوب جديد لعلاج إرهاق السفر عبر الومضات الضوئية

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - أسلوب جديد لعلاج إرهاق السفر عبر الومضات الضوئية

تقنية جديدة لعلاج إرهاق السفر
واشنطن ـ عادل سلامة

يبدو هذا للوهلة الأولى وكأنه شيء من فيلم خيال علمي؛ إذ اكتشف العلماء طريقة لعلاج إرهاق السفر عبر الومضة الضوئية، كما يزعم الباحثون أنه يوجد مفتاح رئيسي في الدماغ، وهذا المفتاح يمكنه إعادة ضبط الساعة البيولوجية في جسم الإنسان.

فقد عمل فريق من الولايات المتحدة الأميركية على كيفية التأثير على طريقة رد فعل الناس على السفر لمسافات طويلة أو العمل لساعات غير منتظمة، باستخدام أشعة الليزر البصرية، وهي عبارة عن ومضات ضوئية عالية الطاقة تشرق في العين، اعتقد العلماء أنها قد تكون قادرة على تغيير الطريقة التي تجعل الناس تشعر بأنها طبيعية، في أوقات مختلفة من اليوم.

فيما تشير الاختبارات الأولية التي أجريت على الفئران أنَّ زر إعادة ضبط الساعة البيولوجية في جسم الإنسان يوجد في منطقة ما في الدماغ تسمى "نواة التأقلم"، وتقع فوق العين.

ووجد علماء من جامعة فاندربيلت في مدينة ناشفيل بتينيسي، أنهم يستطيعون تغيير توقيت النشاط في أدمغة الفئران.

كما كشفت النتائج التي نشرت في دورية الطبيعة وعلوم الأعصاب أنَّ الفئران ليلية، التي تم معاملتهم بأسلوب تغيُّر توقيت النشاط، يكونون أكثر نشاطًا طوال النهار، بالرغم من أنهم كانوا في العادة في ذلك الوقت نائمين.

وأعتقد الفريق أنَّ التمكن من إعادة تعيين الساعة البيولوجية في جسم الإنسان، يمكن أنَّ يقدم في النهاية علاج جديد لأمراض مثل الاضطرابات الموسمية، والحدّ من الآثار الصحية الضارة من العمل في الليل، وأيضًا علاج الاضطراب الناتج عن الرحلات الجوية الطويلة.

فيما تمتلك جميع الكائنات الحية آلة داخلية تسمى بالساعة البيولوجية للجسم، والتي تعمل على تزامن وظائف الجسم على مدار 24 ساعة من دوران الأرض.

وتشمل قواعد هذه الآلة: أنماط النوم والاستيقاظ و التمثيل الغذائي، وأيضًا تحدد إذا كان الشخص "صباحي أم ليلي".

تتسبب ضغوط الحياة العصرية، التي تجعلنا نعمل على نحو متزايد، في مخاطرة ومشاكل صحية تظهر على المدى الطويل.

وجدت دراسات منفصلة أنَّ الناس الذين يعملون في الليل أو الذين يحصلون على قسط قليل من النوم هم أكثر عرضة للإصابة بالاكتئاب والسرطان و السمنة.

صرَّح قائد فريق البحث، البروفيسور دوغلاس مكماهون، أنهم استطاعوا تغيير أنماط النوم والاستيقاظ عند الحيوان من خلال تحفيز الخلايا العصبية في الساعة البيولوجية، بشكل مصطنع، وتقع الساعة البيولوجية في منطقة من الدماغ تسمى "نواة التأقلم".

كما وجد العلماء أنهم يستطيعون تحفيز الخلايا العصبية بشكل مصطنع، مما يجعل الفأر يعتقد أنَّ الوقت قد حان ليكون مستيقظًا، وقاموا بتغيير الخلايا لجعلها حساسة للضوء ثم يتم توجيه الليزر في العين.

ويمكن تكرار نفس الشيء مع البشر عن طريق حقن الخلايا العصبية بفيروس يغير من "نواة التأقلم"، ثم يتم العلاج بالليزر أيضًا.

تضع هذه التقنية الساعة البيولوجية في جسم الإنسان تحت السيطرة للمرة الأولى.

أكد الباحث مايكل تاكينبيرج أنَّ هذه التقنية لازالت غير جاهزة للاستخدام البشري، مضيفًا: "لكن البعض سيحرز تقدمًا في النهاية باستخدام علم البصريات الوراثي".

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

أسلوب جديد لعلاج إرهاق السفر عبر الومضات الضوئية أسلوب جديد لعلاج إرهاق السفر عبر الومضات الضوئية



 فلسطين اليوم -

إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

القاهره ـ فلسطين اليوم
اشتهرت المغنية والممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية سيرين عبد النور في العالم العربي بعد إصدارها ألبومها الغنائي لعام 2004، بينما كان دخولها مجال عرض الأزياء هو الباب الذي قادها إلى التمثيل والنجاح، كما تميزت مؤخرًا بتقديم البرامج التلفزيونية، وتبقى سيرين من الفنانات العربيات اللاتي تميزن في الإطلالات؛ لكونها صاحبة أسلوب فريد من نوعه.فضَّلت سيرين عبد النور اختيار الإطلالات الأحادية في مظهرها اليومي، ومن أبرز إطلالاتها تأنقت بجمبسوت باللون البيج مزين بحزام من نفس اللون مع قميص بيج مميز كشفت به عن أحد كتفيها بلمسة عصرية، وفي إطلالة أخرى اختارت تنورة بيضاء مصممة بعدة طبقات مع معطف من الجلد الأبيض، وتزينت بتسريحة شعر مرفوعة مع مكياج ترابي لخيار ناعم بلمسة كلاسيكية، وفي الإطلالة الثالثة نسقت بنطالًا أسود لامعًا مع قميص أسود شف...المزيد

GMT 08:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021
 فلسطين اليوم - طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"
 فلسطين اليوم - أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:23 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن
 فلسطين اليوم - نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها
 فلسطين اليوم - بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 07:12 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يستولي على جرافة وجرار في فروش بيت دجن

GMT 14:03 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يعتقل شابا من رام الله وسط مواجهات

GMT 09:21 2021 الإثنين ,04 كانون الثاني / يناير

مستوطنون يقتحمون الأقصى

GMT 12:04 2019 الخميس ,05 كانون الأول / ديسمبر

عمرو موسى يحضر عزاء الفنان شعبان عبد الرحيم

GMT 05:52 2018 الجمعة ,21 كانون الأول / ديسمبر

محمد بن سلمان يلتقط صور"سلفي" في "الفورميلا أي"

GMT 21:19 2016 الأربعاء ,02 تشرين الثاني / نوفمبر

المنتخب الجزائري بدون نصر الدين خوالد أمام نيجيريا

GMT 07:34 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

"مهند التركي" سعيد بوصول عدد متابعيه إلى مليون معجب

GMT 08:29 2018 الثلاثاء ,25 كانون الأول / ديسمبر

إليك موضة البليزر مع الحزام لإطلالة شتوية أنيقة

GMT 01:59 2018 الجمعة ,07 كانون الأول / ديسمبر

شيرين رضا تكشف تفاصيل شخصيتها في فيلم "فوتوكوبي"
 
palestinetoday
palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday